عـودة للخلف   منتديات تعب قلبي > منتديات تعب قلبي للقصص والروايات > روايات تعب قلبي


شجرة الإعجاب30إعجاب

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم(ـة) 05-10-11, 09:29 PM   #1
|[ عـضـو فـعـال ]|

 
صورة سجينه الأحزان الرمزية
 
الدولة: المملكة العربية السعودية
جديد أحساس قلبي مستحيل تفهمونه - وسام تقدير



بسم الله الرحمن الرحيم ::


رجعتلكم بطله جديدة وطرح مختلف كثيير عن روايتي الأولى ولي هي كانت بعنوان ((حبيبي لايبكيك الفراق ولا يهد حيلك أخاف الدمع من عينك يجفف صورتي


ببالكــ))الي لقيت القبول من الناس الي قروها وأنشالله تعجبكم وتكون أحسن من تجربتي الأولى


أاهديكم روايتي الثانيه بعنوان {{ أحســـــــــــــاس قلبي مستحيل تفهمونه }}



في روايتي هذي رح أتكلم كثير عن الحب بس الحب من نوع ثاني ::


بتكلم فيها عن عذاب الحب ::


من طرف واحد ::


الحب الي يجي بالطريقه الغلط والوقت الغلط ::


الحب الي يدفع للجنون ::


الحب الي ماله حدود ::


بتكلم عن حب التملك في الحب ::


بتلكم عن بنت عشت قصتها بكل أيامها ودقايقها وثوانيها شفتها وهي تبكي وبكيت معها شفتها وهي تضحك وضحكت معها قلبها طاهر ماتعرف حقد ولاكرهـ وبسبب نقاوه قلبها


كانت عرضه للاستهزاء


التجريح


السخريه


التحقير


ياما صبرت وتحملت تصنعت قناع المرح ومثلت الضحكه


عكس قلبها الي ينزف جرحها الي مو راضي يبرا


اتهموها في أغلا شي ممكن تملكه البنت


في شرفها


وعرضها وبسبب هذا سارت عرضه لشك والتهميش أي حركه كلمه تصدر منها تتفسر بشي ثاني


واذا قالت ليش تعاملوني كذا


قالو لكـــ سوابق


وهي بريئه


طاهر وشريفه


كانت سبب في مشكله كبيره لأهلها


وهذا موذنبها بس سار ذنب من ذنوبها هي مارتكبته ولاكان لها يد فيه


{{شـــــــــــــــهـــــــــــــــد}}



بطله مهمه وعنصر مهم من عناصر روايتي



ثالث ثنوي علمي عمرهـــــــــــــا 18 سنهــ متوسطه الطول جسمها رشيق


شعرها كيرلي مو ناعم مره بس مو خشن طبيعته ملفلف بطريقه تجنن متوسطه البياض


حواجب مرسومه وعيون واسعه ورموش كثيفه تملك عمازه وحده في خدها اليمين


لها ميزه تميزها عن بنات العيله كلهم ضحكتها الأآآسره والرنانه اذا ضحكت تحس من جد هذي الأنسانه مافي قلبها ولا هم ابتسامه جذابه وجميله فمها مرسووم رسم متقن تطالع فيه تقول سبحان الله والي يحليها اسنانها المصفووفه والبيضاء زي الغطا الأبيض لها خدود حلوه وهذا السبب أنهم ماينادونها غير (( أم خدود)) حساسه وعاطفيه طيبه وحنونه حبوبه ومحد ينكر حنانها وقلبها الي سبب في كثير من مشاكلها وخوافه لحد الجنون



أبــــــــــــــدأ أعرفكم على عيلة { شهد} ...



الجد // عـــــــلـــــــــي


الجده // زيـــــــنــــــــب


بس هم ميتين من زمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان


وانجبوا بنتين وأربع اولاد


كبروو وحبوا بعض كانوا ومازالو مثال رائع في الأخوهــ



العم الأكبر // حمد متزوج حرمتين خوله الأولى تزوج عليها الثانيه والي هي عائشه بحجه أن الأولى ماتجيب عيال بس طلع العيب منه هو مافيه عيال متقاعد كأن شي كبير في الشرطه قاسي ودايم معصب يخافون منه كل أولاد العايله بس طيب ومايضهر طيبته الى في المواقف الي تستاهل يعني رجال بمعنى الكلمه


العم الثاني // حامد رئيس كبير في أحد المؤسسات الحكومية وله عدد من المحلات التجاريه في أماكن مختلفه متزوج حسناء أنجب منها عمار رابع جامعه عمره 24 سنه عبدالله ثاني جامعه عمره 22 سنه و رغدهــ البنت الوحيده عمرها 16 سنه أولى ثنوي ومحمد 14 سنه ثاني متوسط



العم الثالث // سعود له مؤؤسسه خاصه فيه وله كثيير من الأعمال الخيريه في مناطق مختلفه مدير مدرسه هو بناها متزوج حنان أخت حسناء مرت حامد وهذولا الثنتين فيهم من الحقد والحسد الي يغطي الكون كله أنجب منها دلال ثالث ثنوي عمرها 18 سنه علمي في نفس مدرسه شهد بنت عمها وعبدالرحمن 17 سنه ثاني ثنوي



العمه هنادي // متزوجه واحد أسمه محمد جايبه منه ميعاد دارسه أداره اعمال وتشتغل في بنك عمرها 27 سنه ونوف تدرس في الجامعه أخر سنه عمرها24 سنه وماجد عمره 25 سنه متخرج من الجامعه ويشتغل مع ابوه في الشركه زي ولد خاله حامد يدرسون في الكليه الصناعيه ومهند متخرج مهندس طيران وعمر 26سنه وزجها يعتبر تاجر كبيير وله اسمه في مجال التجاره ..


العمه علياء // جايبه فيصل ظابط في الشرطه عمره 28 سنه وأنهار أولى جامعه عمرها 21 سنه و ود ثالث ثنوي مع شهد ودلال بنات اخوالها وو نادر 25سنه رئيس قسم في مؤسسه من مؤسسات عمه عمار أبوهم ميت من زمان يعني أيتام



الأخ الأصغر :: مـــــــــــايد متزوج ضحى جايب منها شهد بطله روايتنا(سبق التعريف بها) وجمانه ثالث متوسط عمرها 15 سنه ومحمد ثاني متوسط وعمره 14 سنه ومايد مهندس قد الدنيا وأحسن واحد من الناحيه الأجتماعيه في العايله يعني بين اخوانه ..





البــــــــــــــــــــــــــارت الأول ...



في هذا الصباح الجميل الي يبعث على الراحه في نفوس الناس ويحسس بالطمأنينه


في هذا الفيلا الكبيره تسكن بطلتنا


جالسه على الأريكه كعادتها جنبها كرتون مناديل وزباله ماسكه في يدها رواية وجالسه تقراها وتمسح دموعها


دخلت جمانه وهي مبسووطه بتطير من الفرحه


جمانه بفرحه :شهــــــــــــــــــد شهد شهد شهد(وأنصدمت يوم شافتها تبكي)


جمانه بفجعه:شهد أشبك؟؟


شهد وهي تبكي :مافيني شي


جمانه بنرفزه :اأجل ليش تبكين لاتقوليلي عشان ذي الروايه الي ماسكاها في يدكــ


شهد وكأن أحد أداها كف رجعت تبكي بصوت عــــالي: أيــــــــــــــــــــــــــــــوهــ


جمانه تعصب من حركات اختها شهد لأنها حساسه بزياده:شهد الله ياخذك جبتيلي المرض في حياتي وأنا لسا صغيره


شهد تبكي وتهز راسها بأستنكار:وش اسويلك مات البطل طيب


جمانه بعصبيه أخذت الكتاب من يدهها وسط صراخ شهد وأنها وش بتسوي به ودخلت الحمام وجات بترميه في المرحاض الله يكرمكم


شهد تترجاها شوي وتبوس رجولها :لااااااااااااا الله يخليك لا والله ماأبكي هاااه(وحطت يدها على فمها))


جمانه هي اصلا مابترميه :أكييييييد


شهد تهز راسها بأكيد


رجعت جمانه وأدت شهد كتابها


قامت شهد أخذت الكتاب وحطته في الدولاب وشمرت أكمامها وراحت مسكت شعر جمانه


جمانه :ااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااايي يا حيوانه شعري فكيه


شهد بحقد :والله مافكه


جمــــــــــــــــــــــامه ::: أنسانه عايشه الحياه بالطول والعرض عنيده وراسها يابس تخفي مشاعرها بشكل جنوني ومستحيل تبكي قدام احد ملامحها جد ناااعمه عكس ملامح أختها شهد المرسومه والحاده شعرها قصير لرقبتها ونااعم لونه بندقي غامق جسمها روووعه وعينها تهوس واذا طالعت في وجهها تحسها تتفجر برائه معنها جنيه وشيطانه واخر اهتمامتها الحب وخرابيط البنات يعني بالمعني الأصح منطقيه زي أبوها مايد


وعلى هذا الصراخ دخلت مامتهم


ضحى :خير هذا الصراخ واصل لشارع


شهد:رمت كتابي

آخر من قام بالتعديل Malame7; بتاريخ 29-10-11 الساعة 08:57 PM.
سجينه الأحزان غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 05-10-11, 09:31 PM   #2
|[ عـضـو فـعـال ]|

 
صورة سجينه الأحزان الرمزية
 
الدولة: المملكة العربية السعودية
الافتراضي رد: بقلمي // أحساس قلبي مستحيل تفهمــونه ..

جمانه تشهق :الله ياكبرها عند ربي كذابه لاتصدقينها
ضحى بشك:متاكده ياجمانه لا أصدقها
جمانه بأسا:لهدرجه أنا كذابه
ضحى تبتسم:واكبر كذابه
ورجعت تكمل:بس جيت بقولكم شي بكره بنروح أستراحت جدكم كذا طلعه عائليه بنروحها بدري ترا الساعه 9 الصبح يعني تجهزوا بدري
جمانه بحماس:ايوه صح طلعت اقولك يازفت بس لقيتك داخله جووا
شهد بفرحه:صدق اللللللله والله من زمان عن الطلعات هاذي
ام شهد:أي والله يابنتي
شهد:مين بيطلع معنا
أم شهد:كل أعمامك وعماتك
شهد بشك:كلهم كلهم
جمانه :ايوه كلهم طلعه عائليه أشبك
شهد بخوف:حتى عمتي علياء
ام شهد أختفت أبتسامتها وجمانه على طول طالعت في أمها
ام شهد تتصنع الأبتاسمه غصب:عادي حبيبتي عمتك وش فيها
شهد :خلاص ماأبغا أطلع
ام شهد بحزن:شهووده لو ماطلعتي معي بزعل منك ومابطلع ترضين أجلس مو مستانسه
شهد تبكي :لا مارضى بس خايفه
جمانه بعصبيه:شهد حرام عليك نفسك من يوم الي سار وانتي ماتخرجين كثير
شهد تمسح دموعها :احسن برضواعشان محد يوصلني
مايد(ابو شهد) الي سمع صوتهم ودخل الغرفه::مين جالس يبكي؟؟
ام شهد:شوف مايد شهد تقول بكرهه مابتطلع معنا
مايد الي يعرف بنته اكثر من نفسه وحاس بالي فيها ::ليش شهوده؟؟
شهد نزلت راسها وجلست تبكي
تقدم منها وضمها لصدره وقال بكل حنان الأبوه الي تفجرت فيه في هذي الحظه:شهوده لاتبكين على شي مايسوى أحنا كلنا عارفينك ياقلبي واذا ماطلعتي معنا محنا بطالعين
شهد الي هدت شوي:خلاص طيب بخرج
مايد يرفع راسها بين يدينه :: أكيد شهوده
شهد تبتسم أبتسامتها الي تهوس الواحد :: أكيد ياعيون شهوده
باسها على راسها وخرج
وفي قلبه حقد العالم كله على الي كان السبب لأنه كل ماشاف دمووع شهد يمووت الف مرهــ
****************************
في اليوم الثاني الصباح الساعه 11 قبل الظهر في الأستراحهـ
دلال : أبغا الحمام
شهد تدفها:انقلعي الحمام
دلال بخوف :يمه أخاف فيه وزغ
ود :: لا لاتخافين بنوقفلك عند الباب أنا وشهد
دلال:أكيد
شهد بنرفزه :ايوه بسرعه لا تخربينها علينا
دلال تضحك::هههههههههههههههههه الله يقلعك ((وراحت الحمام))
وقفوا ود وشهد عند باب الحمام عشان ماتخاف
طول الوقت وشهد عيونها في الأرض
وود مانزلت عينها عنها
ود بحقاره::والله مايطلع منكــ
شهد تتحاول تتجاهلها عشان ما تحسسها أنها مهتمه
ود :مسويه ماتسمعين!!
شهد تبتسم::كل واحد عارف نفسه يا ود
ود تضحك بسخريه::هههههههههههههههههه ايوه صح والله مادري كيف طلعتي منها
شهد تحاول تتماسك قبل متنهار لانها خلاص أكثر من كذا ماتقدر كل ماشافهتا ود تذكرها بالسالفه
ود تتنهد بسخريه:: يالله ياشيخه الجايات أكثر انشالله
لااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااا (( صرخه مدويه أنطلقت من الحمام))
شهد الي نقزت وسارت تدق الباب برجولها
شهد بخوف:دلاااال دللوول ردي علي أشفيك
ود بخوف :دلال حبيبتي أشفيك
دالال الي فتحت باب الحمام وطلعت تجري زي المهبوله وتصرخ::وزغه وزغـــــــــــــــــه يمـــــــــــــــــااااا
شهد الي بعدت شوي من عند الباب وهي خايفه
ود بخوف:وينها
دلال بخوف:هناك يمه كبيره كبيره مررررره تخوف
نوف :خير أشبكم
دلال :فيه وز.... وما ومداها تكمل ألا وأحد مسك على فمها من ورا
عبد الرحمن يضحك:مافي شي
نوف بشك ::وأنت أش دخلك
عبد الرحمن :كنت معهم
شهد جات بتتكلم وتقول انه كذاب بس جلس يعض على شفته انها تسكت
عبد الرحمن بحماس::نوف والله فاتتك جدي سوى تغيرر يجنن في الححمام تعالي شوفيه
نوف وهي على نيتها ::صدق
عبد الرحمن:اجل الكذب تعالي شوفي
دلال الي عرفت نوايا أخوها النذل وبسرعه قالت ::نوف لا لاتدخلين تراا جوا الحمام وزغه كبيره قد راسه
عبد الرحمن الي تنرفز مسك شعرها ::وجع ياحيوانه من قالك تتكلمين
دلال ::ااااااااااااااااااااااااااااااااااه فك شعري لا اعلم ابوي
شهد وهي تضحك:تعال عبدالرحمن أقوف جنبي شوف هناك ذيك السطوح شايفها
جا عبد الرحمن بحسن نيه وجلس يطالع:: وينها
شهد وهي تأشر وترجع على ورا :هذيك شوفها هنـااااااااااااااااااااااااكــ
وسااارت ترجع على ورى وترجع عبد الرحمن معاها
عبد الرحمن::ايوه أشبها
شهد الي لفت عليه وبحركه خاطف دفته وسكرت باب الحمام عليه
عبد الرحمن وهو يشد الباب من جوا وشهد من برا وسارت تصرخ على البنات يساعدونها
عبد الرحمن يصارخ::فكي ياشهد أحسن لكــ
شهد تضحك::وش بتسوي
عبد الرحمن::لاتتحدين ياشهد
شهد تضحك :: أتحداك
فجــــــــــــــــأه سكت
دلال::يمه أخوي اشفيه سكت
نوف بخوف::لايكون سار له شي
شهد توترت::ليش يخاف من الوزغ
دلال::ههههههااااي هذا يخوف الوزغ مايخاف
شهد::يمه لايكون سار له شي أشبه سكت فجأه
وفتحت باب الحمام مافيه أحد
تقدمت خطوه ورجعت تقدمت الين مادخلت جواا
دخلت وراها دلال
ود:يووه بسم الله الرحمن الرحيم فين الولد
شهد:: يمه لايكون أختفى
طلع من ورى باب الحمام وراح مسك شهد وخنقها وحشرها في الركن وهي صرخت لما طلع ومسكها
سجينه الأحزان غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 05-10-11, 09:34 PM   #3
|[ عـضـو فـعـال ]|

 
صورة سجينه الأحزان الرمزية
 
الدولة: المملكة العربية السعودية
الافتراضي رد: بقلمي // أحساس قلبي مستحيل تفهمــونه ..

عبد الرحمن يضحك بحقد::ههههههههههههههاااااا وقعتي في شر أعمالك
شهد بخوف وهي تضحك:ولد عيب اانا بنت عمك
عبد الرحمن بأستهزاء::هاهاهاهاهااااااااااا بنت عم مين والناس نايمني
وطلع عليها الوزغه الي كان ماسكها من ذيلها
شهد تصرخ بأنهيار :لاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااااااااااااااا
طبعا البنات يوم شافوا الوزغه شردووا
دفته شهد وراحت تجري وراهم وهي مازالت تصرخ وعبد الرحمن يلحقها
راحت تجري وتجري وصقعت في شخص مانتبهتله وراحت وراه وتخبت
وهي تلهث:الله يخليك معاه وزغه بيحطها علي
الشخص جمد مكانه شهد قريبه مني ولهذي الدرجه يافرحت قلبك يانادر
نادر خباها وراه
نادر بصوته الرجولي والي فيه بحه :دحووم أحسلك أعقل عن بنت عمك
عبد الرحمن يحاول يسمكها من ورى نادر ونادر يلفها معها ::هي الباديه
نادر مسوي مصلح أجتماعي::أمسحا بوجهي
عبد الرحمن ::هو من ناحيه أمسحها فانا بمسحاه وبحط الوزغه عليها
نادر ::وجع ((وسكت شوي بعيد كمل)) والي يديك مفتاح سيارته
عبد الرحمن بفرحه::صدق
نادر بخوف ::صدق صدق بس شيل ذي من يدكــ
عبد الرحمن الي رماها::يالله جيب
نادر دخل يده في جيب بنطلونه وطلع المفتاح ::خذ وانقلع يالله
عبد الرحمن يضحك::بنقلع بنقلع بس اذا أبوي سأل عني قوله جا صاحبه وطلع معاه طيب
نادر يصرفه::طيب طيب روح
وراح عبد الرحمن يجري
شهد لحد الأن لازالت مصدومه أنا ماسكه نادر مستوعبين من نادر ذا
لف عليها نادر وهو يبتسم::الله ياشهد من زمان عنك وحشتيني
شهد رفعت راسه وبانت دموعها ::بعد عني
ناادر مصدووم من دموعها ::ليش تبكي ؟؟
شهد تدفه بأنهيار ::بعد عني لاتلمسني
نادر يصارخ::انتي جيتي عندي أنا ماجيتك
شهد سارت تدفه دفات متتاليه وهي تبكي ::بعد بعد بعد االله لايوفقك بعـــــــــــــــــــــــــــد أكــــــــــــرهكــ
نادر بنرفزه شال يدها ورماها ::انتي الي جيتي عندي أنا ماجيت عندك
شهد مندهشه منه ومن قاحته وبحركه لاشعوريه تفلت عليه
نادر مصدووم منها ومن حركاتها
مسح التفال بيده ولف راح ..
طاحت في الأرض وجلست تبكي وتمسح دموعها تشهق وتكتم شهقتها ذحين بس تججد الجرح يانادر
ورجعت بها الذاكره ورى
مايد بعصبيه ::سودتي وجهي ياشهد
شهد تبكي:يبا والله أني بريئه
مايد يشد شعرها ::حرام عليك انا مقصر عليك بش قوليلي
شهد تبكي وتتألم ::يبا والله أنا بريئه يبا ........
وصحت على واقعها لما سمعت صوت يناديها
ميعاد وهي جالسه جنبها بحنيه ::شهوده اشبك جالسه هينا لوحدكــ
رفعت راسها وبانت دموعها
ميعاد بصدمه ::شهد أشفيك ؟؟
شهد تبتسم ::مافيني شي عادي أول مره تشوفيني وانا أبكي
ميعاد بحزن::ليش تبكين؟؟
شهد ::عادي ولا شي
((وقامت ودخلت جوا وأخلاقها خلاص ماعاد أقدر اتحمل ذي العيشه كل ماشفته أتذكر زمـــــــــان))<< زمان وش سار في هذا الزمان ...
دلال ::شعرها طويل لنص ظهرها نـــــاعم ولونه أسود بشرتها برونزيه عيونها جنــــان وحواجبها مرسوومه رسم فمها صغير ونحيفه وطولها جنـــان حنونه فيها شويه غيره مرحه ورجه شوي وأهم شي اذا رقصت تسدح الناس كلهم ..
ود::شعرها لرقبتها ناعم صابغه أشقر عيونها واسعه متينه شوي بس حلووه وبيضا كريهه وحقيرهـ ..
عبد الرحمن :: مرجوج بشكل موطبيعي مملووح وطويل الي يشوفه يقول متخرج من الجامعه شعره نــــاعم ولرقبته طوله لونه أسود بشرته بيضا وعيونه واسعه حواجبه مرسومه ومتواصله من النص خشمه زي السيف ..
نــــادر::طويل وجسمه رياضي شعره ناعم وطويل شوي وسيم خشمه طويل وشفايفه صغيره حاوجبه مرسومه وعيونه واسعه وكحيله رموشه كثيره وطويله نوعا ما مغرور ومتكبر والي يبغاه بياخذ لو أش يسوي غامض وعصبي وفيه حقاره الدنيا كلها ..
ميعاد:: مي متزوجه رغم كبر سنها جميله شعرها ولد ولونه أسود طويله ونحيفه نوعا ما حنونه والكل في العايله يعتمد عليها ويحبها هي بمثابه الأم للكل ..
جمانه :: شهد أشبكــ ؟؟
شهد تحاول تبتسم ::مافيني شي
جمانه بشكـ:: علي أنا ذي الحركات انا عارفه أن فيك شي وكبير بعد
شهد تضحكـ::لامافيني شي لاتشغلين بالك
جمانه ::أكيد شهوده
شهد تضحك بضحكتها الي تدوخ ::اكيد ..
عند الرجال بعد العشا ..
ماجد بنرفزه ::نادر بلا ثقاله دم
نادر يضحك:وش تبغا ؟؟
ماجد متحمس ::قوم نرقص
نادر بخوف::وش نرقص انت عارف لو دخل عمي حمد وأنا وياك نردح هينا والله يقطع روسنا
ماجد :مايقدر يقطع روسنا ليش الدنيا سايبه
فيصل ::قومو عادي مافي مشكله هو مشغول بالسوالف
مهند بخيبه ::والله أخر زمن نخاف من عمي ولا نخاف من أبوانا
عبدالله:مرعب هو من قالك انه ظريف وبعدين أنا اذا شفت حواجبه المنقبضه هذيك أغسل أيدي
((ضحكو كلهم على هبال عبدالله))
فجــــأه انفتح باب الغرفه ودخل عبدالرحمن وهو يصارخ ومعصب
عبد الرحمن بنرفزه وهو يرمي المفتاح على نادر:: خذ مفتاحك الله لايعيدها من خرجه طلعوها من خشمي
نادر بأستغراب ::خير وشفيك تهزأت
عبدالرحمن وكأن ماصدق أحد سأله ::يعني فهمني وش يبغون أعمامك مدري أخوالك ذولا وش يحسون يعني الواحد عندهم مايخاذ راحته أبوي شغال اتصالات على كأني رايح أشرب حشيش أنا وجع في اشكالهم
مهند بحذر::أنطم لاحد يدخل يسمعك
عبدالرحمن قعد وهو معصب ::أحسن خليهم يسمعوني
سكت شوي وبيعد كمل::وأنتوا أشفيكم اشكالكم كذا ؟؟
ماجد بخيبه::ولاشي نفس حالتك مسوين علينا حصار الشعب
عبدالله وهو يطقطق في البلاك بيري حقه::والله انت أحسن منا احنا جالسين هنا زي الهبل محبوسين
ماجد :: أقولهم قوموا أرقصوا معي مهم راضين
عبد الرحمن مستغرب::ليش ؟؟
ماجد يتريق::يقولون خايفين يدخل عمي حمد
نادر عصب::وشو عمي حمد على زق قموا أرقصوا مو كفايه حابسينا هينا زي الحريم
فيصل::عبد الرحمن أحد قالك أنك وقح من قبل
عبد الرحمن ::وقح مع أشكالهم
((وقام سكر الباب بالمفتاح وفتح التلفزيون على وناسه ورفع الصوت على أخخر شي))
نادر يصارخ::يا أهبل نزل الصوت شوي لايدخلون يلعنونا سابع جدودنا
عبد الرحمن الي داخل جوا مع الأغنيه ومو سامعهم كان متحمس ويهز ويرقص
سجينه الأحزان غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 05-10-11, 09:37 PM   #4
|[ عـضـو فـعـال ]|

 
صورة سجينه الأحزان الرمزية
 
الدولة: المملكة العربية السعودية
الافتراضي رد: بقلمي // أحساس قلبي مستحيل تفهمــونه ..

قام معاه ماجد وشويه نادر وشويه عبد الله وفجأه الى والكل سار يرقص ...
دقيقه
دقيقتين
ثلاث
أربع
خمس
ست
وتقفلت الكهرب
كلهم شهقوا مره وحده
عبد الرحمن :: ولعنه طفا الكهرب
ماجد مستغرب ::غريبه مستحيل يطفي الكهرب هينا
نادر ::تراني خايف والباب مقفل بالمفتاح واحنا بعيدين عن المجلس ولو سار شي وصارخنا محد بيسمع
فيصل ::اقص ايدي اذا مو عمي حمد
عبد الرحمن بحقد ::وش يحس عمكم ذا استغفر الله بس كبر وخرف
مهند ::امشو ننزل تحت
سارو يمشون بشويش عشان مايصقعون بحاجه
عبد الرحمن الي وصل قبلهم للباب::أأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأ أأأأأأأأأأأخخخ ياراسي صقع في الباب
كلهم ضحكوا عليه
فتح الباب وخرجوا ينزلون في الدرج
دخلو المجلس أونصدموا ما لقوا الكهرب شغال
مهند ::طيب ليش الكهرب طافي فوق
حمد بصراخ:: انتوا رجال ياقليلين الحيا تترقصون زي الحريم ياحريم مو كفايه الملابس الخايسه ذي الي لابسينها ماتقدرون تمشون منها وجع في أشكالكم ياكلاب
عبد الرحمن وقح بزياده::لاتصارخ مو كفايه حابسينا هينا زي الحريم
حمد الي حذفه بعلبه المناديل وجات في رجله ::تخسى يا وسخ ترد على عمك ياقليل الحيا
عبد الرحمن يتألم من رجله لأن الحذفه كانت قويه :: أآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآح يارجلي والله لو أنكسرت لاخذ رجلك
((حمد الي بينجن من وقاحه هذا الولد))
الســـــــــــــــــأعه 2 باليل
الكل كان نايم معدا الشباب متسدحين على أسرتهم مافيهم نوم
الأستراحه عباره عن
بــــــــــــــــــــاب كبير وهو الباب الرئيسي
تفتحه على حوش كبييييير من النص ممر ومن حولك أشجأر وبساط اخضر
وعلى يمينك قسم الرجال عباره عن فيلا فيها مجلس تحت وغرف نوم عددها 3 غرف فوق وثلات حمامات
وقسم الحريم على اليسار فيلا نفس الشي 3 غرف نو فوق وتحت غرفه أستقبال وصاله تلفزيون
و3 حمامات
في غرفه قزاز فيها مسبح كبيييييييييييييير طبعا هذي لرجال اما حقت الريم قريبه من قسمهم شوي مستره مي شفافه
وملعب يلعبون فيه سله وطايره وقدم ..
وفي في الحوش مطبخ بين قسم الرجال والحريم وصاله كبيره فيها بلياردو وتلفزيون وكل شي
الأستراحه مره كبيره وفخمه هذا غير التصاميم الي فيها والمجسمات والنوافير أبـــــــــــداع من جد...
قام منهد وراح المطبخ يشرب مويا من المطبخ
خرج شاف وحده جالسه على كرسي ووضامه رجولها وجالسه تهز نفسها
تقدم منها وهو خايف
مهند بتردد::مين ؟؟
رفت راسها بسرعه وبانت دموعها وانصدمت يو شافته مهند..
مهند الي جمد دم قلبه ماتوقع يشوفها
مهند وهو مصدوم ::شـــ شــــهــــد!!؟؟
شهد تمسح دموعها ::هلا مهند
مهند وهو ولهان عليها حيل ::اشفيكـ جالسه لوحدكــ؟؟
شهد تبتسم ::لا ولا شي
مهند يبتسم ::كيفك ؟؟
شهد تجاوب::بخير انت شلونكــ ؟؟
مهند :: والله أنا تمام بشوفك يالغلا
شهد تبسمت وسكتت
نـــادر بحقد ::وش تسون!!
شهد الي أنتفضت وخافت من وجود نادر ومهند مع بعض
مهند ببرود وهو يتكي على الجدار::ليش ؟؟ مالك حق تســأل وبأي صفه تسســـأل
شهد الي خافت ::عن أذنكم انا رايحه
مهند ::أستني بقولك شي
نادر بفوران أعصاب :: خلــــيــــها تروح ولا والله ..
مهند بأستهزاء::والله أيش وش تسوي مصيبه ثانيه
نــادر بسخريه::أسويها تراماعندي مشاكل
شهد تبكي وراحت تجري جا نادر مسكها من يدها ولفها عليه
وبغيض ::لو شفتكـ مع هذا مره ثانيه ((ويأشر على مهند)) والله لتشوفين شي مايسرك
مهند عصب وفارت اعصابه راح ومسكه ودفه عنها
مهند بغيض ::شهد أدخلي جـــوا
نهايـــــــــــــــــــــــــــــــه البارت الأول
أرائــــــكم وأنطباعاتكم
مع تحياتي //
.
.
.
~Rose نالت إعجابه.
سجينه الأحزان غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 06-10-11, 11:16 AM   #5
|[ عـضـو شرف]|

كُن مُبتَسِم وَلو بَلغ بِكْ الأسَى بَحراً
 
صورة Malame7 الرمزية
 
الدولة: المملكة العربية السعودية
الافتراضي رد: أحساس قلبي مستحيل تفهمونه

::

الله يعطيك العافية على ماقدمتِ أختي الفاضلة
دمتي بخير

::
Malame7 غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 06-10-11, 08:06 PM   #6
|[ عـضـو فـعـال ]|

 
صورة سجينه الأحزان الرمزية
 
الدولة: المملكة العربية السعودية
الافتراضي رد: أحساس قلبي مستحيل تفهمونه

البـــــــــــــــــــــــــــــــــــارت الثاني ..




لف عليه بعصبيه وراح يجري ورفعه مع بلوزته:: أنت ياحقير كيف تتجرأ بعد الي سويته تكلمها


نادر ببرود::ليش كلكم ماخذيني أناالحقير ليش ماتكون هي حقيره بعد


مهند يهدي نفسه::لأن قلبي يقول أنك كـــــــــــــــذااب


نادر يفلت يدينه ببرود ويضحك ::هههههههههههههههههههههههههههههههه ليش ماتزوجتها طيب دام قلبك حاس اني كذاب ..


مهند الي جاه السؤال على وجهه زي الكف القوي جلس يطالع فيه وعيونه مليانه دمـــــــــــــــــوع


لف وخـــــــــــــــرج ركب سيارته ومشى الي مالا نهايه



رجعت به الذاكره لورى


لما سمع أمه واخته ميعاد يتكلممون سمعهم بالغلط


ميعاد ::مدري أحسس نادر نصاب وكذاب


هنادي أم مهند::وش هدفه أنه يكذب


ميعاد بفوران أعصاب ::يمه لايكون صدقتيه هذا واحد كذاب ولعاب ماعطته شهد وجه قال ألعب في حسبتها أحسن عشان ترجعلي


مهند بعصبيه ::مين مين يلعب بحسبه مين؟؟


أم مهند أنتفضه وميعاد عضه على شفتها لانها ماكانت تبغا مهند يسمع ::ولا أحد


مهند راح عند ميعاد وسار يهزها من كتوفها ::أش سوى نادر بشهد تكلمي وش سوى؟؟


معياد تتفلت منه ::مادري مادري لاتسألني


مهند وهو معصب حـــــــــــده وواصلـــــه معاه راح يجري فتح باب البيت وخرج جري



راح لبيت خالته علياء


جلس يضرب على جرس الباب محد فتحله قام يضرب الباب برجوله


جا فيصل يجري وهو يصارخ::طيب طيب جعل رجولك الكسر


فتح الباب وأنصدم من شكل مهند الي الشر يطير من عيونه دفه ودخل جوا يصارخ


::نـــــــــــــــــــــــــــــــــــــادر .. نـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــادر ... نــــــــــــــــــادر عارف أنك مدسوس أطلع يا حقـــــــــــــــــــــــــــــــــــير ياواطي أطـــــــــــــــــــــلـــــــع..



الكل خرج مرعوب من صراخه الي يخوف


علياء::أشبك يا مهند وشفيك وش سوى نادر


مهند يصارخ ومو عارف وش قاعد يقول ::طلعيه أحسلك لاتخبينه هذا الكلب الحقير وينه


فيصل بعصبيه ::مهند حدك عاد داخل بيتنا وتسب وتصارخ وش فيك


مهند وهو بيبكي مسك يدين فيصل وسار يترجاه بصوت فيه بحه البكاء:: تكفي يافيصل تكفى وأنا أخوك أذا تعرف مكانه قولي


فيصل الي حزن عليه وفي نفس الوقت مستغرب ::والله مدري وأنا أخوك مدري يمكن مع أخوياه في الأستراحه


مهند بحماس::وينها وينها ذي الأستراحه قولي


فيصل ::تعال أوصلك طيب


مهند بسرعه ::لالالا انا بروح بس أنت قولي مكانها


فيصل ::براحتك ((وقاله على المكان))



رجع لواقعه ونفض الأفكار من راسه


حط راسه على المقعد وجلس يبكي


::لـــــــــــــــيش لــــــــــــيش شهد أنــــــــــا أحبـــــــــكــ والله أحبـــــــــــــكـ



في صباح اليوم الثاني


جمانه ::شهد بسرعه قومي أمي جالسه تصارخ


شهد ::هممممممممممم طيب طيب بس خمس دقايق


جمانه بعصبيه::لك ساعه تقولين خمس دقايق خمس دقايق لين كملتيها ساعه


شهد تصارخ ::جمانوه قلتلك خلاص بقوم أوف


جمانه تصارخ بصوت أعلى ::لعنه لاتصارخين


((وقامت عنها))


ام شهد بعصبيه ::وينها أختك


جمانه ::جوا نايمه مارضت تصحى


ام شهد وأخذت الجزمه من الأرض::هذي البنت بتجنيي


((ودخلت الغرفه عليها))


حسناء أم عمار بسخريه::مدري كيف متحملين هذي البنت راعيه مشاكل


جمانه الي لسانها أطول منها ماتتحمل أحد يتكلم عن أختها لانها عارفه وش قصدها::وحتى أنا بعد راعيه مشاكل وخاصه على الناس الي تلمح لأشياء مال أومها داعي (وسوت كأنها بتشمر)


ميعاد الي عجبتها جمانه جلست تضحك::هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههه ايوه كذا بنت خالي تعجبيني والله


((قامت أم عمار وهي واصله معاها من وقاحه هذولا البنات))



ام شهد وهي تضربها::قومي قومي حسبي الله على بليسك فشلتينا


شهد تصارخ ::أي يمااا تراه يعور


ام شهد ::قومي بسرعه قدامي يالله


شهد تقوم وهي معصبه وتمشي وتدخل الحمام وتسكر الباب بقوه


ام شهد ::ولعنه شوي شوي على الباب




بعد العصر


حمد ::ها اليوم بتروحون معي العزومه


ابو عمار::والله مافي مانع ياخوي


ابو شهد ::طيب هي عند مين ذي العزومه


حمد ::عند واحد من الربع عازمنا كلنا


ابو مهند ::نجيب حريمنا معانا


حمد ::ايوه جيبوهم


ابو عبد الرحمن ::طيب والشباب


نط عبدالرحمن هو وماجد في وقت واحد قالو::أنا ماني رايح


حمد بعصبيه ::ليش منتوا رجال تجلسون مجالس الرجال


عبد الرحمن:الا رجال بس انتوا مجالسكم كلامها يغثني


حمد ::ولد عيب عليك


ابو عمار:اجل مهند وفيصل يجون معنا


مهند الي تورط::لا أنـــــــا الشغل داقين علي يبغوني بعد المغرب


فيصل::وأنـــا عندي أستلام والله


نادر::وأنــــــا بروح المؤسسه قالولي تعال


ماجد ::وأنا فيني النوم بنام


عبدالرحمن ::أنـــا بخرج مع واحد من الربع


عمار::أنا بروح اذاكر مع واحد من الربع


عبد الله::الكذب خيبه والله أنا مابغا أروح معكم


حمد بعصبيه::ماتبغون تروحون كل واحد يتحجج بعذر هاه أجل طلعه من هينا منتوا طالعين وبقول للحارس يراقبكم واذا طلع أحد يدق على وياويلكم مني


ماجد بسرعه::خلاص بروح


حمد بصراخ::انطق خل تروح لعبه عندك حنا هـــــــــــاه



بعد المغرب فضيت الأستراحه من كل البشريه<< أمــــزح


فضيت من كل الي فيها مابقي غير البنات والأولاد



عمار يتأفف:ذحين وشلون بنجلس كذا


عبد الرحمن::مافي غير حل واحد


الكل ::وشو
~Rose نالت إعجابه.
سجينه الأحزان غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 06-10-11, 08:08 PM   #7
|[ عـضـو فـعـال ]|

 
صورة سجينه الأحزان الرمزية
 
الدولة: المملكة العربية السعودية
الافتراضي رد: أحساس قلبي مستحيل تفهمونه

عبد الرحمن::نضرب الحارس ونربطه وناخذ جواله ونطلع ندج ونرجع
كلهم طالعوا فيه بنظرات يعني اسكت احسلك وش تبغا أنت
فعشان كذا تفشل وسكت
عن البنات
دلال::ياليتني رحت معاهم
ود ::من جد
شهد بخوف ::ترانا لحالنا هينا لاينط علينا أحد
ود تتريق::ههه لا والله خيالك واسع يابنت خالي ليش انتي عندك مشاكل أذا أحد نط علينا
شهد بعصبيه::وش قصدك؟؟
ود وقفت وهي تصارخ::قصدي واضح وصريح يابنت الشوارع
شهد تشهق ::أنا بنت شوارع
جمانه وقفت وسارت تشمر عن كفوفها ::لالا هاذي فيها قبايل أحنا بنات شوارع
ود تسوي أنها شي ::لو سمحتي ياجمانه أنتي لاتتدخلين
جمانه بعصبيه:جمانه في عيونك أسمي لاتجيبينه على لسانك مو كفايه الي سويتوه فيها انتي وخوك الكلب
ود بعصبيه ::اخوي لاتوصلينه
جمانه بصراخ ::بوصله يعني بوصله زي ماوصلتي لتربيتنا بوصله
شهد وهي خانقتها العبره خلاص ماسارت تتحمل اكثر من كذا ذل أكثر من كذا أهانه ذنب أنا ماسويته ولاكان لي يد فيه بريئه وطاهر وشريفه هذا أنا شهد بس مين يصدقني ؟؟!!
شهد تبكي::خلاص جمانه أسكتي
الكل أنصدم من دموعها وجلسوا يطالعون في ود
انهار أخت ود::خلاص ياود ممكن تسكتين
طالعت فيها ود وسكتت
خرجت شهد من الغرفه بكبرها
راحت الحمام وسكرت عليها الباب
طاحت في الأرض وجلست تبــــــــــــــــكي
تبكي وتبكي
بس مو هذي نهايه الدموع ياشهد لسا بتبكين كثيـــــــــــــــــــــــــــــــــر
طق ..طق..طق
هـــذا الصوت صوت أحد يدق على باب الحمام الي شهد فيه
شهد بصوت مليان بكاء::مـــيــــن؟؟
الي يدق الباب ::.................
رجع دق مره ثانيه
شهد ::مين؟؟
ولا احد يرد
قامت معصبه وفتحت باب الحمام
بس مكان فيه أحـــــــــــد
طالعت يمين ويسار ماشافت أحد
راحت وخرجت من الحمام
مشت وهي تمشي تحس أحد يلحقها
لفت تطالع مافي احد بدا قلبها يعلى نبضه وسارت تبلع في ريقها وصلت للغرفه الي كانوا البنات متجمعين فيها بس مكان فيها أحد
تسكر النور حق الغرفه لفت بتطالع مين سكره بس مكان فيه احد راحت تجري وخرجت من باب الغرفه
شهد بخوف وصت مليان دموع:: جمــــــــــــــــانه ..جمانه فينك
ولا احد يرد
::جــــــــــــــــــمانه ..((وبدت تبكي))جمـــــــــــــــــــــانه بليز تراني بديت أخاف
ولا احد يرد
راحت تجري وخرجت برا الحوش
سارت تطلع تلف يمين ويسار ولا كأن فيه أحد غيرها في الأستراحه
دخلت المطبخ وكان النور شغال
فتحت الدرج دورت على سكين مالقيت
اخذت الملعقه الخشب الي لقيها لأنهــــا سمعت صوت يخوف
خرجت تجري من المطبخ وهي زي ا لهبلا ماتدري وين تروح
يجي همس من وراهـــا
::شهــــد
لفت بسرعه بتشوف مين
بس مكان فيه أحد على طول بكت وسارت تجري وتجري
دخلت جــــوا الغرفه الي كانوا فيها البنات
فتحت الدولاب ودخلت فيه
وسكرت عليها
سارت لاصقه في جدار الدولاب بس هذا مو جدار ياشهد حست بحراره على رقبتها وكأنه في شخص شهد لاصقه فيه بس أطول منها
ماجد الي من قربها يحس جمد دم قلبه
رحيت عطرها دخلت لقلبه وخشمه وعقله
وماقدر يتحرك أو يعبر
رفعت راسهـــا وشافت وجهه في الظلام كان فيه شويت نور داخل من فتحته الدولاب
شهد بصرخه قويه هزت الغرفه والمكان كله هز :يمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااا
((وطاحت مغمى عليها))
لحقها ماجد قبل ماتطيح وهو مفجوع
شالها وفتح الدولاب برجله وحطها في الأرض وقعد عند راسها وهو حايس مايدري وش يسوي
ماجد بصراخ وعصبيه::يكـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــل اب ورطوني البنت طاحت
خرج عبدالله من الحمام الي كانت فيه شهد لاتقولون يعني كان معها في الحمام هو جلس يدق لماخرجت دخل
وعمار ونادر ومهند من تحت الكراسي الي في الغرفه
وفيصل طلع يجري من المجلس لانه هو ماففكر يسوي هذي الهباله ولما سمع الصرخه طلع
وعبد الرحمن خرج من ورى الباب لانه كان مدسوس وراهــ
الأولاد كانوا مخططين انهم يفجعون البنات لأن البنات مكانوا يدرون أن الاولاد موجودين في الأستراحه
والبنات فين كانوا كانوا فوق السطح بس انفجعوا لما سمعوا صرخت شهد
تجمعوا الأولاد عليها
ماجد وهو خايف ::ياويلي والله ماكنت أدري أنها خوافه كذا
مهند وهو بيموت خوف ::وماجات غير في هذي المسكينه
فيصل بصراخ وعصبيه ::ولعنه أنت وياه أنتوا وألعابكم السخيفه هذي أبغا افهم وش موقفكم هينا بسرعه أحد يروح يجيب عطر البنت لا تموت
قام عبد الرحمن ووراح يجري على تسريحة البنات سار يفتح العطورات ويشمها واحد ورى الثاني
نادر بعصبيه ::اش تسوي يادلخ جالس تتعطر انت
عبد الرحمن ::لا باشوف وش أقوى عطر << يستهيل ولا هو يبغا يشمها
جمانه تشهق ::وش تسووون بأختي ياحيوانين
نوف تشهق ::وش سويتوا بالبنت
مهند بصراخ ::وجع لاتشهقون ترا طيحتوا قلبي
جمانه الي راحت ودفت ماجد الي طاح على ورى
وسارت تصفق خدود شهد
تججمعوا عليها كأنها ذبيحه ولا حاجه مفاجيع ماكانهم شافوا وحده طايحه
جمانه بصراخ::خير على الله ماقد شفتوا وحده طايحه
أخذت العطر من ننادر بقرف وسارت تحط في المنديل وتحط على خشم اختها
فتحت عيونها قعدت وأول ماشافهتم متجمعين عليها بكت
ميعاد تحظنها ::ليش ليش تبكين ؟؟
شهد وهي تبكي ::الدولاب في واحد كان معايا في الدولاب
كلهم طالعوا في ماجد الي طالع في شهد الي تطالع فيه وهي تبكي
~Rose نالت إعجابه.
سجينه الأحزان غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 06-10-11, 08:10 PM   #8
|[ عـضـو فـعـال ]|

 
صورة سجينه الأحزان الرمزية
 
الدولة: المملكة العربية السعودية
الافتراضي رد: أحساس قلبي مستحيل تفهمونه

ماجد بحزن من شكلها ::والله أسف بس هم قالولي أدخل الدولاب عشان نخوف البنات أذا جوا وماجات غير فيك وش أسوي أنا
جمانه بصراخ::ماشالله فجـــــــــــــأه كنت معاها يا استاذ ماجد في الدولاب
ماجد يبغا يقهرها ::لا وطاحت بعد وشلتها وحطيتها في الأرض
شهد الي سمعت كلمه طاحت وشلتها زاد بكاها
جمانه بعصصبيه::أطلعوا أطلعوا برا بسرعه والله لا اعلم عمي حمد
عبد الرحمن يترجاها::لاتكفين يرحم أومك ألا عمي حمد والله لايطين عيشتنا
جمانه بنص عين ::شكلها فكرتك يا دحووم
عبد الرحمن بخيبه ::أجل والله تراها فكرتي تكفين لا أحد يدري سر بينا
جمانه تضحك::هههههههههههههههههههههه وين سر ياحبيبي كلنا جالسين نسمعك أسري عن وجهي لا أغير رأيي واعلم بسرعه أطلعوا برا عاجبتكم الجلسه هينا معانا
عبد الله يتريق ::يمه مرعبه
((وخرجوا برا الغرفه))
ماجد ::طويل بشكل مو طبيعي الي يشوفه يقول هذا لاعب سله جسمه رياضي شعره طويل لرقبته وناعم لونه اسود أبيض وعيونه واسعه وسودا كحيله وحواجبه مرسومه رسم فمه صغير وخشمه زي حد السيف غيوور بشكل مو طبيعي مرح وجذاب في تصرفاته جدي في بعض المواقف وعصبي بشكل مو طبيعي يعتمد عليه ومعروف بينهم أنه رجل المهمات الصعبه..
عبدالله ::طويل متين شويه أبيض وشعره ناعم وأسود عيونه واسعه وكحيله وله غمازات تجنن في خوده يضحك وتدخل على جوا مرح وطيب وحنون وحساس بشكل ممو طبيعي خواف لحد الموت ينادونه أذا خاف يابنيه ..
فيصل::طويل وعريض وسيم وملامحه جذابه عصبي وجدي ومايسمح بالغلط بس يحب المزح والعب بس بحدود
في اليل الساعه 12 بعد مارجعوا الرجال والحريم من العزومه
شهد كانت قاعده مع أمها في الصاله بعد ماالكل راح نام هي واختها جمانه
كانت قاعده عند رجل أمها تهمزها وجمانه كانت قاعده عند راس أمها وتلعب في شعرها
أم شهد وهي مسدوحه وسط بناتها:هـــا وش سويتوا اليوم
شهد تفكر::ولا شي
جمانه أنصدمت كيف تدس شي زي كذا وجات بتتكلم بس شهد عضت على شفتها
شهد تكلم أمها ::ها العزومه حلوه
أم شهد ::تجنن يابنتي ياليتك كنتي معي
ام مهند تضحك::ياعيني ياعيني على الحب
ام شهد تضحك::هلا أم مهند
أم مهند وهي تجلس::والله ماجاني النوم قلت اجي أجلس معك انتي وبناتك شوفتكم ترد الروح
ام شهد::الله يسعدك يارب
ام مهند تكلم البنات::كيفكم حبايبي ؟؟
شهد وجمانه ::بخير الحمدلله عمتي
ام مهند ::ممكن تخلوني مع أمكم شوي
شهد وجمانه قاموا مستغربين
خرجوا الحوش وقعدوا برا قدام المسبح
شافوا ميعاد ونوف ومهند وماجد قاعدين مع بعض
جمانه جات بتروح عندهم مسكتها شهد ::هي وين رايحه مدرعمه يمكن مايبغون احد يجلس معاهم
جمانه ::يوء وش فيها أولاد عمتي عادي مابينا اسرار
شهد يقال بتعقلها ::بنت أهجدي احسن لك امشي نرجع جــــوا
ميعاد شافتهم وسارت تنادي ::شهووووود جوجو تعالوا أجلسوا معانا
جمانه تهزاء::شفتي يالله أمشي
شهد منحرجه ::قلتلك ماني رايحه
جمانه تسحبها يالله
وصلوا لعندهم
مهند بفرح ::يا هلا ياهلا
جمانه ::والمهلي والمهلي ياولد عمتي
مهند يضحك على هبال ذي البنت وحركاتها القشرا الي ماتبطلها
طبعا ميعاد ونوف كانوا قاعدين على الكراسي وماجد رافع رجل على الكرسي ورجل على الأرض أمــا مهند كان واقف جنب شهد
شهد تضحك بنعومه :: اشوف الأخوان قاعدين مع بعض عساه خير انشألله مو تخططون علي وتخوفوني ((وسوت كأنها تبكي))
مهند يسوي يهديها ويتكلم زي مايكلمون الأطفال ::خلاس خلاس دلبوا مهند بس بس حبيبي خلاس اضرب ماجد ها
((سوى كانه يضرب ماجد))
ووماجد سوى يعنني أبكي
جمانه بتريقه::اقول طفوا طفوا الحماس هذا ترا أشكلكم تفشل
ماجد يتريق::تكفين يا أم العقل انتي
جمانه تتنرفز من هذا الولد وحركاته :اوص انت اسكت
ماجد مسوي معصب ::تسكتيني ها
وراح يمشكي وشاله وحطها فوق المسبح وهي تصرخ
ماجد يضحك ::يالله أسكتي ولا برميك هينا ولا أقول اعتذري احسن
جمانه تسوي نفسها:: أنـــــــــــــــــــا بنت مايد ال... أعتذر من ماجد ولد محمد ال....
ماجد يضحك ::والنعم والله بس اعتذري
شهد خايفه وعارفه أن ماجد مجازف ويمكن يسويها ::خلاص ماجد سامحها ذي المره عشاني
ماجد ::خلاص بس عشانك هاه والله عشاننك
وحطها في الأرض
ميعاد ::تذكرين ياشهد زمـــــــــــان يوم كنتوا تجون في بيتنا وتلعبين انتي وماجد ومهند وجمانه فوق السطح واحد طش<< تعرفونها واحد طش 2 طش 3 طش الغميمه
مهند وهو يضحك::ولما أكشف شهد أسوي نفسي ماعرف أجري عشان تروح تفوز
ماجد ::وأنا كنت تقعد تتحايل عليه لما نلعب مطارده عشان لما امسكها ما علم أحد
نوف تضحك::أفــــــــــــا ياشهد وش سويتي بأخواني لحستي عقولهم الله يعينك تاخذين واحد منهم
كلمه جات زي الطعنه في صدر مهند
وتنهد تنهيده قطعت كل هذا المرح
ياليت ياليت يا نوف أقدرأتزوج شهد بس ماقدر
ميعاد بتغير الجوا ::يالله شهد بطلب منك طلب ولاترديني
شهد والعبر خانقتها ::أطلبي انا عيوني لك..
ميعاد ::غنيلنا
أنصدمت من هذا الطلب
وسكتت وساروا كلهم يطالعون فيها
شهد من الاحراج ماعرفت وش تسوي
ماجد يترجاها ::يالله شهد بلييز
نوف متحمسه::ايوه شهد صوتك يهبل ومن زمان ماسمعناه
جمانه ::اجل بفلوس كل واحد يدفع 10 ريال
ممهند ::بس !! أنـــا عشان أسمع صوت شهد المفروض ادفع مليون مو بس عشره ريال
ماجد ::يالله عاد بلا دلع الولد بيدفع الي وراه وقدامه عشانك
شهد تضحك بحيا ::وش تبغوني أغني
نوف:: على راحتك
تنحنحت وعدلت صوتها وبدت تغني
حس فيني .. صهيب العوضي
أرجع حبيبي وشوف وش صار فيني
ضاع الهنا مني أنا وضاعت سنيني
من غبت حتى النوم مازار عيني
ضيعتني في بعدك ولا ناوي تجيني
لو تدري ياروحـــي على بعدك ما اقوى
رحت وزعلت مني على شي مايسوى
~Rose نالت إعجابه.
سجينه الأحزان غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 06-10-11, 08:12 PM   #9
|[ عـضـو فـعـال ]|

 
صورة سجينه الأحزان الرمزية
 
الدولة: المملكة العربية السعودية
الافتراضي رد: أحساس قلبي مستحيل تفهمونه

آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه حس فيني
وشلون كل شي راح من غيري مو مرتاح
يرضا أعيش جراح آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه حس فيني
الناس تسألني أنا عن بعدك انتا
تسألني وأنا في عيني وأذكرك انتا
أخفي جروحي واقول خلي هجرتا
تخنقني العبرا على كل الي قلتا
أن كان الزعل بيطول مليت أونا صابر في بعدك أنا مقتول أرجع انا ناطر
وشلون كل شي راح من غيري مو مرتاح
يرضا أعيش جراح آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه حس فيني ..
صوتها كان ملينا أحساس حزن ودموع
جروح وألالاآآم تحكي عن واقع أنسانه تعذبت وشقت وعانت
تسللت دمعه على خده ومسحها قبل ما أحد ينتبه
بس شافته ميعاد
ماجد بحزن ::يووه ياشهد قلبي سار يعورني فيني الصيحه
نوف وهي شوي بتبكي ::والله وحتى أنا
شهد خلاص ماتقدر تتحمل سارت تبكي
كلهم أنصدموا من دموعهـــــــــا
ميعاد الي عارفه وش سر دموع شهد قامت وظمتها
ميعاد تهديها ::بس شهد خلاص مايستاهلون دموعكــ
جمانه الي كل ماشافت دموع أختها يكبر الحقد الي في قلبها على نادر
بعدت عن حظن ميعاد وراحت دخلت جناح الحريم وطلعت الغرفه وأختها وراها
انسدحت على السرير
وتذكرت الي ماتبغا تتذكر
أم عمار::والله يا أم شهد لو عندي بنت زي بنتك كان قتلتها من زمان
ام شهد ::ليش وش سوت بنتي
أم عمار::تسوين فيها ماتعرفين بنتك سوت فضيحه
أم شهد مستغربه ::مين شهد ؟؟ وش سوت شهد
أم عبد الرحمن :: يالطيف يا أم شهد أش الي ماسوت استغفر الله بس الواحد يخجل يقول
ومع مين مع ولد عمتها كمان
أم شهد بعصبيه ::وش سوت شهد قولولي
وقالوا لها الي سوت شهد بس كله كان كذب والي يقهر ا ن ام شهد صدقت لما سمعت الكلام
لفت على الجهه الثانيه وجلست تبكي وتدعي عليه من كل قلبها
ألله لايوفقك يانادر لا في الدنيا ولا في الأخرهــ
عند مهند تذكر هذاك اليوم المشؤؤوم
مهند بصراخ هز الشارع بعد مادق على نادر أنه يقابله برا الأستراحه
::أنت صادق ولا كذاب
نادر ببرود وهو يشيل يده عنه ::صادق وش الهدف ممن أني أكذب
مهند يصرخ ::انت حقير هذي بنت خالك تطلع عنها كلام زي كذا ليش
نادر يصارخ::ليش حقير انا ماقلت غير الصدق أنا ماكذبت ليش اكذب بيني وبينها عداوه عشا أتبلى عليها
مهند بخيبه وهو يرجع على ورا ويبكي ::تكفى نادر الله يخليك قول أنك كذاب شهد ماتسويها شهد طاهر وعفيفه تكفى قول أنك كذاب
نادر بفوران أعصاب وهو مصدوم ::لهدرجه تحبها
مهند يبكي ويغطي على وجهه وهو قاعد على رصيف الشارع ::واكثر بعد تكفى قول أنك كذاب والله لأنسى السالفه ما أجيب سيرتها مره ثانيه
نادر بحقار ::أنــــا ماني كــــــــــــــــذاب ومالي هدف أكذب ((ولف بيدخل))
مهند يصارخ ويبكي :لاااااااااااااااا كذاب وكذاب وكذاب يعني كذاب شهد ماتسويها شهد أنا احبها لا انت كذاب...
نادر ودموعه بدات تنزل وفي نفسه ::سامحني يامهند بس لازم أبعدك عنهــــــــــــــــــــا انـــــــــــــا أحبهـــــــــــا وابغاها لي لوحدي
بس أختفى صوت مهند لما لف عليه نادر ولقاه طايح ممغمى عليه على الرصيف
تىحسبون هذا المنظر الي يقطع القلب غير ولو شوي من عناد نادر وانه يتراجع عن الكلام الي قاله
لا بلعكس زاد وعاند زياده وحلف طول عمره كل ما واحد قرب من شهد ولا فكر فيها يكون مصير زي مهــــــــــــند
تحسون ان المموقف مبالغ فيه شوي ومستحيل يسير بس يسر هــذا بحد ذاته جنون الحب الي يخلي الحبيب يبكي على حبيبته ويموووت عشانها ..!
في اليوم اليوم الثاني الصباح::
حمد ::هــــاه متى ناوين ترجعون بيوتكم ولابتبلطون هينا
مايد ::يالطيف انت ماعمرك جاملت
حمد يضحك::أبد أنا ماعندي لعب
عبد الرحمن يستهبل::يوه ما اصدق بيوقف قلبي شفت ضروس عمي حمد قبل ما موت((وقام يقال بيسجد سجود الشكر))
الكل جلس يضحك على عبد الرحمن وهباله الي مايتركه ابدأأ
ابو عمار ((حامد))::والله خلاص وش رايكم نرجع اليوم مو أحسن
وافقوا كل الموجودين على الرجعه اليوم كل واحد لبيته وأيدوا الفكرهـ
عند السيارات كل واحد جالس يحط عفشه
شافها واقفه عن شنطه سيارتهم واستغل الفرصه أن كل واحد مشغول في حالهــ
تقدم منها
نادر بهدووء::سلام
انتفضت شهد منه ولفت طالعت فيه بأستحقار ورجعت لفه مره ثانيه تكمل شغلها
نادر يبتسم ::السلام لله
شهد ::وعليكم السلام
نادر ::كيفك ؟؟وحشتيني
شهد بنرفزه ::ولك عين تسأل عن أخباري بعد الي سويته في كيف بتكون أخباري يعني يانادر قولي كيف متوقعها تكون
نادر ::شهد هدي أعصابك أنا ماسويت هذا الى عشاني احبك
شهد بأستنكار::تحبني ؟؟!!
نادر ::ايوه أحبك
شهد بسخريه::وشلون يعني تحبني ألي يحب يسوي كذا أنت لو جيتني وقلتلي شهد أنا أحبك كان قبلتك يانادر
نادر ::ما كان عندي الجرئه كنت خايف
شهد ودموعها تنزل ::وشلون خايف ؟؟ انت ولد وخايف تقول لوحده انك تحبها وشلون وحده مسكينه زي قلت عنها الي ماينقال مافكرت وش ممكن يسوون في قولي؟
نادر::شهد أنا أسف بس ألله يخليك انسي الي فات وأقبلي في وخلينا نعيش قصه حب ماصارت
شهد ::مستحيل نادر أنا أكرهك أكثر من أبليس يمكن ...أنت خربت حياتي خربتها
نادر بعصبيه ::أجل نذر علي ياشهد كل ماقرب منك أحد طيرته زي ماطيرت الي قبله
((وراح ))
ترك شهد منهاره حقاره زي كذا ماقد شافت ولا بتشوف بس مين الي طيره قبل ؟؟؟؟
هذا السؤال الي كان في بال شهد
************************************************** *********
رجع كل واحد لبيته وبكذا ياترا بتكون النهايه بين شهد & نادر على كذا وبس
وبعد مابدت تبان ملامح روايتنا
وش توقعاتكم وأرأكم تراهــــــــــــــا تهمني ..
.
.
نهـــــــــــــــــــــــــــــايه البارت الثاني ..
~Rose نالت إعجابه.
سجينه الأحزان غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 08-10-11, 04:15 PM   #10
|[ عـضـو مـشـارك ]|

 
صورة miss heno الرمزية
 
الدولة: المملكة العربية السعودية
الافتراضي رد: أحساس قلبي مستحيل تفهمونه

بليز كملها انا متحمسة بليز
miss heno غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد

الإشارات المرجعية

أدوات الموضوع

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are مغلق
Pingbacks are مغلق
Refbacks are مغلق


مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
القسم الثاني - قلبي مملكة غير امورتي مااحد يملكه - وسام تقدير $amoon$ روايات تعب قلبي 288 25-07-12 08:07 PM
رواية : للخطايا ثمن [ وسام تقدير ] شفتك بعد غياب روايات تعب قلبي 38 17-02-12 12:40 AM
رحلة العمر [ وسام تقدير ] مشكلتي دلعي روايات تعب قلبي 16 29-07-11 04:33 AM
السجينة والسجان [ وسام تقدير ] شفتك بعد غياب روايات تعب قلبي 27 18-07-11 08:25 AM
رواية فرسان على جمر الغضى [ وسام تقدير ] شموخ إنسآإنهـ روايات تعب قلبي 67 11-05-11 06:39 AM


الساعة الآن +3: 02:29 AM.