عـودة للخلف   منتديات تعب قلبي > منتديات تعب قلبي المتنوعة > طب و صحة


إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم(ـة) 07-05-07, 07:46 AM   #1
|[ عـضـو نـشـيـط ]|

 
صورة بــركــان الرمزية
 
الدولة:
إرسال رسالة عبر MSN إلى بــركــان
الافتراضي التدخين و ما ينتجه من اضرار


التدخيــــن

التدخين ظاهرة من الظواهر التي إنتشرت في كثير من دول العالم, ولقد اتسعت دائرة هذه الظاهرة لتشمل ملايين الأفراد من مختلف المستويات الإجتماعية ومختلف الأعمار. ولقد بدأ الإنسان في ممارسة التدخين في عام 1492م , حيث لاحظ الرحالة كولومبس أن بعض سكان مدينة سان سلفادور يدخنون التبغ وكانوا يحملون جذورات النار ليشعلوا بها الأعشاب التي كانت تتصاعد منها رائحة الدخان ليتطيبوا بها . ولقد كان أول من أدخل نبات التبغ الى أوروبا الطبيب فرانشكوهر نانديز الذي أرسله فيليب الثاني ملك أسبانيا في بعثة إستكشافية. وقد إنتشرت عادة التدخين في القرن الخامس عشر حيث إنتقلت هذه العادة من المكسيك إلى المكتشفين الأسبانيين, وبعد إنتصار أسبانيا في القرن السادس عشر إزداد إنتشار التدخين حيث أقبل الناس عليه للتغلب على الجوع والتعب والبرد مما أدي إلى إدمان العديد من الأفراد على التدخين. ومن المرجح أن يكون التبغ قد إنتقل إلى بلاد الإنجليز عن طريق أسبانيا, الا أن هناك بعض الأدلة التي تشير إلى أن رالفيني أول حكام فرجينيا وفرنسيس دريك أمير التجار المشهور قد أحضر التبغ إلى إنجلترا في عام 1586وأهديا السير راللي بعضا من التبغ, وكان السير راللي هو أول من دخن التبغ في الغليون.
يحتوى دخان السيجارة على الآلاف من المركبات الكيميائية , وعندما يجذب المدخن أنفاس السيجارة فإن هذه المركبات تصل إلى الجهاز التنفسي ويؤثر البعض منها على سلامة وكفاءة هذا الجهاز, كما يتمص بعض هذه المركبات البسيطة بواسطة الأوعية الدموية المنتشرة في الرئة لتصل إلى الدم الذى ينقلها الى أعضاء الجسم المختلفة مثل المخ والقلب والشرايين, حيث تسبب هذه المواد تغيرات في وظائف الأعضاء وبعد ممارسة التدخين لمدة طويلة تسبب المواد الضارة الموجودة في الدخان حدوث إصابات في الجهاز التنفسي والقلب والشرايين وأعضاء اخرى.
ويمكن تقسيم المواد التي يحتويها دخان السيجارة أو السيجار أو الغليون أو الشيشة إلى الأقسام التالية:
مواد تؤثر على الجهاز العصبي المركزي:
يحتوي الدخان على مواد تمتص بوساطة الأوعية الدموية المنتشرة في الرئة إلى الدم الذي يحملها إلى المخ, وتعتبر مادة النيكوتين التي تنتقل عن طريق الدم إلى خلايا المخ المادة التي تؤدي إلى استمتاع المدخن بالتدخين والتي تجعله يرغب في ممارسة التدخين والإدمان عليه. وتدل الدراسات على أن النيكوتين يمتص بسهولة من خلال الأغشية المبطنة للفم وبوساطة الأوعية الدموية المنتشرة في الرئة, ويقل إمتصاص النيكوتين بوساطة أغشية المعدة والأمعاء , ويصل النيكوتين من الرئة إلى المخ بعد7.5 ثانية من جذب أنفاس السيجارة, وهذا يفسر سرعة تأثير النيكوتين على المخ حيث يؤثر على بعض مراكزه ويسبب الإستمتاع وزيادة التركيز الفكرى والتغلب على التوتر والقلق والتعب, كما يساعد على إرتخاء العضلات . وينخفض معدل النيكوتين في الدم إلى النص بعد حوالى 20 دقيقة من إطفاء السيجارة وهذا يفسر رغبة المدخن في إشعال سيجارة أخرى بعد مدة قصيرة من إطفاء السيجارة السابقة.
ولقد دلت الأبحاث على أن النيكوتين يساعد على إفراز مورفينات المخ أو الإندورفينات كما يساعد على إفراز مواد أخرى مثل النور أدرينالين والدوبامين , ويسبب إفراز هذه المواد تنشيط مراكز النشوة بالمخ وهذا يؤدى إلى استمتاع المدخن بالنيكوتين , كما يعد إفراز هذه المواد سبباً أساسياً من أسباب ظهور أعراض الحرمان بعد الإقلاع عن التدخين , حيث إنة عندما يقلع المدخن عن التدخين ينعدم وصول النيكوتين الى المخ وهذا يقلل من إفراز الإندورفينات والمواد الأخرى التي كانت تعطي المتعة للمدخن, ولهذا يشتهي المدخن السيجارة بعد الإقلاع وتظهر عليه بعض الأعراض التي قد لايحتملها, ويحاول التغلب عليها بممارسة التدخين مرة أخرى.
يحتوي دخان السيجارة على 15 مادة على الأقل تسبب حدوث السرطان في الفم والرئة والمرىء وأعضاء أخرى, وتشتمل هذه المواد مركبات النيتروزامين والأمينات العطرية والبنزوبيريدين , بالإضافة إلى العناصر المشعة مثل بولونيم-210.

التوقف عن التدخينكيف تتوقف عن التدخين ؟
التدخين عادة ، و الإدمان و العادة هي الأصعب في التحطيم و التخلص منها . و السبل المستخدمة في التوقف عن التدخين هي نفسها التي تستخدم في تحطيم أي عادة أخرى ، و مفتاح تحطيم العادة كما يلي :
1. قرار القيام بالتغيير
2. استخدام تدريب الوعي
3. ابتدع استراتيجيات لمساعدتك على التوقف عن العادة
4. استبدل العادة بسلوك بديل
5. ثابر بأن تكون ( راسخاً و ثابتاً ) في مواصلة خط تقدمك
6. تعلم التحكم في ( الهفوات و الفلتات )
7. الدافع و الحافز على تحطيم العادة
و بهذا فإنك إذا أردت فعلاً أن تتوقف ، فبوسعك أن تحقق ذلك ، فمعظم الذين يتم التشخيص لهم بإصابتهم بسرطان الرئة يقومون بالتوقف عن التدخين فوراً ، مهما كان قدر تدخينهم في الماضي ، إنهم يتوقفون ببساطة لأنهم يشعرون بأكبر درجات الدوافع ارتفاعاً و بأكبر حافز يمكن أن يتصورونه ، و من المحزن أنهم لم يشعروا بمثل هذا الحافز البالغ القوة من قبل الآن .
لماذا تتوقف عن التدخين ؟
أسباب التوقف عن التدخين و في كلمتين هما : الصحة و المال . و الإرتباط بين التدخين و الحالات الخطيرة للصحة أقوى من أي سبب بيئي آخر للأمراض ، و ليس سرطان الرئة هو أكبر القتلة ، فإذا ما كنت تدخن 20 سيجارة أو أكثر في اليوم الواحد ، فإنك معرض للموت بالسكتة القلبية خمسة أضعاف أولئك الذين لا يدخنون ، و يعرض للإصابة بالنوبات القلبية ثلاثة أضعافهم ، ذلك لأن التدخين يعجل بالإصابة بتصلب الشرايين و ضيقها ، مما يؤدي إلى تعثر جريان الدم ، و يمكن لضعف انسياب الدم إلى المخ أن يؤدي إلى السكتة الدماغية ، كما أن جريان الدم الضعيف للدم إلى عضلة القلب يمكن أن يسبب النوبة القلبية .

مشاكل صحية رئيسية بسبب التدخين1. السكتة القلبية و الدماغية
2. النوبة القلبية
3. النزلات الشعبية الحادة و المزمنة
4. تعثر الدورة الدموية مما يؤدي إلى بتر الساقين
5. سرطان الرئة
6. سرطان المعدة
7. سرطان العنق
8. الإجهاض عند النساء
9. مواليد منخفضة الوزن
10. أثار ثانوية للتدخين على أطفالك : زيادة متاعب الصدر مثل الربو و التهاب الرئة و النزلات الشعبية ، كما يزيد من وفيات الأطفال ، و غيرها
و يتعرض المدخنون الشرهون للغليون لخطر الوفاة في منتصف أعمارهم بنسبة الضعف عن غيرهم من غير المدخنين
و تتناسب مخاطر التدخين مع كمية ما يستهلكه المرء من الدخان ، فكلما دخنت أكثر كلما بات أسوأ ، إلا أن أي كمية منه مضرة و خطيرة في حد ذاتها ، و عليه فإن ما يسمونه بالقار المتوسط أو المنخفض هو الآخر له ضرره و أذاه ، ذلك أنه لا يوجد هناك ما يمكن أن يسمى بالسيجارة الآمنة أو تلك التي يمكن أن نأمن شرها ، على أن إحتمال وقوع تلك المشاكل يمكن أن يقل بصورة درامية مؤثرة بمجرد التوقف عن التدخين .

مزايا التخلي عن التدخين1. حياة أطول
2. زيادة اللياقة الجسمانية
3. جلد أحلى و تجعدات و كرمشة أقل
4. مظهر أفضل ( انعدام بقع النيكوتين )
5. تصير رائحتك أفضل للآخرين
6. تتذوق طعامك بطريقة أفضل
7. نقود أكثر ، و فلوس زيادة ، و غيرها

هل للتوقف عن التدخين عيوبه ؟
بالطبع لا ، باستثناء ذلك الإحساس الساخط الذي يأتي في أعقاب التوقف عن التدخين مباشرة ، و يتملك البعض انشغالهم باحتمال زيادة أوزانهم عند التوقف عن التدخين ، و سبب ذلك هو أنهم قد يكونوا صادفوا مثل هذا الأمر فعلاً عندما حاولوا التوقف في مرة سابقة ، و أكثر الأسباب شيوعاً في زيادة الوزن هو استبدالك للسجائر بأطعمة لها سعرات حرارية عالية مثل الأكلات الخفيفة و البطاطش المحمرة و الشيبس و الحلويات و الكولا وغيرها .
و على كلّ فمهما كان السبب وراء زيادة الوزن فهو أمر من السهل علاجه عن طريق تناول الغذاء المتوزان و زيادة الفواكه و الخضروات ، مع مضاعفة التمارين الرياضية ، إلا أن هناك البعض خصوصاً أولئك المصابون بالنزلات الشعبية ممن يشعرون بأنهم فور توقفم عن التدخين تطبق عليهم صدروهم بصورة أقوى و أشد مما يستنتجون معه أن التدخين أمر طيب لهم ، إلا أن ذلك استنتاج زائف و خطر للغاية ، فالتدخين هو الذي يقف وراء كل مشاكل الصدر هذه ، و مواصلة التدخين لا يزيد الأمر إلا سوء على سوء و إن كان بطريقة متدرجة ، إلا أنها مضطردة ، لكن الحقيقة هي أن صدرك سوف يتحسن أمره بفعل التوقف عن التدخين ، و إن لم تتوقف عن التدخين سوف يزيد الألم على المدى البعيد.

بعض الأسباب المؤدية للتدخين :
1. تظن أنها تساعدك على الإسترخاء
2. تظن أن تناول السيجارة يشعرك بأنك في حالة أفضل
3. أنك تحب رائحتها
4. تظن أنها تعطيك الثقة و بخاصة وسط صحبة من الأشخاص
5. تعتقد بأنها تساعدك على التركيز و تمنحك الطاقة للعمل أو الدراسة مثلاً
6. تشعل السيجارة بشكل تلقائي
7. أنت مدمن و تشعر بالسأم إذا لم تتعاطى سيجارة
- فإن أفضل خطة لذلك هو أن تدخن عدداً أقل من السجائر في كل يوم ، مثلاً إذا كنت تقوم بتدخين 20 سيجارة يومياً ، خطط بأن تنقص منها 4 سجائر في كل يوم إلى أن يجيء اليوم الخامس فتكون قد توقفت عن التدخين ، و أسهل طريقة لتحقيق هذا الأمر هو أن تأخذ أو سيجارة في اليوم لك في وقت متأخر ثم يزيد التأخر يوماً بعد يوم
- عندما تشعر بالرغبة الشديدة في تدخين سيجارة

الاحساس [ الاشتياق ] سرعان ما يمضي بعد وقت قصير ، و عندما يتملك عليك هذا الأمر فسرعان ما يزول ، قم بالتنفس العميق لمرات عديدة و اعمل شيئاً تنشغل به و اشرب الماء لتشغل فمك ..... الخ
و قد تشعر ببعض هذه الأعراض الشائعة مثل :
1. أن تصبح سهل الإثارة سريع الغضب
2. اللهاث من أجل سحب نفس سيجارة
3. الإحساس بالرعشة و الرطوبة
4. الشعور بالدوران
5. احساس بالوخز و التنميل
6. صداع
7. الاحساس بالغثيان

التـدخين .. أخطر الأوبـئة
لا شك أن التدخين في العصر الحديث هي أشد الأوبئة انتشارا ، وأكثرها خطورة . ويؤكد تقرير منظمة الصحة العالمية أن عدد الذين يلاقون حتفهم أو يعيشون حياة تعيسة مليئة بالأسقام والأمراض المزمنة من جراء التدخين يفوقون دون ريب عدد الذين يلاقون حتفهم نتيجة الطاعون والكوليرا والجدري والسل والجذام والتيفوئيد والتيفوس مجتمعة في كل عام .
وقد جاء في تقرير الكلية الملكية للأطباء : " أن ثلاثة من كل عشرة يدخنون سيلاقون حتفهم بسبب أمراض ناتجة عن التدخين " . وتقول مجلة هيكساجون الطبية : " إن شركات التبغ تنتج سيجارتين لكل إنسان على وجه الأرض يوميا . ولو أخذت هذه الكمية من النيكوتين دفعة واحدة لاستطاعت أن تبيد الجنس البشري بأكمله في ساعات " .
ويقول تقرير منظمة الصحة العالمية في قرار الجلسة السابعة والسبعين للمجلس التنفيذي : " إن تدخين واستخدام التبغ يؤدي إلى 90 % من جميع حالات سرطان الرئة ، و 75 % من جميع حالات التهاب الشعب الهوائية المزمن وحالات انتفاخ أسناخ الرئة ، بالإضافة إلى مساهمته الأكيدة في تسبيب ضيق شرايين القلب ، وبالتالي تسبب الذبحات الصدرية وجلطات القلب . كذلك فإن التدخين يسبب جملة من السرطانات المختلفة مثل سرطان الحنجرة والمريء ، ويشترك مع مواد أخرى في تسبيب سرطان الجهاز البولي والجهاز الهضمي ، كما يؤدي إلى مضاعفات كثيرة بالنسبة للأجنة في بطون أمهاتهم " .
واستخدام التبغ لا يؤدي إلى الإضرار بالمتعاطي فحسب ، ولكن المدخن يلوث البيئة ويصيب غير المدخنين الموجودين معه بالأضرار الصحية البالغة . فالأطفال الموجودون في بيئة مليئة بدخان التبغ يعانون من أمراض مختلفة متكررة وخاصة أمراض الجهاز التنفسي العلوي ( الأنف ، الجيوب الأنفية ، الحنجرة .. )


ما هي الدوافع التي تحمل الشاب أو المراهق على التدخين؟
هناك عدة عوامل دون أن يكون لأي منها أفضلية أوأهمية خاصة على ما عداها ولكل شاب أو مراهق دوافعه الخاصة التي قد تختلف عن دوافعالآخرين. وأهم هذه الدوافع هي كالآتي:
تساهل الوالدين
عندما ينغمسالأهل في مثل هذه العادات يصير سهلا على الولد أن يعتقد بأن هذه السجائر ليست بهذهالخطورة وإلا لما انغمس أهله وأقاربه فيها وبهذا فإن الأهل يشجعون أبنائهم عن سابقإصرار وتصميم على تدخين.
الرغبة في المغامرة
إنالمراهقين يسرهم أن يتعلموا أشياء جديدة وهم يحبون أن يظهروا أمام أترابهم بمظهرالمتبجحين العارفين بكل شيء، وهكذا فانهم يجربون أمورا مختلفة في محاولة اكتسابمعرفة أشياء عديدة. فيكفي للمراهق أن يجرب السيجارة للمرة الأولى كي يقع في شركهاوبالتالي يصبح من السهل عليه أن يتناولها للمرة الثانية وهكذا.


الاقتناع بواسطةالأصدقاء- الكثير من المراهقين يخشون أن يختلفوا عن غيرهم لاعتقادهم أن هذا منشأنه أن يقلل من ترحيب رفاقهم بهم.
- توفير السجائر : إن أقربالسجائر تناولا للمراهق هي تلك الموجودة في بيته.
حقائق علمية عن التدخين والأمراض
الحقيقة الأولى :إن التدخين يسبب أنواعا عديدة منالسرطان -أهمها سرطانالرئة- لقد كان سرطان الرئة مرضا نادرا قبل الثلاثينات حيث كان عدد الإصابات لهذاالمرض في الولايات المتحدة الأمريكية يقدر بحوالي 600 إصابة سنويا وقد ارتفع هذاالرقم في سنة 1977م إلى حوالي 85,000 إصابة وليس هناك من شك أن أهم الأسباب التيأدت إلى هذه الزيادة الهائلة في الإصابات هو التدخين.

ما هيالبراهين العلمية التي تثبت أن التدخين يسبب سرطان الرئة؟
1.إن سرطان الرئة مرض نادر جدابين غير المدخنين
2.إن نسبة الإصابات تزداد بازديادعدد السجائر المستهلكة وازدياد مدة التدخين وتقل هذه النسبة تدريجيا عند الإقلاع عنالتدخين مما يثبت العلاقة المباشرة بين التدخين وسرطان الرئة
3.إن لسرطان الرئة أنواع عديدة،وإن زيادة الإصابات هي نتيجة الزيادة التي حصلت في الأنواع التي يسببها التدخين،أما الأنواع الأخرى التي لا علاقة لها بالتدخين فقد بقيت تماما كما كانت قبل عصر "أمراض التبغ"

4.لقد أظهرت الأبحاث العلمية أندخان التبغ يسبب أمراضا سرطانية عديدة في أنواع مختلفة من الحيوانات.

إن هذهالبراهين لا تترك مجالا للشك بأن التدخين هو من أهم مسببات سرطان الرئة ولكن يجدربنا أن نوضح أن هناك فرقا كبيرا بين تدخين السيجارة وتدخين الغليون والسيجار،فالسيجارة أكثر خطرا. لقد أثبتت الدراسات أن سرطان الرئة أكثر شيوعا، بالنسبة إلىغير المدخنين، بخمس وعشرين مره بين مدخنين السجائر وبين 8-9 مرات بين مدخني الغليونو 3-5 مرات بين مدخني السيجار إن سرطان الرئة ليس هو السرطان الوحيد الذي يسببهالتدخين - فالتدخين يسبب سرطان الشفة (وخصوصا بين مدخني الغليون) وسرطانات الفم بمافيها اللسان، وسرطان الحنجرة. كما أن هناك دراسات تدل على أن التدخين هو أحد مسبباتسرطان المريء والمثانة.


ما هي المادة التي تسبب السرطان؟
إنه لمن الصعب التحقق من ماهية هذه المادة. لقدعزل حتى الآن ما يقارب العشرين من هذه المواد التي يمكن أن تسبب السرطان، إلا أنالمادة أو المواد التي تسبب سرطان الرئة في الإنسان لم يتم عزلها حتى الآن بشكلقاطع.


الحقيقة الثانية : التدخينهو أهم الأسباب التي تؤدي إلى أمراض الرئة المزمنة وغير السرطانية. إنه لمن الواضحعلميا أن التدخين يسبب تغييرات في القصبات الهوائية والرئة تتطور تدريجيا حتى تسببالتهاب القصبات المزمن. يبدأ هذا المرض كسعال بسيط في الصباح لا يعيره المدخن أوحتى الطبيب اهتماما (سعلة سيجارة) ثم تتطور هذه السعلة إلى ضيق النفس والنزلاتالصدرية المتكررة والصفير عند التنفس وفي الحالات المتقدمة يصعب على المريض القيامبأي جهد جسدي.

لقد أثبتت دراسات على المراهقين أن أمراض الرئة المزمنة قدتنشأ بعد تدخين 5-10 سجائر في اليوم لمدة عام أو عامين. إن وجود الفلتر ليس ضمانهإذ أن الفلتر الفعال الذي يزيل كل النيكوتين والرماد والزيوت وغيرها من الكيماوياتمن الدخان لا يمكن لهذا الدخان أن يعبره. زيادة على الأمراض الرئوية المزمنة التييسببها التدخين فهو يزيد بعض الأمراض الرئويةكالربو مثلا ويجعل إصابةالرشح والتهاب القصبات الحاد أكثر حدة.


الحقيقة الثالثة : التدخينيسبب تقلصا في شرايينالقلب وهذا بدوره يسببالذبحة القلبية فالأبحاث الطبية قد أظهرت بشكل غير قابل للجدل التأثير السيئللتدخين على القلب وشرايينه. إن هذا الضرر يبدأ من تدخين السيجارة الأولى حتى ولولم (يبلع) المدخن الدخان إذ أن مادة النيكوتين تذوب في اللعاب وتمتص بواسطة الدموتسبب تقلصا واضحا في شرايين القلب وباقي شرايين الجسم.

لقد أثبتت الدراساتالطبية على المتطوعين الأصحاء بواسطة تلوين شرايين القلب أن تدخين أقل كمية ممكنةمن التبغ يسبب تقلصا مؤقتا في قطر الشريان وأن التدخين المتواصل والمزمن يسبببالتالي ضيقا في شرايين القلب، لقد دلت دراسة أجريت في الولايات المتحدة لمدة 20سنة أن التدخين يزيد نسبة الإصابة بنشاف الشرايين بحوالي 200% وتخف هذه النسبةتدريجيا بعد التوقف عن التدخين. يجدر بنا أن نشدد على أن التدخين ليس هو السببالوحيد لنشاف شرايين القلب - فهناك مسببات أخرى كارتفاع الضغطووجودزيادة في المواد الدهنية بالدم والاستعداد الوراثي إلا أن التدخين يزيد بشكل واضحخطورة هذه الأسباب. إن الصغار والشباب هم أكثر تأثرا بالتدخين من الكبار إذ أنشرايين قلوبهم تكون (أطرى) وتتقلص بقوة أكثر، هؤلاء هم الذين يجب أن نحميهم من مضارالتدخين بسرعة ولكن لسوء الحظ هؤلاء هم الأكثر استعدادا للبدأ بالتدخين لأسبابنفسية ودعائية تركز عليهم، وهم في العادة أقل حذرا واهتماما بصحتهم منالكبار.


الحقيقة الرابعة : التدخين يؤذيالجنين

التدخين مضر جدا بالجنين. لقد أثبتت الدراسات أنالنساء الحوامل المدخنات معرضات بنسبة عالية للولادة قبل الأوان وللإجهاض ولولادة الجنين ميتاولموت الطفل في الأسابيع الأولى بعد الولادة.

كما أظهرت هذه الدراسات بأنتدخين الأم يسبب تقلصا في شرايين الدماغ عند الجنين، فالغاز الموجود في السجائريمكن أن يعرقل عملية انتقال الأكسجين من الدم إلى الجنين. إذ أن ارتفاع مستوى أولأكسيد الكربون في دماء الأجنة والأطفال المولودين من أمهات مدخنات يضعف من قدرةالدم على نقل الأكسجين (وذلك لأن غاز أول أكسيد الكربون له القابلية والقدرة علىالاتحاد بالهيموغلبين وإضعاف قدرة الأكسجين على ذلك). وتفسر الدراسات أن سبب صغرحجم الأطفال المولودين من أمهات مدخنات يعود إلى عرقلة نقل الأكسجين إلى أنسجةالجنين.


الحقيقة الخامسة : التدخينيساعد على الصلع إلى جانب مضار التدخين الكثيرة فقد اكتشف أن له تأثير أيضا علىتساقط الشعر، فالنيكوتين يسرع بالصلع الذي يصيب الكثيرين.

اكتشفت إحدىالدراسات أن 75% من الرجال المصابين بالصلع تتراوح أعمارهم بين 21-22 سنة كانوا منالمدخنين وأن معظمهم كانوا قد بدؤوا بالتدخين وهم في سن الرابعة عشرة أو الخامسةعشرة. برغم العوامل الوراثية للصلع فإن المدخنين يفقدون شعرهم بأسرع مما يفقده غيرالمدخنين
التدخين يسببسرطان الرئة وأمراض القلب والدماغ

كشفت الأرقام الأخيرة الصادرة عن حملة أبحاثالسرطان في يوم الإقلاع عن التدخين أن معدل الشفاء من مرض سرطان الرئة في بريطانياأسوأ مما هو عليه في فرنسا

وتلقي الحملة باللوم على التأخير غير المقبول فيمعالجة الأطباء المختصين للمصابين والعناية السيئة التي يحصلون عليها بعد تلقيهمالفحوص الطبية

وقد قامت حملة أبحاث السرطان بتوزيع شريط مسجل وأسطوانة مسجلةتضم معلومات مهمة ومفيدة حول مرض سرطان الرئة وأسبابه تهدف إلى توعية المصابينودفعهم للمطالبة بعناية أفضل من الجهات الصحية

ويقاس معدل الشفاء من السرطان بعدد المرضىالذين يبقون على قيد الحياة بعد خمس سنوات من إصابتهم بالمرض


وفي فرنسا يبلغ معدل البقاء على قيد الحياة بعد الإصابةبالسرطان أربعة عشر في المئة، مقابل نصف هذه النسبة في بريطانيا

ويقولالبروفيسور جوردون ماكفاي المدير العام لحملة أبحاث السرطان إنه بالإضافة إلى عدموجود عدد كاف من أطباء الرئة المتخصصين في بريطانيا، فإن العديد من الأطباءالموجودين لا يمتلكون أحدث المعلومات عن طرق معالجة سرطان الرئة

ويضيفالبروفيسور ماكفاي أن الأطباء ينظرون سلبا لنتائج المعالجة بالأشعة والمعالجةالكيمياوية

وتعتبر المعالجة الكيمياوية لسرطان الرئة ظاهرة حديثة، حيث إنمعظم الأدلة جمعت بعد تخرج أحدث الأطباء من الكلية الطبية

يوم الإقلاع فرصة لترك التدخين

وعلى الرغم منأن النتائج الفرنسية تعتبر جيدة فإنها لا تزال دون المستوى المطلوب، وتدعو حملةأبحاث السرطان الناس لاستغلال يوم الإقلاع عن التدخين للإقلاع فعلا عنالتدخين

ويعتبر التدخين سبب إصابة تسعة من بين كل عشرة من المصابين بسرطانالرئة، وهناك أربعون ألفا من المصابين كل عام في بريطانيا

كذلك يدخل التدخينضمن مسببات أمراض القلب والجلطة الدماغية ويسبب باستمرار أمراضا مسببة للإعاقة مثلانتفاخ الرئة والتهاب القصبات الهوائية

وقد كشفت إحصائية قامت بها البي بيسي أن الكثيرين من الرجال لا يعرفون أن التدخين يتسبب في الإصابة بالعِنّة، أوالضعف الجنسي

وكان أقل من نصف المدخنين من الرجال الذين استطلعت آراؤهم علىعلم بالمشاكل المحتملة

وسوف تنفق الحكومة البريطانية مئة مليون دولار خلالالسنوات الثلاث القادمة على حملات مكافحة التدخين، بينما سينفق ستة عشر مليون دولارعلى عيادات الإقلاع عن التدخين

وتقول إيفيت كوبر، الوزيرة في وزارة الصحةالبريطانية، إن يوم الإقلاع عن التدخين سوف يركز تفكير الناس على مضار التدخين ومنثم يجعلهم يفكرون بالإقلاع عنه كليا

ويقول رئيس الوزراء توني بلير إنه،باعتباره شخصا غير مدخن، لن يتظاهر بأنه يفهم مقدار الصعوبة التي يواجهها المدخنون،خصوصا أولئك الذين يمارسون العادة منذ عشرين أو ثلاثين عاما أو أكثر، في محاولاتهمللإقلاع عن التدخين

ويضيف بلير أنه لا يقلل من الشجاعة والتصميم اللذينيتطلبهما الإقلاع عن التدخين أو حتى السعي لطلب المشورة والنصيحة في هذاالمجال

وتحذر الجمعية الطبية البريطانية من أن التحول من تدخين السجائر إلىالسيجار أو إلى التبغ الملفوف يدويا لن يقلل من الأخطار الصحية للتدخين، وهي تدعوالناس إلى الإقلاع من خلال استخدام طرق علاج الإدمان على النيكوتين مثل العلكةواللصقة

ويقول الدكتور روبرت وينتر من جمعية الرئة البريطانية إنه حتىالمفرطين في التدخين قادرون على تقليص مخاطر الإصابة بالأمراض من خلال الإقلاع الآنعن عادة التدخين وليس تركها إلى وقت لاحق

كذلك تدعو جمعية الجلطة الدماغيةالناس للإقلاع عن التدخين لأنه يزيد من خطر الإصابة بالجلطة الدماغية بنسبة أربعمئةفي المئة

وقال متحدث باسم الجمعية إنه يأمل أن يستغل الناس مناسبة يومالإقلاع عن التدخين لمفارقة العادة إلى الأبد
تدعوا النقابة العالمية للمدخنين جميع أعضائها في العالم في كل الأعمار للاحتفال الكبير باليوبيل الذهبي للتدخين . مع العلم بان كل مدخن مرشح للفوز بأحد الجوائز الآتية .
الجائزة الأولى : ضغط الدم ، سرطان الرئة ، سرطان المريء ، داء الربو ، الشقيقة ، أورام مخية متعددة ، سرطان اللسان ، سرطان المثانة .
الجائزة الثانية : تليف الكبد ، الالتهاب الشعبي .
الجائزة الثالثة : التهاب اللثة ، أمراض القلب ، انتفاخ الرئتين
كم انه لديك أيها المدخن فرصة للفوز بأحد الجوائز الإضافية مثل
تلطخ الأسنان ، فقدان الشهية ، انتفاخ اللثة
تذكر انه كلما ازدادت أعمدة الدخان المنبعثة منك كلما زادت فرصتك في الفوز
آلاف الجوائز في انتظارك دخن ‍‍‍‍‍‍‍‍‍. فربما تكون أنت الفائز التالي .
حظ سعيد GOOD LUCK
أخي المسلم / هذا ما نشره الغرب في محاربة التدخين ألا ترى معي أننا كمسلمين لسنا في حاجة إلى كل هذا والتدخين من الخبائث كما ورد في القرآن الكريم فإن كنت لا ترى انه من الخبائث فما هو شعورك عندما ترى أخاك الصغير يدخن إلا تعاقبه إلا تؤنبه .
التدخين حرام بكل أنواعه لأنه إسراف والإسلام نهانا عن الإسراف في الأكل والشرب فما بالك بما هو ليس طعاماً ولا شراباً وإنما أنفاس دنسه ينفر منها حتى المدخن نفسه إذا وجدها من غيره .
راجع نفسك واخلص النية وحاول أن تترك هذه العادة المميتة
تظاهر بأنك غير مدخن وتوقف عن التدخين
قد تقول ان الكلام اسهل من الفعل ، هذا صحيح، لكن ليس هناك طريقة سحرية للتوقف عن التدخين . فإذا كنت لا تستطيع التوقف عن التدخين ، فما عليك الا ان تتظاهر بأنك غير مدخن ، وتحاول بإحدى طرق التوقف عن التدخين . جرب هذه الطريقة ، فطرق التوقف عن التدخين عديدة ، وهي تختلف باختلاف شخصية كل مدخن . يجب الا تتضايق من تكرار المحاولة . المهم هو ان تقرر التوقف عن التدخين ، ولن يكون قرارك حاسماً الا إذا أدركت الأسباب الحتمية التي تفرض عليك التوقف عن التدخين تفادى انخفاض النكوتين في جسمك بشكل مفاجئ. فذلك سيجعلك اشد إحساساً بأعراض الانسحاب .
يمكنك أن تلجأ إلى أنواع السجائر التي تحتوي على نسبة اقل من النيكوتين . لـــــكــن حدد لنفسك تاريخاً معيناً
تتوقف فيه عن التدخين ولا تقبل التفاوض فيه . معظم الذين توقفوا عن التدخين نجحوا أولا في التعرف على أسباب التدخين لديهم . قبل أسبوع من توقفك عن التدخين ، اعرف الأماكن والأوقات التي تدخن فيها حاول ان تلجأ إلى ما يشغلك في مثل هذه الأماكن والأوقات كي تصرف نفسك عن التدخين . لا تفكر في قضية التوقف عن التدخين تماماً لكن فكر في تحقيق النجاح في التوقف عن التدخين في هذا اليوم ثم اليوم الذي يليه ثم الذي يليه وهكذا . وذلك حتى لا يكون العبء النفسي عليك كبيراً .مارس بعض التمارين الرياضية ، تناول كثيراً من السوائل وتفادى الإرهاق حاول ان تحصل على مساندة معارفك واطلب منهم مساندتك في الأمور التي تفيدك في التوقف عن التدخين . في اليوم الذي حددته للتوقف عن التدخين تخلص من جميع السجائر والطفايات وولاعات السجائر . أعلن على جميع الأصدقاء والأهل انك توقفت عن التدخين . كافئ نفسك بما تحب . عندما تشعر برغبة شديدة في إشعال سيجارة اشغل نفسك بأي شئ كي تنسى تلك الرغبة . إذا خانتك نفسك وأشعلت سيجارة فكر فيما دفعك إلى ذلك حتى لا تعود أليها مرة ثانية .
هل فكرت في مجتمع خال من التدخين (ولم أرى مثل دائرة المنى توسعها الآمال والعمر ضيق) ألا يفكر البعض منا بالعيش في مجتمع خال من التدخين؟وهل هذا التفكير منطقي؟ وما هي أسباب ومبررات ذلك؟ وهل يتقبل الناس ذلك بسهولة؟ وهل نحن أول من فكر في ذلك؟ وكيف يمكن تحقيق ذلك؟ وما هي الجهات التي نحتاج لمشاركتها في البرنامج؟وما هو الدور المطلوب من كل منها؟ (.. مدينة بالكامل خالية من التدخين…؟ إنه ضرب من ضروب الخيال…وهدف صعب المنال..) ولكن لماذا لا تكون هناك فعلا مدينة خالية من التدخين ؟ إنني أرى أن نكون واقعيين في هذا الأمر، بحيث ألا تكون العاطفة وحدها هي دافعنا …. وألا يكون لليأس مكان في نفوسنا. ( وما هو السبب في دعوة الناس للإقلاع عن التدخين ؟ .. )1- لأن التدخين محرم شرعا ويزداد إثمه في الأراضي المقدسة. . 2- لأنة ضار جداً بالصحة. .3- وفيه إيذاء للغير.4- ولأنه يسبب تلوثاً شديداً للبيئة:حيث تنطلق آلاف الذرات والغازات السامة من أثر احتراق التبغ فتلوث الهواء وتضر بالصحة، بالإضافة إلى ملايين علب السجائر وبقايا استخدام التبغ التي تلوث البيئة بشكل مباشر. 5- وتتضاعف خطورة التدخين في الأماكن المزدحمة: حيث تتضاعف كميات بعض الغازات السامة فيها، مثل غاز أول أكسيد الكربون وغاز ثاني أكسيد الكربون الناتج من احتراق السجائر وباقي منتجات التبغ، بالإضافة إلى الموجود منها في الطبيعة.6- أضف إلى ذلك أخطار الحرائق وما ينجم عنها من خسائر بشرية واقتصادية وبيئية. وعن إمكانية تحقيق مثل هذا الهدف نقول بأن: [ أي مشروع أو برنامج يتم التخطيط له بدقة ... وتتوفر له الإمكانيات اللازمة.. ويقوم على تنفيذه أناس مخلصون .. سوف يُكتَب له النجاح بإذن الله تعالى ]
الطريق لمجتمع خال من التدخين
( إذا اتفقت إرادة مجموعة من الأفراد في مكان ما .. على مكافحة التدخين .. فكيف تكون البداية ؟ .. وما هي عوامل النجاح .. ؟ وكيف نحافظ على استمراره .. ؟)· ليعلم الجميع بأنه طـالما بقيت زراعة وصناعة وتجارة التبغ قائمة، فسوف تسـتمر مشكلة تعاطيه، لذلك يجب أن تستمر مكافحته، بوضع سياسة وإستراتيجية ثـابتة وبرامج جـادة، ذات صفة استمرارية، يسهل تطبيقها ثم متابعتها، في وجود عدة اعتبارات منها:· أنه يفضل تشكيل لجنة عليا لمكافحة التدخين تعمل على وضع السياسات والإستراتيجيات وتشرف على تنفيذ ومتابعة البرامج الموضوعة، وتكون أهدافها وطريقة عملها واضحة وثابتة، حتى يمكن للأجيال القادمة الاندماج فيها والمحافظة على استمرارها والعمل على تطويرها، فقد لوحظ أن تعدد اللجان وكثرة تغيير خططها يفقد الكثير من الجهد والوقت والمال، وهذا غالبا ما يحدث في الدول النامية، وهو سبب رئيس لعدم نجاح برامجها في مكافحة التدخين حتى الآن.· تحديد شكل ونوع الخدمات الوقائية والعلاجية لكل مجتمع حسب نوعه ( قروي _ بدوي _ مدينة صغيرة _ مدينة كبيرة .. )، مع ملاحظة شكل الهرم الثقافي والتعليمي لكل مجتمع، وتحديد حجم كل شريحة من هذه الشرائح، وحاجة كل واحدة منها، وكيفية تقديم الخدمات العلاجية والوقائية لها. ·والمعروف أن مجتمعاتنا تضم مختلف الفئات الثقافية والعلمية فمنهم من لا يجيد القراءة والكتابة ومنهم أكبر العلماء والمفكرين على المستوى الدولي والعالمي، وسوف تزداد هذه الهوة بشكل كبير بين أفراد المجتمع مع ما يشهده العالم من تقدم علمي وتكنولوجي. ·تحديد أماكن تقديم الخدمات الوقائية والعلاجية ونوعها لكل الفئات والمجموعات ( إدارات حكومية _ إدارات خاصة _ مدارس _ مصانع _ شركات ...). ·مراعاة أن مكافحة التدخين لا تتعارض مع السياسات المعلنة لأي دولة، فيجب العمل على كسب تأييـد وتشجـيع صانعي القرار لمحاربة التدخين، بتـوضيح حجم مشـكلة التبغ على الفـرد والمجتمع، ومدى ما تتكلفه الأمـة من جراء استخدامه. ·إعداد فريق على مستوى عالي من الأطباء وعلماء الدين والمختصين في علم النفس والاجتماع لتدريب الكوادر العاملة في نشاط مكافحة التدخين حيث يلزم لإنجاح مثل هذه البرامج توفير أعداد كبيرة من الأفراد لتنفيذه ومتابعته وتطويره باستمرار. ·ضمان دعم مـادي ثابت ومستمر، لتنفيذ ومتابعة برامج مكافحة التدخين. ·تحفيـز كافة وسائل الإعلام لكـسب دعمها ومساندتها في ترسيـخ معني المكافحة لدي الجميع. ·ضرورة تـرافق برامج الوقاية والعـلاج جنبا إلى جنب بتوفير الوسـائل المساعدة للتخـلص من التدخين مثل ( عيادات مكافحة التدخين التي تقدم كافة الخدمات العلاجية والوقائية لكافة أفراد المجتمع). ·تشجيع البحث العلمـي في هذا المجال ورصد المناسب له من الحوافـز.·خلق وتنشيط قنـوات اتصال مع كافـة الجهات والإدارات المحلـية (حكومية _ أهلية)، لكسب دعمـها وتـأييـدها والاستفادة من خبراتها وإمكانياتها لدعم هذا النشاط. · التخطيط لدمج التوعية الصحية بأضرار التدخين ضمن المناهج المدرسية. ·الارتباط والاتصال المسـتمر بمراكز مكافحة التدخــين في العــالم، والمؤسسات الدولـية المعـنية مثل منظمة الصحة العالمية وغيرها لكسـب دعمها والاستفادة منها.·ملاحظة أن نشاط مكافحة التدخين دائما ما تعتريه عقبات وعثرات مختلفة (مادية - بشرية - تنظيمية .. ). ·ويساعد على تجاوز هذه العقبات وضوح مسار العمل وواقعيته وحسن تطبيقه ومتابعته. ·قد نكون في حاجة ماسة إلي سن المـزيد من القـوانين والتشريعات لمكافحة التدخين، ولكن يكفينا الآن حسن تنفيذ ومتــابعة الموجـود منها في معـظم البـلدان العربيـة.
مدى تقبل الناس لقرارات منع التدخين
( أعتقد … ناس كثير ستغضب من قرارات منع التدخين … ؟) لتحقيق نجاح في برنامج لمكافحة التدخين يجب أن نتساءل عن مدى تقبل الناس لقرارات حظر التدخين ؟وجد أن أكثر الناس يتقبلون قرارات منع التدخين الكلية أو الجزئية في أي مكان لأسباب كثيرة، أبسطها أنهم لا يقبلون لأبنائهم أو ذويهم أن يكونوا من المدخنين.· ففي دراسة أجريت في المدينة المنورة عام 1994 م علي 1542 شخصا وافق 4و98% من غير المدخنين المشتركين في الدراسة على القضاء على ظاهرة التدخين، وقد وافق أيضا 7 و93% من المدخنين علي ذلك. ·إن أي تشريع يحد من استهلاك التبغ سوف يجد ترحيبا من الناس وخصوصا أن غالبية المواطنين في أي مجتمع هم من غير المدخنين حسب كافة الدراسات والإحصائيات والتقارير العالمية المنشورة.·وفى إنجلترا أعلن وزير مالية إنجليزي سابق بأن " قرارات رفع الضرائب علي التبغ تلاقي تجاوبا في مجلس العموم البريطاني، وأن وزير المالية يلقى من الثناء على ذلك بقدر ما يلقاه من عتاب في رفع الضرائب الأخرى ".·يعتبر قرار حظر التدخين عاملا مهما لمساعدة المدخنين على احترام حقوق غير المدخنين في العيش في بيئة خالية من التلوث.الاستفادة من تجارب الآخرين ومتابعة محلية ودولية لكل جديد - بمراجعة أنشطة مكافحة التدخين في كثير من أنحاء العالم، والطرق المختلفة لمساعدة المدخنين وإيجاد بديل لهم عن إدمانهم للنيكوتين، وجد أن من أفضل السبل هي عيادات مكافحة التدخين.- وتتخذ هذه العيادات أساليب مختلفة في مساعدة مستخدمي التبغ منها العلاج بالوخز بالإبر الصينية وبديله ( الملامس الفضي ) كأسلوب فعال وسهل واقتصادي ومأمون.- كما يجب أن تشارك هذه العيادات بفعالية في كل نشاطات مكافحة التبغ محليا ودوليا.ويلاحظ أن برامج تعزيز الصحة والتثقيف الصحي والإقلاع عن التدخين هامة وأساسية ويقع فيها معظم المسؤولية على عاتق وزارة الصحة، ولدعم هذه البرامج يجب:·استمرار الدعم المادي والبشري للبرنامج.· تحديث مستمر للدراسات واستطلاع الرأي لتقييم مراحل البرنامج.·مشاركة فعالة للعنصر النسائي في التوعية، من خلال المدارس ودور العلم ومراكز الرعاية الصحية ومراكز الأحياء وغير ذلك مما يمكنها المشاركة فيه.·توطيد العلاقة مع الجهات ذات العلاقة وكافة أفراد المجتمع لتوسيع دائرة المكافحة.·إشراك الإعلام بجميع وسائله المقروءة والمسموعة والمرئية بمندوبين دائمين في اللجنة ليسهل عرض الرسائل الصحية المطلوبة على المواطنين في الأماكن والأوقات المناسبة.· توطيد العلاقات مع المنظمات العالمية، والجهات ذات الخبرة في هذا المجال.
التخطيط والدراسات
يجب وضع تصور لبرنامج مكافحة التدخين بالمجتمع يعتمد أساسا على ضرورة مشاركة المجتمع والأجهزة ذات العلاقة فيه، كما يجب إجراء الدراسات المختلفة لتحديد نسب المدخنين ونوعياتهم والظروف المختلفة التي تشجع على البدء في هذه العادة، والعوامل التي تساعدهم على الإقلاع، ليمكننا عند إعادة إجراء مثل هذه الدراسات تحديد مدى التقدم في برامج مكافحة التدخين، وفيما يلي نذكر بعضا من هذه الأمثلة.1- نشرت دراسة مرجعية أجريت عام 1414هـ في منطقة المدينة المنورة لعدد 625 من مراجعي عيادات مكافحة التدخين خلال عام 1413هـ باسم " العوامل التي تؤثر في الإقبال أو الإقلاع عن التدخين أظهرت نتائجها أن الأصدقاء واللهو كانوا من الأسباب الرئيسية للبدء في ممارسة التدخين، وأن العوامل الشخصية والاجتماعية والنفسية من أهم أسباب الاستمرار في هذه العادة، وأن هناك علاقة ذات دلالة إحصائية هامة بين الإقلاع عن التدخين وكلاً من التاريخ العائلي للتدخين ومحاولات الإقلاع السابقة وفترة التدخين وعدد الزيارات لعيادات مكافحة التدخين.2- ونشرت دراسة أخرى ميدانية مقطعية أجريت في عام 1415هـ لعدد 1542 مواطن ومقيم في المدينة المنورة لاستطلاع آراؤهم، بعنوان(البرنامج المقترح لجعل المدينة المنورة خالية من التدخين)
أظهرت نتائج هذه الدراسة بعض الحقائق الهامة منها:
- أن 93% من المشاركين يرون أن التدخين آفة يجب محاربتها.- وافق 98.4% من غير المدخنين و 93.7% من المدخنين على القضاء على ظاهرة التدخين في المدينة.- وافق 94% من غير المدخنين و 88% من المدخنين على المساهمة في مكافحة التدخين، وأن 94% من المشاركين يرون ضرورة تشكيل لجنة عليا لمكافحة التدخين. وعن أهمية مشاركة المجتمع في برامج مكافحة التدخين أظهرت نتائج الدراسة:-- أن 90% من المشاركين يرون ضرورة مشاركة الصحة والإعلام.- وأن 77% من المشاركين يرون ضرورة مشاركة المعارف، و71% منهم يرون ضرورة مشاركة الجامعات، و60% منهم يرون ضرورة مشاركة تعليم البنات، و 73% منهم يرون ضرورة مشاركة لجنة أصدقاء المرضى.- أن 74% من المشاركين يرون ضرورة مشاركة الأندية المختلفة.- وأن 55 % من المشاركين يوافقون على مشاركة المؤسسات والشركات الخاصة في برنامج مكافحة التدخين.- وأن 82.8% من المدخنين و 95.8% من غير المدخنين يرون ضرورة إرشاد التجار لعدم بيع الدخان.3 - و يمكن بعد حصر المحلات في المنطقة، تحديد من يبيعون الدخان ومن لا يبيعونه، وتشجيع من لا يبيعونه على الاستمرار في ذلك، وإرشاد غيرهم ممن يبيعون الدخان لعدم بيعه، وحصرهم مرة أخرى بعد ذلك بعدة سنوات للمقارنة وتحديد مدى الاستجابة والتجاوب مع برنامج مكافحة التدخين في المنطقة. ففي المدينة المنورة أجريت دراسة على المحلات التجارية التي لا تبيع الدخان في عام 1415هـ، وكان عددهم 462 محلا وبقالة، وعند تكرار هذه الدراسة بعد ثلاثة سنوات وصل عددهم إلى 578 محلا وبقالة.
دور الإعلام في تنفيذ برامج المجتمعات
استفادت بعض المجتمعات من الإعلام في تنفيذ برامجها: ا ) ففي مدينة نيويورك الأمريكية وفي شهر أغسطس من عام 1975م، ساهم الإعلام في تنفيذ برنامج (خطوة … خطوة - للإقلاع عن التدخين )، وكان يذيع التليفزيون من ( 30 – 90 ) ثانية في اليوم عن البرنامج، لمدة 5 أيام في الأسبوع، على مدار 4 أسابيع. ب) وفي فيلادلفيا أعلنت محطة الراديو فيها أنها خالية من التدخين، خلال شهر إبريل عام 1976م، حيث أذاعت المحطة (250) إعلانا وإرشادا عن مكافحة التدخين خلال هذا الشهر، تضمنت تحذيرات عن أخطار التبغ، وإرشادات للتخلص منه، وقامت الجمعيات الصحية بتوزيع نشرات وكتيبات وشرائط كاسيت وفيديو، وقام الأطباء بدورهم الإرشادي طواعية وبدون مقابل، وقامت الجامعات ومراكز الأبحاث بدورهم لتأكيد أضرار التبغ، وبذلك يكون التعاون بين الجامعات وجمعيات حماية الصحة مع التركيز على الإعلام والدعايات التلفزيونية والإذاعية وبرامج الإقلاع عن التدخين مثل برنامج (5 أيام للإقلاع )، وبرنامج ( 20 يوماً للإقلاع)، قد حقق نتائج إيجابية في مكافحة التدخين. ج) وفي مدينة ملبو رن باستراليا، تبنى التلفزيون فيها برنامج خمسة أيام للإقلاع عن التدخين، وكان يذيع خمسة دقائق منه كل يوم مع نشرة الأخبار، وكان البرنامج ناجحاً ومؤثرا فقد شاهده 27% من المدخنين. د) أما في سان دييجو بأمريكا، فقد اُختيرت منطقة تضم 15000 مواطن لتطبيق برنامج لمكافحة التدخين، شارك في البرنامج الجامعات، مع جمعيات حماية الصحة، والإذاعة، والتليفزيون، والصحف اليومية، والمجلات الأسبوعية. وكان تطبيقه كما يلي: ·وزع على المدخنين في المنطقة ( دليل الإقلاع عن التدخين في20 يوماً ).·وفي اليوم الأول بعد الاحتفال الافتتاحي، شارك فني الأشعة وطبيب مركز الرعاية الصحية الأولية بالمنطقة، في عمل الصور الإشعاعية للرئتين وقياس كفاءة الرئتين لكل المدخنين وذويهم للاطمئنان عليهم، وإعطائهم العلاج المناسب، واستمر ذلك طوال مدة البرنامج.·وبعد متابعة لمدة 30 يوماً أقلع 31% من المدخنين.·ولم يتكلف البرنامج سوى راتب فني الأشعة والطبيب خلال هذه الفترة. هـ) وفى استراليا تمكنت ولاية فيكتو ريا من جعل التبغ يدفع من أجل الصحة، فقد طبق قانون الولاية الذي وضع عام 1987م وأصبح ساريا حيث يقضي بفرض ضريبة تُقدر بـ 5% من إجمالي مبيعات التبغ في الولاية، تُؤخذ من منابع البيع الرئيسية، وبلغت هذه الضرائب ما يوازي 27 مليون دولار أمريكي في السنة، وقد مكن ذلك الولاية من استخدام هذه الحصيلة في تعزيز البرامج الصحية ورعاية بعض النشاطات التي كانت تتولاها شركات التبغ، مثل بعض المسابقات الرياضية، والاحتفالات الثقافية والأدبية، وأمكن أيضاً تطوير بعض الأبحاث في مجال الصحة وتلوث البيئة، ومختلف جوانب الحياة، وأمكن أيضا ابتعاث بعض المواطنين للدراسة والبحث في مختلف جوانب الحياة.وتمكنت بذلك ولاية فيكتو ريا من قطع الصلة بين شركات التبغ ورعاية الأحداث الرياضية والثقافية، ومن جعل التبغ يدفع من أجل الصحة. و ) تجربة عربية رائدة : على الرغم من وجود اختلافات بين مجتمعاتنا والمجتمعات الأخرى، إلا أنه لابد من الاستفادة من تجارب الآخرين حتى نتمكن من تطبيق مثل هذه البرامج في مجتمعاتنا، خصوصا في القرى والمدن الصغيرة, التي تتوفر فيها المستوصفات ومراكز الرعاية الصحية الأولية وبتوفير المقومات المادية اللازمة لإنجاح مثل هذه البرامج فيها، بالإضافة إلى كونها تتحلى بالقيم الروحية السامية التي تدفعها بصدق وأمانة في مساعدة مجتمعاتها للتخلص من هذه العادة المدمرة المحرمة شرعا والتي تغضب الله عز وجل. ففي المدينة المنورة تلك المدينة التي شهدت بزوغ فجر أول دولة إسلامية في التاريخ، وفيها المسجد النبوي الشريف، ويفد إليها الملايين من المسلمين في كل عام، نجد فيها برنامجا لمكافحة التدخين، حقق الكثير من النجاح في مكافحة التبغ بفضل تضافر جهود الأجهزة المعنية مع الجمعيات الخيرية والجمعيات العلمية مع تعاون إيجابي من المواطنين للوصول إلى مدينة نموذجية خالية من التدخين، وهى أول مدينة عربية تسير خطوات منظمة وجادة في مكافحة التبغ.
ضمان مشاركة فعالة لكل أفراد المجتمع
( وما استعصى على قوم منال إذا الإقدام كان لهم ركابا ) - في المدينة المنورة أظهرت نتائج إحدى الدراسات فيها عام 1415 الأهمية الكبرى لمشاركة كافة الأجهزة ذات العلاقة والأفراد والشركات في برنامج مكافحة التدخين.- بناءً على ذلك تكونت لجنة عليا لمكافحة التدخين في مطلع عام 1416 هـ , وتشكلت منها عدة وحدات فرعية للتخطيط والمتابعة والإعلام والشئون المالية.- أُقيم حفل لتكريم أصحاب البقالات التي لا تبيع الدخان وحضره عدد كبير من المسئولين والأعيان والأهالي.- بالتعاون مع بعض شركات الدعاية تم الاتفاق على وضع عده ملصقات في أماكن الدعاية في بعض شوارع المدينة المنورة منها " أخي الكريم أنت في مدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم نناشدكم عدم التدخين ".- قامت بعض الفنادق والمؤسسات بوضع لافتات إرشادية وأخرى تحذيرية في المنطقة المحيطة بالحرم، وتم تثبيتها بحيث تكون مضيئة وثابتة لتتحمل تغيرات الطقس طوال العام، وساهمت البلديات، بوضع ملصقات في لوحاتها المضيئة المتوفرة بالمدينة.- أقامت إدارة التعليم معرضاً دائماً لأضرار التدخين في الوحدة الصحية المدرسية، وأجريت عدة مسابقات لطلاب المدارس عن التدخين ووزعت فيها جوائز للفائزين.
لماذا لا يؤيد الجميع مكافحة التدخين
(.. إذا كان ضرر التدخين واضح للجميع .. باعتبار كافة المنظمات الصحية العالمية.. فلماذا نجد البعض ولو أنهم قليلون جدا ..يؤيدون التدخين..؟) ينقسم مؤيدو التدخين إلى عدة فئات منها: · أصحاب المصالح مثل المزارعين وصناع وتجار التبغ. · مجموعة تجد أن التدخين يحقق لذة وخلاصا لبعض الناس من مشاكلهم، متناسين أضراره وأنه محرم شرعا. · قليل من العلماء والأطباء يقولون بأنه يحسن مزاج المدخنين وينشط تفكيرهم ويحدث عندهم شعور بالغبطة والارتياح، ويعتبرون بأن جسم الإنسان قادر على التخلص من سموم التدخين، وخصوصا الرئة والكلية والكبد وأعضاء الجسم الأخرى التي تتضافر لجعل سموم التدخين أقل سمية بتحللها. وتعتبر هذه الحجج ضعيفة علميا، ولم يستطع مؤيدوها إثباتها بشكل أكيد، مقارنة بملايين الدراسات والأبحاث في جميع أنحاء العالم التي تثبت ضرر التدخين. فلا شك بأن التدخين يسبب الإدمان الذي يجعل متعاطيه في حالة ترقب ونشوة وغبطة وارتياح وهذا مفعول جميع المواد المسببة للإدمان، ولو لم تقم أجهزة الجسم المختلفة بتحليل سموم التدخين لقضى على المدخن مع تدخينه أول سيجارة، حيث تكفي كمية النيكوتين الموجودة في السيجارة الواحدة لقتل الإنسان إذا أعطيت له بالزرق في الوريد، ويعني ذلك أن هذه الفئة لم تأتي بالجديد وما يوجب الاعتبار. ( وهل نحن أول من فكر في جعل مدينته خالية من التدخين ؟) (وكيف يمكننا الاستفادة من تجارب الآخرين ؟)(وكم من الوقت يكفي لذلك ؟)لا شك أن حب الناس لمجتمعهم هو أحد الدوافع لتحقيق مثل هذا الهدف، بالإضافة إلى كون التدخين محرم شرعا ومهلك للصحة وملوث للبيئة وسبب لكثير من الحرائق ومضر بالاقتصاد العام وغير مقبول اجتماعيا. ولقد سبقتنا في ذلك مدن كثيرة في العالم مثل مدينة ( بيزانسون ) الفرنسية وولاية (فيكتو ريا) الأسترالية وغيرهما, فمنهم من حقق هدفه ومنهم من لا يزال يسير على هذا الدرب. ويمكن بحسن النوايا وبالدقة في التدبير وبالصدق في التنفيذ وبالاستفادة من تجارب الآخرين وبالثقة في أنفسنا معتمدين على الله عز وجل نكون قادرين على تحقيق الهدف.وليس من السهل تحديد فترة زمنية محددة للوصول إلى ما نصبو إليه لأن ذلك يعتمد على دقة التخطيط وحسن التنفيذ ومدى مشاركة المجتمع والجهات ذات العلاقة ومدى توفر الإمكانيات المادية والبشرية على حد سواء.
بــركــان غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 07-05-07, 02:09 PM   #2
|[ عـضـو مــاسـي ]|

 
صورة سجينة الذكريات الرمزية
 
الدولة: الإمارات العربية المتحدة
الافتراضي رد : التدخين و ما ينتجه من اضرار

BRKAN

مشكور على الموضوع

والله يكفي الجميع شر السجاير

وإن شالله المدخنين يستفيدون من هذا الموضوع

بنتظار جديدك والله يعطيك العافيه
سجينة الذكريات غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 08-05-07, 03:03 PM   #3
عضو موقوف من الاداره
 
الدولة:
الافتراضي رد : التدخين و ما ينتجه من اضرار

أشكركـ على طرحكـ الرائع والمعلومـات الجميله ..

أسجل اعجابي وبأنتظــار جديدكـ..

دمتـ ودامـ ابداعكـ وعطـــائكـ..

لكـ أطيبـ وأرق تحيه ..

تقبل مروري المتواضع ..
سلطان الفخر غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 08-05-07, 10:51 PM   #4
|[ عـضـو نـشـيـط ]|

 
صورة النمر القادم الرمزية
 
الدولة:
إرسال رسالة عبر MSN إلى النمر القادم إرسال رسالة عبر Yahoo إلى النمر القادم إرسال رسالة عبر Skype إلى النمر القادم
الافتراضي رد : التدخين و ما ينتجه من اضرار

مشكور على الموضوع

والله يكفي الجميع شر السجاير

وإن شالله المدخنين يستفيدون من هذا الموضوع
النمر القادم غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 10-05-07, 09:19 PM   #5
عضو موقوف من الاداره
 
الدولة:
الافتراضي رد : التدخين و ما ينتجه من اضرار

BRKAN


الله يكفي الجميع من التدخين

الف شكر على الطرح
نـــ الوجود ـــادر غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 09-08-07, 09:18 AM   #6
|[ عـضـو نـشـيـط ]|

 
صورة بــركــان الرمزية
 
الدولة:
إرسال رسالة عبر MSN إلى بــركــان
الافتراضي رد : التدخين و ما ينتجه من اضرار

أشكر جميع من رد على الموضوع ودمتم سالمين
بــركــان غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 22-12-08, 11:50 PM   #7
عضو موقوف من الاداره
 
الدولة:
إرسال رسالة عبر MSN إلى •●«[ امير الورد ]»●•
الافتراضي ملف كامل عن التدخين والاضرار الناتجه من أسباب استخدامه

--------بسم الله الرحمن الرحيم--------

وبعد

فمن المواضيع التي ارقتني واتعبتني هي مواضيع استخدام وتناول المكيفات بانواعها سواء كانت مخدرة او منشطة او تؤدي للادمان كالسجائر والقات والحشيش والشيشة.........الخ الخ الخ

ومن هذا المنطلق احببت ان افتح ملفا للحرب على هذه المواد وعلى رأسها التدخين
والدعوة مفتوحة لجميع الاعضاء للاشتراك وأسأل الله الا يفوتكم الاجر
ورب كلمة هدت انسانا الى الطريق القويم

نبذة عن تاريخ التدخين
لقد وفد الينا التدخين من قارة امريكا حيث قام المكتشفون الاوروبيون بنقل التبغ الى اوروبا ونشروا معه عادة التدخين, ومصطلح نيكوتين الذي يتداوله الناس عند التحدث عن التدخين أخذ من اسم جون نيكوت سفير فرنسا في لشبونة والذي دافع عن التبغ وكان يؤكد أن للتدخين فوائد مثل إعادة الوعي وعلاج الكثير من الأمراض.

وحتى منذ هذه البداية لم يترك الموضوع دون مقاومة فقد قام كثيرون بمعارضته وخصوصا (جيمس الأول) في كتابه "مقاومة التبغ" حيث اعتبر التدخين وسيلة هدامة للصحة. أما السيجارة التي يعرفها الناس بشكلها الحالي فقد ظهرت في البرازيل عام 1870م.

من الغريب أن أول إحصائية عن التدخين في الولايات المتحدة الأمريكية ظهرت في عام 1880 وكان تعداد السكان خمسين مليون فقط ثبت أنهم يدخنون 1,3 بليون سيجارة سنويا وحينما ارتفع عدد سكان الولايات المتحدة الأمريكية إلى 204 مليون ارتفع عدد السجائر المدخنة إلى 536 بليون سيجارة سنويا. من هذا يتضح أن السكان زادوا بنسبة 300% أي أن زيادة السجائر أكثر من زيادة السكان 133 مرة.


التدخين واضراره على الجهاز الهضمى
لدكتور/ محمد عبدالله المفرح
استشاري الامراض البطنيه والجهاز الهضمي عضو الجمعية السعودية للجهاز الهضمي

مقدمة:
لقد ثبت بما لايدع مجالا للشك أن للتدخين أضرارا جسيمة ليس فقط من الناحية الصحية.. ولكن أيضاً من الناحية الاقتصادية والاجتماعية والنفسية.. علاوه على مخالفة المدخن للتعاليم الدينيه.. وليست أضراره مقتصرة على المدخن فقط، وإنما هي تصل إلى كافة أفراد أسرته ومجتمعه.. والتدخين أنواع فقد يكون عن طريق السجائر أو السيجار أو الشيشه كما أن هناك أنواع أخرى لاستعمال التبغ غير التدخيين مثل الشمة والسعوط و المضغة.. ولايقتصر الأمر على التدخين المباشر ولكن أيضا على التدخين غير المباشر كما هو الحال بالنسبة للحامل تعرض جنينها لاضراره.. كذلك فإن جلساء المدخنين وخاصة الأطفال والزوجة يتعرضون للأضرار نتيجة تلوث جو الغرفة بشكل متكرر.... وقد ثبت أن للتدخين غير المباشر صلة ببعض الأمراض كسرطان الرئة وغيرها. وللتر طيه أشرار كثير نذكر منها ما يلي:

اولاً: اضرار اقتصاديه واجتماعيه:

تدل نشرات منظمه الصحة العالمية على أن عدد الدول المنتجة للتبغ بلغ 120 بلدا ويزداد مع الأسف نصيب الدول الناميه في إنتاح التبغ من يوم إلى آخر حيث بلغ عام 1983م ما مقداره 63% من الانتاج العالمي.. مقارنه بـ 58% عام 1973م و 50% عام 1963م. أما التصنيع فإنه يتم في الدول الصناعية ويباع بعد ذلك إلى الدول المنتجة بأرباح عليه.. ورقم أنه يتم تشغيل عدد كبير من العمالة في الدول النامية في هذا الانتاج إلا أنه لو تم استبدال ذلك بانتاج مادة أخرى نافعه فإن المردود الايجابي يسكون بلاشك أكبر سواء على العمالة أو على البلد المنتج.
ومن الملفت للنظر-والمؤسف أيضا-الارتفاع في صناعة و استهلاك التبغ في الدول النامية في نفس الوقت الذي ينخفض فيه معدل استهلاك الفرد فيها للغذاء.. وهذا يلاحظ بشكل أكبر في أفريقيا.. حيث كان معدل استهلاك الفرد للغذاء عام 1981م أقل منه بكثير عما كان عليه قبل عشرين عاما مضت.ومع ازدياد موجة التدخين في البلدان الناميه فقد أصبحت أضراره مماثلة لما لوحظ في البلدان الصناعيه بل وإنها قد تكون أكثر تأثيرا نظرا لأن سوء التغذيه وانتشار الأمراض المعدية المختلقة في البلد ان النامية تساعد على تفاقم الوضع.وتقدر نسبة المدخنين من الرضال البالغين بحوالى 50% في كافة البلدان النامية.. أما بالنسبة للنساء فهتقدر بحوالي 5% ماعدا بعض الدول مثل بنغلادش والهند ونيبال وتايلاند حيث يزداد عدد المدخنات فيها بنسبة كبيرة.. ولقد ثبت أن 25% من الرجال في الصين أدمنوا التدخين قبل أن يبلغوا سن الثامنة عشر.. أما في الهند فإن ثلث الرجال يدمنون التدخين قبل بلوغ سن العشرين.

ومن أضراره الاصابة بالعاهات المختلفة التي قد تصل إلى حد الاقعاد مع المعاناة المستمره من جراء ذلك.. كذلك نقص الانتاجية لدى المدخن لكثرة تغيبه عن العمل بسبب كثرة التعرض للمرض وتقصير أجله مقارنة بغير المدمنين.. كذلك فإن المدمن كثرا ما يتسبب في حوادث الحريق والمرور.. وقد أثبتت الاحصائيات أن حوالي 15-25% من كافة حوادث الحريق ناتجة عن التدخين.. وأن حوالي 24% من حوادث الحريق المسببة للوفيات في الولايات المتحدة تنجم عن التدخين وأن 30% من حوداث الحريق المنـزلية سببها التدخين.

-------------------------------------
ثانياً: أضرار صحية عامة:

من الثابت أن للتدخين أضرارا صحية على كثير من الأعضاء الهامة في الجسم كتأثيراته السلبية على القلب والدورة الدموية التي كثيرا ما تسبب تصلب وانسداد الشرايين.. مما قد يؤدي الى جلطة القلب أو المخ او الأطراف التي قد تسبب الموت المفاجيء أو الشلل والاقعاد أو بتر الطرف المصاب.

أما تأثير التدخين على الجهاز التنفسي كالاصابه بالالتهابات المزمنه للشعب الهوائية وسرطان الرئتين فانه لم يعد خافيا على أحد من غير المختصصين في المجال الطبي.. يضاف إلى ذلك الاصابة بسرطان المثانة والكلي وتأثيره السلبي على القدرة الجنسية كذلك فانه من مسببات الاجهاض الى جانب بأثيره على صحة الجنين ووفيات المواليد وغير ذلك من الأضرار الصحية العديدة والتي لايتسع المجال لذكرها.

والتدخين يعتبر أحد عوامل الخطورة المؤدية الى الموت المفاجىء دون أن يكون هناك أمراض في القلب.. وقد ثبت أن التدخين يلعب دورا بارزا في 75% من حالات الموت المفاجىء إلى جانب بعض عوامل الخطورة الأخرى كارتفاع الكولسترول وارتفاع الضغط ومرض السكر.. ويضاف إلى ذلك أن التدخين يؤدي إلى نقص الشهية وضعف التغذية وضعف جهاز المقاومة والاصابه بمختلف الأمراض بسهولة.


ثالثا: أضرار التدخين على الجهاز الهضمي:

أ) الفم والأسنان:
تعتبر التهابات اللثة واللسان وتسوس الأسنان وتغيير لونها وتهيج الحلق والبلعوم وكذلك التهابات الغدد اللعابية وتكون الحصى فيها من المضار الشائعه للتدخين يضاف إلى ذلك الرائحة الكريهة للفم.وقد ثبت علميا أن التبغ من الأسباب الرئيسيه للإصابه بسرطان الشقتين والفم واللسان والبلعوم سواء أكان ذلك تدخينا للسيجارة أو السيجار أوالغليون أو تجميع التبغ بالفم ومضغه (الشمة أوالسعوط) والأخيره عادة منتشرة في جنوب الجزيزة وتهامة الحجاز والسودان لدى الرجال والنساء ولكنها لدى الرجال أكثر.. ويعتبر سرطان الفم مشكلة صحية كبيرة في جنوب وجنوب شرق آسيا وخاصة الهند التي يمثل فيها سرطان الفم 50-70% من أنواع السرطان الأخرى مجتمعة.. وهذا يرجع إلى حد كبير إلى مضغ بعض أنواع التبغ.. وقد ثبت أن نسبة سرطان الفم تزداد مع ازياد نسبة مضع التبغ وخاصه عندما تبدأ هذا العادة في سن مبكرة.. كذلك تبين أن موضع السرطان هو موقع وضع التبغ للمضغ.. أما إذا تم وضعه للمضغ أثناء النوم فإن نسبة الاصابه بالسرطان ترتفع الى 36مرة عن غير الماضغين.. يضاف إلى ذلك أن للشيشة دورا في نقل الكثير من الأمراض المعدية من شخص إلى آخر كالتهابات الكبد أو بعض الأمراض الفيروسية أو الجنسية.

وقد أجريت بعض الدراسات بكلية الطب بجامعة الملك عبدالعزيز بجدة عن الشمه ووجد أن لها علاقة كبيرة في انتشار سرطان الفم واللسان... وقد أشار الدكتور محمد على البار في كتابه (التدخين وأثره على الصحه) إلى وجود زيادة كبيرة في التهابات المريء والمعدة وقرح الاثنى عشر نتيجة استخدام الشمة.. كما وجد أن هذه الالتهابات لاتشفى رغم استخدام الأدويه والعقاقير الجيدة طالما كان المريض مستمرا في تعاطى الشمة، وأن التوقف عنها يؤدى إلى تحسن حالة المريض بصوره مذهله.

ب) المرىء
لقد ثبت أن هناك علاقة بين تدخين السجائر أو الغليون أو مضغ التبغ وسرطان المرىء ويتضح ذلك جليا في بعض الدراسات التي أجريت في جنوب أفريقيا لدى الأفريقيين وكذلك في أواسط وجنوب شرق آسيا.وبعتبر التدخين من الأسباب الرئيسية لالتهابات المريء حيث يؤدى الى ارتخاء عضلة مدخل المعده مما يسبب ارتجاع حمض المعدة إلى المرىء بصفة متكررة.. وهذا يؤدى إلى التهابات المريء.

ج) المعدة والاثنى عشر:
هناك مؤشرات بأن التدخين من ضمن مسببات التهابات وقرحة المعدة والاثنى عشر وقد أثبتت الدراسات أن نسبة المصابين بالقرحة من المدخنين أكثر من غيرهم.. كذلك فقد ثبت بما لايدع مجالا للشك أن للتدخين دورا رئيسيا في تأخير شفاء قرحة المعدة والثنى عشر حيث يلعب النيكوتين دورا في تخفيف كمية السوائل والبيكربونات التي يفرزها البنكرياس وكذلك فإنه يؤدى أيضا الى ارتخاء عضلات مخرج المعدة وبالتالى ارتجاع عصارة المرارة إلى المعدة مما يسبب تهيجها.. كما أنه يؤثر على الدورة الدموية للاثنى عشر مما يقلل مناعة المخاطيه وحتى لو شفيت القرحة مع العلاج فإن المدخن يتعرض للانتكاسات أكثر من غيره.

د) البنكرياس:
لقد ثبت أن الاصابة بسرطان البنكرياس تتضاعف لدى المدخنين مقارنة بغيرهم وكذلك الاصابه بالتهابات البنكرياس

هـ) الكبد:
أن تدخين الشيشة بالتناوب مع عدة أشخاص يؤدى إلى نقل الكثير من الأمراض المعدية من شخص إلى آخر وخاصة التهابات الكبد التى لم تعد أضرارها خافيه على أحد.

و) الامعاء الغليظه (القولون):
أثبتت عدة دراسات في الولايات المتحدة أن للتدخين علاقة في نشوء بعض الأورام التى قد تؤدي إلى سرطان القولون.. كذلك نشر مؤخرا أن بعض أنواع التهابات القولون تكثر لدى المدخنين مقارنه بغيرهم ,
وهكذا فاننا لا نجد سبيا واحدا وجيها يشجع على الانغماس في هذه العادة الضارة بل إن المؤشرات التي تطرقنا إلى البعض منها والتي تم التعرف عليها حتى الان وفي هذا الفرع المحدود من المجال الطبي تنذر كل ذي عقل بالايتعاد عن هذه العادة الضارة ومحاريتها بكل الوسائل المتاحة..

بعض المواد الموجودة في السيجارة والشيشة

القطران
(.. في نيوزيلندا وجدوا إن كمية القطران الناتجة مما يستهلك من التدخين سنويا.. تكفي لرصف طريق طوله 5,5 كيلومتر من الطرق السريعة …)
· القطران أو القار هو من نتائج احتراق نبات التبغ وباقي محتويات السيجارة، وهو من المواد الأساسية المسببة للسرطان لاحتوائه على أكثر من 50 مادة تسبب السرطان.
· يساعد ترسيبه في الرئة على حدوث انسدادا في الشعيبات الهوائية ويسبب تلفا للأهداب الموجودة في غشاء القصبات الهوائية (الشعب الهوائية) مما يؤدي إلى تلفها، وحيث أن هذه الأهداب (الشعيرات) هامة جدا لطرد المواد الغريبة ومنعها للوصول إلى حويصلات الرئة فإن إصابتها تسبب النزلات الشعبية المتكررة، وانتفاخ الرئة( الإمفيزيما )، والالتهابات الرئوية.
· وتقوم الرئة بالتخلص باستمرار من هذه المادة بالسعال، إلا أن المدخن يحرص على تواجدها باستمراره في التدخين.
· وتدل الدراسات العلمية على أن فترة تخلص الجسم من القطران، قد تصل إلى عشرة سنوات، ويعتمد ذلك على نوع الدخان المستعمل وكميته وطريقة تدخينه

النيكوتين
· النيكوتين مادة كيميائية سامة،وهي من أشباه القلويدات ويعزى إليها كثير من أضرار التدخين.
· 60 مليجرام منه قادرة على قتل إنسان بالغ، إذا أعطيت له دفعة واحدة عن طريق الزرق في الوريد، ولكن نظرا لأن الكمية التي يتعاطاها المدخن تكون عن طريق الاحتراق، فهي لا تؤدي إلى الوفاة المباشرة.
· النيكوتين مادة مسببة للاعتماد و( الإدمان عليها ).
· يسبب ضيقا في الأوعية الدموية وخاصة الطرفية منها.
· يسبب ازديادا في عدد ضربات القلب.
· يؤثر على الغدد الصماء في الجسم.
· يقلل من حركة الأهداب الموجودة بالقصبة الهوائية التي تقوم بطرد السائل المخاطي من المجاري التنفسية ويؤدي تراكمه إلى توفر بيئة ملائمة لنمو الجراثيم وحدوث الإصابة الأنتانية في الرئتين.

--------------------------------------
مارلبورو .. القصة التي لم تنشــر ..؟
ارتبط التدخين في أذهان الشباب بالنكهة والمتعة والرومانسيةوإعلان التمرد وأكاد أجزم بأن صورة شخصية مارلبورو الإعلانية الشهيرة ( ديفيدماكلين ) راسخة في أذهان كثير من المدخنين وهو يوقد سيجارته من جذوة ، أو وهو ممتطصهوة جواد وتحته عبارة ( تعال حيث النكهة لقد بلغ من شهرته أن أطلق عليه لقلب رجل المارلبورو man marlboro

وكان تأثيره كبيراً لدرجة أن ستين بالمئة من المدخنين الجدد يدخنون مارلبورو وهناك آخرون في مجال دعايات التدخين ممن لا يماثل ونشهرة هذا الجزء من القصة معروف لدى القراء فما هو الجديد في الموضوع؟

رجل المارلبورو .. سقط ضحية التدخين بسرطان الرئة وأمضى بقيةأيامه تحت جهاز التنفس إلى أن وافاه الأجل ولقد لازماه أخوه خلال أيامه الأخيرة وعان كثيراً من تردي حالت أخيه ومعاناته مع المرض فقرر أن يبذل كل جهداً في القضاءعلى ظاهرة التدخين لكي لا تتكرر مأساة أخيه فقام بالتعاون مع الجمعية الأمريكيةللسرطان بحملة توعية كبيرة للتحذير من مضار التدخين وكان إحدى دعاماتهم الدعائية فيذلك هي قصة رجل المارلبورو الشهير . ونهايته المأساوية .

المطلوب من المدخن عند الإقلاع
لن يستفيد المدخن من العلاج إذا لم تكن لديه الرغبة الأكيدة في ترك التدخين، وأن يكون لدى المعالج الإحساس بذلك، وعلى المعالج ألا يبدأ العلاج إلا بعد التأكد من جديه المدخن في الإقلاع ويطلب منه بعد ذلك ما يلي:-

أ ) إخلاص نية الإقلاع لله تعالى.
2)الإرادة.
3)التخلص من الدخان بكل أنواعه.
4) تغيير العادات المرتبطة بالتدخين.
5) جلسة صادقة مع النفس.
6)إتباع أسلوب غذائي.
7) الحذر من السمنة.
8)عقد نية عدم العودة للتدخين مرة أخرى.

مراحل التخلص من التدخين
والمدخن عادة ما يمر بعدة مراحل في طريق تخلصه من التدخين:

أولا: مرحلة ما قبل التفكير في الإقلاع.
ويحتاج فيها المدخنون إلى التشجيع وتوفير الحوافز، والمقصود بذلك هو تشجيع المدخن على الإقلاع بإظهار فوائده الصحية والاقتصادية والشرعية، وتقوم العيادة بهذا الدور بما تقدمه من ندوات ومحاضرات للتوعية في مختلف القطاعات والمحافل، وبتوسيع دائرة التوعية بأضرار التدخين وفوائد الإقلاع عنه بكل الوسائل المتاحة لها مثل ( نشرات .. كتيبات .. كتب .. أفلام .. برامج كمبيوتر .. الخ )، بالإضافة إلى عمل المسابقات ورصد الحوافز المادية والمعنوية اللازمة.

ثانيا : مرحلة التفكير في الإقلاع.
وفيها يحتاج المدخن إلى المعلومات التي تساعده على التخلص من التدخين، وهى متوفرة بالعيادات على مختلف أشكالها ووسائلها إما بالأجهزة المتوفرة بالعيادة، أو ببعض الوسائل الأخرى مثل (لاصقات النيكوتين .. اللبان .. بعض الأقراص .. الخ
•●«[ امير الورد ]»●• غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 23-12-08, 09:49 PM   #8
|[ عـضـو مــاسـي ]|

 
صورة ! شجاعة يائس ! الرمزية
 
الدولة: المملكة العربية السعودية
الافتراضي رد: ملف كامل عن التدخين والاضرار الناتجه من أسباب استخدامه

هايم في غرامك




شاكر لك طرحك القييم والمعلومات المفيده



يعطيك العافيه ولاعدمنا جديدك



ارق التحايا واعطرها لك



ودمت بخير
! شجاعة يائس ! غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 24-12-08, 02:54 AM   #9
عضو موقوف من الاداره
 
الدولة:
إرسال رسالة عبر MSN إلى •●«[ امير الورد ]»●•
الافتراضي رد: ملف كامل عن التدخين والاضرار الناتجه من أسباب استخدامه

الله يعافيك

يسلمو عالمرور

تحياتي
•●«[ امير الورد ]»●• غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 08-11-10, 03:13 AM   #10
|[ عـضـو شرف]|
 
الدولة: المملكة العربية السعودية
وردة الإقلاع عن التدخين يخفض معدل حدوث السكتة الدماغية بنسبة 50% !

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
السيجارة تؤثر في جميع أعضاء الجسم ووظائفه والمضاعفات تزداد سوءا مع الإدمان عليها (1)

الإقلاع عن التدخين يخفض معدل حدوث السكتة الدماغية بنسبة 50% !


تنتهي مرحلة التأثير الحاد للتدخين عادة بعد عدة أسابيع من ممارسة التدخين

أ.د. جابر بن سالم القحطاني
قبل الحديث عن تأثير التدخين على صحة الإنسان ووسائل الإقلاع عنه يجب أن نعطي نبذة موجزة عن المحتويات الكيميائية لأوراق التبغ المستخدمة في التدخين وكذلك المحتويات الكيميائية الموجودة في دخان السيجارة .
إن أهم محتويات أوراق التبغ المستخدمة في التدخين هي قلويدات أكثرها فاعلية قلويد سائل عديم اللون يتطاير بتعرضه للهواء والحرارة ، ويستخلص هذا المركب من أوراق التبغ بواسطة التقطير وهو ما يعرف بالنيكوتين Nicotine وعند تعرضه للهواء فإنه يتأكسد ويعطي رائحة مميزة هي الرائحة المعروفة للتبغ. كما تحوي الأوراق قلويداً آخر يعرف باسم أنابازين Anabasine بالإضافة إلى مركبات صمغية وسكرية وعفصية وزيوت طيارة وأملاح معدنية وأحماض عضوية.
أما دخان الأوراق بعد إشعال السيجارة فتحتوي على نيكوتين الذي تصل نسبته إلى 9% وأول أكسيد الكربون وأمونيا وقطران وبيريدين ومركبات مثل حمض الهيدروسيانيك وهو من أخطر المواد السامة ، وحمض الفورميك وهو يسبب انتفاخاً وهيجاناً في الجلد ، ومواد الدهيدية متفرقة وتعتبر ضارة بخلايا الجسم ، والقار أو القطران والذي يترسب على الرئتين والجهاز التنفسي ، ولقد تبين أن البلعوم والرئتين يتعرضان إلى ما يقرب من رطل من القار سنوياً بين مفرطي التدخين ، ومواد هيدروكربونية متعددة الحلقات وتشمل تلك الأنواع المسببة لسرطان الرئة ، ومادة النيتروزامين والمحتمل أن تكون سبباً في بعض أنواع سرطانات الجهاز التنفسي والمعدة والمثانة والبنكرياس ، وخليط من الغازات والمواد الكيميائية المتبخرة وملايين الجزئيات الصغيرة والمواد الصلبة الضارة . والنيكوتين يمتص عن طريق الأغشية المخاطية المبطنة للفم والرئتين وكذلك الجلد ويقال انه يكفي وضع قطرة إلى ثلاث قطرات من النيكوتين على لسان إنسان غير مدخن فتقتله .
نعود إلى تأثير التدخين على صحة الإنسان ووسائل الإقلاع :
تؤكد الحقائق العلمية على أن التدخين يؤثر على أعضاء الجسم ووظائفها ، إما تأثيراً سريعاً تظهر علاماته وأعراضه عندما يبدأ الفرد في ممارسة التدخين أو تأثيراً يتضح ضرره على صحة الإنسان بعد الاستمرار في ممارسة التدخين لمدة طويلة ، حيث ينجم عن هذه الممارسة الإصابة بأمراض القلب والشرايين والجهاز التنفسي والجهاز الهضمي ، كما يساعد التدخين على تفاقم خطورة هذه الأمراض إذا كان الفرد المدخن مصاباً بمرض من هذه الأمراض أو مصاباً بمرض تتضاعف خطورته بممارسة التدخين مثل أمراض السكر والسمنة والتوتر النفسي . وقد يؤثر التدخين على فعالية الأدوية حيث يؤدي إلى تدني فعالية بعض الأدوية أو إلى تفاقم الخطر الناجم عن استعمال أدوية أخرى .
التأثير الحاد ( السريع ) للتدخين :
عند بداية التدخين تظهر على الفرد المدخن علامات وأعراض مميزة مثل زيادة ضربات القلب وانخفاض درجة حرارة الجلد والتقيؤ والإسهال وارتخاء العضلات وتنشيط الجهاز العصبي المركزي والسعال ، وبعد ممارسة التدخين تختفي بعض هذه الأعراض مثل التقيؤ والإسهال . وجدير بالذكر أن معظم الأعراض التي تظهر عند بداية التدخين تكون بسبب تأثير مادة النيكوتين .
التأثير الناجم عن ممارسة التدخين :
تنتهي مرحلة التأثير الحاد للتدخين عادة بعد عدة أسابيع من ممارسة التدخين ، ليدخل المدخن في مرحلة جديدة لا يستطيع التخلي فيها عن التدخين ، ويرغب في زيادة ما يدخنه من السجائر تدريجياً حتى يشعر بنفس التأثير الأول من ارتخاء العضلات وانخفاض حدة التوتر وزيادة التركيز والاستمتاع بالتدخين .
وتعتمد شدة الآثار المزمنة للتدخين على مقاومة جسم المدخن ، فالمرضى الذين يشكون من أمراض الجهاز التنفسي أو أمراض القلب يكونون أشد تأثراً بإصابات التدخين عن الأشخاص الأصحاء ، كما أن هناك أفراداً أصحاء يكونون أكثر تأثراً بالإصابة بأمراض التدخين عن غيرهم . ويتوقف احتمال الإصابة وشدتها على طول المدة التي يمارس فيها الفرد التدخين وعلى عدد السجائر التي يدخنها يومياً بالإضافة إلى الطريقة التي تعود عليها في ممارسة التدخين ، فمدخنو السجائر بوجه عام أكثر تأثراً بالإصابة عن مدخني الغليون أو مدخني السيجار ، كما أن المدخن الذي يجذب أنفاساً عميقة من السيجارة أشد تأثراً من المدخن الذي يضع السيجارة في فمه مدة بدون تدخين أو المدخن الذي يجذب الدخان بالفم ثم يخرجه من أنفه دون أن تصل كمية كبيرة منه إلى الرئة . ويعتمد احتمال إصابة الفرد بمرض من أمراض التدخين وشدة هذا المرض على معامل التدخين ، وهو عدد ما يدخنه الفرد يومياً من سجائر X عدد سنوات التدخين ÷20 ، فكلما زاد معدل التدخين كلما زاد احتمال الإصابة .








التدخين وأمراض القلب والشرايين :
تشير الإحصائيات إلى أن أكثر من 400 ألف نسمة يموتون سنوياً في الولايات المتحدة الأمريكية بسبب نوبات قلبية ناجمة عن ممارسة التدخين ، كما تدل الدراسات على أن المصابين بأمراض القلب والشرايين من المدخنين ضعف عدد المصابين من غير المدخنين تقريباً وأن درجة الإصابة تتناسب تناسباً طردياً مع عدد السجائر التي يدخنها الفرد في اليوم وعدد السنوات التي مارس فيها التدخين ، بالإضافة إلى العمر الذي ابتدأ فيه التدخين .
وتتمثل خطورة التدخين على القلب والأوعية الدموية في وجود النيكوتين وغاز أول أكسيد الكربون في الدخان المتصاعد من السيجارة ، فالنيكوتين يؤدي إلى حدوث اضطرابات في القلب السليم ، وقد تؤدي هذه الاضطرابات إلى حدوث الوفاة في مرضى القلب ، ويسبب النيكوتين أيضاً ارتفاعاً ملحوظاً في ضغط الدم قد يؤدي إلى حدوث إصابات في القلب ، كما يسبب النيكوتين ضيق الشرايين السطحية ، وهذا يؤدي إلى التعجيل بظهور التجاعيد في الجلد مما يؤثر على نضارة بشرة الوجه وحيويتها .
ويعتبر غاز أول أكسيد الكربون ، الناجم عن احتراق التبغ ، من أخطر الغازات السامة ، وتتمثل خطورة هذا الغاز في أنه يعرقل وصول الأكسجين إلى الأنسجة ، وبذلك تتدنى كمية الأكسجين بالأنسجة على أثر التدخين ، وينعكس أثر هذا التدني على سلامة القلب والشرايين ، فقلة وصول الأكسجين إلى القلب يسبب حدوث تقلصات في الشريان التاجي الذي يغذي عضلة القلب بالدم ، كما ينجم عن هذه التقلصات حدوث آلام الذبحة الصدرية ولذلك يحذر الأطباء مرضى الذبحة الصدرية من خطورة التدخين ومخالطة المدخنين ومن التواجد في الأماكن التي تقل فيها نسبة الأكسجين ، كما يسبب غاز أول أكسيد الكربون حدوث إصابات في الأغشية المبطنة للشرايين نظراً لقلة وصول الأكسجين إليها . وينجم عن إصابات هذه الأغشية ترسيب مادة الكولسترول وبعض المواد الأخرى وتراكمها داخل الشرايين ، مما يؤدي إلى حدوث ضيق أو انسداد في الشرايين . وتعتمد درجة إصابة الشرايين على عدد السجائر التي يدخنها الفرد يومياً وعلى طول المدة التي مارس فيها التدخين . تشمل إصابات الشرايين الشريان التاجي للقلب الذي يصاب بالجلطة التي تؤدي إلى حدوث النوبات القلبية وهبوط القلب وعطب القلب ، وقد تسبب الإصابة وفاة المريض . وربما تتكون الجلطة في شرايين المخ فتسبب حدوث الشلل أو السكتة الدماغية .
وتشير نتائج الدراسات التي أجريت على آلاف المدخنين أن نسبة الإصابة بالسكتة الدماغية الناتجة عن انسداد شرايين المخ بالجلطة تعادل ثلاثة أضعاف نسبة الإصابة في غير المدخنين ، كما أن نسبة حدوث السكتة الدماغية بسبب نزيف المخ في المدخنين تعادل من أربعة إلى ستة أضعاف النسبة في غير المدخنين ، وينخفض معدل الإصابة بدرجة ملحوظة عندما يقلع المدخن عن التدخين ، فلقد دلت الدراسات على أن احتمال حدوث السكتة الدماغية الناجمة عن نزيف المخ يزداد بزيادة عدد سنوات التدخين ، وينخفض بمقدار 50% في الأفراد الذين أقلعوا عن التدخين .
ولعل من أهم الأسباب التي تؤثر على لياقة المدخن البدنية وتحد من حركته انسداد شرايين الساق ، الذي يؤدي في بادئ الأمر إلى صعوبة في المشي مع حدوث آلام مبرحة في الساق . وقد يتطور المرض بعد ذلك في حالة الاستمرار في التدخين ، حيث يحدث انسداد كامل في شرايين الساق ، وهذا يسبب مرض الغنغرينا الذي يعالج ببتر الجزء المصاب .
وإذا كان المدخن يشكو من ارتفاع ضغط الدم ، فإن التدخين قد يؤدي إلى حدوث إصابات سريعة في الشرايين ، وقد تكون هذه الإصابات في شرايين المخ ، حيث ينجم عنها حدوث نزيف قد يكون سبباً آخر من أسباب السكتة الدماغية .
وقد يسبب التدخين الإصابة بجلطة وريدية قد تصل إلى الوريد الرئوي حيث تستقر في الرئة وتسبب حدوث الوفاة .
وتزداد خطورة التدخين على القلب والشرايين في المدخنين المصابين بمرض السكر أو البدانة . والرياضة البدنية والتدخين متضادان .. فالرياضة ترفع مستوى السكر اللياقة البدنية والتدخين يخفضها ، والرياضة تساعد في علاج مرض السكر والبدانة ، والتدخين يسهل حدوث مضاعفاتهما على القلب والشرايين .
ولذلك فإن للتمرينات الرياضية دوراً كبيراً في تحسين صحة المدخن بعد الإقلاع عن التدخين ، حيث تقلل ممارسة الرياضة من احتمال حدوث إصابات في القلب والشرايين ، كما يساعد تنشيط الدورة الدموية على تخليص أنسجة الجسم من المواد الكيميائية التي تراكمت في هذه الأنسجة على أثر التدخين . وتساعد التمرينات الرياضية أيضاً في رفع مستوى كفاءة الرئة بعد الإقلاع عن التدخين ، وهذا يؤدي إلى سهولة إمداد الأنسجة بالأكسجين اللازم لحيوية الجسم وتجديد خلاياه .

لكم ودي وردي وحبي
همس الكون وعيونه غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد

الإشارات المرجعية
أدوات الموضوع

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are مغلق
Pingbacks are مغلق
Refbacks are مغلق


مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
خنتيه فيصل السُلمي شعر و شعراء 28 19-07-12 05:31 PM
التدخين مضار.. ونصائح للإقلاع.. التدخين من نظرة اسلاميه.. طبعي كتـوم طب و صحة 16 09-08-11 01:05 AM
آخر اضرار التدخين ! صاحب_ صاحبه منتدى الرجل ( آدم ) 8 10-05-09 02:14 PM
اضرار الوجبات السريعه = اضرار الدخان احساس مخفي طب و صحة 8 20-12-08 02:23 AM
ذلك فضل الله يوتيه من يشاء عندي امل فيكم اناشيد اسلاميه و صوتيات و فلاشات 8 27-10-08 10:53 PM


الساعة الآن +3: 01:19 PM.