العودة   منتديات تعب قلبي > منتديات تعب قلبي المتنوعة > طب و صحة


إضافة رد
 
أدوات الموضوع
#1  
قديم 18-11-09, 06:47 AM
مــ الروح ــلاك
عضو موقوف من الاداره
مــ الروح ــلاك غير متصل
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 483938
 تاريخ التسجيل : Jul 2009
 فترة الأقامة : 1983 يوم
 أخر زيارة : 12-03-10 (09:00 PM)
 المشاركات : 3,509 [ + ]
 التقييم : 2147483647
 معدل التقييم : مــ الروح ــلاك مــ الروح ــلاك مــ الروح ــلاك مــ الروح ــلاك مــ الروح ــلاك مــ الروح ــلاك مــ الروح ــلاك مــ الروح ــلاك مــ الروح ــلاك مــ الروح ــلاك مــ الروح ــلاك
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي موسوعة أمراض الغدد الصماء



الغدد الصماء
نبذه :




الغدد الصماء هي مجموعة من الغدد في جسم الانسان تفرز هرمونات
مباشرة الى الدورة الدموية
وتنتقل عن طريق الدورة الدموية الى اعضاء الجسم المستهدفة حيث تؤثر في وظائف هذه الاعضاء
مثل عمليات الايض والنمو، نضج بعض الاعضاء وافرازاتها مثل الاعضاء التناسلية .

الهرمونات هي مركبات كيماوية مثل البروتيات ومركبات اخرى تحمل رسائل الى العضو المستهدف
لتنظيم عمله كزيادة افراز او تثبيط افراز او وظائف اخرى ، فهي تنظم عمل بعض اعضاء الجسم
المهمة ، وهي ضمن نظام تسيره غدد الدماغ ورسائل من الدماغ.
الغدد كما هو مبين في الشكل اهمها:










رد مع اقتباس
قديم 18-11-09, 06:50 AM   #2
مــ الروح ــلاك
عضو موقوف من الاداره


مــ الروح ــلاك غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 483938
 تاريخ التسجيل :  Jul 2009
 أخر زيارة : 12-03-10 (09:00 PM)
 المشاركات : 3,509 [ + ]
 التقييم :  2147483647
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: موسوعة أمراض الغدد الصماء



أمراض الغدد الصماء


الألدوستيرونية - فرط الألدوستيرونية Aldosteronism - Hyperaldosteronism







ما هو فرط الألدوستيرونية؟



فرط الألدوستيرونية هي أحدى اضطرابات الغدة الكظرية ( غدة صغيرة موجودة فوق الكلى ) حيث تقوم الغدة الكظرية بإنتاج كمية كبيرة جدا من هرمون الألدوستيرون مما يتسبب في احتفاظ الجسم بالصوديوم بالجسم و فقد البوتاسيوم بالبول.



في الأحوال الطبيعية يتم تنسيق العمل بين الصوديوم و البوتاسيوم للمساعدة في الحفاظ على توازن السوائل بالجسم، نقل الإشارات العصبية، و انقباض و انبساط عضلات الجسم. و عادة يتم إنتاج كمية محددة من هرمون الألدوستيرون بواسطة الغدة الكظرية. لكن في حالة زيادة كمية هرمون الألدوستيرون التي تنتجها الغدة الكظرية فهذا يؤدي إلى احتفاظ الجسم بالصوديوم و بالتالي الاحتفاظ بالسوائل بالجسم مما يتسبب في ارتفاع ضغط الدم.

و مرض فرط الألدوستيرونية أكثر انتشارا في الأشخاص المصابين بارتفاع شديد في ضغط الدم. و يعتمد علاج المرض على علاج السبب في الإصابة به.

أسباب فرط الألدوستيرونية
يوجد بالجسم غدتان كظريتان Adrenal glands، واحدة فوق الكلية اليمنى، و الأخرى فوق الكلية اليسرى.
و الغدة الكظرية عبارة عن غدة صغيرة الحجم ( نصف حجم أصبع الإبهام ). و تقوم بإنتاج هرمونات تتحكم في تنظيم الأيض metabolism، جهاز المناعة، ضغط الدم، و وظائف أخرى ضرورية للجسم.



و من الهرمونات التي تقوم الغدة الكظرية بإنتاجها هرمون الألدوستيرون aldosterone المسئول عن التوازن بين الصوديوم و البوتاسيوم بالجسم. و في حالة الإصابة بالألدوستيرونية فإن الغدة الكظرية تقوم بإنتاج كمية من هرمون الألدوستيرون أكثر من الطبيعي مما يتسبب في اختلال التوازن بين عنصري الصوديوم و البوتاسيوم بالجسم فيقوم الجسم بالاحتفاظ بالصوديوم و فقد البوتاسيوم بالبول.


و تتمثل أسباب الإصابة بالمرض في الآتي:
  • وجود ورم حميد بالغدة الكظرية، و هذا ما يسمى بالألدوستيرونية الأولية Primary aldosteronism أو متلازمة كون Conn's syndrome.
  • زيادة نشاط الغدتان الكظريتان.
  • وجود ورم سرطاني في الطبقة الخارجية للغدة الكظرية. و يحدث ذلك في حالات نادرة.




  • تغيرات وراثية genetic mutations. و تعتبر أيضا من الأسباب النادرة.
  • الإصابة بتليف الكبد، أو هبوط القلب مما يتسبب في قلة كمية الدم الذي يصل للكلى. و هذا ما يسمى بالألدوستيرونية الثانوية Secondary aldosteronism.
أعراض و تشخيص فرط الألدوستيرونية


من الأعراض المنتشرة و التي تشير إلى الإصابة بالألدوستيرونية ارتفاع ضغط الدم الذي لا يستجيب لأي علاج دوائي. و من العلامات المنتشرة أيضا التي تشير للإصابة بالمرض انخفاض مستوى البوتاسيوم، و وجود ورم حميد في إحدى ( أو كلتا ) الغدد الكظرية.


و هناك أعراض أخرى للمرض، مثل:
تشخيص فرط الألدوستيرونية


عند وجود ارتفاع في ضغط الدم و انخفاض في مستوى البوتاسيوم بالدم يتم إجراء بعض الفحوصات لتأكيد الإصابة بالألدوستيرونية.
  • قياس مستوى الألدوستيرون aldosterone و الرينين renin بالدم: في حالة الإصابة بالألدوستيرونية يكون هناك ارتفاع شديد في مستوى الألدوستيرون. و الرينين عبارة عن إنزيم يتم إفرازه من الكلى و يساعد في تنظيم ضغط الدم. و العديد من المصابين بارتفاع ضغط الدم لديهم انخفاض في مستوى الرينين.


  • و هناك بعض العوامل تؤثر في نتيجة هذا الاختبار مثل تناول الصوديوم في الغذاء، مستوى البوتاسيوم بالدم، بعض الأدوية. لذلك قبل إجراء الاختبار هناك بعض الإرشادات البسيطة مثل الإقلال من الصوديوم بالطعام، تناول أدوية ( في صورة قرص ) للتحكم في مستوى البوتاسيوم، و الابتعاد عن أي أدوية تؤثر على نتيجة الاختبار.

  • اختبار قياس مستوى الألدوستيرون بعد زيادة مستوى الصوديوم: يتم زيادة مستوى الصوديوم بالدم عن طريق زيادة الصوديوم بالطعام لمدة 3 أيام قبل إجراء الاختبار أو إعطاء محلول ملح بالوريد عدة ساعات قبل إجراء الاختبار. ثم يتم قياس مستوى الألدوستيرون بالدم. إذا ظل مستوى الألدوستيرون مرتفع فذلك يشير إلى الإصابة بفرط الألدوستيرونية.

  • أشعة مقطعية على البطن Abdominal CT Scan: تساعد في تحديد وجود ورم أو تضخم بالغدة الكظرية


علاج فرط الألدوستيرونية


يعتمد علاج فرط الألدوستيرونية على علاج السبب المؤدي إلى الإصابة بالمرض.
  • في حالات زيادة نشاط الغدتان الكظريتان Bilateral adrenal hyperplasia : يستخدم الألداكتون Aldactone. و يعمل هذا الدواء على علاج ارتفاع ضغط الدم و انخفاض مستوى البوتاسيوم. و الأعراض الجانبية له تتمثل في: تضخم الثدي للرجال، ضعف الرغبة الجنسية، ضعف الانتصاب، اضطراب الدورة الشهرية، و اضطراب الجهاز الهضمي.


  • في حالات وجود ورم حميد بالغدة الكظرية Aldosteronoma: يتم اللجوء أحيانا إلى استئصال الغدة الكظرية adrenalectomy.

و بجانب العلاج الدوائي يجب على المريض الالتزام بنظام غذائي و أسلوب حياة صحي:
  • الحد من الصوديوم بالطعام عن طريق: التركيز على الطعام الطازج، و تجنب التوابل و الملح بالطعام.
  • الاعتماد على الحبوب، الخضروات، و منتجات الألبان القليلة الدسم للتخلص من الوزن الزائد و التحكم في ضغط الدم.
  • محاولة الوصول إلى الوزن الصحي للتحكم في ارتفاع ضغط الدم.
  • المواظبة على التمارين الرياضية. و ابسط الطرق هي المشي لمدة 30 دقيقة يوميا.
  • الابتعاد عن التدخين.
  • تجنب المشروبات التي تحتوي على الكافيين ( القهوة، الكاكاو، الشاي، الكولا ) و الكحوليات.



ملاحظه : الرجاء الضغط على الكلمات المكتوبه باللون الأزرق


 


رد مع اقتباس
قديم 18-11-09, 06:52 AM   #3
مــ الروح ــلاك
عضو موقوف من الاداره


مــ الروح ــلاك غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 483938
 تاريخ التسجيل :  Jul 2009
 أخر زيارة : 12-03-10 (09:00 PM)
 المشاركات : 3,509 [ + ]
 التقييم :  2147483647
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: موسوعة أمراض الغدد الصماء



قصور النشاط الجار درقي ( قصور نشاط الغدد الجار درقية )

Hypoparathyroidism








ما هو قصور النشاط الجار درقي؟


قصور النشاط الجار درقي هو حالة مرضية يكون فيها إنتاج الهرمون الجار درقي أقل من المعدل الطبيعي. و الهرمون الجار درقي له دور هام في التحكم و الحفاظ على التوازن بين الكالسيوم و الفسفور بالجسم.



و يصيب المرض الرجال و السيدات بنفس النسبة تقريبا. و يحدث المرض في أي سن لكنه أكثر انتشارا في الأطفال الأقل من سن 16 عاما و البالغين الأكثر من سن 40 عاما.



و يتضمن العلاج إمداد الجسم باحتياجاته من الكالسيوم في صورة أقراص. و لأن مرض قصور النشاط الجار درقي مزمن، لذلك يحتاج المريض إلى تناول العلاج طوال حياته.



ما هي الغدد الجار درقية ؟ What are the Parathyroid glands







الغدد الجار درقية هم أربعة غدد صغيرة في حجم البازلاء موجودة على الغدة الدرقية الموجودة في الرقبة. و الغدد الجار درقية تختلف تماما عن الغدة الدرقية فهي تقوم بإفراز هرمونات مختلفة تماما و لها وظائف مختلفة عن هرمونات الغدة الدرقية. تقوم الغدد الجار درقية بإفراز الهرمون الجار درقي Parathyroid hormone - PTH .



وظائف الهرمون الجار درقي



  • الحفاظ على التوازن بين الكالسيوم و الفسفور في الجسم.
  • التحكم في مستوى الكالسيوم بالدم.
  • إطلاق الكالسيوم من العظام إلى الدم.
  • امتصاص الكالسيوم من الأمعاء.
  • إخراج الكالسيوم في البول.
فعندما ينخفض مستوى الكالسيوم بالدم تقوم الغدد الجار درقية بإفراز الهرمون الجار درقي حتى يستعيد الجسم مستوى الكالسيوم بالدم في المعدل الطبيعي.



أهمية الكالسيوم و الفسفور:
  • الكالسيوم هام للصحة الجيدة فهو يلعب دور مهم في نمو العظام و الأسنان و الحفاظ على قوة العظام.
  • له أهمية في انقباض العضلات و الإرسال العصبي عبر الأعصاب.
  • الفسفور موجود في أنسجة الجسم. و يعتبر الجزء الأساسي في كل خلية و له أدوار عديدة في الخلايا.
  • الكالسيوم و الفسفور معا يعطوا القوة و الصلابة للعظام و الأسنان.
ماذا يحدث في حالة قصور النشاط الجار درقي؟


في حالة قصور النشاط الجار درقي تقوم الغدد الجار درقية بإنتاج كمية قليلة من الهرمون الجار درقي مما يؤدي إلى:
  • انخفاض مستوى الكالسيوم بالدم.
  • ارتفاع مستوى الفسفور بالدم.
أسباب قصور النشاط الجار درقي


في حالة قصور النشاط الجار درقي تقوم الغدد الجار درقية بإنتاج كمية قليلة من الهرمون الجار درقي مما يؤدي إلى:
  • انخفاض مستوى الكالسيوم بالدم.
  • ارتفاع مستوى الفسفور بالدم.



و يتم تقسيم قصور النشاط الجار درقي إلى نوعين تبعا لسبب المرض:
  • قصور النشاط الجار درقي الوراثي.
  • قصور النشاط الجار درقي المُكتسب.
قصور النشاط الجار درقي الوراثي Hereditary hypoparathyroidism


في تلك الحالات تكون الغدد الجار درقية غير موجودة منذ الولادة أو تكون موجودة لكنها لا تؤدي وظيفتها بالشكل الطبيعي. و يحدث ذلك نتيجة مشكلة وراثية يكتسبها الطفل من الأب و الأم. فيكون الأب و الأم حاملان لجين المرض لكنهم غير مُصابين بالمرض و ينتقل هذا الجين منهم إلى الطفل فيصاب بالمرض. و عندما يكون الأبوين حاملين للمرض تكون فرصة إصابة الطفل بالقصور الجار درقي 25%. و تظهر أعراض المرض خلال السنوات العشرة الأولى من عمر الطفل، و غالبا عند سن سنتان.



قصور النشاط الجار درقي المُكتسب Acquired hypoparathyroidism


تلك الحالات تكون نتيجة تدمير أو استئصال الغدد الجار درقية في جراحة علاج فرط نشاط الغدد الجار درقية أو استئصالها عن غير قصد أثناء جراحة استئصال الغدة الدرقية. و حاليا يحدث ذلك بصورة أقل عما قبل لأن الجراحيين أصبحوا أكثر حرصا لتجنب التأثير على الغدد الجار درقية أثناء الجراحة.



في حالات قليلة من قصور النشاط الجار درقي المُكتسب يكون السبب خلل في جهاز المناعة الذاتية للجسم، حيث يقوم جهاز المناعة بتكوين أجسام مضادة تهاجم الغدد الجار درقية و كأنها أجسام غريبة عن الجسم. و بذلك لا تستطيع الغدد الجار درقية إنتاج كمية كافية من الهرمون الجار درقي و يحدث المرض.



أسباب أخرى


هناك أسباب أخرى تؤدي إلى الإصابة بقصور النشاط الجار درقي، و هي:
  • استخدام العلاج الإشعاعي الشامل في حالات الأورام السرطانية على الوجه أو الرقبة مما يؤدي إلى تدمير الغدد الجار درقية.
  • استخدام اليود المشع في علاج فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • انخفاض مستوى الماغنسيوم بالدم. حيث يمكن أن يؤثر على وظيفة الغدد الجار درقية. و ذلك لأن إفراز كمية كافية من الهرمون الجار درقي تحتاج أن يكون مستوى الماغنسيوم بالدم في المعدل الطبيعي.


أعراض و تشخيص قصور النشاط الجار درقي


تتضمن أعراض قصور النشاط الجار درقي الآتي:
  • وخز و تنميل في أطراف أصابع الأيدي، و أصابع القدم، و اللسان.
  • ألم في عضلات الساق، البطن، أو الوجه.
  • تشنج عضلات الأيدي، الذراع، الحلق، و عضلات حول الفم.
  • إعياء و ضعف عام.
  • ألم أثناء الدورة الشهرية.
  • تساقط و ترقق الشعر.
  • جفاف الجلد.
  • ضعف و انشقاق الأظافر.
  • التوتر و العصبية.
  • صداع.
  • تقلب المزاج و الإكتئاب.
المضاعفات Complications


هناك بعض المضاعفات قد تحدث للمريض نتيجة إنخفاض مستوى الكالسيوم و يمكن التغلب عليها بالعلاج. و تتمثل في:
  • التكزز Tetany. و هي عبارة عن:
    • إحساس بوخز في الشفاه و الأصابع و القدم.
    • تقلصات مؤلمة في اليدين و الأصابع.
    • تشنجات عضلات الوجه، الذراع، أو الحلق. قد تؤثر على التنفس.
  • فقدان الوعي مع تشنجات ( صرع ).
  • تشوه شكل و حجم الأسنان.
  • ضعف العظام ( نخر العظام osteoporosis ).
  • اضطراب القلب و الإغماء.
  • بطء في النمو و التطور الجسدي و العقلي ( في الأطفال ).
التشخيص Diagnosis


يتوقع الطبيب الإصابة بالمرض من خلال الأعراض التي يشكو منها المريض و الكشف الطبي. كذلك يسأل الطبيب عن التاريخ المرضي للمريض و إذا كان قام بإجراء أي جراحة بالغدة الدرقية أو منطقة الرقبة.



و يتم تأكيد التشخيص من خلال بعض الفحوصات و التحاليل:
  • تحليل دم لقياس مستوى الكالسيوم، الفسفور، الماغنسيوم و الهرمون الجار درقي. حيث يظهر:
    • انخفاض مستوى الكالسيوم، الماغنسيوم، و الهرمون الجار درقي بالدم.
    • ارتفاع مستوى الفسفور بالدم.

وقد يحتاج الطبيب إلى إجراء فحوصات أخرى مثل:
  • تخطيط القلب الكهربي ( رسم قلب ) Electrocardiogram - ECG: يسجل النشاط الكهربي للقلب. حيث أن نقص الكالسيوم يؤثر على القلب.
  • اختبار بول Urine test: يبين إذا كانت الكلى تقوم بإخراج كمية كبيرة من الكالسيوم أم لا.
  • أشعة سينية على العظم و قياس كثافة العظم X-rays and bone density tests: حيث يبين إذا كان نقص الكالسيوم قد أثر على قوة و صلابة العظام أم لا.


علاج قصور النشاط الجار درقي


يعتمد اختيار العلاج المناسب في حالات قصور النشاط الجار درقي على عدة عوامل مثل أعراض المرض، حدة المرض، و الحالة الصحية العامة للمريض. و يهدف العلاج إلى الوصول إلى المستوى الطبيعي للكالسيوم و الفسفور بالجسم.



و يتضمن العلاج الآتي:
  • أقراص الكالسيوم. و قد تؤدي الجرعات العالية من الكالسيوم إلى مشاكل في الجهاز الهضمي مثل الإمساك. لذلك يجب تناولها تحت إشراف الطبيب.
  • فيتامين د: و هو يساعد الجسم على امتصاص الكالسيوم و التخلص من الفسفور.
و يجب على المريض الاهتمام بتناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم مثل منتجات الألبان، الأسماك. و الإقلال من الأطعمة الغنية بالفسفور.



في حالات التشنجات الشديدة المصاحبة للتكزز Tetany:


قد يحتاج المريض إلى الانتقال إلى المستشفى لإعطائه حقن كالسيوم من خلال الوريد. ثم يستكمل المريض العلاج بعد ذلك بالمنزل من خلال أقراص الكالسيوم و فيتامين د.



و نظرا لأن مرض قصور النشاط الجار درقي مرض مزمن لذلك يحتاج المريض تناول العلاج طوال حياته. و يحتاج الطبيب إلى قياس مستوى الكالسيوم بالدم بصورة منتظمة للتأكد من أنه في المعدل الطبيعي و كي يستطيع تحديد الجرعة المناسبة من أدوية الكالسيوم التي يحتاجها المريض.




ملاحظه : الرجاء الضغط على الكلمات المكتوبة باللون الأزرق


 


رد مع اقتباس
قديم 18-11-09, 06:55 AM   #4
مــ الروح ــلاك
عضو موقوف من الاداره


مــ الروح ــلاك غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 483938
 تاريخ التسجيل :  Jul 2009
 أخر زيارة : 12-03-10 (09:00 PM)
 المشاركات : 3,509 [ + ]
 التقييم :  2147483647
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: موسوعة أمراض الغدد الصماء



مرض جريفز (كرافس أو داء غريف) Graves’ disease







مرض جريفز هو مرض من أمراض خلل المناعة الذاتية الذي يصيب الغدة الدرقية و يسبب فرط نشاط الغدة الدرقية. و يعتبر من أكثر أنواع فرط نشاط الغدة الدرقية انتشارا.


و هو يصيب الرجال و السيدات، لكنه أكثر انتشارا في السيدات. و عادة يبدأ عند سن العشرين عاما. و ترجع تسمية المرض بهذا الاسم إلى اسم الطبيب الأيرلندي ( روبرت جريفز Robert Graves ) الذي كان أول من قام بوصف المرض منذ 150 عام تقريبا.

الأسباب Causes
مرض جريفز يحدث نتيجة خلل في جهاز مناعة الجسم. عادة يقوم جهاز المناعة بالحماية من أي أجسام غريبة تدخل الجسم مثل البكتريا و الفيروسات. و يتم ذلك عن طريق تكوين جهاز المناعة لأجسام مضادة عن طريق نوع من خلايا الدم تسمى الخلايا الليمفاوية. فتقوم تلك الأجسام المضادة بمهاجمة الأجسام الغريبة و تدميرها و القضاء عليها.

و في بعض الأحيان يحدث خلل في جهاز المناعة فتبدأ الخلايا الليمفاوية تكوين أجسام مضادة تهاجم أنسجة الجسم و تدمرها. و هذا ما يحدث في حالة مرض جريفز حيث تقوم الأجسام المضادة بالإمساك في سطح خلايا الغدة الدرقية و تقوم بتحفيزها كي تنتج كمية كبيرة من هرمونات الثايرويد ( هرمونات الغدة الدرقية ). و يؤدي ذلك إلى فرط نشاط الغدة الدرقية. و قد وجد أن ذلك الخلل في جهاز المناعة و الإصابة بمرض جريفز يكون غالبا بعد التعرض لتوتر و ضغط عصبي شديد.

أعراض و تشخيص مرض جريفز




تتضمن أعراض مرض جريفز الآتي:
  • أعراض فرط النشاط الدرقي:
    • تضخم الغدة الدرقية.
    • الأرق و التوتر العصبي.
    • التعب و صعوبة النوم.
    • نقص الوزن بالرغم من زيادة الشهية للطعام.
    • عرق غزير.
    • وجود رعشة في اليدين أو الأصابع.
    • دفء و رطوبة الأيدي.
    • ضعف و سقوط الشعر.
    • سهولة تقصف الأظافر.
    • الحساسية الزائدة للحرارة.
    • زيادة عدد ضربات القلب، و زيادة النبض إلى أكثر من 90 نبضة في الدقيقة.
    • ارتفاع ضغط الدم.

  • أعراض العينين Graves' ophthalmopathy:




    في كثير من الحالات يحدث جحوظ العين ( بروز العين ). و يكون ذلك نتيجة تورم الأنسجة و العضلات وراء مقلة العين فتتحرك مقلة العين إلى الأمام و يُصاب المريض بجحوظ العينين.




    و يؤدي جحوظ العين إلى بعض الأعراض و هي:
  • تدميع العين.
  • الشعور بحبيبات غريبة بالعين ( كأن حبيبات رمل بالعين ).
  • الحساسية الزائدة للضوء.

في الحالات الشديدة:
  • قرح بالقرنية.
  • ازدواج الرؤية.
  • حركة العين تصبح محدودة.
  • زغللة بالعين أو ضعف النظر.

عادة تحدث مشاكل العين 6 شهور قبل أو بعد تشخيص مرض جريفز. و تكون أكثر انتشارا في المرضى المدخنون. و في بعض الحالات تكون مشاكل العين هي العلامة الأولى لمرض جريفز.


الأعراض الجلدية Graves' dermopathy:


في حالات نادرة يحدث احمرار و زيادة في سمك جزء من جلد الساق عند أسفل الركبة pretibial myxedema و عند قمة القدم. و مازال السبب في ذلك غير معروف.
تشخيص مرض جريفز Diagnosis


يتوقع الطبيب الإصابة بمرض جريفز من خلال الكشف الطبي. حيث يتبين وجود جحوظ بالعين، و تضخم بالغدة الدرقية. كذلك يسأل الطبيب عن التاريخ الطبي للمريض، و التاريخ العائلي لبعض الأمراض مثل مرض السكر النوع الأول، الأنيميا الخبيثة، البهاق.



و يتم تأكيد التشخيص من خلال بعض الفحوصات و التحاليل:

  • قياس نسبة هرمونات الثايرويد ( هرمونات الغدة الدرقية ) T3 and T4 .
  • قياس نسبة الهرمون المحفز للدرقية Thyroid Stimulating Hormone - TSH.
  • بعض الأحيان يتم عمل صورة أشعة للغدة الدرقية باستخدام مادة مشعة.
  • اختبار دم لتأكيد وجود الأجسام المضادة المحفزة للغدة الدرقية بالدم Thyroid-stimulating antibodies (TSAb ).

علاج مرض جريفز



لا يوجد علاج يوقف جهاز المناعة عن تكوين لأجسام المضادة المسببة لمرض جريفز. و يتمثل العلاج في التحكم في أعراض المرض عن طريق تقليل إنتاج هرمون الثايرويد ( الهرمون الدرقي ) أو منع عمله.



يتضمن العلاج الآتي:
  • مغلقات البيتا Beta blockers:


  • و هي عبارة عن أدوية لا تمنع إنتاج كمية كبيرة من الهرمون الدرقي لكنها تقوم بمنع بعض من عمل الهرمون الدرقي. و بذلك تمنع بعض أعراض المرض مثل زيادة ضربات القلب، رعشة اليدين، و التوتر.


    و مثال تلك الأدوية البروبرانولول propranolol ، الأتينولول atenolol. و عادة يتم استخدام تلك الأدوية بجانب أنواع أخرى من الأدوية.

  • أدوية مضادة للثايرويد Anti-thyroid medications:


    تقوم تلك الأدوية بمنع الغدة الدرقية من إنتاج كمية زائدة من الهرمون الدرقي. عادة يستمر العلاج بها لمدة عام على الأقل. و غالبا يتم استخدامها بجانب العلاج باليود المشع أو الجراحة.

  • العلاج باليود المشع Radioactive iodine treatment:


    كي يتم تصنيع الهرمون الدرقي يحتاج الجسم إلى استخدام اليود. فيتم إعطاء المريض اليود المشع حتى يتجمع بالغدة الدرقية و بعد ذلك يبدأ في القضاء على خلايا الغدة الدرقية العالية النشاط و التي تؤدي إلى إنتاج كمية كبيرة من هرمون الثايرويد. و يؤدي ذلك إلى انكماش الغدة الدرقية و التخلص من أعراض المرض تدريجيا خلال بضع أسابيع أو شهور.



    و حيث أن العلاج باليود المشع يؤدي إلى هبوط نشاط الغدة الدرقية لذلك يحتاج المريض بعد ذلك إلى تناوله لأقراص الثايروكسين لإمداد الجسم بالكمية الطبيعية من الهرمون الدرقي. أحيانا يؤدي العلاج باليود المشع إلى ظهور أو زيادة جحوظ العين. لكن غالبا يكون ذلك بسيط و مؤقت. لذلك في بعض الحالات التي تكون فيها درجة جحوظ العين شديدة لا ينصح باستخدام العلاج باليود المشع.

  • الجراحة Surgery


    يعتبر إجراء جراحة لاستئصال الغدة الدرقية إحدى خيارات علاج مرض جريفز في حالة عدم القدرة على استخدام الأدوية السابقة. بعد الجراحة يحتاج المريض إلى تناول أقراص الثايروكسين لإمداد الجسم بالكمية الطبيعية من الهرمون الدرقي.

  • علاج جحوظ العين:
    • استخدام قطرة دموع صناعية أثناء النهار، و جيل للعين أثناء الليل للوقاية من جفاف العين.
    • في الحالات الشديدة قد يصف الطبيب بعض أنواع الكورتيزون لتقليل التورم و الانتفاج وراء العين.
    و على المريض إتباع بعض الإرشادات البسيطة، و هي:
    • استخدام كمادات باردة على العين.
    • ارتداء نظارة شمس للوقاية من أشعة الشمس أثناء النهار.
    • استخدام وسادة مرتفعة للرأس أثناء النوم كي يكون مستوى الرأس أعلى من باقي الجسم أثناء النوم.

  • علاج الأعراض الجلدية:


    في حالة إصابة الجلد يتم استخدام كريم يحتوي على الكورتيزون لتقليل التورم و الالتهاب


ملاحظه : الرجاء الضغط على الكلمات المكتوبة باللون الأزرق


 


رد مع اقتباس
قديم 18-11-09, 06:57 AM   #5
مــ الروح ــلاك
عضو موقوف من الاداره


مــ الروح ــلاك غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 483938
 تاريخ التسجيل :  Jul 2009
 أخر زيارة : 12-03-10 (09:00 PM)
 المشاركات : 3,509 [ + ]
 التقييم :  2147483647
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: موسوعة أمراض الغدد الصماء



فرط النشاط الجار درقي ( فرط نشاط الغدد الجار درقية )

Hyperparathyroidism




فرط النشاط الجار درقي هو اضطراب يحدث بالغدد الجار درقية Parathyroid glands نتيجة تضخم و زيادة نشاط واحدة أو أكثر من تلك الغدد. و يؤدي ذلك إلى زيادة إفراز الهرمون الجار درقي Parathyroid hormone - PTH.

و تزداد الإصابة بالمرض في السيدات أكثر من الرجال. فنسبة إصابة السيدات ضعف نسبة إصابة الرجال. و تكون الإصابة عادة فيمن تجاوز سن الأربعين. و تزداد خطورة الإصابة كلما تقدم السن.

ما هي الغدد الجار درقية ؟ What are the Parathyroid glands


الغدد الجار درقية هم أربعة غدد صغيرة في حجم البازلاء موجودة على الغدة الدرقية الموجودة في الرقبة. و الغدد الجار درقية تختلف تماما عن الغدة الدرقية فهي تقوم بإفراز هرمونات مختلفة تماما و لها وظائف مختلفة عن هرمونات الغدة الدرقية. تقوم الغدد الجار درقية بإفراز الهرمون الجار درقي Parathyroid hormone - PTH .

وظائف الهرمون الجار درقي

  • الحفاظ على التوازن بين الكالسيوم و الفسفور في الجسم.
  • التحكم في مستوى الكالسيوم بالدم
  • إطلاق الكالسيوم من العظام إلى الدم.
  • امتصاص الكالسيوم من الأمعاء.
  • إخراج الكالسيوم في البول.
فعندما ينخفض مستوى الكالسيوم بالدم تقوم الغدد الجار درقية بإفراز الهرمون الجار درقي حتى يستعيد الجسم مستوى الكالسيوم بالدم في المعدل الطبيعي.


أهمية الكالسيوم و الفسفور:
  • الكالسيوم هام للصحة الجيدة فهو يلعب دور مهم في نمو العظام و الأسنان و الحفاظ على قوة العظام.
  • له أهمية في انقباض العضلات و الإرسال العصبي عبر الأعصاب.
  • الفسفور موجود في أنسجة الجسم. و يعتبر الجزء الأساسي في كل خلية و له أدوار عديدة في الخلايا.
  • الكالسيوم و الفسفور معا يعطوا القوة و الصلابة للعظام و الأسنان.
ماذا يحدث في حالة فرط النشاط الجار درقي؟

في حالة فرط النشاط الجار درقي تقوم الغدد الجار درقية بإفراز كمية كبيرة من الهرمون الجار درقي. و يؤدي ذلك إلى:
  • اختلال التوازن بين الكالسيوم و الفسفور بالجسم.
  • ارتفاع مستوى الكالسيوم بالدم.
أسباب فرط نشاط الغدد الجار درقية


تتمثل أسباب الإصابة بفرط النشاط الجار درقي في الآتي:
  • وجود ورم حميد ( غير سرطاني ) في إحدى الغدد الجار درقية: 85% من الحالات يكون هذا هو السبب.
  • تضخم اثنان أو أكثر من الغدد الجار درقية.
  • ورم سرطاني بالغدة الجار درقية : و ذلك في حالات نادرة جدا.



و يؤدي ذلك إلى إفراز كمية كبيرة من الهرمون الجار درقي الذي يؤدي إلى:
  • زيادة مستوى الكالسيوم بالدم.
  • إطلاق الكالسيوم من العظام مما يؤدي إلى ضعف العظام بالجسم و سهولة الإصابة بالكسور.
  • زيادة امتصاص الكالسيوم من الأمعاء.
  • زيادة مستوى الكالسيوم بالبول مما يؤدي إلى الإصابة بحصوات بالكلى.
  • انخفاض مستوى الفسفور بالدم عن طريق زيادة إخراجه بالبول.




أعراض و تشخيص فرط النشاط الجار درقي


في بعض الحالات لا تظهر أي أعراض على المصاب. و يكون اكتشاف المرض بالصدفة أثناء إجراء تحليل دم روتيني حيث يظهر ارتفاع مستوى الكالسيوم بالدم. في حالات أخرى تظهر بعض الأعراض الغير محددة و التي لا تؤكد الإصابة بالمرض، مثل:
  • الشعور بالضعف و التعب العام.
  • الإكتئاب.
  • بعض الآلام و الأوجاع بالجسم.
و عند زيادة حدة المرض يشكو المريض من:
  • فقدان الشهية.
  • غثيان و قئ.
  • إمساك.
  • الارتباك.
  • ضعف الذاكرة.
  • زيادة العطش.
  • زيادة التبول.
  • كسور بالعظام.
  • حصوات بالكلى.
التشخيص


يتم تشخيص المرض من خلال:
  • إجراء تحليل دم: يتم قياس مستوى الكالسيوم و مستوى الهرمون الجار درقي بالدم. فيظهر إرتفاع مستوى الكالسيوم و كذلك الهرمون الجار درقي بالدم.
و هناك بعض الاختبارات الأخرى التي يتم إجرائها لتقييم مضاعفات المرض، مثل:
  • قياس كثافة العظم ( تصوير مسحي للعظام ) : لمعرفة حدوث هشاشة بالعظام أم لا.
  • أشعة على البطن: تبين وجود حصى بالكلى أم لا.
  • تحليل بول: يتم تجميع عينة على مدار 24 ساعة لتقييم حالة الكلى.
  • أشعة موجات فوق صوتية أو التصوير المسحي مع استخدام النظائر المشعة للغدد الجار درقية: تبين إذا كان هناك غدة جار درقية واحدة بها ورم أو أن جميع الغدد الجار درقية متضخمة.
علاج فرط نشاط الغدد الجار درقية


المتابعة الدورية


بعض الحالات التي تكون درجة المرض بسيطة ( يكون هناك ارتفاع بسيط في مستوى الكالسيوم بالدم فقط و لا يعاني المريض من أعراض و لا يوجد أي مشاكل بالعظام و الكلى ) لا تحتاج إلى العلاج الفوري. و كل ما يحتاجه المريض هو المتابعة الدورية مع الطبيب للكشف الطبي و قياس مستوى الكالسيوم بالدم و تقييم لحالة الكلى و العظام للتأكد من عدم وجود حصوات بالكلى أو هشاشة عظام.



و في تلك الحالات على المريض إتباع بعض النصائح الهامة و هي:
  • الإكثار من شرب الماء بقدر الإمكان.
  • المواظبة على التمارين الرياضية.
  • تجنب بعض مدرات البول مثل thiazides.
  • التوجه للطبيب في حالة عدم الحركة أو القيء أو الإسهال. و ذلك لأن كل ما سبق يمكن أن يؤدي إلى ارتفاع مستوى الكالسيوم بالدم.
استئصال الغدة الجار درقية


في حالة وجود ورم أو تضخم بالغدد الجار درقية يكون العلاج الأساسي هو استئصال الغدة أو الغدد المتضخمة أو التي بها ورم. و نسبة نجاح الجراحة 95% من الحالات.



بعد الجراحة بعض الحالات ( 5% من الحالات ) يحدث بها انخفاض مزمن في مستوى الكالسيوم بالدم فتحتاج إلى تناول مكملات من الكالسيوم أو فيتامين د.




ملاحظه : الرجاء الضغط على الكلمات المكتوبه باللون الأزرق



 


رد مع اقتباس
قديم 18-11-09, 07:00 AM   #6
مــ الروح ــلاك
عضو موقوف من الاداره


مــ الروح ــلاك غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 483938
 تاريخ التسجيل :  Jul 2009
 أخر زيارة : 12-03-10 (09:00 PM)
 المشاركات : 3,509 [ + ]
 التقييم :  2147483647
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: موسوعة أمراض الغدد الصماء



قصور نشاط الغدة النخامية Hypopituitarism




قصور نشاط الغدة النخامية هو حالة مرضية تنتج عن نقص أو عدم إنتاج قدر كافي لواحد أو أكثر من هرمونات الغدة النخامية Pituitary Gland ( غدة صغيرة توجد في قاعدة المخ ). و يكون ذلك نتيجة مرض بالغدة النخامية نفسها أو بغدة ما تحت المهاد Hypothalamus ( هي جزء من المخ يحتوي على هرمونات تتحكم بالغدة النخامية ). و عندما يكون النقص أو عدم الإنتاج في جميع هرمونات الغدة النخامية تسمى تلك الحالة Panhypopituitarism. و يصيب هذا المرض الأطفال و البالغين.

ما هي وظيفة الغدة النخامية؟


وظيفة الغدة النخامية هي إرسال إشارات إلى غدد أخرى بالجسم ( مثل الغدة الدرقية ) كي تحفزها على إفراز هرموناتها ( مثل هرمون الثايرويد ). و بالتالي تقوم تلك الهرمونات بوظائف مختلفة في جميع أجزاء الجسم مثل النمو، الوظيفة التناسلية، ضغط الدم...

و عندما ينقص أو لا يتم إنتاج قدر كافي من إحدى الهرمونات فذلك يؤثر على الوظائف المختلفة لأعضاء الجسم.

ما هي هرمونات الغدة النخامية؟


تقوم الغدة النخامية بإنتاج العديد من الهرمونات. و أهم تلك الهرمونات هي:
  • الكورتيكوتروبين Adrenocorticotropic hormone - ACTH: هو هرمون يقوم بتحفيز ( تنبيه ) الغدة الكظرية ( غدة موجودة فوق الكلى ) كي تفرز هرمون الكورتيزول الذي يساعد على الحفاظ على ضغط الدم، ويؤثر أيضاً على أيض الكربوهيدرات والبروتين والدهون، و يقلل الالتهابات.
  • الهرمون المحفز للدرقية Thyroid-stimulating hormone - TSH: هو هرمون يحفز ( ينبه ) إنتاج و إفراز هرمونات الثايرويد من الغدة الدرقية. و وظيفة هرمونات الثايرويد هي تنظيم الأيض في الخلايا، و ضرورية للنمو والنضج الطبيعيين.

  • الهرمون المحفز للحويصلة Follicle-stimulating hormone - FSH و هرمون اللوتنة luteinizing hormone - LH: و هي الهرمونات التي تنبه نمو و إطلاق البويضات و إنضاجها في السيدات و نمو المني و إطلاق التستوستيرون في الرجال.

  • هرمون النمو Growth hormone - GH: يسبب نمو العظام وأنسجة عديدة في مرحلتي الطفولة والمراهقة.

  • الهرمون المنشط لإفراز اللبن Prolactin: ينبه نمو الثدي و إنتاج و إفراز اللبن.

  • الهرمون المضاد لإدرار البول Antidiuretic hormone - ADH: و هو الهرمون الذي يتحكم في الماء المفقود من خلال الكلى.
و في حالة قصور نشاط الغدة النخامية يحدث نقص أو عدم إنتاج قدر كافي لواحد أو أكثر من تلك الهرمونات مما يؤثر على وظيفة العضو أو الغدة التي يتحكم بها هذا الهرمون.



أسباب قصور نشاط الغدة النخامية


في حالة قصور نشاط الغدة النخامية يحدث نقص أو عدم إنتاج قدر كافي لواحد أو أكثر من هرمونات الغدة النخامية مما يؤثر على وظيفة العضو أو الغدة التي يتحكم بها هذا الهرمون.



و تتمثل أسباب نقص هرمونات الغدة النخامية في الآتي:

  • ورم بالغدة النخامية أو غدة ما تحت المهاد.
  • تدمير الغدة النخامية نتيجة استخدام العلاج الإشعاعي، الجراحة، أو التهاب مثل الالتهاب السحائي meningitis.
  • إصابة بالرأس تسبب نزيف أو تلف بالغدة النخامية.
  • التعرض لنقص الأكسجين عند الولادة.
  • في بعض الحالات يكون السبب غير معروف.


أعراض و تشخيص قصور نشاط الغدة النخامية Symptoms & Diagnosis


أعراض قصور نشاط الغدة النخامية Symptoms



بعض الحالات تكون الأعراض تدريجية و قد لا يشتكي المريض من أي أعراض. و في حالات أخرى تكون الأعراض فجائية و حادة. و تعتمد أعراض المرض على عدة عوامل منها: سبب المرض، الهرمون المتأثر، سرعة تطور المرض.



و تتمثل الأعراض في الآتي:
  • نقص هرمون الكورتيكوتروبين ACTH:
    • انخفاض ضغط الدم.
    • الإكتئاب.
    • الغثيان أو القيء.

نقص الهرمون المحفز للحويصلة و هرمون اللوتنة FSH and LH:
  • في السيدات: عدم انتظام أو توقف الدورة الشهرية و العقم ( عدم القدرة على الإنجاب ).
  • في الرجال: فقدان شعر الجسم و الوجه، الضعف، فقدان الرغبة الجنسية، عدم القدرة على الانتصاب، و العقم ( عدم القدرة على الإنجاب ).

نقص هرمون النمو GH:
  • في الأطفال: قصر القامة، دهون حول الخصر و الوجه، ضعف أو توقف النمو.
  • في البالغين: الضعف، عدم القدرة على ممارسة الرياضة، زيادة الوزن، نقص كتلة العضلات، الشعور بالتوتر و الإكتئاب.

نقص الهرمون المنشط لإفراز اللبن Prolactin:
  • في السيدات: عدم إنتاج اللبن بالثدي، التعب، فقد شعر الإبط و العانة.
  • في الرجال: لا تظهر أعراض للمرض.

نقص الهرمون المضاد لادرار البول ADH:
  • زيادة عدد مرات التبول.
  • العطش الدائم.
تشخيص قصور نشاط الغدة النخامية Diagnosis


و في حالة شكوى المريض من أي من تلك الأعراض يحتاج الطبيب لتأكيد التشخيص إلى:
  • إجراء بعض التحاليل عن طريق أخذ عينة من الدم و فحص نسبة الهرمون بها للتأكد إذا كان في المعدل الطبيعي أم لا.
  • قد يحتاج إلى إجراء أشعة مقطعية أو أشعة رنين مغناطيسي لتحديد إذا كان هناك ورم بالغدة النخامية.
  • في الأطفال قد يحتاج الطبيب لعمل أشعة سينية على اليد لتحديد إذا كانت العظام تنمو بصورة طبيعية أم لا.


علاج قصور نشاط الغدة النخامية


العلاج الدوائي لقصور نشاط الغدة النخامية Medical Treatment



يتضمن علاج تعويضي للهرمونات. و يعتمد اختيار العلاج المناسب على الهرمون المتأثر من المرض. و تتمثل الأدوية في الآتي:
  • الكورتيزون hydrocortisone.
  • الإستروجين و التستوستيرون Estrogen & Testosterone .
  • الجينوتروبين Genotropin.
  • ليفوثايروكسين levothyroxine .
و يجب على المريض متابعة الطبيب فقد يحتاج الطبيب إلى تعديل جرعة دواء العلاج التعويضي. فكلما كانت جرعة العلاج التعويضي مناسبة كلما أصبحت نتائج العلاج أفضل.



العلاج الجراحي قصور نشاط الغدة النخامية Surgical Treatment:



يتم في حالات وجود ورم بالغدة النخامية. و يعتمد على نوع و مكان الورم.



ملاحظه : الرجاء الضغط على الكلمات المكتوبة باللون الأزرق لزيادة المعرفه


 


رد مع اقتباس
قديم 18-11-09, 07:02 AM   #7
مــ الروح ــلاك
عضو موقوف من الاداره


مــ الروح ــلاك غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 483938
 تاريخ التسجيل :  Jul 2009
 أخر زيارة : 12-03-10 (09:00 PM)
 المشاركات : 3,509 [ + ]
 التقييم :  2147483647
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: موسوعة أمراض الغدد الصماء



الغدة الدرقيه

موقعها
تقع الغدة الدرقية في المنطقة الأمامية من الرقبة ، أمام القصبة الهوائية ، وهي تشبه في شكلها الفراشة التي تفرد جناحيها ، وهي ذات لون بني محمر . وتتكون من فصين ، وتحتوي على خلايا خاصة تقع في بطانتها تدعى الخلايا الكيسية Follicles cells ، وهذه الخلايا هي المسؤولة عن إفراز هرمون الثايرويد Thyroid hormone . وتعتبر هذه الغدة من الغدد الصماء ( التي تدخل إفرازاتها مباشرة إلى الدم من دون الحاجة إلى قنوات خاصة لنقلها ) .





صورتين توضحان موقع الغدة الدرقية بالنسبة للرقبة وشكلها الذي يشبه الفراشة



وظيفتها

وظيفة الغدة الدرقية هو إفراز هرمون الثايرويد Thyroid hormone ، وهو على نوعين :
  • الثايروكسين (الثيروكسين) Thyroxine أو رابع يود الثيرونين Tetraiodothyronine أو T4 ويعتبر الهرمون الرئيسي الذي يفرز
  • وهرمون ثالث يود الثيرونين Triiodothyronine أو T3 ، والذي يتحول إلى ثايروكسين Thyroxine عند النسيج المطلوب .
التأثيرات الفسيولوجية للهرمون الدرقي


تمتلك الهرمونات الدرقية تأثيرين فسيولوجيين رئيسيين:
  1. زيادة تركيب البروتين في جميع أنسجة الجسم تقريبا.
  2. زيادة استهلاك الأكسجين بشكل رئيسي في الأنسجة المسؤولة عن الاستهلاك الأساسي للأكسجين (الكبد ، الكلى ، القلب والعضلات الهيكلية).

ملاحظه : الرجاء الضغط على الكلمات المكتوبة باللون الأزرق لزيادة المعرفه


 


رد مع اقتباس
قديم 18-11-09, 07:04 AM   #8
مــ الروح ــلاك
عضو موقوف من الاداره


مــ الروح ــلاك غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 483938
 تاريخ التسجيل :  Jul 2009
 أخر زيارة : 12-03-10 (09:00 PM)
 المشاركات : 3,509 [ + ]
 التقييم :  2147483647
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: موسوعة أمراض الغدد الصماء



أمراض الغدة الدرقية

فراشة صغيرة ، لونها بني مائل للاحمرار تفرد جناحيها في المنطقة الأمامية من الرقبة أمام القصبة الهوائية، ورغم صغر حجمها إلا أنها تمثل محطة توليد الطاقة بل يمكن القول إنها تسيطر على وظائف الجسم كله، إنها بالطبع ليست فراشة حقيقية ولكنها تشبه الفراشة في الشكل إلى حد كبير، أما اسمها فهو الغدة الدرقية وهي صماء إفرازاتها تدخل في الدم مباشرة وتعتبر ترمومتر الجسم الفعلي، فلو زاد نشاطها عن المنسوب العادي تصبح كالنار تأكل الهشيم، تحرق كل ما يصل إليها من وقود، ولو قل نشاطها عن معدله فإن الجسم يفقد نشاطه وحيويته ويركن إلى الكسل و الخمول والنعاس ويشعر بالبرودة باستمرار ، عن هذه الغدة وأمراضها وأعراضها وطرق علاجها يحدثنا الدكتور سامي البغدادلي، استشاري الجراحة العامة بمستشفى الملك فهد للحرس الوطني، فيقول:

الغدة الدرقية من أهم الغدد الموجودة في الجسم ويمكن تشبيهها بمحطة لتوليد الطاقة في الجسم البشري، توجد في الجهة الأمامية من منطقة الرقبة وتعمل أساسا على إفراز الهرمونات التي تتحكم في عمليات أيض الخلايا وبالتالي فعند حدوث أي اضطراب في وظيفة الغدة الدرقية يحدث - كنتيجة لذلك - خلل في جميع وظائف الجسم،.

وتتكون الغدة الدرقية أساسا في مرحلة الجنين من نتوء بسيط يظهر فيما بين الجزء الأمامي والخلفي من اللسان وتنزل من منطقة اللسان إلى المنطقة الأمامية من الرقبة ولذلك يحدث نوع من المشاكل حيث يكون جزء منها في اللسان عند الأطفال أو في أي مكان آخر فيما بين اللسان والرقبة، وفي بعض الأحيان يحدث نوع من التكيس في مكان نزول الغدة ويؤدي إلى التهابات عند الأطفال ويحتاج الطفل في هذه الحالة إلى عملية جراحية لاستئصالها،.

أما عن موقعها من الناحية التشريحية فيوضح د، البغدادلي أنها تقع أمام القصبة الهوائية وتكمن صعوبتها - خاصة أثناء إجراء الجراحة - في وجود علاقة حرجة جدا بينها وبين الأحبال الصوتية حيث يوجد على جانبي الغدة عصبان يتحكمان في حركة الأحبال الصوتية وبالتالي تظهر أهمية الناحية التشريحية للغدة الدرقية وخاصة في الحالات الجراحية لأن ذلك يمكن أن يؤدي إلى تغير صوت المريض بل من الممكن أن يفقده تماما عند حدوث أي خطأ جراحي.

ومن ناحية الدورة الدموية ، فلو أخذنا جراما واحدا من أنسجة الغدة الدرقية فسنجد أن نسبة مرور الدم فيها تعتبر من أعلى النسب في الجسم - بالنسبة لجرام واحد من الغدة - وبالتالي فكمية الدم التي تمر فيها تكون كبيرة جدا. ولذلك فهي عملية تحتاج إلى خبرة كبيرة وحرص شديد من الجراح لما يمكن أن تؤدي إليه من مضاعفات كثيرة كالنزيف مثلا.


أما عن اختلال عمل الغدة فيقول د، البغدادلي إن هناك شكلين رئيسيين لحدوث هذا الخلل:
وبالنسبة للشكل الثاني فأعراضه تظهر على المريض على هيئة :
  • زيادة في الوزن
  • ترهل في الجسم
  • الميل إلى النعاس
  • الشعور بالكسل
  • الإحساس بالبرودة
وعلاج هذه الحالة بسيط جدا وهو تناول حبوب بديلة للهرمون الذي تنتجه الغدة الدرقية وبعدها يستعيد نشاطه مرة أخرى وهذه الحالات يتم علاجها عادة عن طريق أخصائي أمراض الغدد الصماء وقلما تحتاج هذه الحالات إلى أي تدخل جراحي.



أما النوع الأول فهو زيادة إفرازات الغدة وعادة ما يكون ناتجا عن عدة عوامل ولكن هناك مسببان رئيسيان أولهما مرض غريف وثانيهما حدوث تكيسات أو أورام.



ويعرف الدكتور البغدادلي مرض غريف بأنه عبارة عن زيادة أولية في وظائف الغدة ولا أحد يعرف بالتحديد المسبب الرئيسي لهذا المرض، ولكن هناك اعتقاد بأن السبب الجوهري لهذا المرض هو وجود اختلال للنظام المناعي في الجسم ينتج عنه قيام الغدة بإفراز كمية كبيرة جدا من هرمون الثيروكسين الهرمون الأساسي الذي تفرزه الغدة والمحصلة النهائية لهذا الخلل هو قيام المصنع بحرق الطاقة ومن أعراض هذه الحالة :
  • تناول المريض الكثير من الطعام وعلى الرغم من ذلك يقل وزنه
  • ويتبول كثيرا
  • ويتصرف بعصبية
  • ويصاب بالإسهال
  • كما يؤثر هذا المرض على العين ونلاحظ جحوظا في العينين.
وبالنسبة لعلاج مرض غريف فهناك ثلاثة طرق لعلاجه في تخصصات مختلفة الطريقة الأولى باستخدام اليود المشع وهذا العلاج يعطي نتائج طيبة بل ويمكن تفادي الجراحة من خلاله ولكننا لا نقوم بإعطاء اليود المشع لكل الحالات على أساس أن المواد المشعة يمكن أن تؤثر على بعض المرضى في المستقبل وبعد استخدام اليود المشع يمكن ان تنخفض وظائف الغدة، وبالتالي يحتاج المريض إلى تناول هرمون الثيروكسين للتعويض.



والنوع الثاني من علاج مرض غريف يطلق عليه العلاج التحفظي أو الطبي حيث يتناول المريض أدوية تساعد على توقف الغدة عن تصنيع هرمون الثيروكسين ولا نستطيع إعطاء العلاج التحفظي لفترات طويلة لأنه يمكن أن يؤثر على خلايا الدم وغيره من أجهزة الجسم المختلفة.



وتتحسن حالات البعض من خلال هذه الطريقة العلاجية ولا يعود إليهم المرض مرة أخرى ، أما إذا عاود المرض ظهوره مرة أخرى فنلجأ عادة إلى الأسلوب الجراحي وهو النوع الثالث من أطراف العلاج وبالنسبة للجراحة فنقوم عادة باستئصال جزء كبير من الغدة ونترك حوالي الثمن 8/ 1 فقط على أساس أن هذه البقية تصبح كافية لإفراز الهرمون في الجسم واكرر أننا نلجأ للجراحة في حالات محدودة يمكن تلخيصها في التالي:


  • عدم استجابة المريض للعلاج التحفظي.
وجود موانع لتعرض المريض للعلاج الإشعاعي.
عدم توفر العلاج الإشعاعي في المكان الذي يعالج به المريض.
وعادة فالعلاج الجراحي يحتاج إلى تحضير وتهيئة كما يوضح د، البغدادلي فجسم المريض قبل إجراء الجراحة يشبه السيارة عندما تكون ساخنة جداً وبالتالي فيجب أن يعطى المريض مثبطات للغدة الدرقية وذلك من خلال بعض الأدوية حتى تهدأ عجلة عمل أجهزة الجسم المختلفة ، بعدها وفي الوقت المناسب - الذي تكون فيه الدورة الدموية مستقرة نقوم - بإجراء الجراحة.



وهناك نوع آخر من أمراض زيادة حجم الغدة الدرقية يحدث كنتيجة لوجود تكيسات وهذا النوع من المرض لا يستجيب عادة للعلاج التحفظي، والعلاج الإشعاعي لا ينجح دائما ويكون التدخل الجراحي هو الأفضل في علاج مثل هذه الحالات، وهذا المرض موجود بكثرة في المملكة، لان هذا المرض عادة ينتشر في المناطق التي لا يتوفر فيها اليود أو يوجد بقلة مثل المناطق الصحراوية ومناطق الجبال في سويسرا أو في وسط إفريقيا ويقل انتشار المرض في المناطق الساحلية ، ولكن مع وجود الملح المزود باليود وكذلك تناول المأكولات البحرية كالأسماك قد ساعد على الإقلال من هذه المشكلات نسبيا .



ولكن في أحيان كثيرة نجد أن هذا المرض منتشر خاصة عند السيدات لأن الجسم قد يشكل ضغطاً على هذه الغدة وبالتالي قد يحدث تحوصل أو تكيس في الغدة وعادة لا نتدخل جراحيا في مثل هذه الحالات إلا إذا حدث تضخم في الغدة وأحدثت ضغطا على القصبة الهوائية أو البلعوم أو دخلت إلى الخلف وبالتالي تضغط على الأوعية الدموية في القفص الصدري أو إذا أصبحت متضخمة عند الرقبة فنقوم بإجراء الجراحة لإزالة جزء كبير جدا من الغدة ونترك ثُمنها وفي اغلب الأحوال فإننا نعطي هؤلاء المرضى علاجا بديلا للغدة وهو هرمون الثيروكسين ، وفي بعض الأحيان يحدث نوع من السرطان محدود في الغدة ، مما قد يثير القلق لدى بعض الناس ولذلك فعند وجود شك فإننا ننصح بالتدخل الجراحي، وهناك مجموعة من الأورام التي تصيب الغدة الدرقية وفي الغالب تكون حميدة وهذا النوع شائع إلى حد كبير وهو عدة أنواع وعلاجه يعتمد أساسا على عدة أشياء أولاً استئصال للغدة إما كليا أو جزئيا وبعد الاستئصال يعطى اليود المشع وفي النهاية يجب على المريض تناول دواء ليحل محل الغدة.



والأورام الحميدة موجود بكثرة في المملكة وتشخيصها يعتمد أساسا على معرفة الطبيب واخذ خزعة من المريض وتحليلها ومعرفة نوع الورم وبالتالي وضع خطة للعلاج الجراحي.



والمريض يحتاج دائماً إلى المتابعة بعد جراحة الاستئصال وتكون هذه المرحلة أهم من العلاج لأنه في بعض الحالات قد ينتشر الورم في بعض الغدد الليمفاوية المجاورة وفي هذه الحالة يحتاج المريض إلى جراحة أخرى لاستئصال هذه الغدة وبعد ذلك يتم علاجها إشعاعيا لتنظيف المنطقة تماما ، وهناك نوع آخر وهو الأورام الخبيثة ويؤكد الدكتور البغدادلي انه قليل الحدوث نسبيا في المملكة.




ملاحظه : الرجاء الضغط على الكلمات المكتوبة باللون الأزرق لزيادة المعرفه


 


رد مع اقتباس
قديم 18-11-09, 07:07 AM   #9
مــ الروح ــلاك
عضو موقوف من الاداره


مــ الروح ــلاك غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 483938
 تاريخ التسجيل :  Jul 2009
 أخر زيارة : 12-03-10 (09:00 PM)
 المشاركات : 3,509 [ + ]
 التقييم :  2147483647
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: موسوعة أمراض الغدد الصماء



قصور الغدة الدرقية Hypothyroidism






مقدمة عن قصور الغدة الدرقية Introduction


مرض قصور الغدة الدرقية من الأمراض الشائعة. تبلغ نسبة الإصابة بإحدى درجات المرض 3- 5 %. و هو حالة مرضية يكون فيها إنتاج هرمونات الغدة الدرقية ( هرمونات الثايرويد ) أقل من المعدل الطبيعي. و نظرا لأن هرمونات الغدة الدرقية تؤثر على النمو و التطور و العديد من العمليات للخلايا المختلفة، لذلك فإن نقص تلك الهرمونات يؤدي إلى نتائج واسعة الانتشار في مختلف أجزاء الجسم. النساء أكثر إصابة من الرجال. و تزداد الإصابة بالمرض في السن الكبير. و هناك عدة أسباب تؤدي للإصابة بقصور الغدة الدرقية سواء بطريقة مباشرة أو غير مباشرة.



ما هي الغدة الدرقية؟ What Is The Thyroid Gland

الغدة الدرقية هي أحدى الغدد الصماء (أي تنتقل الهرمونات التي تقوم بإفرازها مباشرة إلى الدم دون الحاجة إلى قنوات خاصة لنقلها). و الغدة الدرقية تقع في الجزء الأسفل من الرقبة تحت تفاحة أدم. و تلف الغدة الدرقية حول القصبة الهوائية. و الغدة الدرقية تشبه الفراشة لها جناحان المتمثلان في فصين مرتبطان بجزء في المنتصف يسمى isthmus. و تستخدم الغدة الدرقية اليود ( متوافر غالبا في الأطعمة مثل ملح الطعام، المأكولات البحرية ) لتقوم بإنتاج هرموناتها و التي تسمى هرمونات الثايرويد Thyroid hormone.



ما هي هرمونات الغدة الدرقية؟ What are thyroid hormones


هرمونات الغدة الدرقية هي الهرمونات التي يتم إنتاجها بالغدة الدرقية.



و هناك نوعان أساسيان من هرمونات الغدة الدرقية (هرمونات الثايرويد):

  • T4 هرمون الثيروكسين ( رابع يود الثيرونين Thyroxine Tetraiodothyronine )
  • T3 هرمون ثالث يود الثيرونين Triiodothyronine و هو الصورة النشيطة للهرمون. بمجرد إفراز هرمونات الثايرويد إلى الدم فإن كمية كبيرة من هرمون الثيروكثين T4 تتحول إلى هرمون ثالث يود الثيرونين T3 الصورة النشيطة للهرمون و الذي يؤثر على المعدل الأيضي للخلايا metabolism.
تنظيم هرمونات الثايرويد Thyroid hormone regulation




يقوم بتنظيم عمل الغدة الدرقية غدة أخرى تقع بالمخ تسمى الغدة النخامية the pituitary gland. و تتأثر الغدة النخامية أيضا بالهرمونات التي تفرزها الغدة الدرقية و كذلك تتأثر بغدة أخرى تسمى الهيبوثالامس ( ما تحت المهاد ) hypothalamus.



تقوم غدة الهيبوثالامس hypothalamus بإفراز هرمونات تسمى Thyrotropin Releasing Hormone - TRH التي تقوم بإرسال إشارات إلى الغدة النخامية لتفرز هرمون الهرمون المحفز للدرقية Thyroid Stimulating Hormone - TSH الذي يقوم بدوره بإرسال إشارات إلى الغدة الدرقية كي تفرز هرمونات الثايرويد. تبعا لذلك فإن أي خلل في أي من الخطوات السابقة يؤدي إلى نقص في إفراز هرمونات الغدة الدرقية و التي تؤدي للإصابة بمرض قصور الغدة الدرقية.




أسباب قصور الغدة الدرقية Causes


تتمثل أسباب الإصابة بمرض قصور الغدة الدرقية في الآتي:
  • الالتهاب الدرقي المناعي الذاتي ( الالتهاب الدرقي هاشيموتو ) Hashimoto's Thyroiditis.
  • الالتهاب الدرقي الليمفاوي بعد فرط نشاط الغدة الدرقية Lymphocytic Thyroiditis After Hyperthyroidism.
  • تدمير الغدة الدرقية Thyroid Destruction نتيجة استخدام اليود المشع أو نتيجة عملية جراحية.
  • مرض بالغدة النخامية أو غدة ما تحت المهاد Hypothalamus Pituitary or Hypothalamic Disease.
  • بعض الأدوية Medications
  • نقص حاد في اليود Severe Iodine Deficiency.
الالتهاب الدرقي المناعي الذاتي ( الالتهاب الدرقي هاشيموتو ) Hashimoto's Thyroiditis




يعتبر أكثر الأسباب شيوعا لمرض قصور الغدة الدرقية. و هو أكثر حدوثا في السيدات عن الرجال. و هو مرض وراثي له أصول جينية لذلك نجد أنه ينتشر في بعض العائلات. تكون الغدة الدرقية متضخمة goiter و تقل قدرتها في إنتاج هرمونات الثايرويد. و مرض التهاب الدرقية هاشيموتو هو إحدى أمراض المناعة الذاتية حيث يقوم جهاز مناعة الجسم بمهاجمة خلايا الغدة الدرقية مما يتسبب في التهابها، تضخمها، و تدميرها.



عند أخذ عينة دم من المريض تظهر زيادة في عدد الأجسام المضادة anti-TPO antibodies التي تهاجم خلايا الغدة الدرقية و تدمرها. و كثيرا ما يكون المريض مصاب بأنواع أخرى من أمراض المناعة الذاتية مثل السكر النوع الأول، الأنيميا الخبيثة.



الالتهاب الدرقي الليمفاوي بعد فرط نشاط الغدة الدرقية Lymphocytic Thyroiditis After Hyperthyroidism


هو التهاب بالغدة الدرقية بسبب نوع من خلايا الدم البيضاء يسمى الخلايا الليمفاوية lymphocyte. و تلك الحالات أكثر انتشارا بعد الحمل و الولادة فهي تصيب 8% تقريبا من النساء بعد الولادة. و في تلك الحالات تكون في البداية مرحلة من فرط الغدة الدرقية حيث يتم إفراز كميات كبيرة من هرمونات الثايرويد التي تتسرب من خلال خلايا الغدة الدرقية الملتهبة. تليها بعد ذلك مرحلة من قصور الغدة الدرقية فتقل هرمونات الثايرويد و يمكن أن تستمر تلك المرحلة حتى 6 شهور. و في أغلب السيدات تعود بعد ذلك وظيفة الغدة الدرقية إلى الحالة الطبيعية، لكن هذا لا يمنع وجود احتمال لاستمرار مرحلة قصور الغدة الدرقية.



تدمير الغدة الدرقية Thyroid Destruction نتيجة استخدام اليود المشع أو نتيجة عملية جراحية




في حالات فرط نشاط الغدة الدرقية hyperthyroidism يتم علاج المرضي أحيانا باليود المشع. و ينتج عن ذلك تدمير خلايا الغدة الدرقية و بذلك لا تقوم بعملها في إنتاج هرمونات الثايرويد و بالتالي يصاب المريض بقصور الغدة الدرقية. و يعتمد الوصول إلى هذه الحالة على عدة عوامل منها جرعة اليود المشع التي يأخذها المريض، كذلك حجم و نشاط الغدة الدرقية.



فإذا لم يستعيد المريض نشاط الغدة الدرقية بعد 6 شهور من استخدام اليود المشع فغالبا لن تعود وظيفة الغدة الدرقية إلى وظيفتها بصورة طبيعية و سوف يعاني المريض من قصور بالغدة الدرقية. أيضا في حالات استئصال الغدة الدرقية سواء بأكملها أو جزء منها، فإن المريض يعاني بعد ذلك من قصور بالغدة الدرقية.



مرض بالغدة النخامية أو غدة ما تحت المهاد Hypothalamus Pituitary or Hypothalamic Disease




إذا كان هناك أي سبب يؤدي إلى إعاقة إرسال الإشارات من الغدة النخامية و غدة ما تحت المهاد إلى الغدة الدرقية كي تقوم بإنتاج هرمونات الثايرويد، فإن مستوى هرمونات الثايرويد بالدم يقل عن المعدل الطبيعي حتى و إن كانت الغدة الدرقية نفسها طبيعية و لا يوجد بها أي مشاكل. و بالتالي يصاب المريض بقصور الغدة الدرقية و الذي يسمى في تلك الحالة قصور الغدة الدرقية الثانوي Secondary Hypothyroidism.



في بعض الأحيان عند التعرض لعملية جراحية بالمخ أو أن هناك سبب أدى إلى نقص كمية الدم التي تصل و تغذي المخ، فإن الهرمونات التي تفرزها الغدة النخامية الموجودة بالمخ تتأثر و تقل عن المستوى الطبيعي. و بالتالي لا تستطيع هرمونات الغدة النخامية تحفيز الغدة الدرقية كي تنتج هرموناتها مما يتسبب في الإصابة بقصور الغدة الدرقية.



و عندما يكون الخلل في الغدة النخامية فغالبا يكون مصاحبا لقصور الغدة الدرقية نقص في هرمونات أخرى نظرا لأن للغدة النخامية وظائف أخرى غير التحكم في الغدة الدرقية مثل النمو، الجهاز التناسلي، وظيفة الغدة الكظرية.



و يمكن التفرقة بين قصور الغدة الدرقية الناتج مرض بالغدة الدرقية و القصور الناتج عن مشكلة بالغدة النخامية عن طريق مستوى هرمون الغدة النخامية. ففي الحالات التي يكون سبب القصور ناتج عن مشكلة بالغدة النخامية يكون مستوى هرمون الغدة النخامية نفسه أقل من الطبيعي. على العكس في الحالات التي يكون القصور ناتج عن مرض بالغدة الدرقية حيث يكون مستوى هرمون الغدة النخامية أعلى من الطبيعي لأن في تلك الحالة تحاول الغدة النخامية تحفيز الغدة الدرقية فتقوم بإفراز معدل اكبر من هرمون الغدة النخامية ( الهرمون المحفز للدرقية ) كي تنشط الغدة الدرقية و بالتالي يصبح مستوى هرمون الغدة النخامية أعلى من الطبيعي.



باختصار:
  • إذا كان سبب قصور الغدة الدرقية ناتج عن خلل بالغدة النخامية: يكون مستوى هرمون الغدة النخامية ( الهرمون المحفز للدرقية ) أقل من الطبيعي. و يكون هناك أيضا مشاكل في أعضاء أخرى بالجسم.
  • إذا كان سبب قصور الغدة الدرقية ناتج عن خلل بالغدة الدرقية نفسها: يكون مستوى هرمون الغدة النخامية ( الهرمون المحفز للدرقية ) أعلى من الطبيعي.
الأدوية Medications




تؤدي بعض الأدوية إلى الإصابة بقصور الغدة الدرقية. مثال ذلك:
  • الأدوية التي تستخدم لعلاج فرط نشاط الغدة الدرقية hyperthyroidism.
  • بعض أدوية العلاج النفسي مثل الليثيوم lithium . فهي تؤثر على وظيفة الغدة الدرقية.
  • الأدوية التي تحتوي على كميات عالية من اليود.
النقص الحاد في اليود Severe Iodine Deficiency


هناك بعض الأماكن بالعالم يكون الماء و الغذاء به نقص اليود فيصاب نسبة كبيرة من سكانها ( 5-15% ) بقصور الغدة الدرقية. و من تلك الأماكن زائير، الهند، إكوادور، تشيلي. أيضا يتواجد نقص اليود الشديد في المناطق الجبلية البعيدة مثل جبال الأنديز و جبال الهيمالايا.




أعراض قصور الغدة الدرقية Symptoms


في كثير من الحالات تكون أعراض مرض قصور الغدة الدرقية غير ملحوظة. فلا يوجد أعراض خاصة بالمرض وحده. أغلب الأعراض تتشابه مع أعراض أمراض أخرى و أحيانا يتم الخلط بينها و بين أعراض تقدم السن و الشيخوخة. و عادة تكون الأعراض أكثر وضوحا عندما تسوء حالة المرض. و أغلب الأعراض تعلق بإبطاء عملية الأيض بالجسم ( الميتابوليزم ).



تتمثل الأعراض في الآتي:


  • الإكتئاب.
  • زيادة الوزن رغم ضعف الشهية.
  • عدم تحمل البرد.
  • النوم المفرط.
  • جفاف الشعر و تقصفه.
  • جفاف الجلد و تقشره.
  • ضعف الشهية.
  • الم و تشنجات بالعضلات.
  • ارتفاع مستوى الكولستيرول.
  • قلة التركيز و بطء التفكير.
  • أوجاع وآلام مبهمة
  • تورم السيقان.
  • وخز في أصابع اليدين أو القدمين.
  • عدم القدرة على تحمل المجهود الرياضي.
في الحالات الشديدة من المرض:
  • انتفاخ حول العين.
  • انخفاض في معدل نبضات القلب.
  • و قد يصل المريض إلى غيبوبة تهدد حياته و التي تحتاج إلى الدخول للمستشفى و العلاج الفوري عن طريق الحقن بهرمونات الثايرويد.
هل يمكن ألا يشكو المريض من أي أعراض؟


هناك بعض الحالات من قصور الغدة الدرقية لا يشكو المريض من أي أعراض و يطلق عليها Subclinical hypothyroidism. تكون نسبة هرمونات الغدة الدرقية لدى المريض في المعدل الطبيعي. و الشي الوحيد الغير طبيعي هو ارتفاع معدل الهرمون المحفز للدرقية TSH بالدم. و هذا يشير أن الغدة النخامية تعمل بصورة متزايدة للحفاظ على مستوى هرمونات الثايرويد بالدم في المعدل الطبيعي. فتقوم بتحفيز إضافي و متزايد للغدة الدرقية كي تنتج الهرمونات.



و أغلب هؤلاء المرضي تظهر لديهم أعراض المرض فيما بعد و يعانوا من قصور واضح بالغدة الدرقية. بعض الأطباء يفضل علاج هؤلاء المرضى بنفس علاج قصور الغدة الدرقية الواضح خاصة إذا كانوا يعانون من ارتفاع الكوليسترول بالدم. و البعض الأخر من الأطباء يفضل عدم إعطاء المريض أي علاج و يكتفي بمتابعته عن طريق عمل تحليل للهرمون المحفز للدرقية و هرمونات الثايرويد خلال 4-6 شهور.




تشخيص قصور الغدة الدرقية Diagnosis


عندما يشكو المريض من التعب و عدم القدرة على تحمل البرودة و الإمساك و جفاف و تقصف الشعر، يتم عمل تحليل دم لتأكيد تشخيص قصور الغدة الدرقية حيث يتم قياس نسبة بعض الهرمونات بالدم.
  • قياس نسبة الهرمون المحفز للدرقية Thyroid Stimulating Hormone - TSH: يرتفع معدل هذا الهرمون في حالات قصور الغدة الدرقية الناتجة عن خلل بالغدة الدرقية. و في حالات قصور الغدة الدرقية الناتج عن خلل في الغدة النخامية فإن معدل هذا الهرمون يكون منخفض عن الطبيعي. و يعتبر هذا التحليل هو أكثر التحاليل الحساسة لتشخيص المرض.

  • هرمونات الثايرويد T3 and T4 : ينخفض مستوى هرمونات الثايرويد بالدم. لكن في الحالات البسيطة من المرض قد يكون مستوى تلك الهرمونات منخفض قليلا لكنه مازال في المعدل الطبيعي.

  • الأجسام المضادة للدرقية Thyroid autoantibodies : يتم قياس مستوى الأجسام المضادة للدرقية في الدم. وجودها يعني إصابة المريض بالالتهاب الدرقي هاشيموتو.


العلاج و المتابعة لقصور الغدة الدرقية Treatment & Follow–Up


أقراص الثيروكسين L–thyroxine Tablets:




أغلب المرضى المصابين بقصور في الغدة الدرقية يتم علاجهم عن طريق صورة مصنعة من هرمون الثيروكسين T4 في هيئة أقراص. يتم تناوله مرة يوميا.



يقوم الطبيب بتحديد الجرعة المناسبة من الدواء عن طريق قياس مستوى الهرمون المحفز للدرقية خلال 6 أسابيع تقريبا حتى يصل إلى الجرعة المناسبة. و على المريض ملاحظة بعض الأعراض التي قد تحدث له عند زيادة أو نقص جرعة الدواء. فإذا كانت جرعة الدواء منخفضة عما يحتاجه المريض فسوف يشعر ببعض من أعراض قصور الغدة الدرقية و التي سبق ذكرها.



أما إذا كانت جرعة العلاج أكبر مما يحتاج فسوف يلاحظ أعراض فرط نشاط الغدة الدرقية مثل زيادة ضربات القلب، التهيج العصبي، الارتعاش، نقص الوزن رغم الشهية الجيدة.



لذلك على المريض أن يتابع أي تغيرات يشعر بها و يخبر الطبيب المعالج بها.



لماذا يتم تناول الثيروكسين T4 بالرغم أنه ليس الصورة النشيطة لهرمونات الغدة الدرقية؟


لماذا لا يتمثل العلاج في الصورة النشطة للهرمون و هي T3 ؟


الإجابة هي أن الصورة النشطة للهرمون و التي تتمثل في T3 يستمر عمله بالجسم مدة أقل و بالتالي يحتاج المريض أن يتناوله أكثر من مرة خلال اليوم، على عكس الثيروكسين الذي يستمر مدة طويلة بالجسم و لا يتم تناوله أكثر من مرة واحدة يوميا. و عادة الثيروكسين T4 يتحول إلى الصورة الأكثر نشاطا T3 طبيعيا بالدم.



هرمونات تعويضية أخرى:


هناك هرمونات تعويضية أخرى لعلاج قصور الغدة الدرقية مثل T3 أو الجمع بين الهرمونين معا T3 and T4. لكن لا ينصح باستخدامها.



المتابعة Follow–Up


من الهام متابعة حالات قصور الغدة الدرقية. فمن الضروري التأكد المستمر من الجرعة المثالية للدواء فأي تغيير في مستوى هرمونات الثايرويد بالجسم يكون له تأثير على المريض. لذلك يجب الاهتمام بالمتابعة. و ذلك عن طريق:

  • قياس مستوى الهرمون المحفز للدرقية TSH و هرمون الثيروكسين T4 خلال 6-8 أسابيع من بدء العلاج.
  • إذا كان مستوى الهرمون المحفز للدرقية طبيعي، فعلى المريض أن يقوم بمتابعة قياسه كل 6-12 شهر.


ملاحظه : الرجاء الضغط على الكلمات المكتوبة باللون الأزرق لزيادة المعرفه


 


رد مع اقتباس
قديم 18-11-09, 07:11 AM   #10
مــ الروح ــلاك
عضو موقوف من الاداره


مــ الروح ــلاك غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 483938
 تاريخ التسجيل :  Jul 2009
 أخر زيارة : 12-03-10 (09:00 PM)
 المشاركات : 3,509 [ + ]
 التقييم :  2147483647
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: موسوعة أمراض الغدد الصماء



فرط الدرقية - زيادة افراز هرمون الثايرويد


تعتبر زيادة إفراز الغدة الدرقية سريريا زيادة في كمية هرمون الثايرويد Thyroid hormone في الدورة الدموية . ويلاحظ زيادة عمليات الأيض (عملية البناء والهدم في الأنسجة) . ويرافق هذا النوع من الزيادة في إفراز الهرمون تضخم في حجم الغدة الدرقية Goiter . وترجع أسباب هذا التضخم إلى :
  1. <LI dir=rtl>وجود جسم غريب محفز للثايرويد Thyroid مثل الذي يحصل مع مرض كرافس أو داء غريف أو جرفز Graves disease وهو اضطراب في الآلية المقاومة في الجسم (مناعي) autoimmun ، وسببه أن بعض البكتريا المعوية مثل بكتريا اي كولاي E.Coli تمتلك أغشية تشابه الغلاف الخارجي لمستقبل الهرمون المحفز للثايرويد Thyroid Stimulating Hormone ويختصر بـ TSH ، فيقوم الجسم أولا بمهاجمة البكتريا عن طريق الخلايا التائية T-Cells وهي خلايا مناعية ، وبعد ذلك يتصرف الجسم مع أي خلية أخرى تحمل هذا النوع من المستقبلات على أنها جسم غريب ، وبذلك تهاجم الخلايا التائية مستقبلات الـ TSH ، على اعتبارها أجسام غريبة ، ويفرز مضادات لها Anti-TSH receptor antibodies والتي تدخل إلى الخلايا الكيسية Thyroid follicular cells مما يؤدي إلى إفراز الثايرويد بكميات كبيرة . ويمكن تشخيص هذه المضادات في دم المصاب بمرض كرافس Graves disease . وهذا المرض يؤثر بشكل واضح على العين حيث يلاحظ جحوظ في العينين exophthamos عند المصابين بهذا المرض .
  2. نتيجة وجود عدد من الغدد السامة الصغيرة داخل الغدة الدرقية ، وتقوم هذه الغدد بإفراز هرمون الثايرويد Thyroid hormone عن طريق الخلايا الكيسية follicular cells الموجودة في بطانة هذه الغدد السامة ، معظم المرضى المصابين بهذا النوع من النساء اللاتي تجاوزن الخمسين عاما .
  3. إنتاج كميات كبيرة من الهرمون المحفز للثايرويد TSH ، وهذا النوع نادر الحدوث.


تظهر هذه الصورة كيفية تضخم الغدة الدرقية ، ومنطقة التضخم

وكيف يكون مظهر المريض المصاب بالتضخم



تأثيرات زيادة إفراز هرمون الثايرويد
  1. زيادة درجة الحرارة
  2. زيادة ضغط الدم
  3. خفقان وزيادة عدد دقات القلب
  4. الإسهال وزيادة حركة الجهاز الهضمي
  5. فقدان في كتلة العضلات
  6. الهيجان
  7. تغيير في الشخصية
  8. التأثير في النمو
  9. عدم الراحة والأرق
  10. يخفض من عمل المبيض عند النساء ، وربما يؤدي إلى العجز الجنسي عند الرجال
  11. خفة في الشعر وقوة الأظافر مع وجود لمعان في الجلد
علاقة اليود بتضخم الغدة الدرقية

اليود يوجد بكثرة في الغدة الدرقية ، وقد تصل نسبته داخلها إلى خمسة وعشرين ضعفا عن بقية أنسجة الجسم . ويؤدي النقص في اليود إلى نقص في كمية هرمون الثايرويد المنتجة ، ويؤدي هذا النقص إلى تحفيز الغدة النخامية pituitary gland على إفراز الهرمون المحفز للثايرويد TSH ، والذي يؤدي إلى تضخم الغدة الدرقية ، وزيادة التروية الدموية إليها من خلال زيادة الأوعية الدموية ، والذي يؤدي إلى زيادة إنتاج هرمون الثايرويد .
وتأثير اليود معقد ويعتمد على الكمية المعطاة من اليود وحالة الغدة الدرقية . ويمكن تجنب الإصابة بتضخم الغدة الدرقية عن طريق تناول الملح المدعم باليود ، وعن طريق تناول الأسماك التي تحتوي لحومها على كميات جيدة من اليود اللازم للجسم والذي يمتصه الجسم بسهوله .

علاج تضخم الغدة الدرقية:

يهدف العلاج إلى تقليل تصنيع أو تقليل إفراز الهرمون الإضافي ، وهذا يتم عن طريق :
  1. إزالة جزء أو كل الغدة الدرقية : ويتم هذا عن طريق الجراحة او عن طريق تدمير الغدة بواسطة اليود المشع I131 والذي يتميز بصفة التجمع في الخلايا الكيسية للغدة الدرقية Thyroid follicular cells .
    • الجراحة: من الممكن إزالة جزء أو كل الغدة الدرقية عن طريق الجراحة ، ولكن هناك دائما خطر أن تؤثر العملية على الصوت عن طريق تأثيرها على الحبال الصوتية ، لكون هذه الغدة تقع بالقرب من الحبال الصوتية . وفي الجراحة يبقي الجراح على 8/1 من الغدة ، ويعتبر هذا الجزء كافيا لإنتاج الثايرويد Thyroid اللازم للجسم . ويتم عادة اللجوء إلى الجراحة للأسباب التالية :
      1. عدم وجود استجابة للعلاج من قبل المريض
      2. وجود موانع لتعريض المريض للعلاج الإشعاعي
    • العلاج عن طريق اليود المشع I131 : ويستخدم اليود المشع I131 في مجال العلاج والتشخيص ، حيث يتجمع اليود في الغدة الدرقية ، ويشع (يقذف اشعة بيتا) التي تخترق 0.5 ملم فقط في نسيج الغدة الدرقية ، والذي يوفر تأثيرا علاجيا في الغدة فقط من دون التأثير على الأنسجة المجاورة مثل البارا ثايرويد Parathyroid . بالإضافة إلى أن I131 يشع بعض أشعة جاما ، والتي لها قابلية أكبر على الاختراق . ونصف العمر لليود المشع I131 هو 8 أيام . ويستعمل اليود المشع I131 في علاج تضخم الغدة لجميع الأعمار ، ويعتبر كعلاج مساعد مع الجراحة في حالة سرطان الغدة الدرقية . وأثناء العلاج باليود المشع I131 يجب اخذ جرعة كبيرة من أملاح يود الصوديوم أو يود البوتاسيوم للمساعدة في تحسين عملية التخلص وإخراج اليود من الجسم . هناك احتمال أن يصاب من 6 – 10 % من المرضى الذين يعالجون باليود المشع I131 بنقص إفراز الثايرويد Hypothyroid ، بسبب عدم قدرة خلايا الغدة الدرقية على الانقسام من جديد مما يؤدي إلى إصابتهم بنقص الثايرويد ، مما يتطلب معالجة المريض في هذه الحالة بعلاجات نقص الثايرويد Hypothyroid treatment .
  2. منع تصنيع هرمون الثايرويد Inhibition of thyroid hormone synthesis وذلك عن طريق أحد الأدوية التالية :
    • الثايواميدز Thioamides
    • بروبيل ثيويوراسيل Propylthiouracil
    • ميثيمازول Methimazole
    • كاربيمازول Carbimazole
    وهذه الأدوية تقوم بالتجمع في الغدة الدرقية ، وتمنع تصنيع بعض المواد المهمة التي تدخل في تصنيع الثايرويد Thyroid . لا تظهر تأثيرات سريعة لهذا النوع من العلاج ، لكونه لا يؤثر على مخزون الثايرويد ، و يظهر تأثير هذا النوع من العلاج عند انتهاء كمية الثايرويد الموجودة في الجسم .
  3. بروبرانولول Propranolol (حاصرات بيتا) : تستعمل لإزالة سريعة لأعراض المرض السيئة من جراء زيادة الثايرويد ، وقد تستعمل كعلاج مساعد مع الأنواع الأخرى من العلاج .
  4. حصر إفراز الهرمون Blockade of hormone Release : نوع قليل الاستعمال حاليا ، ويعتمد على إعطاء اليود للمريض حسب جرعة موصوفة ، والتي تقوم بمنع تحرر إحدى المواد الهامة في إفراز الهرمون مما يؤدي بدوره إلى قطع الهرمون .

ملاحظه : الرجاء الضغط على الكلمات المكتوبة باللون الأزرق لزيادة المعرفه


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
موسوعة أمراض العيون مــ الروح ــلاك طب و صحة 32 13-06-10 09:18 PM
موسوعة أمراض الجهاز الهضمي مــ الروح ــلاك طب و صحة 23 01-03-10 12:21 PM
موسوعة أمراض الأسماك مــ الروح ــلاك طب و صحة 30 23-02-10 06:55 AM
موسوعة أمراض الأطفال مــ الروح ــلاك اطفال × عالم الطفل 43 14-02-10 09:23 AM
موسوعة أمراض النحل مــ الروح ــلاك طب و صحة 14 04-01-10 06:14 PM


الساعة الآن 05:21 AM