العودة   منتديات تعب قلبي > منتديات تعب قلبي الترفيهية > سياحه وسفر


إضافة رد
 
أدوات الموضوع
#1  
قديم 15-08-10, 09:49 AM
مـ الروح ـلاك
|[ عـضـو مــاسـي ]|

مـ الروح ـلاك غير متصل
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 556250
 تاريخ التسجيل : Feb 2010
 فترة الأقامة : 1752 يوم
 أخر زيارة : 04-11-14 (02:50 PM)
 المشاركات : 10,597 [ + ]
 التقييم : 2147483647
 معدل التقييم : مـ الروح ـلاك مـ الروح ـلاك مـ الروح ـلاك مـ الروح ـلاك مـ الروح ـلاك مـ الروح ـلاك مـ الروح ـلاك مـ الروح ـلاك مـ الروح ـلاك مـ الروح ـلاك مـ الروح ـلاك
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي رحلة في بلاد ما بين النهرين





بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على اشرف الخلق وسيد المرسلين
سيدنا محمد النبي الهادي الأمين

اللهم علمنا ما ينفعنا ، وانفعنا بما علمتنا ، وزدنا علما نافعا يا رب العالمين

أهلا بأعضائنا الكرام زوار قسمنا الغالي . . القسم العام . . أهلا بكم

اليوم سيكون موعدنا مع رحلة شيقة الى أجواء بلاد ما بين النهرين ولكنها رحلة من نوع آخر لأننا سنترك حاضرنا ونذهب الى الماضي لنتصفحه سويا

رحلة شيقة ممتعة سنقابل بها أسماء مدن وأشخاص لم نكن نعرفهم كما سنعرف ما هي ثقافة شعب هذه البلاد . . ابقوا معنا . .





بلاد النهرين والتي تعرف الآن باسم العراق هي الأراضي الواقعة ما بين نهري دجلة والفرات أو خارجها وقريبة منها وتشكل ذلك الوادي الخصيب بخيراته الزراعية الوفيرة والذي كان حلما ومطمعا لكافة القوى القريبة جغرافيا من موقعه فقدر له أن يلعب دورا تاريخيا هاما ومؤثرا في تاريخ البشرية وكان بمثابة بوتقة انصهرت داخلها سمات وصفات عديدة وخصائص حضارات وأجناس شتى ولتقدم للانسانية في النهاية تجربة فريدة غير متكررة في التاريخ الانساني

هذا وقد أطلق اليونانيون القدماء على هذه البلاد اسم بلاد ما بين النهرين والتي تعرف في اللغة الاغريقية باسم الميزوبوتاميا

Mesopotamia

ونعرض لهذه الحضارة جانبا من بعض ملامح النظم القانونية والاجتماعية التي سادت فيها حتى بدايات القرن الرابع قبل الميلاد تقريبا وذلك عندما بدأت جحافل جيوش الاغريق في الاقتراب منها لغزوها ونشر ثقافتها هناك ضمن مشروع الامبراطورية العالمية التي سعى الاكندر المقدوني الى تحقيقها

اذا سينقسم موضوعي لبحث أوجه عديدة أولها معالم النظام الاجتماعي والجذور التاريخية للسكان ثم دراسة مصادر القانون في بلاد النهرين لنتوجه أخيرا الى ملامح القانون العام والقانون الخاص في الميزوبوتاميا




ما بين نهر دجلة والفرات يقع وادي خصيب كثير الخيرات تعيش فيه بعض القبائل المنحدرة عن بدو الصحراء وذلك منذ 4000 سنة

هذا وقد وفد السومريون من الشمال وكانوا من القبائل البيضاء البشرة الساكنة الجبال يعبدون آلهتهم على قمم الجبال فلما غزوا هذا الوادي شيدوا تلالا صغيرة ابتنوا معابدهم فوق قممها ولم يكونوا يعرفون كيف يشيدون السلالم فأحاطوا أبراجهم بدهاليز منحدرة بديلا عنها

لا يزل أثر منها قائم للآن ماثل في برج بابل كما أخذ الطولونيون في مصر بعد هذا الزمان بقرون هذه الهندسة المعمارية في تشييد مسجد أحمد بن طولون بالقاهرة ذو المئذنة الشهيرة المتميزة الشبيهة بأبراج معابد السومريون . .

ثم مالبث الأكاديون وهم قبائل كانت تعيش في صحراء العرب وذات أصول سامية أن تغلبوا على السومريون وأقاموا دولتهم في ذلك الوادي الخصيب لمدة ألف سنة وذلك قبل خضوعهم لحكم قبائل سامية أخرى قادمة من صحراء العرب أيضا يعرفون بأسم العموريون والتي كان حمورابي أشهر ملوكها على الاطلاق

بل وأشهر ملوك هذا الوادي الخصيب على الاطلاق وذلك بعد أن أقام هذا الملك الشهير مدينة بابل الشهيرة بحدائقها المعلقة التي تعد من عجائب أو معجزات العالم القديم

وما لبث الحيثيون أن غزوا بلاد ما بين النهرين مدمرين كل مظاهر الحضارة ومستلبين كل ما يستطيعون حمله ومحطمين ما عداه بعد اعمال القتل والابادة للأهالي والسكان وكانت فترة من فترات الاضمحلال والتخلف

لم يستمر الحيثيون طويلا في الاقامة ببلاد النهرين اذ قام الآشوريون بالحاق الهزيمة بهم وأقاموا بالوادي بمدينة " نينوي " عاصمة لملكهم يعبدون فيها آشور الههم ورب الصحراء الأعظم . . منطلقين منها لتأسيس امبراطوريتهم المترامية الأطراف التي امتدت الى كافة أنحاء آسيا الصغرى يحميها جيش قوي وتضم أجناس مختلفة

وفي هذا التاريخ غزا الكلدانيون بلاد ما بين النهرين وهم من الساميين وقاموا بتعمير مدينة بابل التي دمرها الحيثيون من قبل واعادوا اليها مجدها وتاريخها القديم حتى أضحت أهم عاصمة للبلاد في ذلك العهد . . وكان " بختنصر " من أشهر ملوكهم والذي قام بتشجيع العلوم والرياضيات وعلم الفلك حتى أن أساسيات هذه العلوم لا تزال تدين الى الكلدان في اكتشافها

الا أن غزو بختنصر لأرض فلسطين وهزيمته لدولة اليهود القائمة هناك أنذاك وتدمير أورشليم كان من أسباب شهرته الحقيقية في التاريخ

في عام 538 ق.م قامت بعض القبائل الهمجية من الرعاة القساة ذات الأصول الفارسية بغزو الوادي الخصيب والقضاء على دولة الكلدان في مسلسل استخدام القوة وسيلة لانشاء الحق وحمايته وأقامت في البلاد دون أن تقدم اضافة ما للحضارة الانسانية على مدة مائتي عام عندما قضى الاسكندر الأكبر عليها وأحال الوادي الى ولاية اغريقية قبل أن يحل الرومان محله عندما استطاعوا أن يرثوا امبراطوريته الواسعة بعد هزيمة خلفاءه من قادة جيوشه . .

وأخيرا استطاعت بعض القبائل التركية القادمة من الشمال الشرقي لبلاد ما بين النهرين من غزوها والاقامة فيها قبل سعيهم الى غزو البلدان المجاورة وصولا الى آسيا الصغرى وهزيمة الامبراطورية الرومانية الشرقية المسيحية وتأسيس الخلافة العثمانية التي ضمت واشتملت على كافة الأقاليم والبلدان التي كانت تدين بالاسلام في المقام الأول




كانت فئات أو طبقات المجتمع في الميزوبوتاميا تأخذ شكل التدرج التالي

طبقة الكهنة أو رجال الدين

وهي الفئة القائمة على شئون الدين وأموره والمعاونة للملوك ذوي الطبيعة الالهية والتي يحكمون بها الشعب والبلاد وكان الاله المعبود على اختلاف اشكاله هدفا تبنى من أجله المعابد وكان رجال الدين أو كهنة المعابد هي وسيلة الاتصال الوحيدة بين جموع الشعب الراغبين في نبل طاعة الالهة وبين معبودهم وهذه الطبقى كانت من الطبقات المتميزة لاتصالها بالملك ولطبيعة عملها وجوهرها الديني حيث يتم اختيار أعضائها بناء على أسس خاصة معينة وصارمة . .

طبقة الموظفين

الموظفون هم الأفراد القائمون على تيسير شئون وأمور أجهزة الدولة سواء في القصر الملكي أو دواوين العاصمة أو دواوين وادارات الأقاليم البعيدة المختلفة وكان الموظفون هم القائمون على هذه الادارات النختلفة والمتباينة باعتبارهم ممثلين للسلطة التي يرأسها الحاكم أو الملك ويستمدون منها سلطانهم فكانت لها الهيبة والنفوذ بين باقي السكان خاصة أنهم كانوا معفون من القيان بالأعمال اليدوية أو أعمال السخرة لاجادتهم بعض المهارات اللازمة للقيام بذلك العمل كان التعليم أهمها وان لم يكن كلها. .
هذه الطبقة تتضمن كبار الموظفين من رجال القصر كالوزراء وقادة الجيوش والحرس ومسئولي الأمن وخلافهم

الفلاحين

وهي الطبقة التي تشكل مجموع الشعب الميزوبوتامي وهي الطبقة الرئيسية ليس في بلاد الرافدين فقط بل في كافة الحضارات الشرقية التي قامت حضاراتها على الزراعة حول روافد الأنهار هذا وقد انقسمت طبقة الفلاحين الى طبقتين الأولى وهم الفلاحين الملاك الأحرار وهم أفراد مالكين لمساحات صغيرة من الاراضي الزراعية تكفيهم بالكاد أو تزليد قليلا عن حاجاتهم وهؤلاء الفلاحين يستطيعون استثمار أراضيهم بحرية وسهولة وزراعة وبيع محصولها أو التصرف فيها أما الفلاحين الأنفار غير الاحرار وهم الأفراد الغير مالكين لأية مساحات من الأراضي الزراعية بل يشتغلون في الأرض الزراعية المملوكة في معظمها للملك

طبقة العمال

هذه الطبقة تتكون من العمال أو أصحاب الحرف الصغيرة ذات الانتاج المعاون لطبقة الفلاحين وخدمة الأرض الزراعية فهي الطبقة التي تقوم بأعمال البناء والتشييد واقامة المعابد والصناعات الصغيرة اللزمة للأحوال المعيشية اليومية وانتاج الآلآت الزراعية اللازمة للري وخدمة المساحات المنزرعة وصناعات النسيج والأواني وغيرها . .

طبقة التجار

وتتضمن هذه الطبقة الأفراد أو المواطنين العاملين في مجال التجارة وقد تميزت ميزوبوتاميا بموقعها الفريد كمركز متوسط بين الشرق والغرب وكانت منتجات الهند وفارس مطروحة في الاسواق ورحلات قوافلها تخترق أراضيها ذهابا وعودة صوب الشرق أو الغرب أو الجموب في اتجاه جزيرة العرب الأمر الذي عاد الى أصحاب هذه الطبقة بالأرباح الوفيرة وأتاح لها أن تكون قريبة من حاشية الملك

طبقة الأرقاء

كانت هذه الطبقة من الطوائف الهامة في ميزوبوتاميا وبخاصة في المجالات الاقتصادية للدور الحيوي التي تؤديه هذه السواعد العاملة في المجتمع وكان لها دور تاريخي هام في تأسيس واقامة حضارة بلاد ما بين النهرين مثلما كان لهذه الحضارة دور حيوي في حضارتي الاغريق والرومان بخلاف الحضارة الفرعونية التي خلت من مثل هذا الدور لطبقة الأرقاء

الطبقة الحاكمة والنبلاء

وهذه الطبقة من طبقات المجتمع الميزوبوتامي كانت تضم الملك وزوجته وأسرته وباقي أفرادها من الأمراء والنبلاء وهي طبقة جد قليلة العدد والتعداد وتحكمها مجموعة كبيرة ومحكمة من قواعد التوريث والزواج والمال تختلف عن السائد بين أفراد المجتمع




كانت ميزوبوتاميا هبة دجلة والفرات والتي تأسست على جنبات هذين النهرين ومثل كافة الحضارات القديمة التي تأسست في أحضان أودية الأنهار فان الحياة اعتمدت في الأساس على النشاط الزراعي الذي تميز في هذه المنطقة بمحاصيل الحبوب والنخيل وبساتين الفاكهة وما يلحق به من تربية حيوانات ومواشي تستخدم في الزراعة وتستغل ألبانها ولحومها في الطعام وبعض الصناعات المحلية المنزلية البسيطة وهو المجال الرئيسي لريع البلاد ومواردها

والذي يشتغل بها الطبقة الرئيسية من الفلاحين وباقي الطبقات من الأرقاء العاملين في خدمة الأرض أو الموظفين القائمين على ادارتها وحصر مواردها واجراء حساباتها كمورد من موارد الخزانة . .

فالمجتمع الميزوبوتامي مثله مثل باقي حضارات أحواض الأنهار فهو مجتمع زراعي كامل حتى أن التجارة والتي اشتهرت بها هذه البلاد بحكم موقعها كانت تدور عي الأخرى في فلك الزراعة ومنتجاتها

حتى أن التجارة في أزمنة ازدهارها عندما أخذت القوافل التجارية تمر بها الى الشرق الأقصى فان عماد هذه التجارة أيضا كان المنتجات الزراعية

اذن فان أوجه النشاط الاقتصادي في ميزوبوتاميا قد اعتمدت على نشاطين
الزراعة . . التجارة ( المحلية أو الداخلية والخارجية أو الدولية )

ويمكن بسهولة رصد أهمية عنصري الاقتصاد في المجتمع الميزوبوتامي من مراجعة المجموعات القانونية المتتابعة لبلاد ما بين النهرين وبخاصة تقنين حمورابي الذي أفرد أجزاء كبيرة وموارد عدة تنظم مسائل هذان العنصران

اقتضت ضرورات الحياة في الحضارات التاريخية القديمة تدخل الدولة بشكل كبير ومؤثر في الحياة الاقتصادية بغرض تأمين وتوفير الأموال والموارد اللازمة للقصر والجيش وجحافل الموظفين اللازمة لادارة البلاد واقامة المشاريع القومية الكبيرة اللازمة بشدة في عهود تلك الحضارات مثل اقامة السدود وحفر الترع والمساقي والمصارف واقامة الجسور وغيرها من المشاريع الهامة والحيوية المؤثرة في نشاط الزراعة كوجه رئيسي للاقتصاد الداخلي القديم

اضافة الى أن تحصيل الضرائب والرسوم كمورد آخر من موارد خزينة الدولة هام وحيوي كان يستلزم مراقبة الأنشطة الاقتصادية وميادينها المختلفة بين المواطنين وبخاصة النشاط التجاري القائم في وجهه المحلي على النشاط الزراعي . .

ولهذا السبب نصادف في تاريخ حضارات كثيرة الأفكار السائدة عن ملكية الملك الاله حاكم البلاد لكافة الأراضي الزراعية وما تدب عليها من خيوانات ومواشي ومناجم ومحاجر وأنواع تجارة ويقتصر دور المواطنين المحليين على العمل بأجر




كان النظام الملكي هو السمة الرئيسية أو الوحيدة لنظام الحكم في الحضارات الشرقية بوجه عام في العالم القديم الذي اتخذ تقريبا هذا الشكل في كافة بقاع العالم عدا الحضارة الاغريقية الاثينية ومن بعدها وريثتها الحضارة الرومانية . . حتى . . هاتين الحضارتين الأخيرتين ما لبثا أن أخذتا بالنظام الملكي المطلق في نظام الحكم في البلاد

والنظام الملكي هو وريث النظام القبلي القديم والتطور الطبيعي لع بعد استقرار القبائل في أحواض الأنهار والاعتماد على الزراعة بعد الاقامة بمبان ثابتة كانت نواة للمدن القديمة والحضارات التاريخية فيما بعد حيث تحول شيخ القبيلة الى ملكا في المدن الصغيرة التي اتخذت شكل الدولة تدريجيا . .

الحكم المطلق للبلاد

انفرد الملوك الشرقيون ومنهم ملوك الدولة الملكية المتعاقبة في ميزوبوتاميا بحكم البلاد في شكل مطلق حيث ركز الملك كافة مقاليد الحكم وأوجه السلطة في البلاد في يده وحده فكان الملك يجمع في يديه القيادة العسكرية والسياسية والادارية والقضائية والدينية فكان لا ينازعه أحد في حكم البلاد أو فيما يتراءى له من وسائل وسبل لادارتها . .

بالاضافة الى أن الملك هو الذي يسن القوانين ويصدر التشريعات الملائمة لتأييد وجهة نظره في ادارة البلاد كما أنه كان يجمع بين هذه السلطة التشريعية والسلطة القضائية حيث عد القاضي الأول المسئول عن اقرار العدالة بين أفراد الشعب . . وهو قائد الجيش الأعلى المنفرد دون شريك باعلان الحرب أو ابرام معاهدات السلام

والملك هو الرئيس الاداري الأعلى لكافة الوحدات الادارية المنتشرة في البلاد والمصدر للقرارات المختلفة المعنية بتنظيم العمل بها وهو المقرر لقيم الضرائب والمكوس المقررة على المواطنين لصالح خزانة الدولة التي هي بدورها خزانة الملك في نهاية الأمر

الصفة الالهية للملك

منذ بدايات المجتمعات الانسانية فان الاعتقاد الديني والايمان بوجود اله ما مسئول عن الكون قد صاحب تأسيس محال اقامة هذه التجمعاتبداية من الكهوف ووصولا الى المدن والأقاليم والدول في شكل تلك المعابد التي خصصت لعبادة الآلهة ولاتزال آثارها قائمة حتى اليوم في ميزوبوتاميا أو مصر أو الهند أو أثينا وروما وغيرها

وحتى تلك التجمعات التي كانت تأخذ شكل الترحال الغير مستقر في مكان بحثا عن الماء والعشب فانها كانت تصطحب معها في ركابها رموز آلهتها وتماثيلها المعبرة التي تصبو اليها في المستقر أو السفر هذه الغريزة الدينية أو هذا الاحساس العميق الذي يؤمن بوجود مسئول عن هذه الحياة كانت مفتاح قيادة هذه الشعوب الطامحة في استرضاء الآلهة

وقد استغل الزعماء هذا الاعتقاد للادعاء بأنهم هم الآلهة أو الاله المعبود منبت الحب ومجري النهر ومسير السحاب ومسقط الأمطار ومميت العباد وقد أخذ المصريون القدماء بهذا الاعتقاد في زمن الدولة القديمة ما لبث أن تحور الى ابنا للاله وليس الاله ذاته ابتداء من عصر الدولة المتوسطة . .

ومن نافلة القول فان الكهنة والذي كان الملك يقوم باختيارهم وتعيينهم والاشراف عليهم ورئاستهم بصفته الدينية هذه في اقامة الشعائر الدينية لعبادة الآلهة كانوا المروجين لهذه الأفكار بين فئات الشعب . .

وكانت طبيعة البلاد في الميزوبوتاميا انفتاح حدودها على جيرانها وتعرضها المستمر للغزوات من كافة الجهات من الحقائق الهامة التي اعتنى بها ملوك بلاد ما بين النهرين وبدلالاتها وخطورتها على ملكهم ونفوذهم فكان اهتمامهم الدائم والمستمر بالقوة العسكرية وتنظيم الجيش وامداده بالعتاد والأعداد اللازمة والقدارة على دحر العدوان ورد الغزاة على أعقابهم بل ومطاردتهم داخل حدودهم . .




بمرور الزمان بدأت الجماعة الانسانية في الأخذ بالعديد من القواعد القانونية التي قاموا باعدادها تحت تأثير الحاجة وبالذات في مجال المعاملات المدنية والتجارية اليومية وان كانوا قد أسبغوا عليها أيضا مردود ديني أو مرجعية دينية لاحقة ونقصد بها العرف والتشريع

العرف

هو مجموعة القواعد والسلوكيات والعادات التي يتبعها الناس تلقائيا ودون أن تصدر عن سلطة عليا أو يشير اليها رجال الدين أو الكهنة ويلزمون الأفرد بها بل تستمد احترامها من اتفاق الجماعة واجماعهم على وجوب الأخذ بها . . وبتكرار هذا الفعل فان هذه القاعدة العرفية تكتسب الزامية جماعية أو اجبار يفرض على الأفراد ويترتب على مخالفتها الجزاء

فالعرف وان كان يبدأ عادة اجتماعية مستحب الأخذ بها والمراعاة فانها تتحول في النهاية الى قاعدة قانونية ملزمة تستوجب معاقبة أو جزاء تركها أو اهمالها أو عدم الأخذ بها . . ومن أمثلة القواعد القانونية الملزمة ذات الجزاء الشديد والتي كانت بدايتها تعارف الجماعة والارتضاء بالأخذ بها قاعدة القتل عن طريق الرجم بالحجارة

الا أن مجال العرف الواسع هو العلاقات المدنية والتجارية اليومية بين الأفراد أو الذي يطلق عليه الآن قواعد المعاملات لذا فان نظام الأسرة ونظام الملكيات كانتا من أبرز مجالات القواعد القانونية ذات الأصول العرفية

التشريع

يأتي التشريع في المرتبة الثانية بعد العرف من حيث تاريخ ظهوره على مسرح الحياة بالنسبة للقانون ويعرف بأنه مجموعة القواعد القانونية المكتوبة والتي تصدر عن أصحاب السلطة أو متخذي القرار في الجماعة الانسانية بالزام الأفراد باتخاذ سلوك معين في حالات خاصة تعد هامة وضرورية من وجهة نظر مصدر هذه القاعدة أو المشرع لها

وهذا التعريف يستلزم وجود مناخ خاص في الجماعة الانسانية سواء كانت العشيرة أم قبيلة وأخيرة الدولة يقتضي معرفة هذه الجماعة بالكتابة والتي يصدر بها التشريع كما يقتضي توافر حالة أو حالات عدة من الظروف الخاصة أو المستجدات الغير معروضة من قبل في الحياة الاجتماعية تتميز بضرورة خاصة وملحة وعجزت القواعد العرفية عن ضبطها والاتيان بالحل لها




اهتدت شعوب وحضارات الشرق منذ الألف الرابعة قبل الميلاد الى استخدام الكتابة التي ساعدت على بلوغ ميزوبوتاميا شأن كبير في التقدم والرقي . . وسنعرض فيما يلي أهم هذه التقنينات والتي أمكن الوقوف على نصوصها أو فحواها من المواد بعد الاكتشافات الأثرية للعديد من اللوحات أو الجداريات المنقوشة أو المكتوبة في أرض العراق ابتداء من عام 1902

مدونة أوروكاجينا

تنسب هذه المدونة الى الملك أوروكاجينا وترتيبه الثاني في ولاية ملوك لكش والتقنين من اقدم التقنينات المعروفة في تاريخ حضارة بلاد النهرين وقد عثر منه على اربعة نسخ مختلفة الأشكال والمضمون واحد بجانب بعض الوثائق التي وصف فيها الملك انه صالح يخشى بل يخاف الآلهة بدليل أنه اعاد الحرية للمواطنين بعد معاناتهم الطويلة مع المظالم العديدة ؟!



  • وقد انطوى هذا التقنين على نوعين من الاجراءات
  • الغاء تحصيل الضرائب المتراكمة وتخفيض بعضها وهو تدبير اقتصادي المعتقد أن الهدف منه هو التخفيف من معاناة المواطنين
  • اقرار بعض الأعراف السائدة واصدارها في شكل تشريع عن الحاكم لالزام الكافة به




مدونة أورنمو

وهذا التقنين مدون باللغة السومرية ويتضمن بعض المواد القانونية التي أصدرها الملك " أورنمو " مؤسس أسرة أور الثالثة

وقد تضمن هذا التقنين بعض الحالات الآتية

عقاب الدية المالية الاجبارية :- وذلك في حالات القتل ويلتزم به الجاني قبل أهل القتيل أو ورثته
عقاب الدية المالية :- في باقي حالات الاعتداء الجسماني أو الاصابة وان كان مقادرها يقل بالطبع عن الحالة الأولى

ويلاحظ أن هذه المدونة بترصد لنا حالة فريدة في تطور التشريع الجنائي في التاريخ اذ ان كافة التشريعات أو التقنينات والمدونات القديمة التالية لهذا التقنين كانت تأخذ بالقصاص وازهاق روح القاتل أو احداث اصابة بجسده تماثل ما أحدث في المجني عليه

مدونة بلالاما ( تقنين اشنونا )

صادر عن الملك بلالاما ملك مدينة اشنونا وهي احدى الممالك الصغيرة الناجمة عن تفكك امبراطورية الأسرة الثالثة لأور وقد تضمن التقنين المكتوب بالغة الأكدية مقدمة و 60 مادة تناولت



  • الأحكام أو العقوبات الجنائية بعد تقسيم للأفعال الؤثمة ووصفها وبخاصة جريمة الاعتداء على أموال الغير
  • الأحكام المتعلقة بالزواج والطلاق والتبني
  • بعض الأحكام المدنية وخاصة الايجار والبيع والقرض والوديعة
  • اشتمال التقنين على تقسيم المجتمع الى طبقاته المختلفة ويعد أقدم وثيقة تشريعية تناولت هذا الأمر



مدونة لبت عشتار

كان لبت عشتار هو خامس ملوك أسرة " أسن " الأكدية حيث تولى الحكم بعد مضي 85عام على تأسيس هذه الأسرة وهو تقنين مدون باللغة السومرية ويشمل مقدمة تبجل فيها آلهة البلاد قبل الاشادة بأعمال الملك

وتبلغ مواد التقنين حوالي 120 مادة تناولت الموضوعات التالية :-



  • تنظيم الزراعة في الحقول وبساتين الفاكهة وتعالج حالات استصلاح الأراضي البور أو زراعتها بعد موتها كما تشمل المواد في هذا المجال الزراعي على تأثيم دخول أرض الغير وقطع الثمار أو الاشجار فيها
  • تنظيم القواعد المتعلقة بالعبيد أو الرقيق وسبل تحريرهم
  • قواعد تملك العقارات بالحيازة ووضع اليد لمدة 3 سنوات يتحمل خلالها الحائز الأعباء الضريبية المقررة على هذا العقار دليلا على حيازته الهادئة المستقرة وتوافر نية التملك
  • القواعد المتعلقة بتنظيم الزواج والطرق والترمل والمهر وترتيب الأولاد في الميراث وقواعد الخطبة
  • بعض القواعد القليلة جدا والتي تتناول بعض من المسائل الجنائية ولم يعثر الا على مادتين فقط الأولى خاصة بالوشاية والعقاب عليها بمعاقبة الواش بعقوبة الجريمة التي وشى بها والثانية كانت تناول احداث الاصابات الجسدية بالأفراد من قبل حيوانات مملوكة للغير ( وبالذات الثيران )





تعد هذه المدونة من أهم المدونات القانونية القديمة والتي صدرت في عهد الملك حمورابي أشهر الملوك العموريين ( 1728 – 1686 ق.م )بل وميزوبوتاميا بكافة حضاراتها سالفة الذكر وعلى الاطلاق . .

حيث استطاع هذا الملك الشهير من توحيد كافة الدويلات الصغيرة في بلاد النهرين قبل توسعه شرقا حتى جبال زاجروس وغربا حتى شواطيء سوريا وجنوبا حتى ساخل المحيط الهمدي وشمالا حتى منابع نهر الفرات في آسيا الصغرى مؤسسا امبارطوريته الواسعة المترامية الأطراف والتي كانت لها عاصمة مركزية هي بابل على ضفاف نهر الفرات والتي لازال بعض أثارها قائمة حتى اليوم دليل على بعض معجزات العالم القديم

واذا كانت كافة التقنينات التي ذكرتها فيما سبق قوله لم تصل الينا الا في شكل مبتور أو أجزاء من لوحات اعترى ما بقي منها الطمس والزوال فان تقنين حمورابي كان على العكس من ذلك عندما عثر عليه كاملا سليما

يشمل هذا التقنين على مقدمة و 282 مادة وخاتمة وتمتدح المقدمة والخاتمة عدالة حمورابي وتشير الى تلقيه مواد هذا التشريع عن اله الشمس المطيع له والمصغي اليه دوما أما النصوص فقد تم تدوينها في أسلوب شرطي حيث كانت كل مادة تبدأ بالعبارة :" لو فرض أن " أو " اذا " مثل

" اذا اتهم رجل آخر بالقتل ولم يقم البينة عليه فسوف يقتل متهمه "

هذا وبمراعاة أن أسلوب التقنين قد تميز بالايجاز الشديد وصياغته انسابت في تصوير حالات فردية حقيقية أو مفترضة خاليا من ارساء المباديء أو القواعد العامة لذا فقد جاء خاليا من وجود خطة منطقية مثل المتبع الآن في صياغة التشريعات الحديثة في مجتمعنا الحاضر

والجلي بالذكر أن المدونة أعطت صورة كاملة لحالة المجتمع البابلي العموري أنذاك حيث بلغت التجارة شأنا عظيما بجانب الزراعة التي كنا قد أشرنا اليها من قبل بمحاصيلها الوفيرة الأمر الذي انعكس ايجابيا على المجتمعككل بأفراده خاصة مع اهتمام الملك حمورابي بالبناء والتشييد والعمارة بشكل خاص


اعترف التقنين بالملكية الفردية وحرية التعاقد عند الفرد وعالجت مواد هذا التقنين حماية الودائع التي يقوم اصحابها بايداعها لدى الغير من مال وبضائع وغيره وبذل حمورابي عناية خاصة لتحديد أسعار أو فوائد القروض . . كما عرض تقنين حمورابي تملك الأراضي عن طريق الحيازة بوضع اليد الهاديء المستقر لمدة 3 سنوات متأثرا في هذه المباديء بمدونة لبت عشتار

ويلاحظ أن هذه المواد في ذلك التخصص كانت تتسم بالقسوة والشدة في معاملة المدينين المتوقفين عن سداد ديونهم حماية للدائنين وضمان لأموالهم الا أنه في ذات الوقت لم يهمل الضعفاء وأفرد لهم العديد من المواد المقررة لحمايتهم من عسف الأقوياء منها تعيين أسعار الفوائد على القروض وتحديد أسعار مبيعات الأسواق


كما اشتمل التقنين على عدد وافر من المواد التي تهتم بموضوعات الأسرة مثل القواعد المنظمة للخطبة أو تحرير عقد الزواج أو ابرانه أو قواعد تنظيم نفقة المعيشة هذا ويعني التقنين بقواعد الطلاق والتي منها مرض الزوجة مرضا لا شفاء منه أو عدم انجابها للأولاد والصداق الملزم بتقديمه في هذه الحالة ورده لمطلقته والتزامه بتوفي المأل والمشرب لها حتى بعد طلاقها

هذا وقد أباح تقنين حمورابي للمرأة طلب الطلاق في حالات عدة منها اساءة معاملتها بشرط أن تطلب التطليق من مجلس خاص مقرر لمثل هذه الحالات

بالاضافة الى بعض المواد في موضوعات القانون الجنائي




رد مع اقتباس
قديم 15-08-10, 10:12 AM   #2
مـ الروح ـلاك
|[ عـضـو مــاسـي ]|



الصورة الرمزية مـ الروح ـلاك
مـ الروح ـلاك غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 556250
 تاريخ التسجيل :  Feb 2010
 أخر زيارة : 04-11-14 (02:50 PM)
 المشاركات : 10,597 [ + ]
 التقييم :  2147483647
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي





ساعدت البيئة الجغرافية والمناخ على ظهور مدنية مبكرة معاصرة للمدنية الفرعونية في بلاد ما بين النهرين فهي قد بدأت منذ الألف الرابع قبل الميلاد حيث تكونت عدة مدن أو امارات صغيرة مستقلة عن بعضها متحاربة أحيانا ومتآخية أحيانا ولم تكن لأي منها حدود واضحة المعالم . .

وكانت هذه المدنية من نتاج شعبين متميزين أحدهما يشمل السومريون الذين استطوطنوا في الجنوب عند رأس الخليج العربي وشماله ومازال الخلاف قائما حول أصلهم والشعب الثاني من الساميين الذين هاجروا من الجزيرة العربية واستقروا في أكاد الى الشمال من سومر وكونوا عدة مدن وامارات يرجعى تاريخها الى الأف الثالث قبل الميلاد

وهذا الشعبان يتناوبان الغلبة على كل بلاد ما بين النهرين حتى استقر الأمر للساميين وللحضارة السامية منذ عهد حمورابي في أوائل الألف الثاني قبل الميلاد

في عهد الامارات

تميز نظام الحكم في بلاد ما بين النهرين في جميع العصور بالحكم الالهي المطلق فالسلطة والسيادة للاله والملك يتولاها بصفته ممثلا له ونائبا عنه وأحيانا يعتبر الملك هو نفسه الها بين البشر وقد ترتب على تصوير الملك وسيطا بين الناس والآلهة العديد من النتائج أهمها:


  • الملك مستودع السلطة :- قبل عهد حمورابي كانت الدول والامارات مستقلة عن بعضها وكانت السيادة لاله المدينة أو الامارة فالسلطة تنبع منه والأرض ملك له أما الملك ويسمى بـ Ensag فهو ممثل الاله في الأرض
  • سلطات الملك مطلقة :- ونتيجة لهذه الصفة أيضا تمتع الملك بسلطات مطلقة في مواجهة شعبه فالشعب لا يشترك في السلطة ولا يحاسب الملك عن أعماله لأن الآلهة وحدها هي التي تتولى هذا الحساب وتطبيقا لهذه السلطة كان على الملك أن يحفظ النظام والأمن ويحمي الضعفاء داخل امارته ويعمل على تقدم مجتمعه
  • الآلهة تختار الملك :- صفة الملك كممثل للآلهة هي التي أدت الى أن الآلهة هي التي تختاره من سلالة معينة
  • مكانة بارزة للكهنة :- نتج عن كل ما تقدم أن اكتسب رجال الدين مكانة ممتازة في المجتمع واصطبغ الحكم بصبغة دينية الا انه ظهر صراع ميري بين الملوك من جهة والكهنة من جهة أخرى

في عهد تكوين الامبراطوريات

في عهد توحيد الدولة وخاصة منذ عهد حمورابي ظلت فكرة اعتبار الملك وسيطا بين الآلهة والشعب هي السائدة وزاد عليها في بعض الفترات تأليه الملك حال حياته ورفعه الى مصاف الآلهة ونتج عن ذلك عدم اشتراك الشعب في شئون الحكم وتولى الملك سلطاته بصفة مطلقة غير ان عهد الدولة الموحدة تميز بانفصال السلطتين الدينية والسياسية عن بعضهما

فملوك بابل جردوا أمراء المدن والدويلات من سلطاتهم واحتفظوا لهم بالسلطة الدينية وأحلوا محلهم في السلطة السياسية موظفين يعينهم الملك غير أن الملك نفسه ظل معتبرا ممثلا للآلهة لدى الشعب وممثلا لشعبه لديهم . .

وبالرغم من الطابع الديني لسلطات الملك الا أن الدولة أصبحت مدنية انفصلت فيها السلطتان الدينية والزمنية عن بعضهما فالكهنة لا يتولون سلطات مدنية فهم لا يشتركون في القضاء ولا في وضع القوانين فالملك هو الذي يتولى الضقاء وينيب عنه موظفين مدنيين يفصلون في الخصومات




كانت ولاية القضاء قبل الحكم البابلي من اختصاص الكهنة في المعابد وتشير النصوص الى أن الوظيفة الدينية لم تكن مقصورة على الرجال فقط بل كانت النساء تتولى أيضا وظيفة الكهانة وكان الحكم يصدر في صحن المعبد وكان المكان موحيا الى أن هذه الأحكام صادرة من الآلهة . .

وبجانب هذا القضاء الديني كان يوجد قضاء مدني يتولاه مجلس الشيوخ الذي كان يتكون من أعيان الامارة أو المدينة وكان هذا المجلس يعاون الملك في ادارة شئون الامارة ثم تلاشت اختصاصاته بالتدريج قبل الحكم البابلي ولم يبقى منها الا أقلها

ثم ساد القضاء المدني بعد توحيد الدولة نتيجة لانفصال السلطتين الدينية والسياسية عن بعضهما الذي بدأ ببداية الحكم البابلي وأتى ثماره في عهد حمورابي حيث زالت ولاية القضاء عن الكهنة وأصبحت من اختصاص الملك بصفته صاحب ولاية الأمر والنهي وليس بصفته كاهنا

وترتب على ذلك ظهور محاكم مدنية يتولى القضاء فيعا موظفون معينون من قبل الملك ويجلسون في دار المحكمة للفصل في الخصومات باسم الملك . . أما الاختصاص القضائي الذي كان يتولاه مجلس الشيوخ في العهود القديمة فلم يتبق منه الا الفصل في الخصومات قليلة القيمة أو الصلح بين الناس

كان القضاء المدني الذي ساد منذ عهد حمورابي يتميز بوحدته بالنسبة لجميع المواطنين وتعدد درجاته فضلا عن أن القضاء كانوا موظفين مدنيين معينين من قبل الملك صاحبة ولاية القضاء وكانت محاكم أول درجة توجد في النواحي والقرى والمدن وهي تتكون من عدة قضاء يتراوح عددهم بين أربعة وثمانية ويعاونهم عدد من المحققين والكتبة ورجال الشرطة

وتستأنف أحكام هذه المحاكم أمام محكمة عليا مقرها محافظة الاقليم وتنعقد برئاسة محافظ الاقليم وتدل النصوص على أنه لم يكن هناك فصل بين ولاية القضاء وغيرها من الاختصاصات التنفيذية فالموظفون الذين يجلسون للقضاء كانوا يتولون أيضا أعمال السلطة التنفيذية والاداية في دوائر اختصاصهم وتدل النصوص على وجود محكمة عليا هي محكمة الملك تعرض عليها بعض القضايا ولكن هذه النصوص لا تشير بدقة الى اختصاص هذه المحكمة . .

وتشير النصوص في مدونة حمورابي الى الحرص التام في خصوص نزاهة القضاء وحيدتهم فهي تقضي ببطلان الأحكام القضائية التي يتحيز فيها القاضي لأحد الخصوم وتقضي هذ النصوص أيضا بعزل القاضي المرتشي فضلا عن معاقبته بدفع غرامة مقدارها اثنا عشر مثلا لقيمة الشيء محل النزاع

وتشير النصوص الى أن الاثبات وصل الى درجة متقدمة من التطور كما كان الحال في مصر كانت الكتابة تقوم بدور رئيسي في الاثبات وبجانبها نجد شهادة الشهود واليمين والابتلاء بالمحنة وتدل هذه النصوص على احترام أشخاص المتهمين فلا نجد أثرا لتعذيب المتهمين للحصول على اعترافهم

وذلك يدل على مدى تقدم نظم حمورابي بالمقارنة بقوانين الاغريق والرومان التي كانت تبيح تعذيب المتهمين من الرقيق




بلغ المجتمع البابلي درجة عالية جدا من التقدم منذ الحكم البابلي فلم يعد مجتمعا زراعيا محدود المعاملات بل أصبح مجتمع تجاريا تتعدد فيه المعاملات ومع ذلك ظل الاستغلال الزراعي يحتل جانبا كبيرا من الأهمية في قانون حمورابي وغيره من التشريعات اللاحقة وكان لخصوبة التربة وتنظيم الري أثرهما الهام في ارتفاع غلة الأرض الأمر الذي سمح بانتشار الملكية الصغيرة وارتفاع نسبة كثافة السكان

وبالرغم من التصوير النظري لملكية الملك لكل أرض بلاد ما بين النهرين باعتباره ممثلا للاله مالك الأرض الا أن الوثائق تدل على أن الملكية الفردية للعقارات ظلت موجودة في كل عصور بلاد ما بين النهرين وبجانب الملكية الفردية للأرض نجد بعض آثار الملكية الجماعية وملكية الأسرة

الملكية الجماعية

في بداية ظهور المجتمع في بلاد ما بين النهرين قبل الحكم البابلي سادت الملكية الجماعية حيث كانت أرض المدينة في الامارة ملكا لاله المدينة أو الامارة وينوب عنه الكهنة في استغلال الأرض والوفاء بما يحتاج اليه السكان . . فالملكية الجماعية واستغلالها يتم بطريقة جماعية أيضا تحت اشراف الكهنة

وهذا النظام هو الذي عرف بالشيوعية الدينية وظل سائدا في مدن سومر وامارتها حتى قضي عليها بانتقال السلطان الى دولة أكاد في الشمال قبل الحكم البابلي

ملكية الأسرة

ظهرت ملكية الأسرة للأرض في أكاد فالأرض تعتبر مملوكة للأسرة ويمثلها شيوخ الأسرة ويجوز التصرف في الملكية لأجنبي عن الأسرة مع تقرير حق الاسترداد لأعضاء الاسرة فيجوز لأحد أن يحل محل المشتري الأجنبي في الحصة التي اشتراها ويوفي له ما دفعه من ثمن . .

ومبدأ جواز التصرف لأجنبي عن الأسرة يكشف بجلاء عن تطور المجتمع نحو الأخذ بنظام الملكية الفردية فهو يقتضي أن يكون لكل فرد في الأسرة حصة شائعة يملكها ملكية مشتركة

الملكية الفردية

ومنذ الحكم البابلي اكتملت الملكية الفردية كل خصائصها وأصبحت هي الصورة الغالبة لنظام الملكية فللمالك حق نطلق على ملكه عقار أو منقول يبيح له استغلاله واستعماله والتصرف فيه دون قيد . . والقيد الوحيد الذي يقيد حرية المالك في التصرف في ملكه هو حق الاسترداد المقرر لأقربائه الى درجة معينة اذا كان التصرف لأجنبي عن الأسرة

منذ الاحتلال الكاسي Kassite لبابل الذي استمر أكثر من أربعة قرون في النصف الثاني من الأف الثاني قبل الميلاد عادت الملكية الجماعية للظهور وكانت هذه الملكية تأخذ صورة ملكية القبيلة فكل قبيلة تحت رئاسة زعيمها كانت تختص بمنطقة معينة وتقسم ارض المنطقة الى حصص توزع على الأسر المختلفة وتظل كل أسرة محتفظة بحصتها فترة معينة من الزمن وتستأثر بما تنتجه الأرض

وذلك النظام الذي ساد في عصر الاحتلال الكاسي يمكن أن يقارن من بعض الوجوه بنظام الملكية الذي ساد في مصر الفرعونية في عهد الدولتين الوسطى والحديثة وهو النظام الذي أطلق عليه بعض الباحثين في مصر اسم اشتراكية الدولة





وهو الثاني في ولاية ملوك لكش
وقد أصدر مدونته التي تعد من أقدم المدونات المعروفة في تاريخ حضارة بلاد النهرين وقد عثر على أربعة نسخ مختلفة الأشكال والمضمون واحد




وهو مؤسس أسرة أور الثالثة
وقد أصدر مدونته المعروفة المكتوبة باللغة السومرية حيث تم العمل بها في الفترة ما بين ( 2111 ـ 2103 ق. م ).




هو ملك مدينة اشنونا وهي احدى الممالك الصغيرة الناجمة عن تفكك أسرة أور الثالثة
وقد تضمنت مدونة هذا الملك مقدمة و 60مادة




هو خامس ملوك أسرة " أسن " الأكدية حيث تولى الحكم بعد مضي 85 عام على تأسيس هذه الأسرة
وقد أصدر مدونته باللغة السومرية ويشتمل على مقدمة تبجل فيها آلهة البلاد قبل الشادة بأعمال الملك
وتبلغ مواد تقنينه حوالي 120 مادة




أشهر الملوك العموريين ( 1728 – 1686 ق.م ) بل وميزوبوتاميا بكافة حضاراتها سالفة الذكر وعلى الاطلاق . .
حيث استطاع هذا الملك الشهير من توحيد كافة الدويلات الصغيرة في بلاد النهرين قبل توسعه شرقا حتى جبال زاجروس وغربا حتى شواطيء سوريا وجنوبا حتى ساخل المحيط الهمدي وشمالا حتى منابع نهر الفرات في آسيا الصغرى مؤسسا امبارطوريته الواسعة المترامية الأطراف والتي كانت لها عاصمة مركزية هي بابل




  • الميزوبوتاميا كلمة اغريقية هل لها معنى لغوي . . ان كان لها فما معناها . ؟
  • ما رأيك في طبقة الكهنة . . وهل كان قرار فصل السلطة السياسية عن الدينية صحيحا ؟
  • العرف والتشريع كلاهما مصدر من مصادر القانون . . أيهما تفضل أن تطبق في بلدك العرف أم التشريع ؟
  • " لم يعثر بمدونة لبت عشتار الا مادتين أولهما خاص بالوشاية والعقاب عليها بمعاقبة الواش بعقوبة الجريمة التي وشى بها "

  • ما المقصود الحقيقي بكلمة الوشاية هل هي الشهادة الزور أم البلاغ الكاذب ؟




هااا قد وصلنا الى نهاية رحلتنا
أرجوا أن تكونوا استمتعتم برحلتي المتواضعة أعلم أنها شاقة لكنها مفيدة

وفي الختام لا نقول وداعا ولكن نقول الى اللقاء
ونختم كما علمنا رسول الله صلى الله عليه وسلم

" سبحانك اللهم وبحمك نشهد ألا اله الا أنت نستغفرك ونتوب اليك "

المصادر


كتاب تاريخ النظم القانونية والاجتماعية


تأليف

دكتور / صوفي حسن أبو طالب
الأستاذ بكلية الحقوق - جامعة القاهرة
رئيس جامعة القاهرة الأسبق
رئيس مجلس الشعب الأسبق

كتاب تاريخ النظم القانونية
للدكتور / أحمد موسى






لكم تحياتي

وتين الروح


 


رد مع اقتباس
قديم 15-08-10, 04:56 PM   #3
نستا 13
|[ عـضـو نـشـيـط ]|



الصورة الرمزية نستا 13
نستا 13 غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 597709
 تاريخ التسجيل :  Jun 2010
 أخر زيارة : 19-08-10 (07:42 PM)
 المشاركات : 141 [ + ]
 التقييم :  117121850
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: رحلــة فــي بــلاد مـــا بـيــن النـهـريــن



مشكووووووووووووووووووووورة والله يعطيكــــــ الف عافيه


 


رد مع اقتباس
قديم 15-08-10, 07:56 PM   #4
سّلِطآن آلِشوَق
|[ عـضـو مــاسـي ]|



الصورة الرمزية سّلِطآن آلِشوَق
سّلِطآن آلِشوَق غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 603620
 تاريخ التسجيل :  Jun 2010
 أخر زيارة : 14-11-14 (05:27 AM)
 المشاركات : 2,761 [ + ]
 التقييم :  2147483647
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: رحلــة فــي بــلاد مـــا بـيــن النـهـريــن



الله يعطيك العافيه على الطرح الرائع والجميل
ننتظر جديدك الراقي والمميز
تحياتي


 


رد مع اقتباس
قديم 15-08-10, 08:43 PM   #5
الضمير القاتل
|[ عـضـو نـشـيـط ]|



الصورة الرمزية الضمير القاتل
الضمير القاتل غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 610365
 تاريخ التسجيل :  Jul 2010
 أخر زيارة : 25-09-10 (06:43 PM)
 المشاركات : 158 [ + ]
 التقييم :  128884986
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: رحلــة فــي بــلاد مـــا بـيــن النـهـريــن





 
 توقيع : الضمير القاتل

رمضان كريم


رد مع اقتباس
قديم 15-08-10, 09:16 PM   #6
عاشقه مجنونه
|[ عـضـو مــاسـي ]|



الصورة الرمزية عاشقه مجنونه
عاشقه مجنونه غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 399342
 تاريخ التسجيل :  Feb 2009
 أخر زيارة : 25-03-13 (09:16 PM)
 المشاركات : 46,584 [ + ]
 التقييم :  2147483647
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: رحلة في بلاد ما بـين النهـرين



اشكرك جزيل الشكر على هذا الطرح الاكثر من رائع

موضوع قيم ورائع



سلمت اناملك على هذا المجهود الرائع

يعطيك 1000 عافيه

لا عدمنا طلتك الراقيه

مودتي^_^

عاشقه مجنونه


 
 توقيع : عاشقه مجنونه



عالمي أنوثة طاغية .. مدمرة

أن لم تروق لك فأرحل ..!

أن كنت تظن أني كغيري من الإناث ..؟

فهذه {{خطيئتك}}


و أن كنت قد وضعتني في كفة واحدة مع غيري...؟

فهذه {{مصيبتك}}

أنا أنثى تساءلت عنها الألسن

انثى لن يكررها القدر :t017:



رد مع اقتباس
قديم 15-08-10, 09:30 PM   #7
« ¦ بـحــــــور ¦ »
|[ عـضـو مــاسـي ]|



« ¦ بـحــــــور ¦ » غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 620663
 تاريخ التسجيل :  Aug 2010
 أخر زيارة : 06-01-13 (12:49 PM)
 المشاركات : 3,305 [ + ]
 التقييم :  2147483647
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: رحلة في بلاد ما بـين النهـرين



جهد مميز

و يعطيك الــــــــف الـــف عافيه :)
.

.


 


رد مع اقتباس
قديم 16-08-10, 03:49 AM   #8
ياهم لنا ربً كبير
|[ عـضـو مــاسـي ]|



ياهم لنا ربً كبير غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 463999
 تاريخ التسجيل :  Jun 2009
 أخر زيارة : 22-10-13 (08:11 PM)
 المشاركات : 19,432 [ + ]
 التقييم :  2147483647
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: رحلة في بلاد ما بـين النهـرين



الله يعطيك العـآفيـه على مـجهـودك المميـز


مودتـي .,,


 
 توقيع : ياهم لنا ربً كبير

مآيهـزني غيـر تكبيـر الآذآن ---- ولا يذلني غيـر رب العآلمين


رد مع اقتباس
قديم 17-08-10, 07:17 PM   #9
الملح كله أنا
|[ عـضـو مــاسـي ]|



الصورة الرمزية الملح كله أنا
الملح كله أنا غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 500832
 تاريخ التسجيل :  Aug 2009
 أخر زيارة : 25-03-12 (01:10 PM)
 المشاركات : 9,900 [ + ]
 التقييم :  2147483647
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: رحلة في بلاد ما بـين النهـرين



موضوــع روعآإ :~

يستآهل الفآيف بجد آند التثبيت //:| :|~

تسلمين خيتي ^_^


 


رد مع اقتباس
قديم 18-08-10, 10:51 PM   #10
لــذة غــرام
|[ عـضـو مـتـألـق ]|



الصورة الرمزية لــذة غــرام
لــذة غــرام غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 593195
 تاريخ التسجيل :  May 2010
 أخر زيارة : 28-04-11 (12:10 AM)
 المشاركات : 401 [ + ]
 التقييم :  1623332684
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: رحلة في بلاد ما بـين النهـرين



رووعــــــه

تسسلم ايدكـ على الموضوع
دمتي بهذا التميز
ودمتي نجمآ صأطع بسمـآء المنتدى
شاكرهـ جهودكـ
لا خلا ولاعدم


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رحلة التغيير ..رحلة في اكتشاف أسرار الشخصيات وعلاجها بعثره إنسان R منتدى المواضيع العامة 13 10-11-11 11:39 AM
رحلة الأخوان الى بلاد طاجكستان ♥aמŘa سياحه وسفر 16 28-03-11 04:34 AM
ورده النهرين شوق الضمائر منقولات أدبية 21 22-06-10 06:34 PM
صورة وآية: منطقة التقاء النهرين حقيقة لا خيال صور غريبة - صور نادرة 39 20-07-09 05:21 PM
رحلة تاريخية لي مسجد الشيخ زايد .. رحمة الله .. فرحة الايام صور - كاريكاتير 18 10-04-08 03:26 AM


الساعة الآن 03:39 PM