عـودة للخلف   منتديات تعب قلبي > منتديات تعب قلبي للقصص والروايات > قصص تعب قلبي


إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم(ـة) 02-12-06, 01:08 AM   #51
|[ عـضـو مـشـارك ]|

 
الدولة:
الافتراضي رد : فارس احلامي)) قصه رومانسيه جريئه ؟؟؟؟؟؟؟


ساره بخوف: هاه ايش قال الدكتور؟؟؟
بندر: الحمدلله العمليه ناجحه
ساره صرخت صرخه فجرت اذن بندر
بندر: اذني
ساره: مو مصدقه ان ميشو اخيرا راح تشوف
بندر: هههههههههههههههه,, الحمدلله صارت تشوف
ساره متحمسيه: شافتك؟؟؟؟
بندر :ايه
ساره : يااااااااااااااااااي,, وايش قالت بسرعه؟؟
بندر بخبه امل : ماقالت شي ,, بس طردتني من الغرفه
ساره حزنت ع اخوها: بندر يمكن فرحانه وتبي تجلس لوحدها
بندر: انا مالومها ع شي,,, بس انشالله تتحسن نفسيتها , لاني احس انها متضايقه
ساره: ليش صار شي؟؟؟
بندر: لا من ناحيتي ماصار شي,, بس مادري اذا سعود مزعلها
ساره: وهذا وقت تزعل فيه هالخبله,, بندر بليز ابي اكلمها
بندر : راح اعطيك رقم العياده ورقم الغرفه,, ودقي عليها لاني ماراح ادخل عليها الحين لما تهدا
ساره : اوكي بس انت لاتصير حساس ترى ميشو عصبيه احيانا
بندر: عادي حبيبتي,, سلميني ع ماما
ساره: يبلغ
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
مشعل : الله يبشرك بالخير
نجود: من شوي خالتي كلمت سعود وهو الي قال لها
مشعل: الحمدلله اخيرا صار لنا شي يفرح بعد هالهم والاحزان
نجود: صادق,,, حبيبي ايش صار ع البيت؟؟؟؟بعته
مشعل: للحين مالقيت مشتري وبعدين المبلغ الي عطانا بندر غطى جزء كبير من الديون ,, وبحاول ادبر المبلغ بدون مانبيعه
نجود: حبيبي خلاص احنا ساكنين هنا,, وحرام البيت يضل مسكر ,, ع الاقل بيعه واستفيد من فلوسه
مشعل: بس وضعك بالبيت مو عاجبني
نجود مستغربه: وضعي؟؟؟
مشعل: ايه طول اليوم متغطيه ع شان سعود,, مااخذتي راحتك الا لما سافر سعود,, ولما يرجعوا من السفر راح ترجعي تتغطي واكيد هالشي يضايقك
نجود: لاحبيبي من جد عادي,,, وبعدين سعود مثل اخوي الصغير,, ومااستحي منه
000000000000000000000000000000 00000000000000000000000000
دخل عليها سعود وانصدم لما شاف شكلها ,, باين انها كانت مموته نفسها من الصياح
سعود: مشاعل ايش فيك ,, ليش تبكي؟؟؟؟
مشاعل : دموع الفرح لاني الحمدلله صرت اشوف
سعود يبتسم: ههههههههه ,, يعني هذي دموع الفرح؟؟؟؟
مشاعل: ايه
سعود: طيب عطيني اذوقها
مشاعل: وليش انشالله
سعود: علشان اتاكد اذا دموع فرح والاحزن
مشاعل لاول مره تضحك من بعد طلال : ههههههههههه ,, وليش ايش الفرق بالطعم
سعود: دموع الحزن تكون اكثر ملوحه من دموع الفرح
مشاعل: هههههههههههههههههههه
مشاعل ترتاح مع سعود لانه بخفه دمه ,, واحيانا من ثقل دمه ومصالته الزايده يخليها تضحك غصب
قدر سعود يغير جو النكد والهم الي كانت مشاعل عايشه فيه
سعود: ماما ازعجتني تبي تكلمك,, راح ادق عليها الحين وكلميها
مشاعل: اوكي
سعود دق ع امه
ام مشعل: هلا حبيبتي
مشاعل: هلا ماما كيفك؟؟
ام مشعل: الحمدلله شلونك انتي ياحبيبتي بعد العمليه؟؟؟؟
مشاعل: الحمدلله كويسه
ام مشعل: الف مبروك ياقلبي,,, والله فرحت لك فرحه مافرحتها بعمري
مشاعل: الله يجزاك خير
ام مشعل تبكي : محتاجه شي ناقصك شي,,, احد مضيق صدرك؟؟؟؟
مشاعل: لا ياماما انتي بس ارتاحي,,, وانا الحمدلله مو ناقصني الا دعواتك
ام مشعل: الله يشفيك ويوفقك ويسعدك بالدنيا وبالاخره يارب
مشاعل: الله يجزاك خير,,, والله لايحرمني منك ولا من دعواتك الحلوه
ام مشعل: حبيبتي انتبهي ع نفسك,, والف مبروك ياعمري انك رجعتي تشوفي ,, والله اني فرحت لك من قلب
مشاعل: الله يسلمك
ام مشعل: حبيبتي هذي نجود ودها تسلم عليك
نجود: هلا والله بنور البيت
مشاعل: هلا بنجوووووووو
نجود: الف الف مبروك يامشاعل والله يرجعك بالسلامه
مشاعل: الله يسلمك ,,, والله وحشتوني كلكم
نجود: واحنا اكثر,,, يله انشالله ترجعي لنا بالسلامه
مشاعل: الله يسلمك
نجود : اكيد حبيبتي تعبانه من بعد العمليه ومادوي اطول عليك,, تصبحي ع خير
مشاعل: وانتي من اهله
نجود: مع السلامه
مشاعل: مع السلامه
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
بندر مو قادر يفهم حزن مشاعل وهمها ,,, ليش ؟؟؟ يمكن شكله ماعجبها,, ويمكن توقعت واحد اوسم منه ,,, كان مهموم,,, وكل شوي يطلع بتفسير,,, كان يحب مشاعل ومايبي يخسرها,, يبيها معاه,, يكمل معاها باقي حياته
ليش مايروح يكلمها , ويعرف منها ايش الي صار,, بس لا لازم مايضغط عليها,, اكيد متاثره من بعد العمليه,,, لازم يتركها ترتاح وتفكر بكل شي,, وبعدين راح يشوفها
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
كانت مشاعل لوحدها بالغرفه ,, وسعود راح ينام ,, وبندر رجع للاوتيل
دق التيلفون,, اكيد بندر لان مافيه احد يعرف رقم غرفتها الا هو
مشاعل: الو
ساره تزغررررررت
مشاعل: الو
ساره : الف وثمان ميه وتسعه وسبعين مبروك
مشاعل: هههههههههههه الله يبارك فيك
ساره: اخيرا ياميشو اخيرا راح تشوفيني وتتمتعي بجمالي
مشاعل: ههههههههههههههههه,, الحمدلله
ساره: اكيد الشوق كان راح يقتلك لانك من زمان ماشفتيني
مشاعل: اصلا انا ماسويت العمليه الا علشان اشوفك
ساره:ههههههههههههههههه,,, اموااااااااااااااااااه
مشاعل: ايش فيك صرتي تبوسي ,,, ترى انا ميشو مو هشام
ساره: هههههههههههههه,, اي هشام واي حسام ,, انتي ميشو حبيبه الكل هههههههههههههه
مشاعل: هههههههههههههههههه
ساره: الحمدلله ع سلامتك ياقلبي ,, متى راح ترجعي اشتقت لك موت
مشاعل: انشالله بعد اسبوعين
ساره: يالله ياطولها ,,, قلبي ميشو لاتنسي تجيبي لي هديه
مشاعل : هههههههههههههههه ,, انشالله
ساره صرخت
مشاعل: ايش فيك مجنونه انتي؟؟؟
ساره: فرحانه ياحماره اخيرا راح تجي
مشاعل: ياقلبي والله وحشتيني ووحشتني فهدوه القبيحه
ساره: مادريتي فهدوه حامل
مشاعل منصدمه: جد
ساره: والله
مشاعل: ياحليلها ,,, اجل ماراح اشتري لها هديه راح اشتري للبيبي,,ههههههههههه
ساره: هههههههههههه
مشاعل: اقلول يله باي ترى انا بالمانيا مو بالرياض وانتي جالسه تسولفي
ساره : عادي انا لي ادفع الفاتوره مو انتي
مشاعل: اخوك خطيبي ومابي اخسره هههههههههههههههههههه
ساره: يوووووووه زوجه اخوي بخيله
مشاعل: هههههههههه,, يله بس باي وسلميني ع خالتي
ساره: يبلغ ياقمر,, باي
مشاعل : باي
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
قفلت مشاعل واخيرا صارت لوحدها ,,, كانت تتامل اثاث الغرفه
مشاعل غمضت عيونها" يا الله ايش كثر الاحساس بانك تقدر تشوف الاشياء حلو"
اخيرا رجعت تشوف ,,, كانت تتامل السرير والكراسي والطاولات بكل دقه,,, حاسه البصر مهمه لكل شخص بس مشكله الانسان ينسى يستشعرها ويحس بعظمتها وقدرها ,, وينسى يشكر الله عليها ,, وكانها حق طبيعي للانسان انه يشوف ,,, ولكن فيه ناس فاقدين هالحاسه ,, ونفسهم يحسو بالي يحسو فيه الناس الي يشوفوا ولو دقيقه يستشعرو فيها كل الي حواليهم,, حمدت ربها ع هالنعمه الي ماتقدر بفلوس الدنيا
كانت تتامل اصابعها والي من فتره من شافتها كانت تكتفي باللمس وتحسس الاشياء
دخلت الحمام وقفلت ع نفسها ,, وقفت عند المرايه ,, ,تتامل ملامحها والي افتقدتها من زمان حست بتغير في شكلها ,,, حست انها انحف ماتدري كم خسرت من الوزن ,,, كانت عيونها حمرا من اثر العمليه ,, وهالات سوداء تحت عيونها ,,,, شعرها مو مرتب ,,, كل شي قدامها واضح,,, سبحان الله قبل يومين كانت في عالم من السواد كان يحسسها بالضياع والوحده,, والحين صارت تشوف كل شي قدامها وهالشي للاسف ماحسسها بالسعاده يمكن لان طلال مو معاها,,, ليش مو قادره تحس بالسعاده ,, ليش مو قادره تعيش بسلام مع بندر وتنهي هالمهزله ,, ياليتها تقدر تتحكم بقلبها,, ياليت
حست بارهاق ,, طول اليوم تفكير وهم وحزن ,,, قررت انها تتوجه لسريرها وتستسلم للنوم
طلعت من الحمام وسكرت الباب ,, التفتت تبي تروح لسريرها وانصدمت لان غرفتها ماكانت خاليه ,, كان طلال واقف يتاملها,,, حست برعشه ,,, وانها راح تفقد التوازن ,,, شوفته تخليها مجنونه ماتفكر بشي ,,, حست ان الغرفه مافيها شي غير طلال ,, طلال كان يطغى ع كل شي موجود
كان لابس جينز لو وست وتيشرت كت لونه ابيض ,,التيشرت كان بارز عضلات صدره ومبين تفاصيل عضلات بطنه والي كانت مقسمه تقسيم دقيق ,,, وكانت عضلات يده البارزه تعطيك احساس انه بضربه وحده راح يقضي ع الي قدامه,,, دقنه طويل نوعا ما ومهمل ,,, وكانه من زمان ماراح للحلاق ,,, حتى بهالوضع كانت وسامته تقتلها ,,, كل معاني الرجوله فيه ,, سماره جذاب ,,عيونه كانت تقتلها ,,,,,ولونها الازرق يجذبها ,,, خشمه كأن احسن الرسامين راسمه, وشفايفه الي كانت تخفي اسنان كانها الولو من بياضها
استجمعت قوتها وقالت: شكل كلامي اليوم لك ماوقفك عند حدك ,, لكن انا اعرف كيف اوقفك عن حدك
كانت متجهه لغرفه سعود ,,, راح تقول له والي يصير يصير
كانت طلال اسرع منها ووصل لها قبل توصل غرفه سعود
طلال مسك مشاعل مع كتوفها وكانت عينها بعينه : ميشو تقدري تنادي اخوك ,,, بس لو تركتي لي المجال اني اتكلم معاك صدقيني ماراح اضايقك بعدها,,, ميشو اسمعيني لاخر مره
كان ودها تصرخ وتقول ياطلال احبك افهم
مشاعل تترجاه : طلال بليز اطلع
طلال: مشاعل الله يخليك ,, عطيني فرصه اشرح لك الي صار,, ومن بعدها انت الي تقرري اذا نستمر او لا
مشاعل نزلت عيونها: واذا قررت انك تختفي من حياتي راح تختفي؟؟؟؟؟
طلال بحزن: راح اختفي من حياتك
مشاعل وبدون ماتطالعه: لك 10 دقايق تتكلم فيها
طلال : مشاعل بصراحه محتار ماعرف من وين ابدا ,, بس بحاول ابدا معاك من البدايه,,, ميشو في البدايه كانت شخصيتك تعجبني والي سمعت عنها من اصحابي الي كانوا يكلموك,,, ومنهم غسان
مشاعل التفتت من الصدمه: يعني مو بس غسان الي كنت تعرفه
طلال: لا,, كنت اعرف ثلاثه كنتي تكلميهم,, بس غسان كان غير ,, كان مجنون فيك,, تعجبيه بشكل جنوني,,, وغرورك يرغبه فيك اكثر ,, ويمكن تتذكري اليوم الي تركتي فيه غسان
مشاعل: ايه
طلال: من بعد هاليوم غسان قرر انه ينتقم منك وكانت خطته انه يدمر مستقبلك ,, وانا كنت خايف من الي راح يسويه لك
مشاعل باستهزاء: هههههههههه تبي توهمني ان قلبك كبير
طلال: مو قصت قلب,, لكن انا تربيت ع قيم واخلاق ولاتنسي اني قبل كل شي مسلم,, وماارضى اضر بنت ,,, لما سمعت خطتهم خفت عليك ,, مو لاني احبك اصلا انا ماكنت اعرفك,, بس خفت عليك كبنت ,, وعرفت اني مهما حاولت امنع غسان ماراح يسمع لي
مشاعل صدقت طلال بهالكلمه لانها تعرف غسان مستحيل يتنازل عن الي بباله لو ابوه الي امره
طلال: ووهمته اني انا الي راح انتقم منك,,, وهو رحب بالفكره ,, وكانت خطتي اني اذلك,,واظنك تتذكري كويس المواقف الي صارت بينا قبل ,, متاكد انك وقتها كنتي تكرهيني
مشاعل: لاتكون واثق ان هالكره تحول لحب ,, لاني اكرهك للحين
طلال كان يطالعها بتفحص يبي يعرف هالكلمه طلعت من قلبها والا مجرد كلمه
مشاعل: تبي تكمل والا اطلع
طلال حاول يرجع لذاكرته لوراء شوي : من بعد الي صار قررت اني اقطع علاقتي فيك لاني حسيت اني انجذبت لك وخفت احبك,, وبلغت غسان اني اهنتك مافيه الكفايه ,, لازم نوقف عن ازعاجك,, في البدايه اعجبه كلامي,,, بس بعدين بلغني ان خطته تغيرت واني لازم اخليك تحبني بعدين احرق قلبك واتركك
سكت وطالعها بتفحص يبي يعرف تاثير هالكلمات عليها
مشاعل: وانت ع كيفك ,, ماعندك شخصيه؟؟؟؟؟
طلال: اذا انا مانفذت الي يبي صدقيني راح ينتقم منك بدون مايرجع لي,, كنت خايف عليك,, وماعرف ايش اسوي,,, فكرت اني اتركك احسن من اني اترك المجال لغسان ينتقم منك
مشاعل مو مصدقه الي يقول: كنت تقدر تحذرني
طلال: انا ماحاولت احذرك لاني كنت احميك
مشاعل مستغربه: تحميني؟؟؟؟
طلال: يمكن تتذكري اني مااتركك تطلعي من البيت الا سيارتي وراك ,, حتى وانا نايم اصحى ع شان اوصلك ,, ولو عندي اجتماع اطلع منه ع شانك,, كل هذا مايعني لك شي,, ميشو انا كنت اخاف عليك اكثر من نفسي ,,, كنت مهووس بك ,,, وللحين وانتي دنيتي كلها,,, ميشو انا عرفت اني ماراح اقدر احميك طول العمر ولا راح امنع غسان ينتقم منك بابوك الله يرحمه او اخوانك ,,, كنت خايف اذا ماقدر يوصل لك ,, راح يوصل لاخوانك ويفضحك قدامهم,, كنت خايف عليك ,, وكنت تايه مو عارف ايش اسوي ولا كيف اتصرف,, ولو انتي مكاني انا متاكد انك راح تتصرفي نفس التصرف,, ميشو اموت مليون مره ولا يجيك شي
مشاعل امتلت عيونها بالدموع ,, معقوله طلال يحبها لهدرجه,, بس كان لازم يسوي شي مو يقتلها ويجلس يتفرج عليها
مشاعل وهي تبكي : مو عذر كنت تقدر تقول لي ,,,, كنا نقدر نمثل قدام غسان ان انتقامه صار,, وبعدين نرجع انا وياك وكان مافيه شي صار
طلال: فكرت بهالشي بس غسان كان شاك اني احبك ,, ,خفت يعرف اني رجعت لك ,, وعشان كذا قررت اني اسكت
مشاعل تبكي بحسره: طلال لو انت تحبني ليش تركتني اعاني لوحدي ,,, ليش مارجعت لي ,, كنت تعبانه ومحتاجه لك
طلال غمض عيونه ونزلت دمعه من عينه: ميشو حبيبي والله انا كنت اتعذب اكثر منك ,, وصدقيني قررت اني اجي لك وافهمك كل شي,,, ولما عرفت من ساره صاحبتك عن طريق يزيد انك بالمستشفى بعد مااخذت يالحبوب قررت اني ارجع لك لاني لاانا ولا انتي نقدر نبعد عن بعض
مشاعل: وايش الي منعك؟؟؟
طلال: ميشو صار لي حادث سياره منعني اني اجي لان يدي كانت مكسوره ورجلي تنزف وبصعوبه وقفوا النزيف
مشاعل تذكرت ان حسين قال لها انه صدم طلال: حسين هو الي صدمك؟؟؟؟
طلال استغرب: مين قال لك؟؟؟؟
مشاعل: حسين
طلال : يعني انتي تكلميه
مشاعل: نادر
طلال: انا عاذره لانه اكيد يحبك ((وطالعها بحب)) مستحيل احد يعرفك ومايحبك
مشاعل حست بحب كبير لطلال وكان حبها الاول لطلال نقطه في بحر حبها الحين له,, كل شي تجدد,, يعني طلال ماكان يكرها مثل ماتوقعت
طلال: انا كنت ناوي ازورك واشرح لك كل شي,,, وصلت للمستشفى بصعوبه لان امي كانت خايفه علي وابوي كان مانعني من الطلعه بسبب الحادث,,,((ابتسم))ماتتخيلي ان السواق هو الي هربني,,, ووصلت اخيرا للمستشفى وكنت احاول اثبت نفسي ع الارض لان من سبه النزيف الي نزفته صرت احس باني مقدر اتوازن ,,, دخلت عندك الغرفه وكنت فرحان ومو مصدق اني اخيرا شفتك ,,, واني راح اشرح لك الي صار,, بس حسيت بنظراتك مشوشه ومو محدده, حست انك ماتقدري تركز علي واستغربت لما سالتي مين هنا,,مع اني كنت قدامك,, تاكدت لحظتها انك ماتشوفي ,,, الحزن منعني اتكلم ,, وحسيت بقهر لاني انا السبب بهذا,,, تمنيت اني مت ولا صار الي صار,,, خفت اتكلم ازيد جروحك ,, كانت الكلمات مو قادره تطلع ,,, الالم الي حسيت فيه والحزن صدقيني مايقل عن حزنك والمك,,, ومن بعدها وانا ماتركتك ابد حتى لما توفا ابوك كنت معاك,,, ولما قررتي اخيرا تسوي العمليه كنت معاك,,, ميشو انتي حياتي كيف تبيني اتركك,, ميشو سامحيني وخلينا نبدا صفحه جديده
نزلت دموعها من الحب الي حست فيه
مشاعل كانت تطالعه بنظرات حب بعكس الكلام الي قالته وكانها تنكر الكلام الي تقوله : فات الوقت ياطلال انا الحين مخطوبه ,,, وصدقيني انا ماحس ناحيتك باي حب,,, الحب الي بقلبي حل محله كره وحقد
طلال قرب منها وطالعها بنظره اخترقت قلبها بدون رحمه نظره تعبر عن حب كبير
طلال بهمس : مشاعل بس انا مقدر اتركك,, انتي دنيتي
رقت ملامح طلال ,, وحست بعيون طلال كلها حب ,, مستحيل يكون تمثيل
اخذت يد طلال تاخذ طريقها لخدود مشاعل وتمسح الدموع الي نزلت منها,,, استسلمت مشاعل لهالحنان الي حست فيه يتسلل لقلبها ويطفي كل حسره والم بقلبها,,, كانت قريبه من طلال وهالشي حسسها بالحب الكبير الي تحمله له بقلبها ,, ليش تحبه ,, ليش؟؟؟؟؟؟؟؟
طلال بحنان وهمس وهو يمسح دموعها : دموع قطوتي مابي اشوفها,,, دموعك غاليه علي,, ومابيها تنزل الا لفرح,, وانشالله هالشي راح يكون لما يجمعنا بيت واحد انشالله
مشاعل مو عارفه ايش قصده هل هذا عرض للزواج ,,, او يبيها تكون معه بالبيت بصفتها حبيبته , بس هو عارف كويس انها مو من نوع البنات الي تطلع مع شباب,,, معقوله يعرض عليها الزواج؟؟؟؟
طلال يلعب بشعر مشاعل وبكل حب قرب من اذنها وبهمس قال لها: ممكن اقول لك سر,,, ميشو انا احبك احبك احبك
حست مشاعل انها فقدت كل حواسها ,,, وماصر عندها حاسه غير السمع,,, هالكمله كانت تتمناها ,,,, ليش طلع بحياتها من جديد والحين يقولها لها عن حبه ,,,, حست الفرحه تغمر قلبها وكيانها,, تبي الوقت يوقف ,, وتكون هي وطلال بس
قال مشاعل وبدون ماتحس بنفسها: احبك ياطلال والله احبك
حست مشاعل انها ملكت الدنيا وطلال كان حاس ان حلم حياته تحقق ,, مشاعل اخيرا رجعت له
تذكرت بندر وخطوبتها والي سوا لها مستحيل تتركه وتتخلى عنه مستحيل,, بعد الي سواه,,, مستحيل تتركه ,,, هي مو من النوع الي يتخلى عن شخص قدم لها كل هالمساعدات وكل هالحب,, ماراح تخيب ظنه
وكانها صحت من اغماء بسرعه دفت طلال بعيد عنها
مشاعل: طلال الله يخليك اذا تحبني اطلع من حياتي ياطلال انا مخطوبه,, وعيب وحرام الي جالسين نسويه,,,, بندر مايستاهل,,, اطلع ياطلال الله يخليك
طلال باستهزاء: هههههههه صدقيني بندر مايستاهل هالاخلاص
مشاعل: وانت ايش عرفك اذا هو يستاهل او لا,, ع الاقل هو تجرا وصارحني بحبه,, مو انت الي كنت خلف الكواليس
طلال: مشاعل انا ماراح اتركك الا لما اكون بقبري,, انا راح اخلي عيشت بندر جحيم اوعدك,,,, خاصه بعد ماتاكدت انك للحين تحبيني
وطلع وتركها
مشاعل خافت مره من كلامه,, ركضت تدق ع بندر,,, خافت يسوي له شي
مشاعل: هلا بندر
بندر: هلا ميشو حبيبتي وحشتيني
مشاعل غمضت عيونها من القهر ماقدرت تكذب وتقول له وانت وحشتني لانها مافكرت فيه حتى بوجود طلال تنسى الناس كلها
مشاعل: غريبه مانمت
بندر: انام وانا ماسمعت صوتك؟؟؟؟
مشاعل ابتسمت غصب عنها: بندر مليت من المستشفى ابي ارجع للرياض
بندر: لهدرجه مليتي مني؟؟؟
مشاعل: ليش؟؟؟
بندر: لاني هنا ناشب لك ويمكن مليتي من شوفتي
مشاعل: لا بالعكس,,, بس انا اشتقت لاهلي
بندر : انشالله كلها اسبوعين وراح نرجع
مشاعل: الله يعيني ع الانتظار
بندر: احبك
مشاعل كرهت هالكلمه منه ,, ماتدري ليه حستها مالها اي طعم ولاحلاوه
مشاعل: بندر الممرضه راح تحط لي القطره بكره انشالله اكلمك
بندر: اوكي قلبي تصبحي ع خير
مشاعل: وانت من اهله
مشاعل كذبت عليه ,,, مو وقت كلامه الحلو الحين,, لانها ماراح تقدر تمثل
000000000000000000000000000000 000000000000000000000000
لاول مره من بعد ماترك مشاعل يكون مبسوط وفرحان,,, اخيرا تاكد ان مشاعل تحبه,,, وماراح يعطي بندر فرصه يكون سعيد معاها ,, اذا يبي يكون سعيد خله بعيد يفكر بوحده غير ميشو لانها له ملكه حبيبته
كان بالسياره,, واخذ موبايله ودق
طلال: الو
ناصر السنترال: سم طال عمرك
طلال: ناصر هيفاء نايمه والا صاحيه؟؟؟
ناصر: والله العمه هيفاء معزومه ولسى مارجعت ,,, بس الوالده صاحيه تبيني احولك عليها طال عمرك؟؟؟؟
طلال: ايه لو سمحت
ناصر: ابشر طال عمرك
انتظر طلال ع الخط عشان يكلم امه (الاسبانيه) وكان عنده بالبيت هيفاء ولمياء ونواف ,, هيفاء تدرس بكليه الامير سلطان وعمرها 20 كبر مشاعل,, اما لمياء كان عمرها 17 وبثاني ثانوي,, وهالشي الي خلى اخو طلال الصغير نواف هو دلوع العايله لانه كل اخوانه كبار وهو دلوع البيت
ردت ام طلال ع طلال وكان الحوار بينهم بالاسباني ,,, طبعا انا راح اترجمه <== مسويه تعرف اسباني
ام طلال: طلال حبيبي وينك من يومين مادقيت
طلال: انا اسف كنت مشغول
ام طلال: هاه كيفك وكيف حبيبتك مشاعل<= امه فري تعرفون اسبانيه
طلال: ماما انا مبسووط مره ميشو تحبني
ام طلال: وااااااااو ,, خلاص اجل روح اخطبها
طلال: ماما احنا بالسعوديه ايش الي اروح اخطبها لازم انتي وابوي تكلموهم
ام طلال: انا الي راح اتزوج او انت؟؟؟
طلال: ماما هذي تقاليدنا وعاداتنا
ام طلال لها سنه بس بالسعوديه وماتعمقت كثير بالسعوديات لانها ماتعرف عربي الا كلمات بسيطه تعلمتها من زوجها واولادها وكانت لهجتها ركيكه اما الانقليش فكانت ماتعرف منه الا هاي وباي هههههههه فدايما تواجه صعوبه بالتعامل مع الناس لان الغه الوحيده واليتيمه الي تجيدها هي الاسبانيه
ام طلال: اوكي نروح نخطبها انا وابوك
طلال: لا ماما مو الحين استني شوي,, ووقتها انا راح اقول لك
ام طلال: اوكي حبيبي
طلال: ماما كنت ابي اسالك اذا تبي شي من المانيا لاني راجع بكره
ام طلال بدت توصي طلال ع طلبات ماتنتهي
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
مشاعل كانت في حيره تفرح بشوفه طلال والا تحزن لخيانه بندر,, بس لاهذا ولا هذا كان احساسها ,, كانت تحس بحيره,,, تصدق طلال والا تشكك فيه,, كلامه كان يفسر كل شي,,, وحست انه صادق,,, بس ايش الفايده هي صدقته قبل وخذلها,,, لازم ماتضعف وتكون غبيه
قطع عليها حبل افكارها صوت التيلفون,,,
مشاعل بنفسها " يالله بندر ايش يبي"
مشاعل: الو
طلال: اموااااااااااااااااااااااااااه
مشاعل قفلت الخط بوجهه ,,, توقعته بندر ,,, وقح يبوسها ,,, صدق مايستحي
دق طلال مره ثانيه
مشاعل بعصبيه: خير
طلال يضحك: هههههههه اعصابك ياقطوتي,,, صرتي مفترسه
مشاعل كانت مو مصدقه نفسها,, عرفت هالصوت كويس ,, هذا صوت طلال
مشاعل: ايش الحركه الي سويتها جد انك وقح
طلال يتصنع الغباء : اي حركه؟؟؟
مشاعل معصبه: تستهبل حظرتك؟؟؟
طلال يقلد لهجه الاطفال : ميشو لاتهزئيني ترى اخاف؟؟؟
انقهرت منه قدر بكلمه يحولها من معصبه لوحده راح تموت ضحك من كلامه
مشاعل تتصنع الزعل: طلال ايش تبي ,, اظن اننا حددنا الي بينا ,, وانت وعدتني انك ماتضايقني
طلال: ليش اتصالي يضايقك
مشاعل حاولت تمثل بكل جهدها: ايه ياطلال يضايقني
طلال: وانا احب اضايقك تعرفي ليش؟؟؟
مشاعل: لا ماعرف ولا ابي اعرف
طلال: حتى انا مابي اقول
مشاعل عصبت منه:طلال خلاص قفل
طلال: لاااااااااااااااااااااااااااا
مشاعل: انا راح اقفل بوجهك
طلال سكت شوي وبعدين كمل: ايش عاجبك بهالشين بندر ,,, حتى سكسوكته يرسمها بالقلم,, لانه مايطلع له شعر
مشاعل انصدمت معقوله بندر يرسم سكسوكته,,, والي صدمها اكثر كيف شافه
مشاعل: طلال ابعد عن بندر ,,, لاتحاول تخرب الي بيننا لاني سعيده معاه,, بعكسك انت الي مااحس معاك الا بالاحزان والهموم
طلال: الي يحس بالحزن والهموم لما يزعل هذا معناه انه يحب,, لكن انتي ماتزعلي ع بندر تعرفي ليش؟؟؟ لانك ببساطه ماتحبيه
مشاعل: طلال انا طفشت منك ومن تدخلك بحياتي ,, اتركني
وقفلت الخط,, وخافت انه يرجع يتصل لكن اظاهر انه زعل لما قفلت الخط,, ارتاحت شوي ع الاقل ماراح يزعجها,, غمضت عيونها استعداد للنوم
فزت وخافت لما سمعت صوت الباب ينفتح بقوه ,, التفتت ع الباب ,, وشافت طلال
طلال بكل مرح: انا قايل انك صرتي قطوه مفترسه,, بس انا راح اروضك
وراح طلال يركض وسكر فمها بيده ,,, وعضها مع يدها عضه قويه مره ,, لدرجه مشاعل تبي تصرخ مو قادره من يده الي مقفله فمها
طلال بعد فمه عن يدها بس للحين مقفل فمها بيده: اسمعي قبل تصارخي انا حبيت اقول لك اني برجع للرياض رحلتي بعد ساعتين , , وجيت بشوفك قبل امشي,,,, وحبيت اخلي لك شي للذكرى ,,, واتمنى هالعضه تذكرك فيني لحد ماا اشوفك مره ثانيه
وشال يده عن فمها,, وطلع بسرعه,, وسكر الباب,, وقبل تستوعب الي صار,, رجع فتح الباب وعطاها بوسه بالهواء
كان المفروض تعصب وتثور,, بس كان قلبها يرقص من الفرح,,طالعت مكان العضه لقته احمر,, واسنان طلال هالمفترس مبينه ع يدها,,, ماتت ضحك ع هباله,,, ياليتها تقدر تكون معاه ,, له لوحده
000000000000000000000000000000 00000000000000000000000000
بعد اسبوعين كان موعد طلعت مشاعل من المستشفى,, طبعا طول هالفتره كان طلال مختفي لااتصال ولا حتى جاها بالمستشفى ,,, ع كلامه كان راجع للرياض
طلعت من العياده يوم السبت وكان موعد رحلتهم الاثنين الفجر ,, يعني عندهم يومين مايدروا ايش يسو فيها
راحوا للاوتيل والي كان بندر حاجز لهم فيه ,,, وع قولته كان ع حساب المستشفى لان الرحله بعد يومين
كان بندر بغرفه وجنبها ع طول غرفه سعود,, اما مشاعل كانت غرفتها اخر وحده
قرروا انهم يريحوا لانه كان الضهر ,, وقرروا انهم يطلعوا الساعه 6 يتمشوا
مشاعل غيرت ملابسها ولبست قميص نوم قصير لونه بينك ,, ومن عند الصدر كان دانتيل بيج ,,, وانسدحت ع السرير ,, وين طلال,, وين اختفى
سمعت صوت الباب,, خافت انه بندر,, كيف راح تفتح له وهي بهالملابس,,, معقوله يتجرا يطق باب غرفتها,, لبست الروب,, وكان طويل ويغطي كل جسمها ومن وراء الباب سالت
مشاعل: مين
كان صوت طفل: انا ياميشو افتحي
انصدمت مشاعل مين هالطفل وكيف عرف اسمها,, فتحت الباب وطالعت فيه,, اول مره تشوفه,,, كان امووووووور وابيض و نحيف مبين عليه بسن اخوها فهد
مشاعل: هاي حبيبي انا ميشو مين انت؟؟؟
الولد مد يده لها يسلم: معك نواف
مشاعل كانت راح تموت ضحك عليه مسوي رجال جلست بمستوى طوله : اهلين اخ نواف ,,,,, كيف عرفت اسمي؟؟
نواف يطالعها بتفحص: والله صدق انتي صاروخ
مشاعل: صاروخ؟؟؟
نواف: يعني حلوه
مشاعل خافت من جرئه هالولد,, تاكدت انه مسكره الرب كويس وشدت عليه
كان الولد خافي يده اليسار ورى ضهره
نواف: معي امانه لك
مشاعل: وايش هالامانه
نواف: شوفي انا اخذ ع التوصيل فلوس بس بما انك حلوه راح اوصل لك مجانا
مشاعل: ههههههههههههه, شكرا
نواف طلع يده الي ورا ضهره وكان معاه ورده وحيده بيضاء,, قدمها لمشاعل
مشاعل استغربت ,,, جد بندر رومنسي
مشاعل: قول لبندر شكرا
نواف عصب وحقد ع مشاعل: مشالله مين بندر هذا
مشاعل استغربت: ليش مو بندر الي عطاك هالورده
نواف باستهزاء: لا مو بندر ,, هذي من عمه طلال
مشاعل فرحت لما سمعت اسم طلال ,,, طلال حبيبها هنا معاها, وطلعت راسها من الباب تدور اي اثر لطلال
مشاعل: وينه الحين
نواف حاقد: يعني يهمك ,,, ابي اعرف الحين مين بندر هذا؟؟؟
مشاعل: هذا اخوي,, حتى اذا مو مصدقني اسال طلال وهو يقول لك
نواف : طيب بساله بس يويلك اذا ماطلع اخوك,, انا صح اني دايما اتطاق مع طلال وبعض الاوقات اكرهه ,, بس هذا اخوي ولو فكرتي تزعليه راح انتقم منك
مشاعل ماتت ضحك ع نواف ومدت يدها لنواف: اهلين اخ نواف, اجل انت اخو طلال
نواف سلم عليها وباس يدها : اهلين سنيوريتا
مشاعل كان ودها تنسدح من الضحك,, اكيد متاثر من اخواله,, حبت نواف مره ,, كان مرح وخبل
مشاعل: ايش رايك اعزمك بكره الصباح ع ايس كريم
نواف يفكر: موافق بس ع شرط انا احدد المكان
مشاعل تفكر: بس نواف انا مادل هنا شي
نواف: انا امرك معانا سواق هنا
مشاعل: معاكم ليش مين معاك هنا
نواف: انا وطلال ولمياء
مشاعل استغربت مين لمياء هذي ,, لان طلال كان كتوم من ناحيه اهله ماكان يتكلم عنهم ابدا
مشاعل: ومين لمياء هذي
نواف:هذي بنت خالتي,, وتراها تحب طلال,, يعني ياتلحقي ع طلال ياما تلحقي
مشاعل انقهرت وحست الغيره تاكلها,, حقير جاي هنا وجايب بنت خالته التبن معاه
مشاعل: طيب حلوه لمياء؟؟؟
نواف يسوي نفسه دايخ: هي حلوه وبس,, الا ملكه جمال
مشاعل غبيه مسويه تجر نواف بالكلام: طيب طلال يحبها؟؟؟؟
نواف: والله شوفي طلال يحبك انتي ,, بس اذا طولتي تتغلي عليه راح يحبها ويتركك
مشاعل انقهرت: طيب نواف شكرا ع الورده
نواف: والعزيمه بكره؟؟؟؟
مشاعل: اذا تبيها هنا بالاوتيل موافقه لاني مقدر اطلع ايش قلت؟؟؟
نواف: موافق
مشاعل بعد ماطلع نواف تاملت الورده ,, ولاحظت ان فيه كلمه مكتوبه ع ورقه من اوراق الورده
قطعتها وقرت الكلمه
((احبك))
كانت مكتوبه بقلم احمر,, دققت زياده بالورده لاحظت ان كل ورقه مكتوب عليها كلمه ,, وصارت تقطع الورده ورقه ورقه وتقرا المكتوب
وكانت كل ورقه تحمل معاني كبيره وفرحه لقلب مشاعل
وكان مكتوب ع الاوراق
((احبك))
((وحشتيني))
((امواااااه))
((حبيبتي))
((انتي دنيتي))
((لاتتركيني))
((انتي حياتي))
وكانت كل كلمه احلا من الثانيه
انتهت اوراق الورده ,,, لما خلصت من تقطيع اوراق الورده طاحت ورقه كانت مثبته بوسط الورده,, اخذتها من الارض وفتحتها ,, كان مكتوب فيها
((قطوتي ممكن تقبلي تتزوجيني))
ندمت ع تسرعها مع بندر,,طلال اثبت لها حبه,, لانه لو مايحبها ماطلب منها الزواج,,, بس ليش تنسى مواقف بندر معاها ومع اهلها,,, معقوله الحب اعماها عن كل شي
مسكين بندر ,, مايعرف ايش مشاعل تسوي من وراه,,, خلاص لازم ماتنجرف بمشاعرها مع طلال,,, الله كتب لها الحزن طول عمرها تعيش مع شخص ماتحبه,,, عشان تشكره ع الخدمات الي سواها لها ولاهلها,, وحب عمرها راح يتعذب وهي راح تتعذب ببعدهم عن بعض,, ليش الضروف دايما تعاندها,,, ايش سوت بحياتها عشان تعيش دايما بهموم,, بالاول كانت مبسوطه بعلاقتها مع طلال وقدر الله انه يتركها وعاشت بهموم لما طلع بندر والي قدر يطلعها من هموما ويقدم لها الي طلال ماقدر يقدمه ولما بدت تحبه طلع طلال من جديد بحياتها ,, وللاسف اكتشفت انها تحبه وبشكل اقوى,, ولما قرر انه يكون معاها انكتب عليها انها تكمل حياتها مع بندر رد للجميل مو اكثر
ولاتنسى ان طلال متقلب,,, اكيد مثل ماتركها بالاول ممكن يتركها بعدين,, اما بندر كان معاها ,, وحرام تسوي فيه كذا,, قررت اذا رجعت للرياض راح تقول لبندر يستعجلوا بالزواج علشان تقطع ع طلال اي امل له انها ترجع له
000000000000000000000000000000 00000000000000000000000000
طلعت مع سعود وبندر ,,, ولفوا اماكن كثيره,,, وكان بندر وسعود كل شوي مظيعين لانهم اول مره يجوا المانيا,, وكانت مشاعل تظطر تقطع مسافات طويله وبالاخير يكتشفوا انهم عكسوا الطريق
رجعت بالليل وكانت مرهقه وتبي تنام ,,, قفلت الانوار واستعدت للنوم ,,, حست بطلال قريب منها,,, وخافت يتصل او يجي عندها ,,, ماتبي تضعف,,, تذكرت وعدها لنواف,, وانها لازم تعزمه ع الايس كريم ,, قالت خلني ادق ع بندر اشوف اذا راح يطلع الصباح لانها ماتبيه يشوفها مع نواف راح يشك فيها مين هالولد الي تعرفه,, كانت تبي تتاكد انه الصباح راح يكون نايم
مشاعل: الو
بندر: هلا حبيبتي
مشاعل: مانمت؟؟؟
بندر: لاافكر فيك
مشاعل: بندر كنت بسالك متى راح تصحى بكره
بندر: متى تبيني اصحى وانا اصحى على طول
مشاعل: لابس اسال
بندر: يعني تقريبا الضهر
ارتاحت مشاعل: اها ,,, طيب علشان راح اعزمكم انت وسعود ع الغداء
بندر: اكيد موافق يكفي اني راح اشوفك
مشاعل كانت تحاول تتهرب من بندر خاصه لما يقول لها كلام حلو: طيب بندر انا راح انام الحين اوكي
بندر متضايق: يعني ماراح اسولف معاك؟؟؟؟
مشاعل: اممم تعرف بكره الفجر ورانا سفره وودي ارتاح
بندر: اوكي نوم العوافي ياحبي
مشاعل: الله يعافيك باي
بندر :باي
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
صحت مشاعل ع صوت الباب الصباح,, طالعت الساعه كانت 9
مشاعل: يا الله تاخرت ع نواف
راحت عند الباب
مشاعل: مين
نواف: انا
فتحت له الباب: اسفه نواف تاخرت عليك
نواف: ماشالله توك صاحيه,, يله بسرعه البسي
مشاعل : ايش رايك تضربني مو احسن
نواف: لا انا ماضرب حريم
مشاعل :هههههههههههههه
نواف: اجلي ضحكك بعدين ,, والا تهربي من العزيمه؟؟؟؟
مشاعل: اوكي ,,, عطني نص ساعه واكون جاهزه
تحممت مشاعل بسرعه ولمت شعرها ,,,, ولبست جينز وتيشرت مسكر وطويل وكان لونه تركواز وكان عليه رسمه بنت تبكي,,, تمنت انها اخذت معاها ميك اب ع الاقل تخفي بها هالهالات الي طلعت لها
طلعت ولقت نواف ينتظرها ,, مسك يده وراحوا ع اللوبي ,,, يفكروا من وين يطلبوا ايس كريم,, حست نواف عنده خبره بهالاوتيل وكانه ساكن فيه
نواف: اسمعي خلينا نروح للمطعم فيه عندهم ايس كريم مره حلو
مشاعل: اوكي خذ يدي ووديني لاني ماعرف شي
دخلت مع نواف للمطعم والي كان تقريبا فاضي,, اختار نواف الطاوله ,,,, وجلسوا,, وكان نواف بلبل في الانقليش بعكس مشاعل,, وطلب لنفسه ايس كريم ولها فطور,,,
نواف: ميشو ليش البنت الي بالتيشرت حقك تبكي؟؟؟؟؟
مشاعل: لما رسمتها كنت حزينه
نواف مستغرب: انتي الي رسمتيها؟؟؟
مشاعل: ايه
نواف: الله حلوه ,, طيب تقدري ترسميني؟؟؟
مشاعل: ايه بس ع شرط
نواف: ايش؟؟؟
مشاعل: مايشوفها احد الا انت
نواف مد يده لمشاعل: اتفقنا
هنا وقف شخصين عند الطاوله,, التفتت مشاعل لهم,, لقت طلال واقف جنبهم ومعاه بنت حلوووووووووووووووه,, مشاعل قالت اكيد هذي لمياء
طلال: نوافوه جالس مع خطيبتي لوحدك
نواف: لسى ماوافقت عليك,, وترى انا سبقتك وتقدمت لها,, هي الي تقرر
لمياء: هاي ميشو اخيرا شفتك
مشاعل قامت تسلم عليها لان لمياء مت يدها لمشاعل
مشاعل: اهلين
التقت عينها بعيون طلال كان يطالعها باعجاب وكان بياكلها بعيونه
طلال: ميشو هذي اختي لمياء
مشاعل طالعت نواف بحقد,, الكذاب بنت خالتي وتحب طلال
نواف مات ضحك ع مشاعل
طلال: نوافوه ممكن تعزمنا نجلس معاكم
كانت مشاعل راح تقول لا انا اصلا راح اطلع غرفتي,,, بس سكتت لما جابوا لها الفطور, والايس كريم لنواف
نواف: تفضلو بس اذا راح تفطروا افطروا ع حسابكم لاني معزوم ,, ميشو عازمتني
طلال: اوكي انا راح اعزم نفسي
وجلس وجلست معاه لمياء
لمياء: ميشو بصراحه كنت متشوقه اشوفك كان طلال يحكي عنك دايما
مشاعل: تسلمي
لمياء: بس جد ماتوقعتك بهالحلاوه
مشاعل: عيونك الحلوه
طاحت عيون مشاعل ع طلال والي من اول ماجلس وهو مانزل عينه عنها,, كان ودها تدخل اصابعها بعيونه وتطلعهم,, استحت مره
جاهم الويتر ياخذ الطلبات
طلبت لمياء لنفسها فطور,, ولما خلصت
لمياء: طلال ايش تبي تطلب؟؟؟
طلال كان يطالع مشاعل: ابي نفس الي طلبته قطوتي
لمياء: طلول يمكن ماتحب الي طلبته
طلال وبدون ماينزل عينه عن مشاعل: مستحيل كل شي تحبه ميشو انا احبه
وطلب من الويتر انه يجيب له نفس طلب مشاعل
وبدت لمياء تتكلم والي ماسكتت من اول ماجلسوا ,,, اما طلال كان يتامل مشاعل ومانزل عينه عنها ابد,, وهالشي احرج مشاعل,, اما نواف,, كان مشغول بالايسكريم
كانت مشاعل جالسه قدام باب المطعم,,, وانصدمت لما شافت بندر يدخل المطعم
ايش راح يسوي بندر؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ايش موقفه,,, خاصه ان مشاعل جالسه مع واحد ؟؟؟
جراكة غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 02-12-06, 01:10 AM   #52
|[ عـضـو مـشـارك ]|

 
الدولة:
الافتراضي رد : فارس احلامي)) قصه رومانسيه جريئه ؟؟؟؟؟؟؟

الجزء الثاني والعشرون




طاحت عيون مشاعل ع طلال والي من اول ماجلس وهو مانزل عينه عنها,, كان ودها تدخل اصابعها بعيونه وتطلعهم,, استحت مره
جاهم الويتر ياخذ الطلبات
طلبت لمياء لنفسها فطور,, ولما خلصت
لمياء: طلال ايش تبي تطلب؟؟؟
طلال كان يطالع مشاعل: ابي نفس الي طلبته قطوتي
لمياء: طلول يمكن ماتحب الي طلبته
طلال وبدون ماينزل عينه عن مشاعل: مستحيل كل شي تحبه ميشو انا احبه
وطلب من الويتر انه يجيب له نفس طلب مشاعل
وبدت لمياء تتكلم والي ماسكتت من اول ماجلسوا ,,, اما طلال كان يتامل مشاعل ومانزل عينه عنها ابد,, وهالشي احرج مشاعل,, اما نواف,, كان مشغول بالايسكريم
كانت مشاعل جالسه قدام باب المطعم,,, وانصدمت لما شافت بندر يدخل المطعم
كان يمشي باتجاهها ماقدرت تحدد ملامحه هو زعلان ومعصب والا عادي
نزلت عينها بالارض وكانها ماتشوفه,, كانت خايفه من رده فعله خاصه ان طلال معاها ,, وهالشي زاد توترها,,, رفعت عينها لطلال لقته يطالع بجهت بندر,,, وكان يطالعه بكل استهزاء وبرود
وقف بندر عند طاولتهم ,, مشاعل تاكدت الحين انه مو وقت السكوت او التجاهل ولازم تعرفهم ببعض
وقفت مشاعل وهي تحاول تبتسم
مشاعل بابتسامه مصطنعه : صباح الخير بندر
بندر وهو عاقد حواجبه : صباح النور
مشاعل: بندر اعرفك ع لمياء صاحبتي
بندر طالع لمياء وبابتسامه بارده : اهلين
لمياء : هااي((مشاعل سكتت ماتدري كيف تعرف بندر ع طلال,, فحبت تتجاهل طلال))
مشاعل: تفضل افطر معانا
بندر: ماعرفتيني ع الي جالس معاكم؟؟
مشاعل بارتباك واضح: هذا طلال اخو لمياء,, وهذا نواف اخوها كمان
طلال كان يطالع بندر بابتسامه خبث ,,, مشاعل كانت تبي تقتله ع هالنظره ,,,والي خلت بندر يغلي
بندر: تشرفنا يا ... ايش قلتي لي اسمه((كان يبي يحقر طلال ويبين انه مو مهتم فيه))
مشاعل : طلال
طلال تجاهل وجوده ورجع يطالع مشاعل وقال لها: ميشو اجلسي كملي فطورك
مشاعل قفلت معاها ,, مو من حقه يقول لها ميشو,,, واضح انه يبي يقهر بندر,, صدق طلال لئيم,, وهي كانت تتوقعه طيب وحبوب,, بس صدق انه يصطاد بالميه العكره ع قولتهم
بندر بكل حقد: ميشو ماعرفتيهم علي
مشاعل بارتباك: ايه هذا بندر
بندر يطالع طلال بتحدي: خطيبها
طلال طلع ظحكه صغيره وكانه ينفي كلام بندر : اوه اسمحوا لي ع الضحكه بس مدري ايش فيني تجيني هالحاله كثير
بندر باستهزاء: اذا تجيك كثير هالحاله ياليتك تعرض نفسك ع دكتور نفسي
طلال يطالع بندر من فوق لتحت: فكرت فيها وحسيت انها ماتنفع, لان الدكتور النفسي ماراح يقدر يعالجني ,,, لانه ماراح يقدر يفهمني ,, لان الشخص الي يسوي نفسه ذكي ويقدر يفهمني تجيه ضربه مني بوقت مايتوقعه وبدون مايحس يلاقي نفسه دخل نفسه بورطه مايدري شلون يطلع منها
بندر يطالع طلال بتحدي : صدقني مو كل دكتور دكتور,,, فيه دكاتره يفهومك بدون ماتتكلم,, انتبه ولاتصير واثق بقدراتك مره
طلال باستهتار : نصيحه حلوه وراح احطها بعين الاعتبار
مشاعل حست بتوتر الجو ولازم تتصرف
مشاعل تدخلت: بندر خلنا نطلع من هنا
نواف: لا ميشو خليك معانا ,,, كنا مبسطوين قبل مايجي هذا ((وياشر ع بندر))ايش قلت لي اسمك((كانه يبي يرد لبندر حركته مع طلال))
طلال صوت ضحكته فجرت المطعم,, لدرجه ان كل الي بالمطعم التفتوا عليه
بندر قفلت اخلاقه: ميشو حبيبتي نمشي
مشاعل: اوكي يله
لما وصلوا نص المطعم تقريبا
طلال صرخ باعلى صوته: ميشو لمياء راح تكلمك بالليل وراح تشتاق لك موووت
بندر وقف من التعصيب ,, كان راح يرجع يضرب طلال,, بس مشاعل مسكته
مشاعل: بندر مانبي نسوي مشاكل هنا,, خلنا نطلع فوق ,, بليز بندر
بندر مسك اعصابه بصعوبه: اوكي ع شان خاطرك
وكملو طريقهم لحد ماقربوا من الباب لما صرخ طلال لثاني مره وقال
طلال: ايش عنده سوبر مان ,,, اشوفه صار دجاجه مان
نواف وطلال ضحكتهم سوت ازعاج فضيع بالمطعم
نواف: لا وانت الصادق,, فرخ مان ,, لان الدجاجه كبيره عليه
طلال ونواف رجعوا يضحكوا ع بندر
بندر هنا ماقدر يتحمل ويسكت ع شان خاطر ميشو,,, حس ان طلال اهان رجولته,, رجع لطلال وهو يركض ,, ولما وصل طلال ,, كان طلال واقف مستعد للهجوم
مسك بندر طلال من عند رقبته : ايش تبي بالضبط؟؟؟
طلال بسهوله فك يد بندر,, وصار ينضف يده بعد اثر يدين بندر,, وكانه افه
طلال ببرود : ابي ريال معاك صرف؟؟؟
بندر : اسمع اصحى تقرب من ميشو ,,, لاني وقتها راح اقتلك
طلال يصفر: والله صرت رجال
مشاعل صرخت : بس ياطلال يكفي
بندر : انا اعلمك مين الرجال
ووجه بندر لطلال بوقس ع خده بس يد طلال كانت اسرع واقوى ,, ومسك يد بندر ولفها لحد ماسمعها طقت
بندر بدا يصارخ من الالم,, وطلال توه ماسك يده ,, ,كان بندر يحاول يفك نفسه,, ع شان يهاجم طلال ,, الي كانت القوه الجسديه بينهم كبيره والفرق واضح
تركه طلال ,,, بس بندر مايتوب رجع يضرب طلال بيدينه وبعض الضربات كان طلال يصدها والبعض تجي فيه,,,, بس شكل طلال مل من دور المدافع ويبي يهاجم,, وياليته ماهاجم,,,
عطا بندر بوقس شنيع ع خده ,,, وضربه ع راسه ومن اثر هالضربه صاح ع الارض ,,كان بندر فريسه سهله لطلال ومااخذ ماعه وقت ,, نزل طلال على بندر ولف يده ع ورا,, لدرجه ان بندر خاف انه يقطعها,, وبدا يصارخ من الالم
مشاعل تصرخ: طلااااااااااااال اتركه ,, اتركه
رفع طلال عينه لمشاعل ,,, وقام عن بندر: راح اتركه عشانك ,, خذيه معاك,, بس انتبهي لايطيح تراه رقيق
نواف وهو ميت ضحك: رقيق ليش بيتزا
طلال رجع جلس ع الكرسي
نواف: يعيش اخوي البطل ,,, ويسقط الدجاجه الجبانه
طلال طالع نواف بنظره مرعبه : نواف بس
مشاعل كانت تبكي من هالموقف البايخ
اما طلال حس بالانتصار ع هالحقير الي يبي يسرق ميشو منه
اما بندر مسكين كان الالم راح يقتله ,, هذا غير فشيلته من مشاعل انضرب قدامها,, جد كره طلال,, بس كره اكثر اخوه الحقير نواف,, والي من اول ماشافه وهو يهينه
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
كان بندر يصارع الالم ع الاقل مايتالم قدام مشاعل ,, وكان خده متورم من اثر الضربه,, وحب يكون شكله قوي نوعا ما ,,, خاصه بعد الضرب الي اكله,, كانوا ساكتين ,, لحد ماوصلوا لباب غرفه مشاعل
بندر بعصبيه : مشاعل فيه موضوع لازم نتكلم فيه
مشاعل كانت منحرجه من الي صار: بندر انت تعبان الحين ,, ارتاح بعدين نتكلم
بندر بعصبيه: انا مو تعبان ,, الحين لازم ننهي هالموضوع,, تعالي نروح الكوفي الي جنب الاوتيل
نزلوا تحت وطلعوا من الاوتيل ,, وعلى طول توجهوا للكوفي
بندر: انا انتظر
مشاعل: تنتظر ايش؟؟؟
بندر: تحكي لي مين هذا طلال, وايش علاقتك فيه
مشاعل خافت: بندر انا ماعرفه ,, كل الي بيني وبينه اني صاحبه اخته لمياء
بندر يطالعها وكانه مايصدق كلمه من الي قالته: وصاحبت اخته راح يتكلم معاك بهالحنيه ,, وبكل وقاحه يناديك ميشو وقدامي
مشاعل: بندر ايش عرفني ليش يتصرف كذا,, بس صدقني قبل تجي كان مره مؤدب ,, واصلا ماصار بيني وبينه احتكاك ,, طول الوقت كنت احكي مع لمياء
بندر: وليش تجلسي مع اخو صاحبتك,, ميشو انتي بنت والبنت اهم مالها سمعتها,, صدقيني انا لو مو رجال متفهم كان فسرت هالموضوع غلط
مشاعل: يعني ايش تبيني اسوي اقول له قوم مابي اجلس معاك
بندر: لا كان قلتي انا مشغوله ,, او انا انتظر خطيبي,, او ع الاقل اخوي معاي,, ماكان تجرا يجلس معاك
مشاعل: بندر ماجتني الجرئه اقومه وهو جالس,, وماقدرت اقوم لاني كنت افطر,, وواضح اني مانتظر احد
بندر: انا ابي اعرف ليش يعاملك وكانه يعرفك كويس؟؟؟؟
مشاعل: ايش عرفني انا ,, كان سالته
بندر يطالعها بتفحص: يعني مابينكم شي
مشاعل : لا
بندر: والاتصال الي كان يتكلم عنه
مشاعل : ما اعرف عنه شي,,, اصلا لمياء ماكنت تعرف اني هنا,, بالصدفه شفتها ,, كيف راح تتصل علي
بندر: ميشو بس الولد واثق من نفسه وكانه ياكد ان بينكم شي,, وليش عصب لما قلت لك حبيبتي,, كان يبي يضربني باي شكل وحب يستفزني وقدامك شفتي هالشي,,مو معقوله شخص اول مره تشوفيه يسوي كل هلاشياء,, اكيد بينكم شي قبل
مشاعل تتصنع العصبيه: اوووه بندر انت مره شكاك,, قلت لك مابينا شي
بندر قرب من مشاعل وبرقه قال لها: ميشو كل انسان له ماضي ,, وانا مايهمني ماضيك,,, بس اذا كانت تربطك اي علاقه بطلال ابيك تقطعيها لانك خطيبتي وانا مارضى بالخيانه
مشاعل قامت: مااسمح لك يابندر تتهمني بالخيانه
بندر قام معاها: ميشو حبيبتي لاتعصبي انا مو قصدي واسف,, بس انتي لو مكاني اكيد راح تشكي,,, بصراحه تصرفه معاك غريب
مشاعل: يعني ايش تبيني اسوي ع شان اثبت لك اننا مابينا شي؟؟؟؟
بندر : هو اثبات واحد مافيه غيره
مشاعل: ايش هو؟؟؟ وانا مستعده اثبت لك
بندر: تكون ملكتنا اول مانرجع من السفر
مشاعل حست بخوف يقتلها وبتردد كبير,, بس اذا قالت له اتركني افكر اكيد راح يشك فيها وهو مايستاهل هالشي خاصه انه كان متفهم ولو واحد مكانه كان زعل وعصب وكسر الدنيا خطيبته جالسه مع واحد ويناديها ميشو وواضح ان بينهم شي وشي كبير بعد ومع كذا كان بندر متفهم ولافكر يجرح مشاعل بكلمه كل الي طلبه انهم يستعجلوا بالزواج,, جد هالشخص فضيع ولو تلف الدنيا كلها ماراح تلقى واحد مثله ,, اكيد الحياه راح تكون معاه سهله,, بعكس طلال والي من اول ماشاف بندر وهو يقهره ويتهجم عليه
بندر: ميشو وين رحتي,, شكل الموضوع ماعجبك
مشاعل وبدون ماتحس: موافقه
بندر مو مصدق نفسه من الفرحه اخيرا حبيبته مشاعل راح تكون معاه ونسى الم يده ونسى كل شي,, واتمنى ان طلال طلع من زمان علشان توافق مشاعل ع تقديم الزواج
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
لمياء: ليش سويت كذا ياطلال ,, حركتك ترى مره بايخه الرجال قال لك انه خطيبها وهي كانت ساكته يعني راضيه,, طلال خلاص اتركها بحالها
طلال بحقد: وربي ماخليه يتهني بمشاعل,, هو كان واطي وسرقها مني ,, بس مسكين ماعرفني كويس,, انا ماراح اسرقها منه,, انا راح اخليها تنبذه وتتركه وتجي لي انا ,,, هو حقير قرب من مشاعل وخلاها ترضى انها تنخطب له رد للجميل مو اكثر وهو عارف هالشي وراضي ,, اذا هو ماعنده كرامه انا راح اخليه يدفع ثمن خطوبته بمشاعل
لمياء: طلال ايش راح تسوي خلاص البنت مخطوبه
طلال: هي صح مخطوبه لكن مخطوبه لي انا
لمياء: طلال خلاص انساها,, الف وحده تتمناك ,,, واولهم غاده بنت عمتي,, لاتضيع عمرك ووقتك مع وحده مرتبطه
طلال يطالع لمياء بعصبيه: لمو انا ماجبتك هنا ع شان تحبطيني ,, انا جبتك معاي انتي ونواف ع شان تساعدوني اني اكره بندر بحياته,, ونصايحك انا في غنى عنها
نواف: طلال ايش رايك ندخل غرفته ونربطه ونخليك تطلع تتمشى مع ميشو ,, وخليه هو مسكين بغرفته يبكي
طلال مع انه كان معصب بس ضحك ع كلام نواف البرئ
طلال: لمو يا انك تساعديني او اطلعي من الموضوع كله ولاتدخلي
لمياء تحب طلال مره وماودها تزعله: اوكي انا راح انضم لحزبكم ,,, بس ايش راح تسوو
طلال:قدامنا يوم واحد بس لان رحلتنا ورحلتهم بكره الفجر
لمياء بصدمه: وجايبنا من الرياض لهنا ع شان تنكد ع بندر بيوم واحد
نواف: لميوه احمدي ربك هو مسفرك ع حسابه ومسكنك وماكلك يالدبا
لمياء: دبا بعينك ,, اصلا انا نحيفه
نواف يبي يقهرها : هههههه ,, اجل ليش تشتركي بدايت سنتر وانتي نحيفه
لمياء: اسكت بس انت ايش عرفك اصلا انا احافظ ع جسمي
كانت لمياء مليانه شوي وكانت تعاني لان كل بيتهم نحاف ومهتمين بالرشاقه,, ع شان كذا كانوا يجبروها تسوي دايت ع شان ما تفشلهم
طلال قفلت معاه ايش خلاه يجيبهم معاه ,,كله ع شان يساعدوه ينتقم من بندر ,,, وهم الحين يتطاقوا
طلال : ممكن تتركوا مشاكلكم لحد مانرجع
نواف : دور لمياء الحين ,, انا خليت ميشو تجي هنا
طلال كان يفكر كيف يقهر بندر
حس طلال انه مكتوم وحب يطلع يشم هواء,, وقف عند بوابه الاوتيل ,,, وشاف مشاعل مع بندر ,,, بالكوفي الي قدام الاوتيل,,وكان بندر يطالع مشاعل بكل سعاده وحب,, ومشاعل كانت مستحيه
طلال مات من القهر ,, حس بالغيره تاكله اكل,, انقهر من مشاعل لانها جالسه مع بندر وتبتسم له,,المفروض تضربه مو تبتسم له,, حقد عليها وانقهر ,, الغيره مو مخليته يركز ع شي,, مرت بجنبه بنت المانيه مقبوله نوعا ما,,, طالعها طلال وخطرت ع باله خطه ماكان يعرف مدى نجاحها
طلال: هاي
البنت تتلفت تدور لمين يقول هاي ولما عرفت انها لها ,, ابتسمت لطلال والي انجنت ع وسامته : هاي
طلال: are you sara
البنت : no
طلال : oh , I am sorry
طلال حركات مسوي مشبه ,, والبنت ماكذبت خبر قامت تتميلح عند طلال,, وهو ماقصر انواع الغزل فيها,, طلب منها انه يعزمها ع كوفي ,, هي انجنت من الفرحه
دخلت معاه الكوفي ,, وكان ماسكها مع خصرها وهي شوي وتضمه
جلس بالطاوله الي قدام مشاعل,, مشاعل في البدايه مانتبهت,, بس لما شافت شكل طلال مع هالبنت ,,, الغيره اشتعلت بركان بقلبها,,, جد وقح جايب بنت هنا قدامها,, كان طلال مو معبرها ولاحتى يطالعها
بندر: ايش رايك ناجل رحلتنا شوي ,,, انا مبسوط هنا خاصه اني معاك
مشاعل كانت مشغوله بمراقبه طلال مع هالبنت القبيحه ع قوله مشاعل: هاه
بندر انتبه لسرحانها ,, وانها تطالع شي ورى
التفت ع المكان,, ومثل ماتوقع طلال كان موجود مع بنت
بندر التفت ع مشاعل : هذا ايش جابه هنا
مشاعل كانت راح تقوم ع طلال وتضربه من الغيره والقهر الي حست فيهم,,ومن ناحيه طلال كان مبسوط لانه يبيها تحس بنار الغيره الي هو حاس فيها
مشاعل: بندر قوم خلنا نرجع الاوتيل
بندر حس ان مشاعل مقهوره ع شان البنت الي مع طلال وماحب يضايقها : يله حبيبتي
واختفي بندر مع مشاعل داخل الاوتيل
ولما وصل الاصنصير كان فاضي ,, دخلت مشاعل وبندر وكان راح يتقفل ,,, بس بهاللحظه جت يد صغيره ووقفت الباب ودخل نواف
وكان الاصنصير مافيه الانواف ومشاعل وبندر
نواف: هاي ميشو
مشاعل: هاي نواف
نواف: ميشو تدري انك حلوه مره ويبي لك تتزوجي واحد حلو مثل اخوي طلال
مشاعل سكتت ,, ايش جابه هذا اكيد طلالوه يبي ينرفز بندر
بندر: طيب ياشاطر لاتنسى تقول لاخوك ترى ميشو زواجها الاسبوع هذا اذا وده يحظر يقول لي ع شان ارسل له كروت دعوه
انفتح الاصنصير وطلعوا ثلاثتهم
نواف: لا ليش تعطيه كرت لانه هو العريس
ورجع نواف دخل الاصنصير
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
جراكة غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 02-12-06, 01:12 AM   #53
|[ عـضـو مـشـارك ]|

 
الدولة:
الافتراضي رد : فارس احلامي)) قصه رومانسيه جريئه ؟؟؟؟؟؟؟

اما طلال اول مااختفت مشاعل ترك هالبنت الالمانيه لوحدها والي استغربت تصرف طلال الغريب
طلال دخل الاوتيل,, لقى نواف يركض
طلال: ايش فيك تركض
نواف وهو بصعوبه يتنفس من الركض : بندر يقول انه راح يتزوج مشاعل هالاسبوع
طلال جلس بالوبي يفكر
نواف: طلال ماراح تسوي شي؟؟؟؟
طلال:اكيد راح اسوي اشياء مو شي
نواف: طيب تحرك الحين خلنا نروح نضربه
طلال: نواف الامور ماتنحل بالضرب فيه حلول احسن وامتع
نواف: انا بصراحه اكره بندر هذا ثقيل دم ومسوي نفسه قوي
لمياء قطعت عليهم سوالفهم
لمياء: اقول,,, عندي خطه لكم تجنن
نواف وطلال طالعوا بعض بصدمه ,,, من شوي كانت تنصح والحين تخطط
قالت لهم لمياء ع خطتها والي اعجبتهم مرررررررره,, وقرروا ينفذوها بوقت الغداء
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
سعود دق ع مشاعل
سعود: ميشو حبيبتي ماتبي ننزل نتغدا
مشاعل: اوكي بس عطني 10 دقايق واكون جاهزه
سعود: اوكي انا راح اتصل ع بندر واقول له ينزل
مشاعل: اوكي
لبست مشاعل بسرعه كانت ميته جوع خاصه لانها مافطرت زين بسبب طلالوه
طلعت مشاعل من غرفتها من بعد ماكلمها بندر وقال لها انهم يستنوها تحت
سعود وبندر جالسين بالوبي يستنوا مشاعل
سعود: ايش رايك وين نروح نتغدا
بندر: والله ياسعود مدري,, تعرف انا اول مره اجي هنا
سعود: تدري احسن شي نطلب من التاكسي هو الي يودينا اي مطعم قريب
قاطعهم طلال بكل ادب : وليش تطلبوا من التاكسي وانا موجود
سعود وبندر التفتوا لطلال,,بندر كان معصب من لقافه طلال,اما سعود مستغرب ايش هالي قاط وجهه
طلال مد يده لسعود يسلم : معك طلال الـ.. ((وياشر ع لمياء)) ,, وهذا اختي لمياء صاحبه اختك مشاعل
مد يده سعود: هلا والله طلال
طلال بكل ادب : طبعا الاخ بندر تعرفت عليه بالصباح
بندر يتصنع الابتسامه: ايه
طلال: اختي بالصدفه شافت مشاعل اليوم الصباح وقت الفطور,, وفرصه سعيده الي شفناكم هنا,,,الواحد هنا يحس بالغربه ويحن لاهل ديرته
سعود اعجب باسلوب طلال,, واعجبه ستايل طلال: احنا والله اسعد
طلال: احنا رايحين نتغداء اذا تبو تخاونا ,, وترى انا ادل المانيا شارع شارع,, يعني ماراح اضيعكم
سعود اعجبه قدره طلال ع التحكم بالامور: والله لنا الشرف
انفتح باب الاصنصير وطلعت منه مشاعل والي انصدمت من طلال ,,, كان يسولف مع اخوها سعود,,, ايش يبي هالمجنون
كانت مشاعل لابسه جينز وتيشرت بنك مسكر من فوق وكان معطيها شكل طفولي
اما طلال ابهر مشاعل بلبسه,, كان لابس جينز لووست,, وقميص ابيض مخطط بخطوط سماويه خفيفه معطيته شكل جذاب وخطير
لمياء كانت اسرع من اي شخص وعلى طول سموت نفسها صاحبه مشاعل من 100000 سنه وضمتها بقوه
لمياء: هاااي ميشو ,, تصدقي شفتك الصباح والحين انا ميته شوق عليك
مشاعل استغربت اسلوب لمياء وعرفت انها خطه من خطط طلالوه
مشاعل: هاي لمو,,كيفك؟؟؟
لمياء: تمام بشوفتك
سعود: ميشو حبيبتي طلال يعرف مطعم حلو ,, ايش رايك نروح معاهم
مشاعل: لالا اخاف نضايقهم
طلال: لا بالعكس هالشي يسعدنا
سعود استغرب سكوت بندر ,,, شك ان بنرد عنده حاله نفسيه وانه يستحي من الغرباء لوووووووووووووول
طلعوا برا الاوتيل,, وكان طلال متصل ع السواق ,, لانهم يعرفوا سواق كويس بالمانيا وكان السواق تركي,,, لما يجوا المانيا كانوا يستاجروه,,, طبعا كانوا يستاجروا سياره من الاوتيل وكان نوعها بي ام دبليو بس فكر طلال ان السياره راح تكون صغيره عليهم فقرر انه يستاجر ليموزين
سعود اول ماشاف السياره انصدم ,, توقعها سياره متواضعه
ركبوا بالسياره ومن حظ مشاعل الشين ان طلال كان قدامها ,,, طبعا الموزين جلساتها غير السياره العاديه كان فيه مقعد يكفي لثلاث اشخاص ومقابله مقعد ثاني يكفي لثلاث اشخاص
كانت مشاعل جالسه ع يمين لمياء ونواف
اما مواجههم طلال وجنبه سعود واخر شي بندر,, وكان وجه طلال بوجه مشاعل وكانه قاصد هالحركه,, وكانت رجله قريبه من رجلها وكل شوي يدوس رجلها ويجننها
واحيانا يسوي نفسه يصلح جزمته ويقرص مشاعل مع رجلها,, وكانت تكتم الصرخه ع شان مايحس سعود
واخيرا وصلوا للمطعم والي كلهم استمتعوا باكله,,, وكان سعود منسجم مره مع طلال ,, واعجته شخصيته وثقته بنفسه
بعد الاكل قرر طلال انه ياخذ بهم لفه لاحلى الاماكن بالمانيا,, وكانت خطت لمياء ناجحه بتفوق,, لان بندر طول الوقت ساكت وقافله معاه,, وطلال تحققت امنيته ان مشاعل تكون معاه يوم كامل ,, حتى لو اخوها معاهم
لفوا مناطق واماكن كثير ,,,, وكان سعود مستمتع بهالجوله والي كان معاهم واحد خبير بهالبلد,, وماكان مظطر يوقف بكل مكان ويسال
وهم بالسياره,, مو عارفين وين يروحوا ,, لان الاراء مو وحده
بندر يبي يرجع للاوتيل لانه تعبان ع قولته,,, اما لمياء تبي السوق,, مشاعل ساكته,, سعود ماعنده مشكله اي مكان بس اهم شي مايرجع للاوتيل,, طلال يفكر وين يوديهم
قطع عليهم ارائهم البايخه واصدر حكم انهم الحين يودوه للملاهي,, وغمز لطلال
نواف: بندر اذا تبي نخلي السواق يوديك للاوتيل اوكي
بندر مجرد تفكيره ان راح يخلي مشاعل مع هالحقير وقف شعر راسه
بندر: لالا راح اروح معاكم
نواف: مو من شوي تقول انك تعبان
سعود مات ضحك ع خبث نواف ,,مع انه صغير بس ذكي
بندر: لا مو مشكله
راحوا للملاهي والي كانت كبيره
نواف: يله سعود تعال اركب معاي((نواف متعود يركب الالعاب الصعبه))
سعود: لا شكلها تخوف
نواف: انت رجال ولا لا؟؟؟
سعود: هههههههه ايش تشوف
نواف: انا اشوف رجال ,, بس اثبت لنا وتعال
طلال: ههههههههههه ,, نواف اسكت لاتخليه يتهور ويركب
نواف:هههههههههههه
سعود :يعني انت ونواف راح تركبوا
طلال: اكيد
نواف: تعال ولاتصير خواف
سعود توكل ع الله وقرر يركب
طلال: لمو ومشاعل تعالوا اركبوا معانا
سعود: لا ميشو لاتركبي عشان عيونك
مشاعل: اصلا مستحيل اركب ليش بايعه نفسي انا
لمياء: يله جايه اركب معاكم
سعود التفت ع بندر
سعود: بندر تعال اركب
بندر: لا يارجال انا اخاف
طلال يطالعه بتحدي: تخاف,ههههههه هالكلمه المفروض ماتطلع من رجال
بندر انقهر وحس انها تحدي
بندر: من قال اني اخاف ,,, انا ماخاف من هالعبه ,, بس انا اخاف ماتكون عليها صيانه كويسه
سعود مات ضحك: عذر اقبح من ذنب
طلال مسك يد سعود: تعال يارجال شكله خواف
ودلخلوا العبه,, التفت طلال ع بندر وعطاه نظره احتقار
بندر بنفسه" الحين اخاف من لعبه وهو يسوي نفسه عند مشاعل قوي ومايخاف وتلقاه ميت خوف,,حتى اخته لمياء ركبت وبدون تردد,,, لازم اتغلب ع خوفي واركب,,, واثبت له اني ماخاف,, كلها دقيقه وتوقف"
راح يركض ودخل اللعبه
مشاعل: بندر راح تركب
بندر بكل فخر: ايه مصدقه اني اخاف اصلا انا متعود اركب هالالعاب
طلال مثل ماتوقع لقى بندر واقف جنبه يبي يلعب
ركب سعود وبندر جنب بعض ,, ونواف وطلال ركبوا ورى
طلال بهمس: متاكد انك ماتخاف من هاللعبه
نواف بهمس: لا يابن الحلال ركبتها الف مره ,, انت روح بسرعه قبل يشغلوا اللعبه
طلال: اوكي
طلال طلع من اللعبه بدون مايحس فيه احد,, انتظر لما اشتغلت اللعبه وراح يكمل خطت نواف الخبل ,, كان مخطط انه يركب سعود وبندر ويخلي طلال يجلس مع مشاعل لوحدهم
كانت مشاعل جالسه ع كرسي قدام اللعبه
جلس جنبها وهي مالتفت ع بالها مو طلال ,, لانها كانت تحسب طلال معاهم
لما جلس قال: تمني لخطيبك الرقيق رحله موفقه لمده ربع ساعه
مشاعل خافت : طلال انت مو معاهم؟؟؟
طلال يطالعها بحب: معقوله افوت ع نفسي فرصه اجلس فيها مع احلى ورده
مشاعل قفلت معاها معصبت من طلال لانه جالس يلعب ببندر وكانه لعبه بين يده ,,, انتبهت لكمله طلال ربع ساعه انجنت
مشاعل بصدمه: ربع ساعه؟؟
طلال: ايه اللعبه هذي غير انها سريعه ومخيفه ماراح تخليك الا بعد ربع ساعه ويمكن نص
مشاعل : وليش تخليهم يركبوا ,, ع شان كذا نزلت
طلال: بصراحه انا مليت من كثر ماركبها مع نوافوه,, ومستحيل اخليك لوحدك,, بس بندر الي تمدحيه شوفيه ركب وخلاك
مشاعل: حرام عليك تخليهم يركبوا
طلال تضايق: لاتخافي عليه ماراح يموت
مشاعل: عشان كذا تقنعهم يركبوا
طلال يبتسم: تتوقعي ساعه اقنعهم ع شان سواد عيونهم
مشاعل انقهرت من خبثه,, بس بنفس الوقت فرحت لانها معاه
قامت مشاعل تمشي بعيد عنه ,, مشى معاها ووقفت
مشاعل: طلال اتركني مابي امشي معاك,, ابي اكون لوحدي
طلال يرفع يدينه يستسلم : اوكي
مشت خطوتين ووقفت بسرعه لان طلال وقف قدامها
حاولت تروح يمين ولف هو يمين يسد عليها الطريق,, لفت يسار ولف معاها ,, حطت يدينها ع خصرها وطالعته
مشاعل: طلالوه وبعدين
جلس طلال ع الارض من الضحك وكانت ضحكته عاليه مثل ضحكاته في الاوتيل صدق خبل ومرجوج
طلال: تصدقين اول مره تعجبني طلالوه كذا,, بالله ابي طلالوه ثانيه
مشاعل: اوووووووه جد انك فاضي,, ارجع للعبه احسن اكيد انتهوا
طلال قام بسرعه يلحقها : ههههههه,, تلقينه الحين في كينيا
مشاعل باستغراب : كينيا
طلال وهو ميت من الضحك : هههههههه من سرع اللعبه اكيد وصلته كينيا ,, تلقينه الحين يتشهد ولا فكر فيك,, وبعدين لسى ماخلصت 5 دقايق واللعبه قلت لك ماراح تعتقهم الا بعد ربع ساعه
مشاعل ولعت من طلال قهرها ,, حركاته بايخه
مشاعل تطالع الارض من التعصيب: طيب ممكن تبعد عن طريقي
طلال يهز راسه وكانه يقول لا
وفجاءه طلال شال مشاعل وكانها طفل بين يدينه وصار يركض بها ويدور بها
مشاعل: طلال نزلني ,, طلالوه ياحقير نزلني
وكانت تسمع صوت ضحكاته تملا المكان ,, وصوت دقات قلبها من الخوف ومن تاثير قرب طلال منها
مشاعل: الله يخليك نزلني ,, طلال بليززززززززززززز
حاولت تقاوم وتضربه برجلها بس كان اقوى من انها تقدر تهزه
وخيرا وقف طلال من الركض بجنب محل ايس كريم ونزلها ,, كان يتنفس بصعوبه من اثر الركض ومن اثر شيل مشاعل,,
طلال: تتذكري لما ضربتني بالكيكه انا الحين ابي اضربك بالايسكريم
مشاعل عطت طلال كف ,,, وتركته
طلال انصدم اول مره وحده تمد يدها عليه
مشاعل تعبت من الركض وماتدري وين تروح ,, حست انها ضايعه ,, خافت ,, هي الحين بمكان مجهول ولاتعرف انقليش,, مين تسال,, حتى اسم اللعبه ماتعرفه ,, وين تروح,, دورت ع طلال ماكان موجود,, يالله ايش تسوي ,, وين تروح,, صارت تدور بالملاهي مو عارفه وين تروح,,, بدت تبكي من الخوف ,,, حست بخوف يقتلها ,, غريبه بمكان ماتعرفه,,, طالعت ساعتها راح ع اللعبه ربع ساعه اكيد الحين نزلوا من اللعبه,, يارب تلقاهم,, وقفت مكانها ونزلت دموعها من الخوف
مشاعل تصارخ وهي تبكي: طلااااااااااااااااااااااااال ,, طلاااااااااال,, سعوووووووود
فيه احد قرصها مع ضهرها , التفتت بسرعه لقت طلال بوجهها,, من الخوف والرعب والضياع الي حست فيه,, وبدون ماتحس ضمت طلال
طلال كان ابواب السعاده انفتحت له ,,, ضمها بقوووه ,, وبحنان صار يمسح ع شعرها
طلال بحنان : ميشو لاتبكي ,, لاتخافي انا معاك,, وماراح اخليك ابد ,,, انا كنت وراك طول الوقت ,, مستحيل اخليك تضيعي,, ميشو لاتبكي خلاص انا جنبك
مشاعل : طلال لاتتركني ,,انا خايفه,, خلك معاي ,, طلال احبك
طلال كان مبسوط بهالكلمات ومو مصدق انها تطلع من مشاعل ,, كان وده ياخذها ويهرب بها بعيد عن اي شخص مكان مايكون فيه الا هو وهي
بعدت مشاعل عن حظن طلال بخوف لما سمعت صوت نواف
نواف: طلال وينكم سعود وبندر يدوروا عليكم
طلال: يعني المحروس رجع مامات باللعبه
نواف: لا والله مامات ,, انشالله الجايات اكثر
طلال : ههههههههههه
مشاعل بتانيب : طلال
طلال يرفع يده باستسلام: اوكي اسف
راحوا لاماكن اللعبه وكان لون بندر اخظر من التعصيب لووووووووول,, عرف ان طلال كان مخطط عشان يجلس مع مشاعل لوحدهم
اما سعود كان هادي
سعود: ماشالله هذا الي مايخاف اشوفك نزلت
طلال: هم نزلوني قالوا اللعبه ماتستحمل وزنك
سعود: ههههههههههههه, ابو التصريفه
طلال: سلك لي يارجال
بندر يتصنع المرح : يعني انت مو رجال لانك خواف
طلال: مو مهم اني اصير رجال عند الناس اهم شي اني رجال بنظر نفسي وبنظر حبيبتي
سعود استغرب جرئه طلال
تعشوا بالملاهي وبعدين رجعوا للاوتيل ,, كان سعود مره مبسوط بعلاقته الجديده مع طلال واخذ رقمه ع شان يزوره بالرياض
باللوبي
طلال يتصنع البراءه: احنا بكره رحلتنا الفجر((كان حاجز بنفس رحله مشاعل))
سعود: نفس رحلتنا ,, والله حلو نتخاوى بالطياره
طلال: والله من حظنا
طلع بندر وسعود ومشاعل غرفهم
بدلت مشاعل ملابسها وسمعت التلفون يدق
مشاعل بنفسها" هذا اكيد بندر اف منه ,, اكيد يبي يشتكي لي طلال"
مشاعل: الو
طلال: هلا بصاحبه احلا حظن بالدنيا
مشاعل انحرجت ,, ولاتقدر تهزئه لانها هي الي حظنته,, ايش راح يقول عنها انها وصخه ومو متربيه
مشاعل: طلال انت عارف اني كنت خايفه,, وماحسيت بالي سويته
طلال: وكلمه احبك ماكنتي بعد حاسه فيها
مشاعل: طلال ايش تبي
طلال: ابي اتفق معاك اننا نبعد بندر عن طريقنا
مشاعل: لاتحسب اني ع شان اليوم راح اتخلى عن بندر
طلال بعصبيه : يعني راح تستمري معاه
مشاعل: طبعا
طلال: اوكي خليه ينفعك
وقفل الخط بوجهها
مشاعل حست بخوف ,, اول مره طلال يقفل بوجهها ,, واول مره يعصب عليها,, يالله اكيد زعل ,,, وما راح يدق عليها مره ثانيه,, بس ليش هي خايفه مايدق احسن ع الاقل ع شان تقدر تعيش مع بندر بسلام
قطع عليها افكارها صوت التلفون,, ردت بسرعه ع امل انه طلال
مشاعل: الو
طلال: ميشو نسيت اقول لك ,, تبي بندر لما اطلعه من حياتك احطه بكيس والا بعلبه
هالمره مشاعل قفلت بوجه طلال,, يالله مجنون هذا مايمل
كان لازم يطلعوا من الاوتيل الساعه 1 لان رحلتهم 3 الفجر,, حاولت تنام شوي تريح جسمها وماقدرت ,, لما تتذكر حظن طلال يطير النوم من عينها ,, كان احلا حظن حست فيه ,, ومو عارفه كيف تجرات وحظنته, بس كان حنون وحست ان طلال يحبها من قلب
000000000000000000000000000000 0
في الطياره كان طلال مثل الهم ع قلب بندر ,, كان بندر جالس بالوسط وبجنبه نواف ,, اما ع يمين بندر كان جالس طلال بجنب لمياء وع اليسار سعود جنب مشاعل
انقهر من بين كل هالركاب مالقوا يحطوا جنبه الا هالبزر الكريه
نواف: هيه انت بعد يدك عن الكرسي حقي
بندر طالع يده كان طرف يده لامس الكرسي حق نواف, قال خلني اشيله ولاادخل في مشاكل مع هالمشكلجي
نواف: لاتتنفس قدام وجهي, اخاف يجيني مرض منك
بندر اتشت اخلاقه مايدري ايش يبي هالبزر منه
دعى ربه انه يصبره لما يوصلوا بالسلامه وينتهي هالكابوس
كانت الرحله ممتعه بالنسبه لطلال لان مشاعل بنفس الطياره ومو بعيده عنه,, اما سعود كان نايم,,, ومشاعل بين فتره والثانيه تسرق نظره ع مكان طلال وتتامله وتامل رجولته ,, وشكله الجذاب
ولمياء كانت مثل الراديو الي مايتسكر ,,, ازعجت طلال من كلامها الي ماينتهي والي حست ان الفرصه نزلت لها من السماء طلال جنبها,, اول مره يجلس يسمع سوالفها عن صاحباتها ومغامراتهم بالمدرسه ومع المدرسات,, طلال طفش منها وكان وده يرميها عند الطيار لما يوصلوا,, توسع صدره بالطريق
وصلوا اخيرا للرياض
راحت مشاعل ولمياء للحمام يلبسوا عبايتهم
لمياء: مدري ليش نلبسها الحين كل الي بالطياره شافونا
مشاعل: هههههههه
راحت مشاعل ع مكانها
وكانت لابسه العبايه ومتحجبه
اما لمياء كانت لابسه العبايه وراميه الطرحه ع كتوفها ,, استغربت مشاعل لان طلال كان يطلب منها انها تتغطى واخته حتى الحجاب مو متحجبه
طلال انتبه لنظرات مشاعل وصار ياشر لها بانها تغطي وجهها
طالعته باحتقار ورمت الطرحه ع كتوفها عناد فيه
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
مشعل: لو سمحت اخوي متى توصل الرحله الي جايه من المانيا
الموضف: الحين توها وصلت
مشعل: مشكور
راح مشعل يركض ع شان يستقبل اخته والي اشتاق لها من قلب
بدوا الناس يطلعوا من الطياره ,, واخيرا شاف مشاعل ماسكه يد سعود ووراهم بندر
ركض ع مشاعل وضمها ,, مشاعل ماقدرت تتحمل كانت مره مشتاقه لمشعل وبكت بحظنه
مشعل: خلاص ميشو خلي دموع شوي لماما
مشاعل:هههههههههه مره اشتقت لكم
مشعل: واحنا اكثر ,,الحمدلله ع سلامتك يانورنا
مشاعل:طبعا انا نوركم انت مشعل يعني شعله وحده ,, اما انا مشاعل يعني شعلات كثيره
مشعل: هههههههههههههه
سعود: ميشو وين تعلمتي ثقل الدم فيه؟؟؟؟
مشاعل تتصنع الضحك: هاهاها
التفتت ع الصوت الي سمعته
طلال : انشالله نشوفكم ع خير يا سعود
سعود: طلال معاك رقمي والا
طلال: ايه ,,, طبعا نبيكم تزورونا انشالله
سعود: انشالله قريب,,, طلال هذا اخوي مشعل
طلال مد يده لمشعل: هلا ومرحبا مشعل
مشعل سلم ع طلال وابتسم له: هلا بك
سعود: مشعل هذا طلال الـ...
مشعل: تشرفنا
طلال: الشرف لي
مشعل: تفضل معانا ياطلال نوصلك
طلال: لاوالله ماودي اضايقكم وبعدين معاي الاهل ,,, وعموما السواق ينتظرنا برا ,, فرصه سعيده والله الي جمعتنا
سعود: احنا اسعد وترى مالي شغل فيك انت مواعدني انك تسير علي
طلال: ابشر ماطلبت شي اتشرف بدخول بيتكم يالغالي
سعود: الله يسلمك
طلال: مع السلامه
سعود ومشعل: مع السلامه
قبل يمشي طلال رمى نظره لمشاعل نستها هي وين او هي مين,, كانت تحبه بكل عيوبه واخطائه
000000000000000000000000000000 00000000000000000000000000
طلعوا ووقفوا عند بوابه المطار ينتظروا مشعل يجيب سيارته من الباركينق ,, شافوا سياره بنتلي جديده وكان فيها سواق ونزل يركض يفتح الابواب لطلال ونواف ولمياء,, ويركب الشناط
سعود: مشالله هذي سياره طلال ,, والله شكل الولد كاش
بندر بدون نفس: ايه
مشعل وقف ورا سياره طلال
ركب بندر قدام اما سعود ومشاعل ركبوا ورا
انتظروا لما سواق طلال حرك السياره ومشوا ,, وكانوا في طريقهم للبيت
سعود: مشاعل صاحبتك لمياء امها عربيه؟؟؟
مشاعل: لا ليش
سعود: حسيت ملامحهم مو عربيه ,, ماشالله طلال وسيم مره
بندر قفلت اخلاقه من جد انقهر ومات قهر ,,جالس يمدح طلال قدام مشاعل صدق وقح ولايراعي شعوره
مشعل: والله اول ماقلت لي هذا طلال انصدمت حسبته بيتكلم انقليش ماتوقعت ابد انه عربي
سعود فرح ان احد يشاركه رايه وتحمس: مشعل ماتحس كانه ممثل اجنبي
مشعل: ياخي احسه يشبه الي مع نانسي عجرم بفيديو كليبها
مشاعل تحمست: اي فيديو كليب؟؟؟
مشعل: ياناسي هواك
سعود: ايه صادق فيه لمحه منه,, بس طلال احلى
مشعل: هههههه ايش عندك شكلك معجب في الولد
سعود: هههههههههههه لا بس انا يعجبني الرجال الي يهتم بلبسه وجسمه ووسامته , وطلال احس انه لبيس صح
كانوا يتكلموا عن وسامته طلال عند مشاعل وهالشي يقتلها ,,, هي تحاول تنساه وهم يصعبوا عليها الموضوع
مشعل يلتفت ع بندر: بندر ايش عندك ساكت
بندر: مافيه شي اتكلم فيه
مشعل حس بتوتر بندر بس ماكان يعرف ايش فيه ,, ما دري ان طاري طلال يسبب له قهر ويزيد حقده ع طلال
000000000000000000000000000000 00000000000000000000000000
نواف : كفك ياطلال
طلال عطاه يده وضربها نواف
لمياء: وربي انكم خبيثين ,, حرام عليكم الولد راح ينجن من القهر
طلال: خليه ينجن احسن علشان لما اخذ ميشو منه مايتعذب هههههههه
نواف: ههههههه,, ايه ونروح نزوره بمستشفى المجانين,, ونعطيه حلاوه بالفلفل خلها تشوي لسانه
طلال: الا قول نعطيه سم يقتله ويريحنا منه
نواف: لا ياغبي ندخل سجن عشان واحد مجنون
لمياء: يعني صدقتوا انه انجن الحين
طلال ونواف:هههههههههههههه
دق تلفون السياره ,, رد طلال
طلال: الو
ابو طلال: الحمدلله ع السلامه
طلال: الله يسلمك ,, شلونك بابا
ابو طلال: الحمدلله شلونك انت وشلون لميا ونواف
طلال: يبه عن الف والدوران انت متصل تتطمن ع نواف حبيب قلبك
ابو طلال يتجاهل اتهام ولده : ليش مقفل موبايلك
طلال تذكر موبايله : ايه بابا ذكرتني موبايلي ,, قفلته بالطياره ونسيت افتحه
ابو طلال: طيب عطني نواف
طلال: ابشر((ويكلم نواف)) نوافوه خذ ابوي يبيك
نواف:الحين نوافوه والا هناك العم نواف,, انا اوريك اذا ماقلت لبابا ع خططك
طلال سكر فم نواف: قسم بالله اذا قلت لابوي والله لدفنك هنا بالسياره
نواف يحاول يبعد يد طلال: امممم اممممممم
لمياء : طلال بعد يدك بتموته
طلال فك يده: بس اسمع طاري ميشو عند ابوي شوف ايش اسوي لك
نواف: طيب خلاص فكني
نواف اخذ التلفون: هلا بابا
ابو طلال: هلا بحبيبي هلا بولدي الغالي
نواف: بابا اشتقت لك
ابو طلال: انا الي راح يموتني الشوق ,, مره ثانيه لاتروح وتخلي بابا لوحده هنا
نواف: انت يابابا تسافر وتخليني دايما
انحرج ابو طلال: المهم حبيبي اذا جيت راح تلقى مفاجاه تنتظرك
نواف كان راح ينجن من الفرحه عارف مفاجات ابوه دايما حلوه: ايش هالمفاجاه يابابا
ابو طلال: لو قلت لك ايش هي ماراح تكون مفاجاه
قفل نواف من ابوه وهو متحمس يبي يعرف ايش هالمفاجاه
نواف يكلم السواق : منصور بسررررعه
منصور: ابشر طال عمرك
طلال: ايش الي ابشر تصدقه انت,, انشالله اذا طلع معاك وقال لك اسرع تسرع
نواف: ايه وليش مايسرع
طلال: وليش يسرع
نواف: بابا شاري لي مفاجاه وابي اوصل بسرعه
طلال: تبي توصل للبيت والا تبي توصل للقبر؟؟؟ منصور لاتسرع , وانت يانوافوه انا اوريك اذا طلعت من البيت هذا وجهي اجل اسرع هاه
نواف يحط رجل ع رجل: ههههههه ماتقدر تمنعني من الطلعه
طلال يلتفت عليه: وليش انشالله
نواف: انا ماسك عليك شي ,, واذا فضحتني راح افضحك
طلال ضحك ع نواف,, اعوذ بالله محد يقدر عليه,, كانت فكرته حلوه انه اخذه عشان يجنن بندر,, لان الي يجلس مع نواف دقيقه راح ينجن
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
مشاعل تتامل بيتها اخيرا تقدر تشوفه وتشوف وجيه الناس الي تحبهم,, حبت بيتها وحبت تفاصيله,, جد افتقدتها
ام مشعل تبكي: الحمدلله ع سلامتك ,, تو ما البيت نور,, الله لايحرمني منك
مشاعل: الله يسلمك ياخالتي, مو مصدقه اني اخيرا بينكم واشوفكم
ضمت ام مشعل وبكت من قلبها ,, ونفس الشي لما شافت نجود,, كان القاء مره حزين والكل تاثر ,, بكت مشاعل لانها ماقدرت تشوف نجود بيوم زواجها,, بس نجود تمتلك حكمه وذكاء قدرت تقلب هالحزن لفرح وسرور
نجود: ايش رايك ياميشو نروح غرفه الرسم حقتك ,,, ونشيل اغراضك من هناك ونجيبها هنا للبيت
مشاعل اعجبت بالفكره,, صح ان عيونها للحين تعبانه ,, بس ودها تمارس هوايتها الي انقطعت عنها من زمان
طلعت نجود ومشاعل لبيت ام سلطان ,,, فتحوا الباب ودخلوا الصاله والي كانت فاضيه,, مشاعل اشتاقت لاخوانها مره ,, وكان ودها تشوفهم ,, قررت انها راح تروح لغرفه الرسم,, وبعدني تمر ع اخوانها
دخلت مع نجود للغرفه وانصدموا بالي شافوه
كانت الغرفه محيوسه,, وكل شي مكسر,, الالوان ع الارض ,, اللوح الي راسمتها صارت من الماضي لان واضح فيه يد كسرت اللوح كلها
مشاعل جلست من الصدمه ,, مين الحقير الي سواء كل هذا,, معقوله ام سلطان تسوي كل هذا
التفتت ع نجود وكانها تبيها تقول لها ان كل هذا مو صدق: نجود لوحاتي ,, غرفتي
نجود: ميشو لا تتضايقي انشالله راح نسوي لك غرفه احسن
دخل عليهم فهد, ولما شاف مشاعل , ركض لها وضمها
فهد: ميشو لاتتركينا الله يخليك,,, خليك معانا ,ماما تضربنا ,, ميشو احنا خايفين
مشاعل انصدمت من كلام فهد: حبيبي لاتخاف انا معاكم
دخلت ام سلطان: الله الله تجمعت الحثاله,, انتي يالعمياء ايش جابك بيتي
مشاعل وقفت ومشت لما وصلت ام سلطان: فهد روح غرفتك
ولما طلع فهد
مشاعل: ع فكره العماء مو عيب ولاحرام ,,, وانا الحمدلله سويت العمليه ونجحت
ام سلطان: طبعا من فلوسي سويتي العمليه
مشاعل: لاتخافي انا سويتها ع حساب المستشفى
ام سلطان: هههه تتوقعي مني اني اصدقك,, هذا خطه منك ومن اخوانك
مشاعل: ماتتخيلي قد ايش اكرهك واحقد عليك ,,, اول شي ع شان غرفتي والي كانت احلا ماعندي بهالدنيا ,, هنا ارتاح,, وهنا سعادتي, بس مو هذا السبب الي راح يخليني اوقف بوجهك,,, اسمعي من اليوم راح ارجع هنا ,,, هذا بيتي وبيت اخواني,,, وراح اكرهك بحياتك تدري ليش,, لانك فكرتي تمدي يدك ع اخواني,, وهالشي راح تدفعي ثمنه قريب
ام سلطان: هههههه هذا بيتي وماراح اخليك تتهني فيه ولا تسكني فيه,,, انا راح ابيعه انشالله,, وفلوسه راح اسافر بها,, اما اخوانك الي تتكلمي عنهم,, خذيهم معاك لبيت العجوز ,,, انا مابيهم
مشاعل: يالحقيره ,,, الله ينتقم منك ,,, ايش ذنب هالصغار
ام سلطان: ذنبهم انهم ماورثوا من ابوهم الى الديون,,, وانا مقدر اصرف عليهم,, خذوهم مو انتم تحبوا تربوا الايتام
وطلعت وخلتهم
مشاعل جلست ع الارض تبكي ع حال اخوانها : نجود حرام هذولا صغار ,, محتاجين امهم,, ومحد يعوضهم عن امهم,, ليش تسوي كذا
نجود: حبيبتي انتي لسى تعبانه بعد العمليه ولاتتعبي نفسك بهالامور,, تعالي نروح غرفتك ترتاحي
مشاعل قامت: لا انا ماراح اطلع واترك اخواني
مشاعل طلعت من الغرفه وطلعت تركض ع غرف اخوانها
لقت سلطان بالغرفه يبكي,, اول مره تشوف سلطان يبكي كان دايما قوي
اول ماشاف مشاعل ركض ناحيتها وضمها
سلطان: ميشو رجعتي تشوفي؟؟؟؟؟؟؟
مشاعل تبتسم: ايه ياسلطان الحمدلله انا الحين اشوف
سلطان: الحمدلله, ,, ميشو وحشتينا ,, لاتتركينا وتروحي لام مشعل,, خليك معانا
مشاعل: لا ماراح اترككم,, انا راح اجلس عندكم ,,,, وماراح اخليكم ابد
سلطان رجع يضم مشاعل
مشاعل: وين فيصل؟؟؟
سلطان: نايم بغرفته من بعد ما ماما ضــ ((وسكت))
مشاعل: ليش سكت ياسلطان قول ايش سوت له
سلطان: اليوم ضربت فيصل
مشاعل راحت تركض لغرفه فيصل,,,, لقته نايم ,, واضح انه نام من كثر ماصاح
جلست جنبه وبكت لحالته
قررت مشاعل انها راح ترجع عندهم ,,, واخذت اغراضها من بيت ام مشعل,,, وسعادتها نجودج في نقل اغراضها,,, وطبعا ام مشعل عارضت في البدايه ,, بس وافقت لما وعدتها مشاعل ,, انها تجي تفطر وتتغدا وتتعشاء عندها
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
ساره: مالي شغل فيك الحين تاخذني لمشاعل,, ابي اشوفها
بندر: ساره قلت لك انشالله بكره راح نروح لهم ,,,, لاني بروح احدد موعد الملكه
سره انصدمت: ملكه خلاص قررتوا؟؟؟؟
بندر: ايه مشاعل وافقت ع الملكه تكون هالاسبوع
ساره: هالاسبوع,, بس اليوم الاحد ,, يعني متى راح تكون الملكه؟؟؟
بندر: انشالله الخميس
ساره: بهالسرعه
بندر: انا ومشاعل قررنا اننا ماننتظر زياده
ساره تطالع بندر بخبث: بندروه ايش سويت لصاحبتي وخليتها توافق بهالسرعه
بندر يضحك: سر المهنه
ساره راحت تتصل ع مشاعل,, ودقت عليها كثير وكان موبايلها مقفل , ماقدرت تتحمل الشوق,, وعلى طول طلعت من السياره وراحت ع بيت مشاعل
000000000000000000000000000000 000000000000000000000000
نواف كان يركض يدور ابوه ,, يبي يعرف ايش هالمفاجاه,, لف البيت كله ومالقى ابوه,, واخيرا لقاه بغرفه المكتب
نواف: هاي بابا
ابو طلال قام يشيل ولده: هلا بحبيب بابا
نواف: بابا وحشتني
ابو طلال: وانت اكثر,, كيفك انشالله طلال ماضيق صدرك او ضربك؟؟؟
نواف: بابا موقت هالكلام ابي هديتي؟؟؟
طلال دخل: شفت ان ولدك مصلحه
وراح طلال يسلم ع ابوه ويبوس راسه
ابو طلال: يمون ع القلب,, ع قلبي زي العسل
طلال: الله لنا, تامر شي بابا بروح ارتاح
ابو طلال: ايه مدير مؤسستنا الي بامريكا اتصل يدورك كثير ,,, الله يهديك قلت راح تدير المؤسسه هناك,,, وكلها اسبوع ورجعت,,, وهم الحين مختبصين,, دق عليه شوف ايش يبي
طلال: انشالله
نواف: هاه بابا وين هديتي
ابو طلال طلع علبه هديه صغيره ,, نواف تحطم لما شافها توقع ان الهديه كبيره
ابو طلال : ماتبي تفتحها
نواف بدون نفس: طيب بفتحها
ولما فتحها لقى مفتاح
نواف: ايش هذا مفتاحه؟؟؟
ابو طلال : تعال شوف هذا مفتاح ايش
ووقفوا عند الشباك وكانت موقفه سياره قولف ,,كان نواف يبي وحده مثلها يتمشى فيها بالبيت,, بما ان بيتهم مررره كبير وعشان تتمشى فيه تتعب مره,, فكان وده بسياره قولف ع شان يتمشى بالبيت
نواف صرخ من الفرحه وباس ابوه وطلعوا يجربوها
طلال طلع من البيت بعد ماسلم ع امه وتوجه لغرفته والي هي في قسم منفصل برا البيت
دخل وسكر الباب,,, تسند ع الباب,,, تذكر مشاعل ومعقوله زواجها بعد اسبوع ,, كيف رضت ببندر ,,, شلون تحبه وترضى تتزوج واحد غيره,, انقهر منها,, بس ليش مايقدر ينساها او يكرهها ,, حس انه الوقت ع شان يضرب بندر الضربه الي راح تكره مشاعل فيه,,, بس لو كانت جد تحب بندر وتتغاضى عن كل عيوبه,,, خاف طلال من هالفكره,, وقتها اكيد راح يترك مشاعل لو حس ان قلبها مو له,, لانه مايبي يتعسها هو يبي سعادتها ,, وعارف ان سعادتها معاه,, لانه عارف ايش يقدر يقدم لها ,, مو بس الفلوس الي راح يقدمها لمشاعل,, راح يقدم شي احلى واكثر قيمه,, وهو الحب والاخلاص
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
دخلت ساره بيت ام سلطان وكانت خايفه تشوفها وتهزئها ,, توجهت لغرفه مشاعل وشافت النور مو مسكر معنى هالشي ان مشاعل صاحيه ,,, سمعت صوت اخوان مشاعل عندها بالغرفه
فتحت الباب
ساره: هاااااااااي ميشو
مشاعل طمرت وركضت تضم ساره: ساااااارونه مره وحشتيني
ساره تعاتبها: مره وحشتك ,, لو جد وحشتك كان اتصلتي علي
مشاعل: اسفه والله لهيت مع مشاكلي
ساره: اي مشاكل الحمدلله رد لك نظرك وتقولي مشاكلي؟؟
مشاعل: حبايبي ايش رايك تروحوا تلعبوا بلي ستيشن
سلطان فهم التصريفه: فهد وفيصل تعالوا نلعب برا
لما طلعوا
مشاعل حكت لساره مشكله ام سلطان وحقارتها,, وساره مانصدمت لانها كانت تتوقع منها اي شي
ساره: عموما مبروك مقدما
مشاعل : الله يبارك فيك بس ليش مقدما خلاص انا سويت العمليه قولي مؤخرا
ساره تغمز لمشاعل: لا مبروك ع شي ثاني
مشاعل: وايش هالشي؟؟؟
ساره: سمعت بالصدفه ان ملكتك يوم الخميس
مشاعل انصدمت لانها ماحددت هالشي ,, صح انها قالت لبندر انها راح تقدم الملكه بس ماحددت يوم
ماشعل: وانتي مين قال لك
ساره: مين غيره بندر
مشاعل: بس انا ماحددت له يوم
ساره : هو راح يجي بكره مع ابوي يكلم اخوانك
مشاعل خافت ,,,, خلاص راح تصير زوجه لبندر ,, حست انها مو مستعده ابد,,, بس خلاص هذا اختيارها,, ولازم ترضى,,, وبعدين بندر يعتبر فرصه ماتعوض لاي بنت,,, بس ماتدري ليش حست انها بدت تكرهه خاصه لما بدا طلال يطلع بحياتها من جديد,, صارت دايما تقارن بينهم وكان طلال يفوز ع بندر بكل النواحي
كانت محتاره,,, بس كويس الي ساره قالت لها ع الاقل عندها فرصه تفكر لما بكره
طلعت من عندها ساره وحاولت تنوم ولو ان النوم جفاها بعد ماعرفت ان بندر راح يجي بكره يحدد موعد الملكه
فتحت موبايلها تبي تدق ع بندر ع امل انه يقول لها شي وتحاول تقنعه ياجل الموضوع حست انها ابد مو مستعده
سمعت صوت مسج وكان من رقم غريب ,, المسج يقول
"قطوتي اذا فتحتي موبايلك دقي علي مشتاق لك موووت"
عرفت على طول انه طلال محد يقول لها قطوتي الا هو,, ايش تسوي له مايبي يفهم, انها خلاص راح تتزوج ,, متى راح يتركها,, مصخها,, لازم توقفه عند حده
رجعت قفلت موبايلها ونامت بصعوبه
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
اليوم الثاني كان صعب ع مشاعل ,, اضطرت انها تواجه ام سلطان كم مره ,,, كانت مره تدافع عن اخوانها والي امهم ماتتعب من ضربهم,, ومره تدافع عن ابوها والي طول الوقت ام سلطان تتحسر ع نفسها انها تزوجته ,,, لانه تركها وماترك لها فلوس تتهنى فيها
وجت اللحظه الصعبه بالنسبه لمشاعل,, لما جاها مشعل يسالها عن رايها في انها تكون المكله يوم الخميس
مشعل: انا قلت لهم انهم مستعجلين ,, وطلبت منهم ياجلوها شوي
مشاعل: مافيه داعي يامشعل,,انا موافقه
مشعل يبتسم: الف مبروك يامشاعل , بصراحه عرفتي تختاري بندر رجال بمعنى الكلمه
كانت تنتظر مشعل يروح ,, تبي تبكي ,, عارفه انها بكلمتها هذي فقدت طلال ,,,بس للحين مقتنعه برايها,, انه هذا الحل المناسب لهم كلهم
طلع بندر من عندهم ,, فتحت موبايلها,, وجتها رساله من طلال
" مشاعل امشي ورى قلبك وماراح يضيعك"
ارسلت لطلال رساله
"طلال انا حددت موعد الملكه يوم الخميس,, خلاص انا ملك شحص ثاني مو ملك نفسي,, لو سمحت انساني"
ارسل لها طلال رساله
"وليش ماتطلبي منه هو انه ينساك,, ليش لازم انا الي اضحي"
ارسلت له
"لانه ببساطه راح يكون زوجي"
ارسل لها
" اذا الله كاتب لك تتزوجي ماراح تتزوجي غيري,, اوعدك"
مشاعل كان ودها ترقص من الفرحه ,, معقوله فيه امل تكون زوجه طلال ,, وبدون ماتجرح بندر,, ياليت
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
بندر جنن ابوه من الفرحه
ابو بندر: بندر عيب عليك انت رجال
ندر: والرجال مو من حقه يفرح,, بابا انا مو مصدق نفسي اخيرا مشاعل راح تصير زوجتي
ابو بندر: طيب ترى وصلنا البيت وقف لاتدخل بالجدار
وقف بندر ونزل ابوه,, جلس بندر بالسياره يسمع اغاني بالسياره ويرقص من الفرحه,,, قفل الاغاني لما سمع صوت موبايله
ساره: بابا وين بندر ابي ابارك له
ابوبندر: يرقص بالسياره
ساره: هههههههههههههههه,, جد خبل
ابو بندر : الله يوفقهم
ام بندر وساره : امين
طلعت ساره فوق تبي تكلم فهده تقول لها
ودخلت غرفتها
ساره: هاي فهده
فهده: اهلين سارونه
ساره: عندي لك خبر يسوي مليون
فهده: لاتقوليه لاني ما املك ولا الف
ساره: هههههههه, لو تعرفي الخبر كان تسلفتي المليون ع شان تسمعيه
فهده : الله واكبر وايش هالخبر يالفالحه
ساره: ميشو سوت العمليه وصارت تشوف
فهده: من جدك
ساره:والله والله والله
فهده: ياحقيرات ليش ماقلتوا لي انها راح تسوي العمليه
ساره: قلت اسويها مفاجاه
فهده: الحمدلله الف مبروك ,, والله ميشو تستاهل
ساره: وفيه شي ثاني
فهده: وايش هالشي؟؟؟ انتي اليوم مدري ايش عندك اخبارك تجنن مو مثل العاده
ساره: مقبوله بس بكمل,, ميشو ملكتها يوم الخميس
فهده: لاعادي مصختوها كل هالاشياء تصير وانا مدري
ساره ميته ضحك: ههههههه وفيه شي ثالث
فهده: عمى انتي واخبارك ,, قولي وخلصيني لايطيح البيبي
ساره: ميشو راح تتزوج اخوي بندر
فهده: مبررررررررررررررررروك, بس والله انكم سخيفات ليش ماقلتوا لي
ساره: صارت الامور بسرعه
فهده: والله فرحت لميشو تستاهل
ساره سمعت صوت صراخ
ساره: فهده شوي واكلمك
وقفلت بدون ماتعطي فهده فرصه تقول باي
طلعت وشافت بندر معصب وداخل غرفته , عمرها ماشافت اخوها بندر معصب بهالشكل,,, بندر معروف بهدوئه,, ايش هالشي الي مخليه معصب لهدرجه
نزلت تحت ولقت امها وابوها صدمتهم ماتقل عن صدمتها
مشاعل: ماما ايش فيه بندر؟؟؟
ام بندر: والله مدري ياحبيبي ,,, مر من جنبنا وهو يكلم بالموبايل ومعصب,, مدري مين يكلم
ساره خافت ع اخوها ,, طلعت له فوق تبي تعرف ايش فيه
وقفت عند غرفته تبي تطق عليه الباب,, بس حست انه مانتهى من مكالمته لانها سمعت صوته يصارخ
كانت تبي ترجع لغرفتها بس شدها الموضوع الي يتكلم فيه بندر مع الشحص الي ع الموبايل,, بدوون قصد منها انها تتصنت وقفت,, تبي تسمع زياده,,مو قادره تصدق ان كل هذا يطلع من اخوها بندر,, الى كانت تضرب به المثل,,, يطلع كل هذا منه
حست انها بحلم , اكيد الي جالسه تسمعه مو صدق,,, اكيد هذا مو بندر
حس بصوت برا غرفته وفتح الباب يتاكد لقى ساره واقفه ومصدومه
ساره وهي تبكي : ليش يابندر,,, ليش سويت كذا؟؟؟
ايش سر هالمكالمه والي خلت بندر مذنب بوجهه نظر ساره,,,, ومين هالشخص الي قدر ينرفز بندر بهالشكل؟؟؟؟
جراكة غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 02-12-06, 02:37 AM   #54
|[ عـضـو مـشـارك ]|

 
الدولة:
الافتراضي رد : فارس احلامي)) قصه رومانسيه جريئه ؟؟؟؟؟؟؟

ساره خافت ع اخوها ,, طلعت له فوق تبي تعرف ايش فيه
وقفت عند غرفته تبي تطق عليه الباب,, بس حست انه مانتهى من مكالمته لانها سمعت صوته يصارخ
كانت تبي ترجع لغرفتها بس شدها الموضوع الي يتكلم فيه بندر مع الشحص الي ع الموبايل,, بدون قصد منها انها تتصنت وقفت,, تبي تسمع زياده,,مو قادره تصدق ان كل هذا يطلع من اخوها بندر,, الى كانت تضرب به المثل,,, يطلع كل هذا منه
حست انها بحلم , اكيد الي جالسه تسمعه مو صدق,,, اكيد هذا مو بندر
حس بصوت برا غرفته وفتح الباب يتاكد لقى ساره واقفه ومصدومه
ساره وهي تبكي : ليش يابندر,,, ليش سويت كذا؟؟؟
بندر مصدوم : ايش سويت؟؟ وانتي من متى واقفه هنا؟؟؟((ماكان يعرف ايش بالضبط سمعت ساره))
ساره: من اول مادخلت غرفتك وسمعت كل شي
بندر : مين سمح لك تتجسسي علي؟؟
ساره: بندر من متى تعرف طلال؟؟؟
بندر : اي طلال انتي ايش قاعده تقولي؟؟؟
ساره تصارخ: لاتنكر يابندر انا سمعت كل شي,, انتم متفقين ع ميشو,, ماراح اسمح لك تدمرها حتى لو كنت اخوي
بندر: اي ادمرها الله يهديك انتي فاهمه الموضوع غلط
ساره: بندر انا راح اكلم مشاعل اقول لها كل شي
بندر: لا سارونه الله يخليك انتي لو قلتي لها ماراح ترضى تتزوجني
ساره تطالع اخوها بصدمه : وانشالله تبيها تتزوجك وهي مخدوعه فيك
بندر: انا ماخدعتها انتي مكبره الموضوع ومو قادره تفهميه
ساره: الحين تشرح لي كل كلمه سمعتها,, او اروح اقول لميشو
بندر عصب من ساره: ساره انا اخوك معقوله تسوين فيني كذا؟؟
ساره: انا مارضى بالكذب والغش حتى لو كان من اخوي
بندر: طيب سارونه تعالي لغرفتي وانا راح افهمك ع كل شي
ساره: اتمنى عندك تفسير مقنع للي سمعته
بندر دخل مع ساره غرفته ومو عارف كيف يبدا
بندر: انا راح اقول لك كل شي بس بشرط
ساره: ايش هو؟؟؟
بندر: ميشو لاتعرف عن هالموضوع شي
ساره معصبه: كيف ماتعرف وهي صاحبه الموضوع
بندر: ع الاقل لاتقولي لها الا بعد الملكه
ساره: ليش ماتبيها تعرف حقيقتك وبعدين ترفضك
بندر: سارونه انا احبها وماقدر اتركها او استغنى عنها ,,, وانا متاكد ان مشاعل قلبها كبير وراح تسامحني
ساره: واذا انت واثق انها راح تسامحك ,, ليش ماتقول لها
بندر: انا راح اقول لها بس بعد الملكه
ساره: اها انت قصدك لما تملك عليها خلاص ماتقدر ترفضك لانك زوجها,, عمري ماتوقعت انك لئيم لهدرجه يابندر
بندر: سارونه والله احب ميشو وماودي اخسرها
ساره: ممكن اعرف السالفه؟؟
بندر: اوكي بحاول اني ابدا من البدايه,,, اول شي انا كنت بامريكا,,, وطلال كان يدرس بامريكا وتعرفت عليه هناك من زمان ومن بعدها هو صاحبي,,, ومرت الايام وقرر ابو طلال انه يخلي طلال يمسك فرع مؤسستهم الي بامريكا,, وبهالشكل توطدت علاقتي بطلال اكثر من اول,, وتكررت طلعاتنا مع بعض,, شكى لي من حبه لمشاعل ,,, وعن مرضها ,, وانه يبي يساعدها بس مو عارف كيف,, بعدين طلب مني انه يساعد مشاعل عن طريقي ,, لانه عرف عن طريق اسم عائلتي اني اخوك,, وعرف انك صاحبه مشاعل مره,, قال احسن حل انك تساعدها وماراح ترفض لان المساعده راح تجي من ساره
ساره: وليش هو ماساعدها؟؟؟
بندر: كان متاكد انها راح ترفض اي مساعده منه
ساره: وليش متاكد؟؟؟
بندر: ساره اكيد مشاعل ماتخبي عنك شي ,,, واكيد قالت لك عن الحركه الي سواها في مشاعل
ساره: عشان كذا مافكر يفاتحها بالموضوع
بندر: ايه ,, وهو قال مابي اخاطر بموضوع علاجها وبعدين ترفض وافقد اي امل انها توافق,, فهو قال خل الموضوع عن طريقك احسن
ساره: يعني طلال هو الي خلى المستشفى يعالجوها ع حسابهم مو انت
بندر: لا المستشفى ماله دخل بعلاج مشاعل
ساره مستغربه: مو فاهمه؟؟؟
بندر : العلاج كله كان ع حساب طلال
ساره منصدمه: معقوله
بندر : طلال كان دافع كل شي يخص مشاعل ويخص سعود بسفرتهم بدايه من التذاكر الي العياده وتكاليف العمليه وتكاليف السويت الي حجزه لهم,, حتى الاوتيل الي كنا ساكنين فيه بعد ماطلعت مشاعل من المستشفى كان ع حساب طلال,, وكنت طول الوقت اوهمهم انه ع حساب المستشفى ,, وكنت خايف سعود يحس بشي
ساره تكرر كلام بندر مو مصدقه : الاوتيل الي كنا ساكنين فيه؟؟ ليش لايكون دافع عنك انت بعد
بندر وهو مستحي: ايه ,, بصراحه بذيك الفتره ماكان عندي سيوله,, وطلال صمم انه يدفع كل شي,, لانه هو المسئول عن هذا كله,, وهو الي طلب مني اسافر معاها ع شان اطمنه
ساره: وموضوع الشركه؟؟؟
بندر: هو اشترى نصيب ابو سليمان من الشركه وصار شريك سعود ومشعل وهو الي دعمهم بالفلوس بس عن طريقي,, وهو الي كان يخطط لكل شي وانا كنت انفذ ,,, حتى لما رحت لشركه اخوانها ,, ماكان عندي علم باي شي,, اتصل علي الصباح وقال لي روح للشركه ,, وعلمني ايش اسوي بالسياره ,, بس احنا كنا خايفين انهم يكتشفوا لاننا سجلنا الشركه باسم طلال مو باسمي ,, خفنا ينتبهوا لهالشي,, لان الاوراق كانت عندي بس خفت يطلبوا نسخه من الاوراق
ساره :وانت ماتستحي ع نفسك تمثل هالتمثيل
بندر: صديق وطلب مني هالطلب ماقدر ارده
ساره تفكر: اها هذا يفسر رجعتك من امريكا بدري,,, بس ايش دخل مساعداته لمشاعل بزواجك منها,,, كذا هو راح يضرها لانها راح تتزوج واحد مخدوعه فيه
بندر نزل عينه بالارض وقال: هذا الموضوع يخصني انا ,, وطلال ماله شغل بهالموضوع
ساره: شلون ماله شغل
بندر: لان طلال ماعرف اني خاطبها الا بالصدفه
ساره منصدمه من اخوها: وشلون سمحت لنفسك تخون صاحبك والى امنك على ميشو,, وانت عارف انه يحبها وهي تحبه,, تروح تسرقها منه
بندر: سارونه صدقيني انا حبيت مشاعل غصب عني وبدون ماحس,,, وبعدين هي ماراح تسامحه وهو مايتجرا يكلمها او يرجع لها,, فكرت ليش ما اعطي نفسي مجال ابدا معاها
ساره: وبعد ماعرف طلال ايش سوا
بندر: هو ماعرف الا قبل نرجع بيوم ع حسب علمي و قرر انه ينتقم مني وينكد علي يومي,, وهذا الي سواه كان اسوا ايام حياتي
ساره: ماني قادره اصدق انك تسوي كذا وانت عارف ان مافيه شخص يسوي كل هذا الا لانه يحب بجنون,, وانت ماراعيت احاسيسه وخنته وخطبت ميشو
بندر: بس انا احبها وبعدين انا ساعدته
ساره: بس انت كنت مزيف وطلعت لمشاعل بصوره غلط,, وبتعب طلال كنت راح تجبر مشاعل تتزوجك
بندر: انا ماجبرتها هي وافقت من نفسها
ساره: بس ميشو لازم تعرف كل شي
بندر: سارونه تكفين خليها بعد الملكه ع الاقل اتاكد انها ماراح تتركني
ساره: تبي تبني حياتك ع غش وخداع,, اسفه مشاعل صاحبتي ومقدر اكذب عليها,, ,بعدين لو انا سكت تتوقع طلال راح يسكت
بندر: وهذا الي مخوفني,, طلال يتوعدني,, ويقول لي راح اقول لمشاعل كل شي وراح يدمرني
ساره: ما الومه ,, انت قول لمشاعل واذا كانت تحبك راح تسامحك,, اما اذا ماسامحتك معناها انت الربحان لانك انقذت نفسك من حياه زوجيه تعيسه لان مشاعل ماتحبك
بندر: بس انا احبها
ساره: صدقني الصدق هو الشي الوحيد الي راح يخليك تكبر بعين مشاعل
بندر: اهم شي انتي لاتقولي لها شي,, انا راح اقول لها
ساره: مثل ماتبي بس انتبه ترى اليوم الاثنين,,, وملكتكم الخميس يعني مافيه وقت لازم تقول لها بسرعه
بندر: انشالله
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
كان طلال يدق ع مشاعل يبي يفهمها ع كل شي,, مستحيل يترك بندر ياخذ منه حبيبه قلبه,, تعب وهو يدق وكان موبايل مشاعل مقفل ,,, قرر انه يرسل لها مسج ع امل انها اذا فتحت موبايلها تشوف المسج
"ميشو اذا فتحتي موبايلك كلميني ابيك بموضوع ضروري يخص بندر"
طلع من غرفته وراح ع الخيمه حقتهم ,,, دخل وكانت الخيمه فاضيه ,,, جلس لوحده ,,, يفكر,, كيف يجبرها ترد عليه ,,لازم تفهم الحقيقه ,,, فتح التلفزيون وصار يقلب بالقنوات مو قادر يركز ع شي ,,, طرا ع باله فكره حلووووووه,,, بهالشكل راح ترد عليه مشاعل
طلع من الخيمه يركض متجه للبيت ,,, كان في بوابتين تدخل لجوا البيت ,, البوابه الرئيسيه وهي الي تودي للمجالس وكانت في مقدمه البيت ,,,اما البوابه الثانيه فهي بوابه خلفيه تودي ع البيسمنت 1 والمكون من المسبح الي في النص وتحيط به غرف مفتوحه عباره عن غرفه التبديل وبعض الحمامات وغرفه للاجهزه الرياضيه خاصه بطلال ,,, وجكوزي وساونا وكان فيها صاله كبيره مفتوحه عباره عن جلسات وكانت مخصصه للحفلات الي يسووها هيفاء ولمياء ,, وكل هالغرف كانت مفتوحه ع المسبح ,,, قطع مسافه طويله لما اخيرا وصل لبوابه البيت الخلفيه لانها الاقرب لغرفته ,,, فتح الباب والعباره عن زجاج يلف ع البيسمنت كله ,,, ركض باتجاه الاصنصير ,, وطلع ع الدور 2 ,,,والي كان عباره عن ممرين طويله الاول يودي ع غرفه ابو طلال وام طلال ,, والثاني ع غرفه هيفاء ولمياء ونواف,, راح باتجاه غرفه هيفاء ,,, وبكل احترام ضرب ع الباب
هيفاء: تفضل
طلال يطل براسه: مشغوله
هيفاء: لا تعال
هيفاء ماكانت لوحدها كان معاها وحده فلبينيه تسوي لها فرينش مونيكير ليديها ورجولها ,,, كانت هيفاء مهووسه بالفاشن وكل جديد ,,, مافيه عروض ازياء بالصيف الا حظرتها لو انها في القطب الجنوبي,, وكانت امها تروح معاها لان ابوها مايرضى تروح لوحدها
طلال: ايش هالحلاوه ,,, توك مسويه برونزاج؟؟؟
هيفاء: ايه ايش رايك حلو
طلال: مرررررررررره كول,,, مع شعرك ولون عيونك صاير مره يجنن
هيفاء: طلول ليش لما رحت المانيا ماتشمست كان لونك احلى بدى يفتح لونك الحين
طلال: خلاص كبرت ع هالحركات
هيفاء: هههههههههههههه ,, كبرت ,, اشوف شعرك كله شيب,,, يله طلول ايش رايك قبل تبدا الدراسه نروح استراليا اسبوع نتشمس ونرجع
طلال: لو الي ببالي صار راح اوريك لاي مكان تبيه
هيفاء تحمست: جد طلول ,,, ايش هالي ببالك وانا اسويه
طلال: ابي منك خدمه((وصار ياشر ع طرف اصبعه)) قد كذا
هيفاء تضحك: وانا اقول غريبه جاي يسولف معاي,, قول ايش تبي
طلال: ابي منك ترفعي التلفون وتقولي كلمتين وخلاص
هيفاء تتفحص اصابع يدها ,, تبي تطمن ع ان المونيكير جف,, ولما حست انه جف,, اخذت موبايلها وحطته عند اذنها وقالت
هيفاء: كلمتين
طلال: تستهبلي انتي ووجهك
هيفاء تستهبل: انت قلت ارفعيه وقولي كلمتين
طلال: ههههههههه لا انا راح ادق ع رقم وانتي قولي مشاعل موجوده
هيفاء تضحك: اوكي ياحبيب مشاعل ,,بس ليش ماردت عليك زعلانه؟؟؟
طلال: لامقفله موبايلها وابي اعرف ايش فيها
هيفاء: طيب واذا نادوها ايش راح اسوي؟؟؟
طلال: خلاص اذا نادو ميشو انتي تطلعي من الموضوع
هيفاء: واستراليا؟؟؟
طلال: الحين توك مسويه برونزاج ,, كيف تبي تتشمسي ,, راح تحترقي
هيفاء: لا البرونزاج الي سويته مو طبيعي بكريمات وسبري عند يحيى زكريا ,,, بس ماراح يدوم اكثر من اسبوعين,, وانا ابي اتشمس برا,,وتعرف ابوي السنه هذا ماسفرنا,, وابي اغير جو واتشمس
طلال: ليش مارحتي معانا المانيا وتشمستي ع كيفك
هيفاء: مليت من كثر ما اروح لها
طلال: طيب راح تدقي والا اروح اترجى اختك الثانيه
هيفاء: اوكي دق الرقم وعطني
طلال اخذ التلفون, ورفع السماعه
طلال: ناصر لو سمحت عطني اي خط فاضي
ناصر:ابشر طال عمرك
طلال دق رقم بيت مشاعل ,, طبعا هو يعرفه لان مشاعل بعض الاوقات كانت تدق عليه منه
بدى الرقم يدق
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
فهد وفيصل كانوا يلعبوا بلي ستيشن لما دق التلفون
فهد : روح رد
فيصل: لامابي ,, انت الي روح
فهد: ترى تقول امي الي مايرد ع التلفون تجيه المقرصه الحاميه تاكله
فيصل: اصلا مافيه شي اسمه المقرصه الحاميه تلعبون علي
فهد: خلاص اذا جت وكسره الشباك ودخلت عليك تتاكد
فيصل خاف وقام يرد ع التلفون
فيصل: الو
هيفاء: هاي حبيبي
فيصل: مين انتي؟؟؟
هيفاء: حبيبي روح قول لمشاعل صاحبتك تبيك ع التلفون
فيصل: لا
هيفاء: ليش؟؟
فيصل: ميشو فوق,, وانا مابي اطلع فوق
هيفاء قفلت معاها: طيب حبيبي روح قول لها ع شان اشتري لك حلاوه
فيصل: مابي ميشو تشتري لي
هيفاء: انا حلاوتي احلى من حقه مشاعل,, يله روح نادها
فيصل: مابي انا العب بلي ستيشن ,, عندكم بلي ستيشن؟؟
هيفاء تكلم طلال: ترى مليت من هالبزر ,,, يقص لي قصه حياته
طلال: قولي له عطني الي جنبك
هيفاء: حبيبي مين جنبك,,, الو الو ,,, الو
فيصل ترك التلفون ورجع يكمل لعبته
دخلت مشاعل عليهم
مشاعل: فهودي ماشفت سلطان
فهد: لا
مشاعل كانت راح تطلع واستغربت ان التلفون مرمي ع الارض
مشاعل: مين الي رامي التلفون
فيصل وبدون مايلتفت: صاحبتك تبيك
مشاعل: وكذا تتركها ع الخط ,,, الله يهديك
مشاعل: الو
هيفاء: هاي مشاعل
مشاعل استغربت الصوت: هااااي, ,مين معاي
هيفاء: معاك هيفاء
مشاعل زاد استغرابها: معليش ذكريني هيفاء مين؟؟؟
هيفاء: راح تعرفي مين انا بس دقيقه
وعطت التلفون طلال
طلال خايف انه تقفل: الو
مشاعل: ...............
طلال: انا عارف انك تبي تقفلي بس اسمعيني دقيقه وحده وقفلي
مشاعل: وليش داق ع بيتنا
طلال: موبايلك كان مقفل,, واضطريت اني ادق ع البيت
مشاعل: ومين هيفاء هذي؟؟
طلال: اختي,,, ميشو ممكن تفتحي موبايلك,, ابيك بموضوع يخص بندر
مشاعل: مالك شغل ببندر,, واظن احنا انتهينا من هالموضوع,,, ولو سمحت لاتدق علي مره ثانيه
طلال: ميشو بندر يكذب عليك بكل شي
مشاعل: مليت كذبك وغشك,, وع فكره ملكتي الخميس
قفلت الخط
رجع طلال يدق لما تعب ,, وحس ان مشاعل فصلت التلفون,,, ضاعت حيلته,,, كل الي يعرفه انه ماراح يسمح لهالزواج انه يتم لو اضطر يخطف بندر ويحبسه لما ترد عليه مشاعل
هيفاء: خلاص طلال البنت قفلت ,,, لاتدق عليها كيفها لاتموت نفسك ع شانها ماتستاهلك
طلال طالع هيفاء بظره كانت كفيله بانها تسكت هيفاء
طلع من غرفتها وكان بوجهه لمياء
لمياء: هاي طلال,, يعني من بعد السفر خلاص مانشوفك؟؟
طلال طنشها ودخل الاصنصير
لمياء دخلت عند هيفاء
لمياء: هيفاء ايش فيه طلال مره معصب
هيفاء: من مشاعل الي من تعرف عليها وهو متغير
لمياء: هيفاء حرام عليك لاتظلميها,, هو غلط معاها كمان,, مو نحط العيوب ع بنت الناس واخونا هو الصح
هيفاء: الا تعالي ماقلتي لي عن شكلها حلوه شينه,, كول ,, سايكو,, تعرف تلبس ماتعرف,؟؟
لمياء تطالع ساعتها : شوفي الحين الساعه 10 بالليل لو جاوبت ع اسالتك راح انتهي تقريبا 3 الفجر,, وانا دوامي ينتهي 12 الا اذا حتعطيني اوفر تايم
هيفاء: هههههههههههههههه,,, يله خلصيني
لمياء: اوكي انتي سالتيني اذا حلوه او شينه ,, البنت مو حلوه الا تجنن,, مره كيوت,, ملامحها بيبي فيس جد تحسيها طفله
قاطعتها هيفاء: وجسمها حلو؟؟
لمياء: يجنن,, تحسي ان اي لبس تلبسه يصير حلو من كثر ماجسمها حلو ماشالله,, اما عن الكول فهي كووووووووول مره بشكلها ولبسها وكلامها واسلوبها,,, وحرام عليك تقولي عنها سايكو ابعد ماتكون عن السايكو,, بصراحه اعطيها 10 على 10
هيفاء والغيره تاكلها : عاد انا عارفه ذوقك زي وجهك,,لما قلتي عن غاده بنت عمتي حلوه وانا غاسله يدي
لمياء : حرام عليك والله غاده تجنن,, ومو بس انا الي اقول ,, حتى صاحباتي منجنين عليها,, بس بصراحه غاده اعطيها 8 من 10,, بس ميشو تجنن لو فيه اكثر من 10 عطيتها مالوم طلال لما حبها
هيفاء: من متى تناديها ميشو
لمياء: من اول ماتعرفت عليها بالمانيا,, تجنن هيفاء لو تتعرفي عليها حتحبيها
هيفاء: لاشكرا ماحب اتعرف ع هالاشكال
لمياء: اي اشكال؟؟؟انتي اصلا ماشفتيها
هيفاء: بدون ماشوفها انا عارفه ذوقك الشين
لمياء: ليش تساليني اذا مو عاجبك ذوقي؟؟؟
هيفاء: كذا لقافه,, اطلعي الحين ابي انام
لمياء : ترى راح تجي غاده بعد شوي,, اذا تبي تجلسي معانا تعالي
هيفاء: وليش انشالله ايش راح يجيبها؟؟؟
لمياء: ايش دخلك انا قلت لها تجي
هيفاء: ما ادري ليش انتي مصادقتها ترى هي مو من سنك
لمياء : الي يسمعك يقول عمرها 100,, ترى لسة مادخلت 23
هيفاء: و 23 مو كبيره عليك,, صادقي ناس بسنك
لمياء: انا حره اصادق الي ابي
وطلعت وخلتها
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
كانت مشاعل متنرفزه من حركه طلال الي سواها معاها ,, ايش يبي ,, خلاص ملكتها الخميس وللحين يزعجها,, قررت انها ماتفتح موبايلها الا يوم الجمعه لما يفقد الامل
نامت وكان بحظنها فيصل الي صار يخاف من انه ينام لوحده بسبب امه المتوحشه
000000000000000000000000000000 000000000000000000000000
فهده تكلم امها
فهده: يمه مدري ايش فيني ماكبر بطني؟؟؟
ام فهده: توتس يالخبله بالشهر الثالث وتبين بطنتس يكبر
فهده: مدري يمه يقول لي عبدالمجيد ان بطني ماكبر اكيد حمل كاذب
ام فهده: وش حمله الي يكذب بعد,, حتى الحمل خليتوه يكذب,, يالخبله الهبله توتس ع الكروش والثقل,,, مايكبر بطنتس الا بالشهر الرابع
فهده: الله ماما بطني بعد شهر راح يكبر
ام فهده: الحمدلله ع العقل
فهده: اقول ماما مالقيتوا لصالح حرمه
ام فهده: كلمت ام عبدالله عندها بنيه اسمها روان يقولون زوينه,,, كان نروح نشوفها
فهده: ايه ماما حددي معاها يوم ع شان اروح اشوفها معاك
ام فهده: انشالله السبت نروح نشوفها
فهده: وليه ياماما السبت خير البر عاجله خلينا بكره نروح نشوفها
ام فهده: اجل شورتس وهدايت الله بروح ادق عليها واقول لها , مع السلامه
فهده: مع السلامه
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
ام طلال بلهجه عربيه ركيكه : هاي هبيبي قاده
غاده: هاي كيفك خالتي
ام طلال: كويس,, لمياء دور انتي
غاده: وينها بغرفتها
ام طلال: ايوه
غاده: اوكي خالتي راح اطلع لها
ام طلال: اوكي
طلعت غاده غرفه بنت خالها لمياء,,,كانت علاقه ابو طلال بااخته ام غاده علاقه قويه,,,وهالشي الي يخلي غاده 24 ساعه عندهم
غاده طلعت من الاصنصير وكان بوجهها نواف
نواف: بسم الله خوفتيني
غاده: ليش وحش شايفني
نواف: لا بس ايش هالتسريحه الي مسويتها لنفسك؟؟؟
غاده: اي تسريحه((تذكرت انها كانت مسويه تسريحه بشعرها وكانت كلها عمايل))
نواف: هذي
غاده :ليش مو حلوه
نواف: لا تخوف
غاده: مالت عليك ,, اصلا ما سويتها لك
نواف: ترى هيفاء ولمياء راح يضحكوا عليك
غاده: مالك شغل يالكريه
لمياء: هاااااااااااااااااااي غاده ,,, تعالي ليش واقفه
غاده: اخوك نوافوه الكريه مايعطي احد فــ
قاطعتها لمياء: وااااااااااااااااااااااااااااا ااااااو غاده شعرك يجنن,,, مين سواه لك
غاده: سويته عند جان كلود اليوم العصر
لمياء: وليش ايش كان عندك
غاده: كنت معزومه ع دي جي
لمياء: وليش مارحتي
غاده: تطاقيت مع البنت الي عازمتني
لمياء: ههههههههههههه
غاده: يله تعالي ندخل غرفتك
لمياء توقفها: ترى وعدتيني انك تنامي عندي اليوم
غاده: اصلا الساعه 11 ومافيه وقت ارجع للبيت
لمياء: حلو اجل خلينا نروح نسبح
غاده: لااااا حرام عليك ابي اتهنى بتسريحتي
لمياء: يله عاد غطي شعرك ,,,((وسحبتها من يدها))
نواف: راح اجي اسبح معاكم
لمياء: لا مانبيك,,, لاتصير حشري
نواف: حشري والا حيواني بروح اجيب ملابسي
غاده: ياكرهه اخوك هذا الله يصبرني,, طيب خلينا نقول لهيفاء تجي معانا
لمياء: لا مستحيل هيفاء تسبح مع احد تخاف جراثيمنا تنتقل لها
غاده: ههههههههههه
نزلوا للبيسمنت 1 ,,, وبدلوا ملابسهم ولبسوا المايوهات ,, وقفلوا ستاير البيسمنت لانه يطل ع برا وكان جداره كله قزاز ,, خافوا يشوفوهم العمال الي بالحديقه
وكانوا مبسوطين لما جاهم نواف والي كرهم بالسباحه لانه مزعج ويخرب عليهم
وقرروا انهم يطلعوا من المسبح ويجلسوا ع الجلسات الخاصه بالمسبح يشربوا عصير
لمياء: ايش تبي تشربي
غاده: اي شي
دقت ع المطبخ يجهزوا لهم العصير
نواف : انا ابي عصير
لمياء: نوافوه اطلب لك ايش دخلني فيك
نواف: نذله
وطلع الدور 1 يدور ع ابوه يشكي له
لمياء: اووووووه راح يقول لابوي ياكرهه,, الحين حيجي يهزئني
غاده: احسن ليش ماطلبتي له وريحتي عمرك
لمياء: كريه ماحبه كل شي يتدخل فيه
غاده:هههههههههههه كانكم توم وجيري
لمياء : ههههههههههههههه
دق التيلفون
لمياء تطالع التحويله
لمياء: هذي غرفه طلال غريبه ايش يبي
ردت لمياء
لمياء: هلا طلال
طلال: لمياء ايش مسويه لنواف؟؟؟
لمياء: راح يشتكي لك
طلال: ايه ,, حرام عليك,, ترى هذا اخوك
لمياء: نبي نجلس لوحدنا انا وغاده وهو يخرب علينا
طلال: عندك غاده؟؟؟؟؟
لمياء: ايه
طلال: طيب خلاص باي
لمياء: طيب طلـ
قفل بوجهها قبل تكمل
غاده: قفل بوجهك؟؟؟
لمياء : ايه
غاده: لما عرف اني هنا صح
لمياء: ماتوقع اصلا هو نفسيته تعبانه هالايام
غاده باهتمام: ليش ايش فيه؟؟؟
لمياء: مدري بس يمكن من الشغل
غاده: اها
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
جراكة غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 02-12-06, 02:38 AM   #55
|[ عـضـو مـشـارك ]|

 
الدولة:
الافتراضي رد : فارس احلامي)) قصه رومانسيه جريئه ؟؟؟؟؟؟؟

يوم الثلاثاء
مشاعل كانت في قمه رعبها ,, ماتدري هل زواجها من بندر هو الخيار الصح او انها راح تندم
طلال كان عازل نفسه بغرفته ينتظر مشاعل ترحمه وترد عليه,,,, لما تعب قرر انه يدق ع ساره صاحبتها ع امل انها تكون احسن من اخوها وتساعده
اما ساره كانت تنتظر بندر ع شان تجبره يعترف ,,, بس بندر كان مختفي بغرفته ويتحجج بالنوم
بعد المغرب
دق موبايل ساره وعرفت الرقم,, هذا رقم طلال
ساره: الو
طلال: السلام عليكم
ساره: عليكم السلام
طلال: عرفتيني
ساره: طلال
طلال : ايه ,, اسف اذا ازعجتك
ساره: لا مو مشكله
طلال: ساره ابيك بموضوع ضروري يخص مشاعل
ساره: عارفه ايش هالموضوع
طلال مستغرب: كيف عرفتي؟؟؟؟
ساره: بندر قال لي ع كل شي
طلال انصدم من جرئه بندر وبهدوء قال لها : ومشاعل؟؟؟
ساره: ايش فيها
طلال: تعرف الموضوع
ساره: لا
طلال انصدم من ساره كانت صاحبه مشاعل مره ومايخبو اع بعض شي ,, انقهر ليش تخبي عنها كل هذا ع شان اخوها
طلال: وطبعا انتي حتقولي لها
ساره: مستحيل اخبي عنها شي
طلال: بس ملكتها من اخوك الخميس ,, متى راح تقولي لها
ساره: اول شي انا ودي اشكرك ع كل شي سويته لميشو,, وبصراحه اثبت جد انك تحبها ((وسكتت شوي بعدين كملت)) وانك انت الي تستاهلها
طلال: افهم من كلامك انك راح تساعديني ع شان مشاعل ماتتزوج اخوك
ساره: انا علي اني اوصل لمشاعل كل شي,, وهي الي تقرر
طلال: هي مو راضيه تسمعني ولا حتى تفتح موبايلها,, بليز ساره روحي لها اليوم وفهميها ابي اكلمها ابي اشرح لها كل شي,,, ساره بليز انا محتاجك لاتتخلي عني
اول مره ساره تحس بحب طلال الكبير لمشاعل
ساره: لاتخاف انا راح اكون مع الحق وما راح اكون بصف بندر لاني عارفه انه غلطان
طلال: ساره مافيه وقت اليوم الثلاثاء
ساره: طلال انا احترمك واحب مشاعل ,, بس بنفس الوقت احترم قرار اخوي بندر
طلال: وايش قراره
ساره: يبي يقول لمشاعل كل شي بنفسه
طلال مات من الخوف : لا ساره تكفين لا ,, انتي عارفه بندر يمكن يقلب كل شي فوق راسي ,, انا ما اثق فيه ,, خاني مره وماقدر اثق فيه ,,, تكفين ساره لاتخليه يدمرني ويدمر مشاعل
ساره: لاتخاف بعد مايكلمها راح اتاكد انه قال لها الحقيقه ,, وراح اروح عندها واخليك تكلمها
طلال: وعد ياساره
ساره حزنت ع طلال الي كان يترجاها وكانها الامل الوحيد له بالحياه
ساره تبتسم : لاتشيل هم انا راح احرص ان الحقيقه توصل ميشو
طلال بعد مكالمه ساره ارتاح شوي ,, ع الاقل هي تحب مشاعل وماراح ترضى تكذب عليها ,, بس كان خايف ياثر عليها بندر ,,, واكيد هو اخوها وراح تهتم لسعادته
000000000000000000000000000000 00000000000000000000000000
هيفاء بلغت امها انها راح تعزم صاحباتها ع العشاء وراح يسهروا عندها ويفطروا ,, وطبعا بهاليوم انحكم ع الطباخين مايناموا ويسهروا ينفذوا طلبات هيفاء
غاده ولمياء توهم صاحين من النوم
لمياء: هاي مام هاي هيفاء
هيفاء وامها : هاي
غاده: صباح الخير
كلهم : صباح النور
لمياء: وين رايحه اشوفك لابسه
هيفاء: رايحه لصالون
لمياء: ليش لاتكون رموشك انهارت وتبي تروحي ع شان يركبوها كويس
هيفاء: لا ياقلبي رايحه اسوي ستشوار لشعري وميك اب
لمياء: ليش وين راح تروحي
هيفاء: راح يجو صاحباتي
لمياء: كم بنت راح تجي
هيفاء: يعني تقريبا 20 بنت
لمياء: ووين راح تجلسوا؟؟؟؟
هيفاء: وين يعني بالبيسمنت
لمياء تطالع غاده: يعني مكتوب علينا مانسبح اليوم
غاده: ههههههههههههههه
طلال دخل
طلال : السلام عليكم
كلهم: عليكم السلام
طلال: اهلين غاده كيفك
غاده انقهرت لان شكلها ابد مو حلو توها صاحيه من النوم وماحطت ميك اب
غاده بدلع: الحمدلله انت كيفك؟؟؟
طلال: الحمدلله ,, كيف عمتي ؟؟؟؟
غاده: تمام
هيفاء: اقول طلال ابي السيديات الي عندك
طلال: اي سيديات؟؟؟
هيفاء: اي سيدي منوعات عندك ابيه لان صاحباتي حيجوني اليوم
طلال: قالوا لك فاتح الشراع بغرفتي
هيفاء: يووه طلال السيديات الي عندي قديمه شوي
طلال: روحي ادخلي غرفتي وخذي الي تبي
هيفاء: اوكي,, يله باي
كلهم: باي
غاده كانت طول الوقت مفتونه بجمال طلال,,ضربتها لمياء ع يدها
لمياء بهمس: خلاص راح تاكليه
غاده انحرجت: طيب خلاص اسكتي
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
بندر اخيرا طلع من غرفته وكان يبي يطلع قبل ساره تشوفه,, ووقفته ساره
ساره: بندر ايش سويت بالموضوع؟؟؟؟
بندر: سارونه حبيبتي قلت لك اتركي الموضوع علي
ساره: الى متى لما يجي الخميس ؟؟
بندر: لاانشالله اليوم
ساره: عموما انا راح ادق ع مشاعل الساعه 12 بالليل واقول لها كل شي اذا ماتبي تخسرها قول لها قبل الساعه12 ع الاقل تجي منك
بندر : طيب عطيني فرصه لبكره
ساره: ولا دقيقه بعد 12,, يكفي اني سكت امس
بندر يقرب من ساره وبحنان: سارونه انا ماطلب المستحيل بس بكره ,, ووعد مني اذا ماقلت لها بكره انا راح ادق عليها قدامك واخليك انتي الي تقولي لها
ساره تذكرت مواقف اخوها معاها ,,, ومستحيل ترده,, وهو ماطلب الا فرصه يوم واحد بس
ساره: اوكي بكره الساعه 10 اخر فرصه لك اتفقنا
بندر يبتسم : اتفقنا
طلع بندر يدور بالسياره مايعرف ايش يقول لمشاعل,,, يبي يصارحها,, بس خايف تتركه,,لازم يلقى له خطه ,,, لازم,,, فكر وفكر,, وظل يفكر لما داخ من كثر التفكير والدوران ,,, وعوره راسه,,, وقرر يرجع للبيت والي كاتبه الله راح يصير
000000000000000000000000000000 00000000000000000000000000
كانت هيفاء مشغوله بالرقص مع صاحباتها وكانوا رافعين ع الصوت لدرجه انك تحس ان البيت راح يجيه زلزال من قوه الصوت,, بس بما ان السهره كانت في البيسمنت كان الصوت مو مسموع بالنسبه لباقي غرف البيت,, ونظر لكبر البيت وقوه بنيانه صعب تسمع اي صوت فيه,, وكانت هيفاء مانعه لمياء وغاده من انهم دخلوا حفلتها الصغيره,,, اول شي لانها تكره غاده اما لمياء تفشلها لانها متواضعه,, وبنظر هيفاء الغرور لازم خاصه مع حالتهم الماديه والرفاهيه الي عايشين فيها
كان طلال يتمشى بالحديقه الخلفيه وهو يكلم ساره
طلال: ساره انتي قلتي لي ان بندر اليوم راح يقول لميشو
ساره: انا قلت بس صارت ضروف اقوى مني ومنه
طلال: ساره انا خايف انك تصرفيني,, وتبي تضيعي الوقت ع شان ميشو تتزوج اخوك
ساره: انا عطيت بندر فرصه لحد الساعه 10 بالليل اذا ماقال لميشو شي راح اقول لها انا
طلال: ساره وربي مو قادر اصبر لحد الساعه 10
ساره : الي خلاك تستنى هالشهور استني يوم واحد بس
طلال: طيب ساره تكفين ردي علي ع طول ترى اعصابي تعبت
ساره: اوكي لاتشيل هم انت نام وارتاح وانشالله خير
طلال: الله يسمع منه,, اوكي ساره انا اسف ازعجتك وتعبتك معاي
ساره تبتسم: صح انك تعبتني ,,, بس انشالله انا راح اخلي ميشو تاخذ بثاري منك وتتعبك
طلال: احلا تعب وربي بس هي تكون معاي
ساره : لهدرجه تحبها
طلال : انا اموت بدونها,, ماتتخيلي كيف حياتي بارده ومالها طعم بدونها
ساره: الله يجمعكم انشالله اذا فيه خير لكم
طلال: امين,, ساره ودي اسالك سؤال بس ابيك تجاوبيني بصراحه
ساره:قول
طلال: ميشو تحكي عني؟؟؟
ساره: اممممممم ,, هذي اسرار ماقدر اقول لك
طلال: يله عاد ساره قولي
ساره: بصراحه بعد الي صار قلت طلعاتي مع ميشو واذا جيتها بالبيت تعرف ام سلطان تكون بالبيت ومانقدر ناخذ راحتنا ,, وهذا غير ان نفسيتها كانت تعبانه من بعد الي صار لها ,,, وخفت ازيد هموما لما احكي عنك او اجيب طاريك,, حتى هي كانت تتحاشى انها تتكلم عنك ,, بس انا متاكده انها من جوا تموت شوق لك
طلال مره انبسط بهالكلام,, وشكر ساره ع الدعم,, وعلى وقفتها معاه
قفل منها وانتبه للبيسمنت الي مليان بنات,, وكان فيه ثنتين طالعين يتمشوا بالحديقه,, وكانوا يطالعوا طلال وودهم ياكلوه من النظرات
طلال تركهم ورجع لغرفته ودق ع هيفاء, والي ردت عليه وصوت الميوزك مغطي ع صوتها
هيفاء تصارخ: هاه طلال ايش تبي
طلال: اطلعي برا بالحديقه ع شان اسمعك
طلعت هيفاء برا
هيفاء: هلا
طلال: حبيبتي قفلوا الستاره لان العمال راح يشوفوكم
هيفاء: اي عمال كلهم نايمين,, وبعدين مانبي الكتمه ونسكر كل شي وكاننا بسجن
طلال: حبيبي انتي عارفه ان البيسمنت كله قزاز ومكشوف ع كل الي برا,, مايصير ياقلبي
هيفاء: يوووووه طلال تبي صاحباتي يضحكوا علي ويقولوا معقده
طلال طفش من اخته العنيده: طيب بس انتبهوا
هيفاء: طلول صاحباتي انجنوا عليك
طلال: طيب ايش اسوي لهم
هيفاء: خذ هذي عنود تبي تكلمك
العنود: هاي طلولي
طلال: تمونين طلولي ,, اقول روحي ارقصي ابرك لي
وقفل بوجهها
العنود منصدمه: ياي هيفاء اخوك جفس,, قفل بوجهي
هيفاء: هههههههههه,, حبيبتي اخوي ثقل
العنود: والله لاطيحه
هيفاء: هههههههههههه,, يله الله يقويك
العنود: انتي بس عطيني رقمه وانا اخليه يحبني
هيفاء طالعت العنود من فوق لتحت ,,, حلوه وبنت عايله معروفه مره ,,حلو انها تكون زوجه اخوها,,مو مثل هالمشاعل الي ع قوله هيفاء مو من مستواهم
هيفاء: هذا موبايلي رقمه فيه خذيه منه
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
كان بندر راجع للبيت وتعبان من الدوران ومن التفكير,, طلع غرفته وتمنى ان ساره مو فيه ع شان مو ناقص نصايح وتهديد منها,, حمد ربه انها نايمه ,,, كان يحاول ينام,, لما خطر ع باله فكره تجنن ,, فكره راح تخلي مشاعل زوجته وراح تبعد طلال وساره عنه
دق على طول على مشاعل ولقى موبايلها مقفل
دق ع ساره
ساره صوتها كله نوم: الو
بندر: نايمه؟؟
ساره: ايه ايش تبي؟؟؟
بندر: لابس كنت ادق ع مشاعل ابي اقول لها ع الموضوع ومامقفل موبايلها؟؟؟؟
ساره: والله مدري عنها ,,, بكره اروح لها واشوف
بندر: اوكي حبيبتي تصبحي ع خير
ساره: وانت من اهل الخير
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
يوم الاربعاء
فهده وامها كانوا رايحين يشوفوا روان الي راح يخطبوها لصالح
ام فهده : اجل وين البنيه ابطت علينا
ام روان: الحين جايه
دخلت روان,,وانصدمت فهده لما شافتها ,, مع ان صالح اخوها بس مايستاهل روان ,, كانت نحيفه مرررره وقصيره ونعومه,,, ومؤدبه مره وشكلها تستحي
فهده: هلا روان كيفك
روان بحيا : الحمدلله
ام فهده تتفحصها
فهده: تدرسي ياروان
روان: ايه
فهده: باي سنه
روان: بثالث ثانوي
فهده: ماشالله
وحاولت فهده تسحب الكلام سحب من روان ,, خجلها مو معقول
بعد ماطلعوا
ام فهده: هذي البنت والا بلاش
فهده: والله يماما حسافه ع ولدك جفس ومايعرف يتعامل معاها
ام فهده: وجعن يوجعتس هذا اخوتس
فهده: اقول يمه غريبه اعجبتك
ام فهده: اعجبني حياها وشكلها ماعندها شخصيه,, اسهل علي اصيطر عليها
فهده: حرام عليكم
ام فهده: اخسي واقطعي بس
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
تعبت ساره من الاتصال ع مشاعل والي كانت موبايلها مقفل ,, ودقت ع البيت مليون مره ومحد يرد,, ,اخيرا جاء الفرج وردت مشاعل ع تلفون البيت
ساره: وجع وجع وجع ساعه اتصل
مشاعل: كنا ببيت ام مشعل
ساره: طيب ليش مقفله موبايلك
مشاعل انحرجت: مالي خلق اكلم احد
ساره: الحين تروحي تفتحيه,,, بندر يبيك بموضوع ضروري
مشاعل: سارونه بكره ملكتنا خليه ياجل مواضيعه لبكره
ساره: لا الحين ,, الموضوع الي راح يكلمك فيه يخص ملكتكم ومستقبلكم
مشاعل خافت: ايش صار؟؟؟؟
ساره: مقدر اقول لك,,لاني واعده بندر اني اخليه هو الي يقول لك,, الحين بسرعه روحي افتحي موبايلك
مشاعل: اوكي باي
ساره: باي
مشاعل احتارت ايش يبي منها بندر,, وفتحت موبايلها تنتظر مكالمه بندر ,, وجتها رساله, كانت من طلال ,, ترددت تفتحها او لا,, قررت اخيرا انها ماتفتحها ,,, ثواني وسمعت رساله بعد رساله وكانت تطالع الاسم وكل الرسايل كانت من طلال ,, بس هي ماراح تفتحها قررت اخيرا انها تنسى كل شي يتعلق بطلال,, كان ودها تحذف الرسايل,,, بس قلبها ماطاوعها,,, كانت راح تفتحها بس بعد الملكه ,, علشان ماياثر عليها الكلام وتغير قرارها,, تركت الرسائل مافتحتها ,,, تنتظر بندر ,, واخيرا دق بندر
بندر: الو
مشاعل: هلا بندر
بندر: وينك لك وحشه كل مادقيت مقفل موبايلك
مشاعل: كنت مشغوله مع اخواني شوي
بندر يتصنع الحزن : ميشو ابيك بموضوع ((وبتردد مزيف قال))يخصنا
مشاعل خافت: بندر ايش فيه صوتك ,,,, بندر ايش فيك ساكت ايش صاير؟؟
بندر : ميشو انا خايف عليك وع ساره
مشاعل: على وعلى ساره؟؟؟ ايش صاير طيحت قلبي
بندر: مشاعل طلال قال لي ع كل شي كان بينكم
مشاعل انصدمت في نفسها" وربي طلال وقح مايبيني اكون سعيده,, يبي يخرب علي ع شان كذا قال لبندر عشان يحرق قلبه,, ليش يسوي فيني كذا"
مشاعل ماكان لها وجه تتكلم لانها كذبت ع بندر
بندر: ميشو حبيبتي لاتتوقعي اني زعلان منك انا بس متضايق لانك ماصارحتيني
مشاعل منحرجه: بندر انا اسفه
بندر: ميشو انتي حره بحياتك وتقدري تلغي الزواج ,, بس الشي الي منتي حره فيه ,,, هو انك ترفضي حمايتي لك, انا راح احميك من طلال وغسان لو فيها ذبحي
مشاعل انصدمت ايش جاب طاري غسان الحين وايش عرف بندر بغسان اكيد طلال قال له
مشاعل: غسااااااااااااان
بندر: ايه غسان ,,, طلال وهو متفقين انهم يدمروا زواجنا وحياتنا,, وجوا عندي يقولوا لي انك تعرفي طلال وانك تحبيه للحين,, ع امل اني اتركك وارفض اني اتزوجك ماعرفوا اني اموت فيك وماقدر اتركك وانا مستعد اتغاضى عن كل اخطائك
مشاعل منصدمه شلون طلال قدر يمثل عليها طول هالوقت : بندر ليش طلال سوا كذا
بندر: لما سالته ليش يبي يدمر حياتنا وزواجنا ,, قال ان فيه تحدي بينه وبين غسان انه يدمر زواجك ويخلينا ننفصل,, انا قلت له ان حبي لك اكبر من انه يهزه
مشاعل مو قادره تستوعب من الصدمه : وايش صار؟؟؟
بندر: لما فقد الامل فيني راح يكلم اختي ساره ,, ويقول لها كلام يعبي راسها علي,, عشان تقنعك تغيرين رايك بالزواج
مشاعل: طبعا ساره قفلت بوجهه
بندر: للاسف يامشاعل ساره ماقفلت سمعت للاخر وصدقته وكذبتني انا
مشاعل منصدمه مرره من حركه ساره,, معقوله تكذب اخوها وتصدق طلال وغسان
بندر: وطلال يمثل عليها دور الحبيب الي فقد حبيبته وطبعا ساره لانها تحبك صدقته,, تعرفي ايش قال لها
مشاعل: ايش قال؟؟
بندر: قال لها ان علاجك كان ع حسابه هو مو ع حساب المستشفى,,, وانه هو الي ساعد اخوانك بالشركه,, واني كذاب وامثل عليك
مشاعل: وطبعا ماصدقته
بندر: للاسف ساره صدقته
مشاعل: ماصدق ان ساره تصدق هالحقير
بندر: للاسف لعب براسها,, ميشو انا مقدر الي انتي فيه ,,, وانا احبك ولاابيك تضيعي من يدي بس اذا كان بعدنا راح يسعدك انا راح ابتعد
مشاعل كبر بعينها بندر اكثر ع الرغم من انه عرف علاقتها بطلال الا انه تغاضى عن هالشي وسامحها وهالشي مو غريب عليه لانه سامح اخته ساره قبل,, وهالشي يبين كبر عقل بندر وحكمته,, والاهم حبه لها,, مستحيل تتخلى عنه بعد الي صار,,كان عندها امل بطلال وهذا سبب ترددها بس بعد هالكلام ,, ماراح تتردد,, ولاتفكر
مشاعل: لا يابندر ملكتنا الخميس ولاراح يتغير شي
بندر فرح مررره وحس ان نص خطته نجحت
بندر: طيب ميشو في مشكله كبيره
مشاعل بخوف : ايش هي؟؟
بندر: اممممم ,, طلال هددني اني اذا قلت لك ع الكلام راح ينتقم مني ومنك وماراح يتركنا
مشاعل: ماهمني هالحقير
بندر: مشاعل طلال ذكي ويعرف يشغل مخه,, خلينا نلعب نفس لعبته ونخليه هو الضحيه مو احنا,, وبهالشكل نكون احنا الي انتقمنا منه
مشاعل مستغربه: شلون؟؟
بندر: اذا كلمتك ساره وقالت لك ان طلال هو الي سوا لك كل شي من فلوس العمليه الا الشركه قولي لها انك مصدقه بس انتي تفضلين انك تعيشي معاي لانك كرهتي طلال واخترتني انا
مشاعل اعجبتها الفكره وكذا ماراح تبين لطلال انها مجروحه,, لكن اذا حسسته انها مصدقه انه سوا هالاشياء عشانها وهي الي تركته راح تحتفظ بشي من كرامتها
مشاعل بحقد: لاتشيل هم راح ابين لساره وله اني مصدقه, وانا الي راح ارفضه
بندر: الله لايحرمني منك واحبك موووووووووووت
مشاعل: اوكي بندر اكلمك بعدين
بندر: باي
مشاعل: باي
قفلت مشاعل وهي حاقده ع طلال من قلبها,,, فتحت رسايله الي كانت ماجلتهم لبعد الملكه
"قطوتي بليز افتحي موبايلك"
"ميشو بندر يكذب عليك,,, لاتتزوجيه,, لاتنسي الي بينا"
"فتحي مخك شوي وربي بندر كذاب ,,, ميشو كلميني افهمك"
"ميشو اذا تزوجتي هالحقير راح تندمي"
مسحت كل الرسايل ,, وحتى الرسايل الي ماقرتها حذفتها ,,, شلون ماحست بكذبه وخيانته
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
بندر كان مبسوط لان خطته نجحت بشكل رهيب,, وخلاص ماراح يخاف لامن ساره,, ولا طلال,, الحين يرتاح,,, ولا فيه شي راح يخرب زواجه من مشاعل ولاينكد عليه
بندر في نفسه" ههههههه ,, هاه ياطلال الحين انا فزت عليك وبتفوق,, خل حركاتك الي سويتها بالمانيا تنفعك,, الحين مشاعل لي ومو مشكلتي انك مغفل وسلمت لي حبيبتك ,,, انا حبيتها وماراح اتركها,, وماراح اعترف انك انت الي سويتها لها كل شي"
سمع صوت الباب
ساره: بندر نايم؟؟؟
بندر وهو فرحان: لا تفضلي
ساره لما دخلت : غريبه اشوفك مبسوط
بندر: شلون مااصير مبسوط وانا تاكدت ان مشاعل تحبني
ساره مستغربه: وشلون عرفت؟؟؟
بندر: قلت لها ع كل شي,, وتخيلي رفضت طلال علشاني
ساره بنظرات شك: متاكد انك قلت لها
بندر: دقي عليها وتاكدي
ساره : اوكي راح اروح ادق عليها
بندر: مافيه مبروك؟؟؟
ساره: ع ايش؟؟؟
بندر: ملكتي بكره
ساره: مو قبل مااتاكد من مشاعل
ساره راحت غرفتها ودقت ع مشاعل
ساره: هاي ميشو
مشاعل : هاي سارونه كيفك؟؟؟
ساره: تمام,,, انتي كيفك؟؟؟؟
مشاعل: الحمدلله
ساره: ميشو كلمك بندر؟؟
مشاعل: ايه كلمني
ساره بتردد: قال لك ع موضوع طلال
مشاعل: ساره اذا تحبيني قفلي هالموضوع
ساره: لا ياميشو لازم اعرف ايش قال لك بندر, ميشو ترى طلال يحبك وترى كـ
مشاعل: ادري كل شي هو الي سواه لي مو طلال ,, ادري انه هو الي دفع حق المستشفى,, وهو الي دفع الفلوس لاخواني,, بس انا مابيه
ساره: بس طــ
مشاعل: ساره انتي ماتبيني اتزوج اخوك؟؟؟ يضايقك هالشي
ساره : ميشو مو قصدي بس اذا انا اقتنعت بكلامك طلال ايش يقنعه؟؟؟
مشاعل : انا
ساره : انتي؟؟؟
مشاعل بعصبيه : انا راح اكلمه واقول له انه ولاشي بالنسبه لي
ساره: ميشو ماني فاهمتك كنت تحبيه ايش الي صار؟؟؟
مشاعل: كنت؟؟ وكنت من الماضي,, انا الحين احب بندر ومابقلبي غيره
ساره: والله اتمنى لك السعاده اكيد مع اخوي,, بس طلال يحبك
مشاعل: اوكي انا راح اكلمه الحين وانهي هالمهزله
ساره: اوكي
مشاعل: يله باي
ساره: باي
قفلت ساره وهي مصدومه من كلام مشاعل كانت تموت بالارض الي يمشي عليها طلال والحين لما سوا لها كل هذا تتركه بكل بساطه
000000000000000000000000000000 00000000000000000000000000
كان طلال جالس مع اهله ,, وكان عندهم عمه(ابو بسام) وعمته(ام غاده),,, واولادهم وبناتهم,, وكانوا جالسين مع بعض لان من عادتهم يجلسوا مع بعض ومايتغطوا البنات عن اولاد عمهم
غاده: ماما خلص الصيف وانتي توعديني اننا نسافر
ام غاده: انشالله راح نسافر لما تبدى الدراسه وتخف الزحمه,, تعرفي الحين كل الناس مسافرين
هيفاء: ليش وين راح تروحوا ؟؟؟
ام غاده: انشالله مصر
هيفاء: وليش ماتسفروا اوروبا
ام غاده: بالعكس مصر تجنن ويكفي انها بلد عربيه ومسلمه نرتاح فيها اكثر
طلال: صادقه عمتي,,, مصر مره حلوه ومهما جلست فيها ماتمل
ام غاده: هذي الناس الي تفهم
بسام(ولد عم طلال): اجل تخاوينا ياطلال لمصر طالع انا والشباب الاسبوع الجاي
طلال: لاوالله عندي اشغال
بسام: يارجال العمر يخلص والشغل مايخلص
طلال دق موبايله وماصدق الرقم رقم مشاعل مو مصدق نفسه,,, قام يركض,, يبي يرد برا,, اكيد ساره قالت لها وهي الحين تدق ع شان نرجع لبعض
ام غاده: هو,, ايش فيه طلال مقروص؟؟؟
هيفاء: لا ياعمه يمكن اتصال من المؤسسه
ام غاده : اقول هيفاء اجل امك متى سافرت؟؟
هيفاء: امس
ام غاده: ومتى راح ترجع
هيفاء: والله ماادري بس يمكن بعد شهر
ام غاده في نفسها "هالحرمه مخليها رجلها سيدها قيدها"
طلال كان طالع من الصاله وطلع برا للحديقه
طلال بفرح : الو
مشاعل : طلال
طلال بفرح كبير: لبيه
مشاعل بحقد : شكرا ع كل شي سويته لي شكرا ع العمليه,, والي انت كنت سبب في عماي,, وشكرا ع مساعده اهلي وهذا واجبك بعد الي سويته فيني ,,, وشكرا ع انك قدرت تخليني احدد مشاعري
طلال مستغرب من اسلوب مشاعل وبتساؤل: ميشو وضحي كلامك اكثر؟؟؟
مشاعل: طلال انا حددت مشاعري وعرفت مين ابي بعد ماتوضح لي كل شي
طلال بفرح : ومايحتاج اسالك عارفك انك راح ترجعي لي بالنهايه,, بس وربي ميشو ماسويت هالشي ع شان ترجعي لي,, وربي سويته لاني كنت خايف عليك واحبك
مشاعل: طيب طيب عرفت,, المهم حبيت اقول لك ملكتي بكره ,, وبليز لاتدق ,, ولابي اشوف رقمك,,, لاني اخيرا اكتشفت اني احب بندر رغم كل شي,, رغم كذبه علي انا اموت فيه,, طلال بليز لاتحاول تدمر حياتي يكفي الي سويته قبل
وقفلت
طلال يطالع الموبايل بصدمه,, رجع يطالع الرقم مو مصدق ان هذي مشاعل,, يمكن وحده ثانيه,, شلون يعني تحب بندر ,,, مشاعل له وتحبه ,, متى حبه بندر,, ليش ,, وكيف؟؟؟
جلس طلال ع الارض يفكر وماسك راسه" ليش دخلت بندر حياه مشاعل,, معقوله الحين تحبه,, بس واضح انه قال لها عن كل شي ,, واضح انه علمها اني انا الي سويت لها كل شي,, ومع كذا ميشو تبي تتزوجه يعني مو رد للجميل زي ماكنت احسب,, طيب لما كنا بالمانيا قالت لي احبك,, شلون,, ليش ياميشو ,, ميشو انا احبك,, شلون تختار الكذاب وتترك الي يحبها والي كان صادق معاها,,, معقوله ميشو راح تتزوج بكره ,,, راح تكون لبندر,, وانا؟؟؟ "
لما قال كلمه انا رجعت ملايين الذكريات الحلوه والمره ع باله,,, ايش سوا هو لمشاعل ,, ترك غسان يتحكم فيه,,, والحين بندر راح ياخذها منه لازم يتصرف ويسوي شي,,, بس ايش راح يسوي ,, يقتل بندر ؟؟؟ لا مستحيل يضره لان مشاعل تحبه,, معقوله يستسلم ويتركها لااااا,, خاف من هالفكره ان مشاعل تكون لغيره,, حس ببرد يقتله,, اخذ موبايله ودق ع ساره
ساره : الو
طلال : ساره الحقيني مشاعل ماتبيني ,, مشاعل راح تتزوج بندر
ساره بحزن: طلال ادري هي قالت لي,, وهي تدري بعد انك انت الي سويت لها كل شي,, ومع كذا ماتبيك,, هي تقول انها كرهتك بعد الي سويته فيها
طلال يصارخ : لالا ساره الله يخليك لاتقولي كذا لازم تساعديني,, ساره راح انجن ,, راح اموت,, تصرفي ساره,, وقفي هالزواج باي شكل
وقف عن الكلام لما اجتاحته نوبه بكاء حااااااااااااااااااده ,, وصار مثل الطفل يبكي وساره تحاول تهدي فيه
ساره: طلال بس,, طلال انت رجال وعيب تبكي
طلال: ليش ما ابكي وميشو راح تتزوج وتتركني,,, ساره احس ببرد ياكلني اكل ,, احس اني وحيد ,, ساره الله يخليك خليك معاي اوقفي معاي ,, ((ورجع يبكي بكاء اليم وبصوت مبحوح) قولي لها لاتتزوج,,, قولي لها ,, قولي لها
ساره صارت تبكي ع طلال: طلال مقدر اسوي شي ومقدر اجبرها ع شي,, طلال خلاص هد نفسك
طلال يصارخ: ايش سويت لها ع شان تتركني
ساره: طلال ساعات مانقدر نتحكم بمشاعرنا ,, يمكن مشاعل بدون ماتحس حبت بندر
طلال: الله ياخذه والله ياخذ الي عرفها عليه
رجع يبكي بكاء حاااااااااااااااااااااد وانسدح ع ارض الحديقه: ساره ابي اموت
ساره: تعوذ من الشيطان وروح توضى ولاتضيق صدرك
طلال: اعوذ بالله من ابليس
قام وكمل كلامه: ساره الله يخليك طلب واحد مافيه غيره
ساره: امر
طلال: بكره لما تروحوا لبيت ميشو ع شان الملكه كلميني بليز ابي اسمع صوتها (وحاول يكتم عبرته وبهمس قال ) لاخر مره
قفل منها وتوجه للبيت وفتح الباب وبدون مايدخل
طلال يصارخ : لمياء لمياء
لمياء جت تركض خافت من صراخ طلال: هلا طلـ
سكتت لما شافت وجه طلال
طلال ظمها بقوه وبكىىىىىىىىىى بحظنها ,,, وبكت لمياء على طول معاه,,, كان طلال يبكي باعلى صوت يقدر عليه,,, كان صراخ اكثر من انه بكى,,, لدرجه ان كل الي جوا سمعوه وطلعوا يشوفوا ايش فيه
نزل طلال عند رجول لمياء وحظن رجولها وتكلم بصعوبه لان انفاسه ماتساعده من كثر البكاء
طلال : لمياء ميشو راح تتزوج بكره
لمياء: بسم الله عليك قوم,,, قوم نروح غرفتك,, قوم طلال ,, قوم
طلال يصارخ : لاااااااااااااا,, ابيها يالمياء ابيها
هنا وصل عمه وعمته وعيالهم
ام غاده بخوف : طلال حبيبي ايش فيك
لمياء: مافيه شي بس هو تعبان شوي((تكلم طلال))طلال تعال نروح غرفتك
طاعها طلال وكان يمشي بصعوبه,, حس ان قواه خارت وتفكيره انشل,, كان دايما عنده حلول لمشاكل الناس ومشاكل الشغل ,, والكل الناس يحسدوه ع تفكيره السليم وصفاء ذهنه,, وهذا لي قهره انه مو قادر يركز ع مشكلته ولا يعرف شلون يحلها
وصل غرفته مع لمياء,, دخلته لغرفه النوم,, وانسدح ع السرير
طالع الجدار,,, التفت ع المخده الي جنبه وتخيل مشاعل نايمه جنبه,,, رجع يبكي بكاء مايقل عن الي قبله
لمياء صارت تبكي معاه: طلال مشاعل مو اخر ولا اول بنت بالدنيا,, خلاص انساها
طلال يصرخ: لاااااا ,, انتي تطلبي مني المستحيل,,,وينك ياميشو لاتتركيني
لمياء راحت تركض تجيب له بندول نايت ,, يمكن يهديه شوي,, ويخليه ينام
بعد مااخذه ,, حظن لمياء وبكى بكى لحد ماحس ان راسه راح ينفجر ونام
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
يوم الخميس
كانت مشاعل لابسه احلى لبس عندها وميك ابها كان خطيرررررر ,,, الا الكحل ماحطت لان الدكتور منعها منه لمده شهر
طلال كان نايم
بندر كان متكشخ ولابس البشت
بندر: يله ماما جاهزين
ام بندر: ايه حبيبي
بندر: يله انا استناكم بالسياره
ام بندر: اوكي اروح انادي ساره
طلع بندر بالسياره ودقايق وركب ابوه وامه وساره,, وكانوا طول الطريق هادين
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
ام مشعل: هاه حبيبتي خلصتي
مشاعل تتصنع الفرح: ايه ماما خلصت
ام مشعل نزلت دمعتها: والله وجاء اليوم الي اشوفك عروس
مشاعل تبتسم: لسى ماصرت عروس,,, تونا ملكه
ام مشعل: والملكه مو زواج,, لاحبيبتي بعد الملكه انتي تعتبري زوجه بندر
رنه هالكلمه باذان مشاعل زوجه بندر,,, كانت تتمنى تتزوج بس الاسم ماكان بندر تتمنى تكون زوجه طلال ,, بس تجري الرياح بما لاتشتهي السفن
طالعت موبايلها كان فيه 23 اتصال من طلال,, استغربت متى اتصل صار لها خمس دقايق عند الموبايل محد دق لحق يتصل كل هالاتصالات بخمس دقايق طنشت ونزلت تحت
كانت ساره وام بندر بصاله جالسين,, اما بندر وسعود ومشعل والشيخ بالمجلس
ساره وهي بالصاله كانت تكلم طلال بهمس ع شان ماتسمعها امها و ام مشعل
ساره : طلال كيف راح تسمع صوتها
طلال وهو يمسح دموعه: تكلمي معاها ويكفيني اسمع صوتها تسولف معاك
ساره: اوكي هذي هي نزلت
نزلت مشاعل للصاله,, وسلمت عليهم
ام ساره: الله ياميشو ايش هالحلاوه؟؟
مشاعل نزلت راسها وابتسمت
ساره: كيفك ميشو؟؟
مشاعل: الحمدلله
طلال لما سمع صوت مشاعل رجع يبكي ,, كان المفروض تكون معاه ,, والحين دقايق وراح تصير زوجه بندر
قفل ماقدر يتحمل اكثر ,, ساره كان قلبها يتقطع عليه,, واستغربت برود مشاعل
مشعل من ورا الباب: مشاعل
مشاعل: هلا
مشعل: تعالي
مشاعل تطالع ساره,, خلاص اكيد الشيخ يبي يزوجهم ,,, بدون ماتعطي نفسها فرصه تفكر,, بسرعه راحت لمشعل
مشاعل: هلا مشعل
مشعل: تعالي الشيخ يبي يسالك
مشاعل: طيب بروح اجيب عبايتي
مشعل: لا مايحتاج حيسالك من راء الباب
000000000000000000000000000000 00000000000000000000000000
عند الحريم
طلال رجع يدق ع ساره
ساره: طلال خلاص لاتذبح نفسك وربي هي ماهتمت
طلال: ساره قولي لي تزوجت والا لا؟؟؟
ساره: ايه
طلال: ايش عرفك؟؟؟
ساره: راحت توقع الشيخ ناداها
طلال: لاااااااااااااااااا,حرام ياساره والله حرام
ساره: طلال هذا الي الله كاتبه ,, خلاص ياطلال انساها
طلال يبكي: ساره قولي له لايحكي معاها الغيره راح تذبحني ,, قولي له لايلمسها الله يخليك,, قولي له لايطالعها ,, قولي له انها لي,, حبيبتي
وقفل الخط ورجع يبكي بكى ينفطر له اي قلب
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
مشاعل راحت مع مشعل عند باب المجلس,,, ومن ورا الباب
مشعل: ياشيخ العروس عند الباب
الشيخ: بسم الله
وراح من وراء الباب
الشيخ: انتي العروس؟؟؟
مشاعل: ايه
الشيخ: ايش اسمك؟؟؟
مشاعل: مشاعل الـــ...
الشيخ: طيب بندر الـ.. يبي يتزوجك ع سنه الله ورسوله موافقه وبرضاك
مشاعل كانت متردده وخايفه و تبي تقول لا,, بس قررت انها توافق هالحل الي راح يريحها من كل شي ,, وحرام بندر مايستاهل,, وايش تنتظر ان طلال يحطمها زياده ,, محد يقدر يحميها من مشاعرها لطلال الا بندر ,, استسلمت وقالت
مشاعل : موافقه ياشيخ
الشيخ يكلم مشعل: عطها توقع هنا
مشعل : ابشر
مشعل رجع عند مشاعل: ميشو حبيبي وقعي هنا
مشاعل: وليش التوقيع؟؟؟
مشعل: ع شان تصيري زوجه بندر ع سنه الله ورسوله ,, وهذي من شروط العقد
مشاعل تطرد منها كل خوف: عطني القلم
عطاها القلم
مشاعل مسكت القلم: مشعل قول لي وين اوقع
مشعل: هنا
000000000000000000000000000000 00000000000000000000000
جراكة غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 02-12-06, 02:38 AM   #56
|[ عـضـو مـشـارك ]|

 
الدولة:
الافتراضي رد : فارس احلامي)) قصه رومانسيه جريئه ؟؟؟؟؟؟؟

الجزء الرابع والعشرون






مشاعل : موافقه ياشيخ((هذي الكلمه الي قالتها مشاعل للشيخ دليل ع موافقتها ع الزواج ببندر
الشيخ يكلم مشعل: عطها توقع هنا
مشعل : ابشر
مشعل رجع عند مشاعل: ميشو حبيبي وقعي هنا
مشاعل: وليش التوقيع؟؟؟
مشعل: ع شان تصيري زوجه بندر ع سنه الله ورسوله ,, وهذي من شروط العقد
مشاعل تطرد منها كل خوف: عطني القلم
عطاها القلم
مشاعل مسكت القلم: مشعل قول لي وين اوقع
مشعل: هنا
كانت جاهزه للتوقيع بس شعور قوي جواها كان يبعد القلم عن يدها ,, تركت القلم وطالعت مشعل
مشاعل: مشعل الحين انا صرت زوجه بندر والا لما اوقع اصير زوجته؟؟
مشعل مستغرب: لا اكيد بعد ماتوقعي
مشاعل اختلطت جواها مشاعر غريبه ماكانت حاسه فيها قبل,,, تخيلت نفسها زوجه لبندر بمجرد انها تمسك القلم ,,يمكن البعض يعتبره مجرد توقيع,, ولكن الموضوع عند مشاعل كان كبير والتوقيع هذا راح يغير كل حياتها ,,, حست بالجديه وهي تطالع القلم كانت تعتقد ان الامور كلها عادي زواج ومصير البنت لبيت زوجها,,, ولكن لما جت الحقيقه والصدق كانت اضعف من انها توافق,,, ممكن تكون اسعد بنت لكن مو مع بندر لان مابينهم حب,, معقوله توقع ؟؟,, لو وقعت راح تدفن كل احلامها بانها تتزوج من فارس احلامها ,,, من رجل يحبها وتحبه ,,, من رجل فيه كل المواصفات الي تتمناها,, بندر مايملك اي صفه من الصفات الي تتمناها مشاعل غير انه يحبها,,, معقوله راح تكون سعيده؟؟؟؟
مشعل: مشاعل مشاعل
مشاعل تفوق من الشرود : هاه
مشعل: هذا وقت تفكير يله وقعي خلينا خلصيني
مشاعل بثقه : اسفه مقدر ارتبط ببندر,, ما اقدر يامشعل ما اقدر
مشاعل طلعت للصاله تركض تبي تهرب من مشعل ومن كل الناس وطالعت ساره وراحت تركض ع غرفتها
بكت بجنون وبخوف من اخوانها ,, ماتدري ايش راح يسو لها,,, اهم شي ان انها سوت الي يرضيها ومشت ورى قلبها وهذي النصيحه الي قدمها لها طلال,, هي الحين متاكده انها ماتبي طلال وصارت تكرهه بعد الي عرفته,, وهالشي قدر يخليها تشوف الحقيقه واضحه قدام عينها وبدون غبار او تشويش والحقيقه انها ماتحب بندر وماتقدر تعيش معاه لان الي بينهم مايتعدى الصداقه ,,, كل الي يربطها ببندر احساسها برد الجميل لااكثر,,, وهي مو مستعده تبني حياتها ع مبادئ غلط واحاسيس بارده,,, طلال اختفي من حياتها وهالشي مقتنعه فيه اما بندر جرحته جرح ماتوقعت انها بيوم انها راح تجرح شخص هالجرح الكبير برفضها له بيوم الملكه ,, بس تمنت ان الايام كفيله انها تنسيه ,, بس الي حز بخاطرها ساره صاحبتها من زمان وتعتبرها مثل اختها اكيد راح تزعل ع رفض مشاعل لاخوها بوقت محرج,,, ولكن عزاها الوحيد ان الايام كفيله تنسي ساره وبندر وانشالله يقدروا يسامحوها
صح انها خايفه وحزينه بس متاكده ان القرار الي اتخذته كان صح ولاندمت عليه ,,, حمدت ربها انها استخارت قبل تنام لان اكيد الله الي دلها ع هالطريق والي تحس فيه بالراحه والطمانينه,, وتاكدت ان ربي ماوقف هالزواج الا لحكمه
بعد دقايق ,, ام مشعل تطق الباب
ام مشعل: مشاعل افتحي الباب
مشاعل كانت خايفه مره ,,, بس لازم تواجهم اليوم او بكره,, ,خلها تواجهم وترتاح
مشاعل فتحت الباب
ام مشعل: حبيبتي ايش فيك صدق الكلام الي قال لي مشعل؟؟
مشاعل تنزل عيونها: ايه صدق
ام مشعل باستغراب : طيب ليش تخليهم يجو ,, ايش راح نقول لهم
مشاعل: قولوا لهم اني تعبانه ,, واجلوا هالموضوع شوي وبعدين ارفضوهم
ام مشعل: حبيبتي وتتوقعي ان الامور تنحل بهالشكل,,, حبيبتي ليش سويتي كذا , كان رفضتيهم قبل,, ,بعدين ايش الي غير رايك فجاه ,, نسيتي بندر ايش سوا لك,, ونسيتي ساره صاحبتك,, لالااكيد فيه احد عطاك عين
مشاعل: ماما الله يخليك الي فيني يكفيني ,, انا لما جيت اوقع ماقدرت ,, فيه شي منعني,,, ماما مقدر ارتبط ببندر اذا تهمكم سعادتي
ام مشعل: طيب تبين نقول لهم يرجعوا بعد كم يوم لما ترتاحي
مشاعل: لالا لايجوا انا مابيه ,,, ماما تكفين((ورجعت تبكي))
ام مشعل: خلاص يامشاعل لاتبكي,, خلاص انا راح اتصرف
نزلت ام مشعل وهي مو عارفه كيف راح تبلغهم ,,, وكيف راح يكون موقفهم خاصه ان ابو بندر موجود ,, فشله ,,
نزلت للصاله وكانت تشوف بعيون ساره وام بندر تساؤل عن حاله مشاعل عروس والمفروض تكون سعيده ,, للحين ماعرفوا بالسالفه,, ومو عارفه ايش راح تقول لهم,,, راحت عند مشعل
مشعل : هاه ماما عقلتيها
ام مشعل: ياوليدي تقول مابيه
مشعل: صدق بزر ,, فشلتنا مع الرجال,, تحسب الدنيا والناس ع كيفها ,,, خليها تنزل الحقيره
ام مشعل: يامشعل لا تضغط عليها,, خلها ع كيفها والزواج قسمه ونصيب
مشعل: ايش الي الزواج قسمه ونصيب ,,, تلعب فينا هي ,, الشيخ ينتظر والولد يبي يشوف حرمته والي يتوقع انها وقعت الحين,,, وايش راح اقول لهم
ام مشعل: يامشعل موقفي مو اقل صعوبه من موقفك ,,, ايش راح اقول لامه واخته,, مشاعل الله يهديها حطتنا بموقف صعب
مشعل: صدق حقيره,,, ناديها لي أأدبها
ام مشعل: مشعل انا كلمتها ومو راضيه تسمعني,, حتى قلت لها اذا تبي تاجل الموضوع رفضت انها حتى تفكر بالموضوع
مشعل: روحي شوفي لي الطريق,, بطلع لها
ام مشعل: لا الله يخليك مانبي مشاكل والناس فيه,, مدري ايش اسوي؟؟
مشعل: انا راح اقول لهم انها تعبانه وماتقدر توقع ,,, الله ياخذها فشلتنا
ام مشعل: بسم الله ع اختك
مشعل: اجل هذا موقف تحطنا فيه ,, فشلتنا عند الرجال
ام مشعل: انت الحين قول لهم انها تعبانه وماتقدر توقع ,, وخلونا ناجل الموضوع لما نشوف ايش فيها
مشعل: فيها الدلع الله ياخذها فشلتني مدري ايش راح اقول لهم
ام مشعل: لاتدعي ع اختك يامشعل الله يهديك
دخلت نجود: ايش فيكم اصواتكم واصله الصاله
مشعل: شفتي مشاعل الحقيره سودت وجهي
نجود منصدمه: ايش سوت؟؟؟
مشعل: تقول مابي اتزوج
نجود: هااااااااااه,, الحين
مشعل: مدري ايش راح اقول للرجال
نجود: وينها الحين؟؟؟
ام مشعل: بغرفتها
نجود: طيب انا راح اشوفها
مشعل: لاتطولين الشيخ يبي يروح
نجود: اوكي
مشعل: نجود لاتنزلي والا وهي معاك لو ميته
نجود: هد نفسك الامور ماتنحل بهالطريقه خلنا نشوف ايش فيها اول
مشعل يطالع امه: انتي السبب يماما دلعتيها بزياده
ام مشعل: حرام عليك مشاعل يتيمه وهذي اختك والزواج قسمه ونصيب
مشعل: قسمه ونصيب ماقلنا شي ,, بس ترفضهم قبل ,, مو لما جت الملكه
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
نجود كانت عند غرفه مشاعل تطق الباب
نجود: ميشو حبيبتي ممكن ادخل
فتحت مشاعل الباب لنجود
نجود: لالالا معقوله اشوف دموع العروس يوم ملكتها
رجعت مشاعل تبكي
نجود: هدي نفسك وخلينا نتكلم شوي,, ايش فيك يامشاعل ايش الي غير رايك فجاءه
مشاعل: مدري يانجود والله مدري لكن شي منعني من التوقيع,,, نجود مقدر اعيش مع بندر مقدر
نجود: طيب ليش ماقلتي قبل ,,, وبعدين انا لاحظتك من كم يوم مبسوطه بالملكه ايش الي جد
مشاعل : انا عمري ماكنت مبسوطه ,, انا طول الوقت كنت امثل ع نفسي قبل امثل عليكم,, كنت اوهم نفسي اني سعيده,,, بس ماقدرت
نجود : طيب ليش ياحبيبتي بندر صار منه شي يزعلك
مشاعل : نجود ماقدرت احبه
نجود : ياحبيبتي صدقيني الحب يجي بعد الزواج والعشره,, هذا انا ماكنت احب مشعل,, والحين هو كل حياتي
مشاعل : نجود شخصيتك غير عن شخصيتي,, ان امقدر اتزوج الا اذا كنت احب,,, بندر مو فارس احلامي ولا هو الشخص الي احلم فيه,, وغير كذا ماحس ناحيته الا باحساس رد الجميل مو اكثر
نجود تبتسم: اي فارس احلام واي مواصفات ومقاييس هههههههه,, الله يهديك ياميشو الحين انتي الكبيره تقولي هالكلام,,, فارس الاحلام الي تحلم فيه البنت يكون في مخيلتها وبس,,, ولاتصدقين كلام القصص والروايات ان فارس احلامك راح يجي ويخطفك ع حصانه لاياميشو هذا الكلام بس بالاحلام,, بس الحقيقه والصدق غير ,,, المفروض انتي بنت كبيره وفاهمه هالكلام
مشاعل : لا مو كلام وانا ماراح اتزوج الا فارس احلامي,, وراح انتظره طول عمري,, ولو كلفني هالشي اني ماتزوج ابد
نجود : ع راحتك انا مابي اضغط عليك,, بس ايش رايك نقول للناس انك تبين فتره اطول تفكري فيها لان كل شي صار بسرعه؟؟؟
مشاعل : لاااا نجود لا تكفين,, مجرد التفكير اني في يوم من الايام راح اصير زوجه لبندر يذبحني
نجود فقدت الامل: طيب ع راحتك,, بروح ابلغ خالتي ومشعل والله يعينهم
مشاعل : نجود وربي ماكنت اقصد احطكم بهالموقف,,, بس
نجود : ادري ياحبيبتي ,, انتي ارتاحي وانشالله كل الامور راح تنحل
نزلت نجود وخايفه ماتدري ايش تقول لمشعل وام مشعل,, نزلت عينها بالارض لما وصلت الصاله ع شان ماتظطر تناظر بعيون ام بندر وساره المتسائله,,, دخلت عند مشعل وام مشعل
مشعل : هاه عقلتيها
نجود تحاول تهدي الامور : بصراحه مشاعل مو راضيه تنزل او توافق لانها استخارت وربي ردها عن الزواج ,, ماندري يمكن يكون احسن لها
مشعل معصب : انتي بعد ايش الي احسن لها
نجود : ترفض الحين ولا ترفضه بعد الملكه ولا بعد الزواج, صح ولا لا
مشعل : حسبي الله عليها من بنت
دخل عند الرجال مايدري ايش يقول
دخل وكان منزل راسه بالارض
بندر قام من الفرحه اخيرا مشاعل صارت زوجته
ابو بندر مد يده لبندر: مبروك يابندر
بندر حب راس ابوه: الله يبارك فيك
الشيخ : مبروك يابندر
بندر: الله يبارك فيك
سعود : مبروك يالنسيب
بندر : الله يبارك فيك ((وغمز له)) عقبالك
سعود بتسم: الله يسمع منك
مشعل انصدم من الموقف وزاد صعوبه
مشعل: والله يابو بندر مدري ايش اقول لكم
وقفت الايدي عن السلام والمباركه,,, وكل ينتظر مشعل يكمل كلامه
مشعل: بصراحه البنت سودت وجهي
بندر بخوف: ايش صاير؟؟
مشعل: والله البنت قبل تجون كانت مبسوطه وتنتظركم بفرح,, بس لما جاء دور التوقيع,, رفضت,, مدري ايش صاير لها
ابو بندر: شلون رفضت ,, مو هي قالت للشيخ انها موافقه
مشعل: وهذا الي جنني
بندر كان ساكت وشاك ان ساره وطلال لهم علاقه بالموضوع
مشعل: انا جد اسف ومدري ايش اقول لكم
الشيخ حاول يهدي الامور: الخيره فيما اختاره الله,, يمكن كان شر لهم انهم يرتبطوا ببعض,, لله حكمه في كل شي سبحانه,,, والله يعوضكم انشالله
ابو بندر يحاول يكتم غضبه : ماصار الا كل خير,,, انا برا انتظرك يابندر , دق ع اهلك يطلعون
مشعل: والله اسفين يابو بندر بس تعرف مانقدر نغصبها
ابو بندر سكت وطلع بدون مايقول مع السلامه
بعده طلع الشيخ
بندر: مشعل ايش قاعد تقول ,, اكيد فيه لبس بالموضوع,, مشاعل كانت موافقه ,,, ايش الي تغير ,, يوقف الموضوع ع توقيع
مشعل: والله علمي علمك,,, والله اني منحرج منك ومدري ايش اقول لك
بندر منصدم ومقهور : يامشعل اكيد الموضوع فيه شي,, فيه احد لعب براسها وغير رايها,,, مو معقوله شخص يرفض كذا بدون مبرر
مشعل ساكت لانه عارف ان بندر منصدم وجالس يقول كلام مايقصده
بندر: بصراحه ماتوقعت هالحركه تسوها فيني,, سودتوا وجهي عند ابوي
مشعل: والله يابندر انا اسف ومدري ايش اقول ,, لكن ماباليد حيله,, ولو عندي بنت وربي ازوجها لك بدون مهر ,, وانا كلي فخر اني اناسبك,,, بس تعرف مشاعل مالي عليها سلطه
بندر: ايش الي مالك سلطه عليها,, اغصبها مو ع كيفها ترفض وتقبل الناس,, روح اجبرها
سعود تدخل اخيرا : الزواج مايجي بالغصب يابندر الله يهديك,,, وبعدين مشاعل قررت انها ترفض هالزواج واكيد لها اسباب ومبررات
بندر يطالع سعود بحقد: اكيد لها مبررات, وانا عارفها كويس
سعود ومشعل منصدمين: وايش هي؟؟
بندر: لان اختكم المصون تحب واحد,, وانا حاولت اني اتغاضى عن هالشي واسامحها لاني احبها,, بس اظاهر اختكم مهووسه بالغزل والكلام الفاضي وماتبي ترتبط باحد ع شان مايخرب عليها علاقاتها
سعود فاار دمه : اخس واقطع يالكلب,, اختي اشرف منك ياحقير,, اطلع برا,, وانا مالوم اختي لما رفضتك
مشعل: بندر عيب عليك تقول هالكلام,, انت ببتنا وجاي تتزوج اختنا ,, عيب هالكلام يطلع منك
سعود: ولو اختي مثل ماتقول ليش جيت تزوجها ,,, الحمدلله انها ماتزوجتك
بندر يبي ينتقم من طلال ومشاعل : هههههه,, اذا مو مصدقين اسالوا طلال
مشعل وسعود: طلال؟؟؟؟
بندر: ايه طلال
مشعل تذكر رساله مشاعل الي كانت كاتبها لساره والي تقول فيها ان سبب انتحار مشاعل طلال؟؟ مشعل بيذبحه الفضول مين طلال؟؟ وتاكد ان كلام بندر صدق
مشعل: مين طلال؟؟
بندر: طلال هذا واحد يموت فيه سعود,, وتعرفونه كلكم زين
سعود منصدم: انا اعرفه؟؟؟
بندر: ايه طلال الـ.. الي كان معانا بالمانيا ,,, يكون بعلمك لاهو اخو صديقتها ولا شي,,,, هو خويها وحبيبها ,, ومسافر معاها ع شان مايتركها ,, وانا كنت عارف وساكت ,, لاني احبها وابي استر عليها,, لكن ماتستاهل
مشعل منصدم : طلال معقوله
سعود: انت كذاب وحقير,, تطلع من بيتنا او نطردك
بندر : لا راح اطلع لان مايشرفني اكون ببيت ناس مايعرفوا يربوا بنتهم
وطلع بندر وترك سعود ومشعل مصدوووووومين
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
في الصاله
كانت ام بندر وساره ساكتين ينتظروا ام مشعل او نجود يتكلموا,, بس فضلوا انهم مايجيبوا طاري رفض مشاعل لبندر ,, ولما يطلعوا اكيد راح يعرفوا من ابو بندر وبندر
دق موبايل ساره
ساره: الو
بندر بصراخ : اطلعي من بيت هالكلاب
ساره منصدمه: بندر ايش فيك؟؟؟؟
بندر: اطلعي الحين بسرعه
ساره: اوكي
وقفلت وهي منصدمه
ساره: ماما بندر يقول اطلعوا
ام بندر مصدومه: ليش ايش فيه؟؟؟؟
ساره: ماادري
عرفوا ان فيه شي لان ام مشعل ونجود كانوا ساكتين ,, طلعوا بكل هدوء
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
في بيت مشاعل
سعود كان يركض وراء مشعل : وين طالع مشعل استنى؟؟؟
مشعل: بروح أأدبها الحيوانه,,, وانا اقول هالطلال نظراته مو طبيعيه ,,, الحين اعلمها شلون الادب ع شان تحرم طلال واي زفت تكلمه
سعود: مشعل استنى بالتفاهم
مشعل وصل عند باب مشاعل
وهذا الي كانت خايفه منه سمعت صوت صراخ قرب من غرفتها ,, هذا مشعل اكيد يبي يضربها
مشعل كان يطق الباب باقوى ما عنده : افتحي يامشاعل ,, افتحي الباب لاكسره
مشاعل ماتت خوف وقررت انها تسكت يمكن يفقد الامل ويروح
مشعل: قسم بالله اذا مافتحي لاكسر الباب
سعود: هد نفسك يابن الحلال خلنا نتفاهم معاها
مشعل: مافيه تفاهم مع هالحقيره
ام مشعل اخيرا وصلت لهم: مشعل الله يهديك خلاص ,,, اتركها الي فيها مكفيها
مشعل: الي فيها مكفيها ولا جالسه تكلم طلال الكلب
ام مشعل: ايش طلال هذا بعد
مشاعل لما سمعت اسم طلال انجنت ,,, ايش عرف مشعل بطلال,,, معقوله بندر حقير لهدرجه وفضحها,,, اذا هو الي قال لاخوانها فهو احقر انسان ع وجه الارض ,,, والحمدلله انها رفضته
سعود: يابن الحلال انت تصدق بندر ,,, اصلا هو مقهور لان مشاعل رفضته وحب ينتقم منها وهذا انت يالخبل صدقته
صوت مشعل اختفى ,, شكله اقتنع بكلام سعود ورجع غرفته,, بس كلها ثواني ورجع معاه الرساله حقت مشاعل
مشعل: مقهور هاه,, اقرى اختك ايش كاتبه,, كنت ساكت ع امل ان الاخلاق تجيب نتيجه معاها
سعود يقرا الرساله وهو مصدوم: ايش هالكلام؟؟؟ ايش معناه؟؟؟
مشعل: الاخت قبل تنتحر كتبت رساله وداع لصاحبتها ساره,, وطبعا واضح ان سبب انتحارها كان طلال
سعود مررره مصدوم ,, طول ماهم بالمانيا كانت مشاعل تكذب عليه هي وطلال,, كانوا يمثلوا البراءه وهم مع بعض,,, راح تفكير سعود لما كانوا باللعبه وكيف طلال اصر انهم يركبوا اللعبه,, ونزل ع شان يكون لوحده مع مشاعل,, وكيف انهم جلسوا فتره يدوروا عليهم ,,, ابد ماتوقع من مشاعل هالحركه
مشعل رجع حاول يكسر الباب
مشاعل ميته خوف,,, سمعتهم يتكلمو عن الرساله ,,, خلاص كل شي انفضح,,, ولازم تواجههم
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
في سياره بندر
بعد ماقال ابو بندر لام بندر وساره الموضوع كله
ساره جواها كانت حزينه ع اخوها ,, بس شعور الفرح كان يغلب ع الحزن لان مشاعل اخيرا اكتشفت ان طلال صادق,, بس متى وكيف عرفت؟؟؟
على طول ارسل لطلال رساله
" مبروك عليك مشاعل,, الله يوفقكم"
بندر: ساره انسي ان عندك خويه اسمها مشاعل
ساره عصبت: لا والله ع شان رفضتك خلاص اتركها,, لاحبيبي هذي صاحبتي من زمان
ابو بندر: والله لو اعرف ان بينكم اي اتصال لامنعك من الطلعه واخذ موبايلك,,بعد مابقى الا هذي تروحي لوحده خربانه,, واهلها مايعرفوا يربوا بناتهم
ساره منصدمه من الكلام:خربانه؟؟؟ ايش هالكلام يابابا
ابو بندر: طلعت تعرف واحد اسمه طلال ع شان كذا رفضت بندر
ساره مقهوره اكيد هذا بندر الي قال لهم: وايش عرفك ؟؟؟؟
ابو بندر: هي اعترفت لبندر
ساره تبي تنتقم لمشاعل: واذا ولدك فيه خير ليش يتزوج وحده خربانه
الكلمه هذي سكتت الكل,, كانوا طول الطريق ساكتين
وصلوا اخيرا للبيت
نزلوا كلهم الا بندر ,, كان يفكر وحاقد ع طلال الي اخذ منه حبه الاول والاخير مشاعل,, وهو انتقم من مشاعل واكيد انها الحين تعاني مع اخوانها,, بس الدور ع طلال,, شغل سيارته واتجهه لبيت طلال
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
جراكة غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 02-12-06, 02:39 AM   #57
|[ عـضـو مـشـارك ]|

 
الدولة:
الافتراضي رد : فارس احلامي)) قصه رومانسيه جريئه ؟؟؟؟؟؟؟

في بيت طلال
كانت حاله طلال يبكي لها الصديق والعدو,,, كان عازل نفسه بغرفته,, يتذكر مشاعل باول مره شافها وكيف اهانها ,, وكيف كانت واقفه عند سيارته بكل براءه,,, غمض عيونه واستسلم للبكاء والدموع
طلال:ااااه يالقهر,, اكيد الحين مشاعل زوجه بندر ,, اكيد جالسه معاه,, اكيد يطالعها.,, ويحكي معاها,,, الحين تتذكرني والا نستني,, مبسوطه وهي جنب بندر والا حزينه,,, اكيد يطالعها وهي تطالعه,, اكيد قال لها احبك
كان عايش بحسرته والمه وحزنه ,, سمع صوت رساله,, قام ع امل ان الرساله تكون من ساره وتقول فيها ان مشاعل رفضت بندر
فتح الرساله وفعلا كانت من ساره ,, كان خايف من الي مكتوب
" مبروك عليك مشاعل,, الله يوفقكم"
مااااااااااااات قهر وحسره اكيد كانت راح ترسل المسج لبندر اخوها وغلطت,,, خلاص مشاعل تزوجت, بكىىىىىىىىىىى ,,, وخطر ع باله غسان,, هو سبب حزنه والمه,,, ياليته يروح يقتله ويرتاح
راح غرفه الجلوس وطاحت يده ع ورقه كانت مطويه فتحها ,,وكانت صورته الي رسمتها مشاعل ,, حن لمشاعل اكثر ,, رمى الصوره ووراها رمى الطاوله والتحف الي عليها ,,, والكنبات ,, حتى التيلفزيون ماسلم من يده,, بدى يكسر ويخرب ,,, يمكن يهدا شوي,, كان يرمي كل شي تطيح عينه عليه,,, وصرخ من الالم ,, كان الم بقلبه,,, الم يمنعه من السعاده,, جرح ينزف,,, حلم ضايع,, خيبه امل,,, هذي كانت حاله طلال
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
مشاعل قررت تواجههم ,, صح ان مشعل كان معصب لابعد الحدود,, بس كانت تبي تنهي هالموضوع للابد
طلعت من غرفتها ,, كانت يد مشعل اول شي يستقبلها,, اول مره احد يمد يده عليها,, كيف تجرا ,,, لو كان ابوها عايش , لو كانت امها عايشه,, يمكن ماسمحوا لهالشي يصير,,,
كان سعود يحاول يمنع يد مشعل ,, ولكن فيه ضربات توصل لمشاعل وضربات يوقفها سعود
مشعل وهو معصب : كيف عرفتي طلال ياحيوانه كيف؟؟؟
مشاعل في نفسها"طلال طلال طلال دايما طلال هو السبب بكل مشاكلي"
استسلمت لضرب مشعل ع امل ان هالشي يهديه,,, والكل كان يامرها تدخل غرفتها ,, لما يهدا مشعل
ماسمعت اي كلام ,,, نزلت تحت وكان مشعل يلحقها,,, طلعت برا الفله, واتجهت لبيت ام سلطان
مشاعل تصارخ: خلاص انا هذا بيتي وماراح تشوف وجهي اذا هالشي يرضيك
مشعل: وعلى بالك اخليك تسكني مع هالحقيره ,, علشان تاخذي راحتك ع الاخر مع طلال
مشاعل تبكي : مشعل انت لما سالتني عن طلال ماانكرت,, وقلت لك الحقيقه, بس وربي الحين مايربطني به اي شي
مشعل: وسفرته معاك المانيا؟؟؟
مشاعل انصدمت كيف مشعل قدر يعرف ان طلال هو نفسه الي شافه بالمطار : وربي ماكنت اعرف انه راح يكون هناك
مشعل: لاياشيخه,, علي انا , هاتي موبايلك
مشاعل : لاتخاف مااخذته معاي,,, تلقاه بالغرفه
مشعل: والله لو ادري انك طلعتي من البيت لاحش رجولك حش
سعود: خلاص مشعل انا راح اتفاهم معاها,,انت اطلع من الموضوع
مشعل رجع للبيت معصب وقافله معاه,,, راح يدور ع موبايل مشاعل
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
بندر توجه لبيت طلال ,, يبي ينتقم منه,, بس مو عارف شلون,, احسن طريقه انها ينتقم منه عن طريق ابوه
نزل للبوابه
بندر: السلام عليكم
البواب: عليكم السلام
بندر: لو سمحت ابو طلال موجود؟؟؟
البواب: من نقول له
بندر: بندر ,, وقول له اني ابيه بموضوع ضروري يخص شخص يعز عليه
البواب: ابشر
راح يسال ويتاكد ويستذأن من ابو طلال,,, وطبعا هو سمح لهم يدخلوه ,,, كان يبي يعرف مين هالانسان الغريب الغامض
بعد مادخل استقبله ابو طلال بالحديقه
ابو طلال: هلا ولدي مين انت؟؟؟
بندر يبتسم: انا واحد فاعل خير وخايف ع طلال
ابو طلال زاد استغرابه وتساؤله: طلال؟؟؟ليش ايش فيه طلال؟؟؟
بندر: بصراحه ولدك مفتون ببنت,, وهي طامعه بفلوسه
ابو طلال: طيب
بندر: طلال صار مثل المسحور بها,,, لدرجه انها تطلب منه اي طلب وينفذه,,, يمكن انت مستغرب ليش رجع من امريكا وماادار مؤسستكم الي بامريكا
ابو طلال: ممكن تتكلم بوضوح لاني ماحب الالغاز
بندر: صدقني اني منحرج اني اقول لك هالكلام بس من كثر ماعز طلال مابي احد يضره
ابوطلال: يا انك تتكلم بوضوح او ارجع من مكان ماجيت
بندر: طلال رجع من امريكا لانها اامرته انه يرجع
ابو طلال بلهجه حاده: ولدي محد يامره
بندر: للاسف مشاعل تتحكم فيه وكانها خاتم باصبعها,,, وياليت الموضوع ع كذا وبس,,, انا خايف ان طلال يخسركم كل ماتملكون
يابو طلال ,,, طلال خلاص مفتون باهالبنت لدرجه انه لما عرف ان شركتهم راح تنهار ,,, اشترى نصها مع انه عارف انها خساره كبيره له ,,, ومو بس كذا حمل نفسه كل الديون الي ع الشركه والي تزيد عن 15 مليون
طلال يابو طلال ,, دفع 15 مليون لها ع شان شركتهم المنهاره ,,, وانا خايف انها تلعب عليه اكثر ,, لازم توقفهم عند حدهم وتنهي هالعلاقه
ابو طلال منصدم: وانت ايش عرفك بهالكلام؟؟؟
بندر: انا صاحبه,,, ومادوي يخسر كل ماعنده ع شان وحده ماتسوي
ابو طلال: لو اعرف ان كلامك كل كذب راح تندم
بندر طلع بطاقته وورى ابو طلال اسمه وكل المعلومات ع شان يتاكد انه مو خايف وانه صادق
ابو طلال انجن وعصب ع طلال ,,, معقوله ولده العاقل يسوي كذا ,, الي يعتمد على الله ثم عليه,, كان ينبهر بذكاء ولده وفطنته,,, معقوله بنت تقدر تلعب عليه,, كان معصب مره واتجه لغرفه المكتب
وسواء اتصال يعرف به كم طلال سحب هالشهرين وانصدم بالرقم الي سمعه والي ياكد كلام بندر,, في ظرف شهرين سحب 16 مليون ,,, معقوله طلال
ابو طلال عصب من طلال وراح لغرفته يبي يواجهه
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
بندر حس ان انتقامه انتهى ,, والحين بس حس بالراحه
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
مشاعل كانت بغرفتها تبكي ع الي صار وع طلال الي من عرفته وهي ماتشوف الى المشاكل
دخل عليها فهد
فهد: ميشو ليش تبكي,,, علشانك تزوجتي؟؟؟
مشاعل تحاول تبتسم : لا حبيبي ماتزوجت
فهد: ليش مو زوجك جاء اليوم؟؟
مشاعل: مو زوجي,,, انا خلاص قررت قرار اني ماراح اتزوج ابد
فهد يبتسم: يعني خلاص ماراح تتركينا ,, ميشو كنا نبكي انا وفيصل وسلطان امس لانك راح تتركينا وتتزوجي وامي راح تضربنا
مشاعل حست بتأنيب الضمير كيف كانت راح تتزوج وتتركهم,,كانت انانيه وتفكر بنفسها
مشاعل: اوعدك ماتزوج ابد وراح اكون معاكم دايما
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
مشعل كان يقلب بالرسايل بموبايل مشاعل وانصدم بالرسايل الي قراها كانت من طلال,, مشاعل تجاهلتها مثل كل رسايل طلال والي ماتحضى من مشاعل الا بالحذف اوالتطنيش
كانت الرسايل تقول
"ميشو حبيبتي لايخدعك بندر بنصيبه من الشركه,, انا الي اشتريت نصيب ابو سليمان ,, لايحسسك بانك مدينه له بشي"
الرساله الثانيه
"اذا مو مصدقيتني اسالي اخوانك عن اوراق الشركه,, واعرفي هي مسجله باسم مين"
الرساله الثالثه
" ميشو لاتتزوجي بندر لانه مايستاهلك,, ميشو المفروض احنا الي نكون مع بعض ,, انتي زوجتي وحبيبتي"
الرساله الرابعه
" فكري زين مو معقوله واحد طبيعي يدفع ملايين ع شان ينقذ شركه منهاره الا لانه يحبك وبجنون ,, احبك"
كان مشعل شبه منهار,, مصدوم ومو مصدق,, ايش هالاشيا ءالي كل شوي تطلع ,, حقايق تطلع وبعدين يطلع شي يكذبها,, حب يتحول لغش,,, كذب يتحول لصدق,,, خيانه تتحول لاخلاص
كان حاقد ع طلال بشكل مو طبيعي ,, بس الحين هو منصدم من تصرفاته,, بس الي تاكد منه ان كل حقده وكرهه انصب ع بندر,, بس لازم يتاكد من الاوراق
ايش هالغباء الي يملكه ,,لدرجه انه ماشاف الاوراق الي تثبت ملكيه بندر لنص الشركه
طلع يركض يدور ع سعود
مشعل : سعود سعوووووووووووووووووود
سعود : ايش فيك تصارخ
مشعل: تعالي معاي للشركه
سعود منصدم: الحين؟؟؟
مشعل: سعود انت شفت الاوراق الي تخص ملكيته بندر لنص الشركه
سعود: لا ع حسب علمي انها معاك
مشعل: لا مو معاي
سعود: غريبه بندر كان يقول لي انها معاك؟؟؟
مشعل: كذاب ولا عمري سالت عنها
سعود: ايش قصده بهالحركه
مشعل: تعالي بسرعه ع الشركه
لما كانوا بالسياره مشعل شرح لسعود موضوع الرسايل,,وماقدروا يفسروا تصرف طلال,, مو معقوله يكون ع شان مشاعل اكيد له غرض كبير
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
ابو طلال واقف عند باب غرفه طلال: طلال افتح
طلال قام غسل وجهه من اثر الدموع وفتح لابوه
ابو طلال كان بركان قبل يفتح طلال بس بمجرد ماشاف وجه طلال وكان احد كب عليه مويه بارده,, كان ابو طلال يحترم طلال ويحبه لانه بنظره رجل من كان عمره 5 سنوات ماكان يبكي ,, حتى لما ينجرح او ينضرب ماكانت الدمعه تنزل بعكس الاطفال,,, كان قوي وهالشي خلى ابو طلال يفتخر بولده ويعجب بشخصيته,, كان قوي لدرجه انه مايهزه شي ,, واول مره يشوف طلال منهار,,, اش صاير ,, وايش فيه,, ابو طلال خذ طلال بحظنه
وكان طلال ينتظر هالحركه من ابوه,, لانه ظمه واستسلم للبكاء,, كان يطلع كل الي بصدره,,, يبكي ع صدر ابوه,,, ابو طلال انفجع ع طلال,,, اكيد صار شي كبير يخلي طلال ينهار لهدرجه,, كان بكاء طلال يهز الغرفه,, كان صراخ مختلط ببكاء بعبرات,, مع اهات وانات
ابو طلال ماقدر يتحمل ونزلت دمعته ع طلال وبعد عنه يبي يشوف وجهه
ابو طلال بخوف : طلال بسم الله عليك ايش فيك,, تعبان,, طلال تكلم ايش فيك,, طلال لاتجنني
طلال وهو يبكي: بابا انا تعبان لاتتركني ,, لاتسوي مثلها وتتركني
ابو طلال تذكر كلام بندر ,, اكيد نفس البنت الي قال عنها بندر
ابو طلال رجع للجديه شوي: مين هي الي تركتك؟؟؟ طلال تكلم
طلال: بابا ميشو تركتني وتزوجت بندر
ابو طلال مو عارف السالفه ايش دخل بندر,, توه جاء يحكي عن بنت تبي تضر طلال,, متى تزوج ؟؟؟ومين هي؟؟؟ وهل هي نفس البنت؟؟؟
ابو طلال: حبيبي ارتاح واحكي لي ايش الي صار
طلال: خلاص الكلام ماينفع الحين هي متزوجه ولازم اتركها بحالها ,,, مابي اهدم بيتها وحياتها
ابو طلال: مين هي
طلال سكت ورجع للبكاء
ابو طلال بنظرات حاده: هي نفس البنت الي دفعت لها 16 مليون؟؟
طلال منصدم ايش عرف ابوه: بابا كيف عرفت؟؟؟
ابوطلال: طلال بصراحه كنت اظنك رجال ومافيه احد يقدر يلعب عليك ,, لكن للاسف طلعت غبي ومجرد بنت انتهازيه لعبت عليك واخذت فلوسك وتركتك بحسراتك
طلال يهاجم ابوه: ميشو مو انتهازيه ,, بعدين الفلوس الي دفعتها فلوسي,, لاتخاف مااخذت منك شي,,, هذي فلوسي الي جمعتها من محلاتي ومن شغلي بالاسهم
ابو طلال: انا ماهمني فلوسي او فلوسك,, لكن مساله ان بنت بكل بساطه تجي وتلعب عليك هذا الشي الي ماكنت اتوقعه ,, بعدين انت مجنون تدفع 16 مليون لوحده ,,, هذا تعبك بهالسهوله تضيعه
طلال: بابا الحمدلله عندي خير,, وبعدين هذي فلوسي وانا حر فيها
ابو طلال: هذا رد ترده علي
طلال ندم ع كلامه ولهجته مع ابوه: بابا الله يخليك اتركني الحين انا مو عارفه ايش اقول,, بابا ((بحسره قالها)) تخيل حبيبه عمرك تروح وتخليك
طلال حن ع ولده وع حالته ,, وتقطع قلبه عليه,, لانه يعرف طلال حكيم ومافيه شي يهزه,,, واكيد مشاعل تعني له الكثير ع شان كذا هو منهار,,, ولازم يساعده
ابو طلال: ممكن افهم الموضوع كويس
طلال شرح له كل شي من بدايته مع مشاعل لليوم
ابو طلال: اسمح لي انت غلطان
طلال: ليش يابابا؟؟؟
ابو طلال: انت الي عطيت المجال لبندر يلعب دور البطل معاها ومع اهلها
طلال: بابا انا ماكنت اقدر اطلع بالصوره لاني ماعرفهم ولان مشاعل ماراح تقبل اعتذاري
ابو طلال يفكر: بس لحظه انت تقول ان البنت تزوجت؟؟؟
طلال بحسره : اليوم
ابوطلال على طول قال لطلال عن بندر وانه جاء يقول له كل شي,, استغرب طلال تصرفه المفروض يكون سعيد لانه تزوج مشاعل
ابو طلال: لاتكون مشاعل رفضته ع شان كذا يبي ينتقم منك
طلال على طول فكر بساره هي الوحيده الي تقدر تساعده
دق عليها
طلال: هلا ساره
ساره: اهلين,, هاه بشر ايش صار
طلال استغرب من ساره: انتي الي لازم تقولي لي ايش صار؟؟؟
ساره : مدري احنا طلعنا من عندهم ,, بس اظن مشعل اخوها كان معصب وخايفه انه يسوى لها شي,, ومقدر ادق عليها لان بندر منعني اني اكلمها
طلال: مشعل معصب ,,, و وبندر منعك تدقي عليها,, ايش السالفه
ساره مستغربه: ليش ميشو ماكلمتك اليوم
طلال: لا
ساره تضحك :ههههههههه,, اجل لي الحلاوه
طلال قلبه يدق بقوه: ساره تكفين تكلمي
ساره: ميشو رفضت بندر
طلال رمى التلفون وراح يركض ع غرفته وينط من السرير ويصارخ ,,بما ان الباب كان مفتوح ,, الصوت جذب نواف الي كان يلعب بالحديقه,, وجاء يركض وشاف حال طلال ,, وعلى طول صار ينطط معاه بالسرير
ابو طلال ضحك عليهم,, وعرف ان مشاعل ماتزوجت ,, استغرب وتحمس اكثر لشوفه هالبنت ,,, هالبنت الي تقدر تغير حال طلال من حزن مميت الى فرح وسعاده
طلال وقف وحاول يثبت انفاسه: الحين انا اطامر ع شان فرحان انت ايش تبي تنط معاي
نواف: ياغبي اشاركك الفرحه ههههههههههه
طلال شال نواف ,, وصار ينط ع السرير ونواف بين يديه
ابو طلال : البنت ع الخط
طلال نزل نواف وراح يركض
طلال يتنفس بصعوبه : هلا سارونه
ساره: هههههههه مسوين حفله ببيتكم
طلال: لا الحفله بقلبي
ساره: هههههههههههه
طلال : طيب سارونه اروح اخطبها الحين؟؟؟
ساره : مجنون انت ,, اظن انها متمشكله مع اهلها لان بندر يقول ان مشعل معصب مره
طلال: احسن ياليته يضربها
ساره منصدمه: حرام عليك
طلال: ع شان تحرم تتزوج غيري
قفل طلال والفرحه ماليه قلبه
ابو طلال : والحين دورك انت تحرك
طلال: ايش اسوي؟؟؟
ابو طلال: خلنا نروح نزور اخوانها ونشرح لهم الموضوع ,, وبعدين نخطبها لك
طلال: بابا ايش رايك بكره الصباح؟؟؟
ابو طلال: اوكي خلاص نطلع من المؤسسه 10 ونمر ع شركتهم ,, اقصد شركتكم
ضحك ابو طلال وطلال,, حتى نوافوه الخبل شاركهم الضحك مع انه مايعرف ايش السالفه
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
وصل مشعل وسعود الشركه ,, تعبوا وهم يدورا ع العقد والي مافكروا يطالعوه بسبب ثقتهم الزايده ببندر
وبعد تعب ,, وصلوا اخيرا للعقد ,,, وكان سعود اول من وصله
سعود: مشعل لقيته
مشعل: هاه باسم مين؟؟؟
سعود يطالع مشعل بصدمه: طلال
مشعل: عطني رقم طلال الحقير
سعود: مشعل اهدا ,, وليش حقير شوف ايش سوا لنا الشركه الحمدلله رجعت تشتغل احسن من اول والربح صار اكثر من الايام الي كان ابوي هو الي يديرها
مشعل: خاننا وكلم اختنا
سعود: ترى بفضل الله ثم بفضله مشاعل تشوف,, ولو هو يلعب معاها ومعانا ماكان خسر عليها كل هالفلوس
مشعل: طيب ليش ماجاء يخطبها اذا يحبها
سعود: مدري بس اظن فيه بينه وبين مشاعل مشكله لان الرسايل تدل ع كذا,, ويبدوا لي ان بندر هو السبب
مشعل: واحنا الي كنا ممتنين له
سعود: مشعل خلني اروح لطلال اكلمه,, وافهم منه الموضوع
مشعل: ليش وانا مو اخوها؟؟
سعود: انت عصبي,, خلني انا اروح اتفاهم معاه
مشعل: رجلي ع رجلك,, ولاتخاف راح اتحكم باعصابي
سعود: اوكي بكره انشالله راح نروح له
مشعل: لا الحين,, مافيني صبر لبكره
سعود: يامشعل الحين متاخرين من اصبح افلح,, وخلني اتكلم مع مشاعل يمكن اقدر افهم منها شي
سعود: اوكي
000000000000000000000000000000 000000000000000000000000
طلال كانت الفرحه مو قادره تخليه يجلس مكانه ,, كان يلف الحديقه كلها وهو يركض وراه نواف يحاول يجاريه في الركض,, وكانت لمياء واقفه ع الشباك تطالعهم,, وهم يلفوا ع البيت
لمياء: الله جالسين تركضوا وماتنادوني
نواف يصارخ لها ع شان تسمعه: لمو تعالي بسرعه ابي اسابقك لاني ماقدرت اسبق طلال
لمياء نزلت تركض, وصاروا المجانين الثلاثه,,, طلال يركض ويصارخ من الفرحه,, ووراه نواف ولمياء,, واذا صرخ طلال يصرخ نواف ولمياء معاه وهم مايدور ايش السالفه
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
سعود كان واقف عند غرفه مشاعل في بيت ام سلطان:مشاعل؟؟؟
مشاعل: هلا سعود
سعود: ممكن ادخل
مشاعل تمسح دموعها: تفضل
سعود دخل ع مشاعل وجلس جنبها ,,, وكان ساكت,, بعد فتره مد لها الورقه الي تخص الشركه واشر ع اسم طلال الي ينص ع انه يملك نص شركهتم
سعود: ممكن تفسري لي سبب وجود هالاسم؟؟؟
مشاعل طالعت الورقه وشافت اسم طلال.,,. رجعت تتامل الورقه,,كانت ورقه عقد للشركه,, ظلت دقايق تتامل الورقه مو قادره تصدق,,, كل كلام بندر كذب,, وطلال كان صادق معاها لاخر لحظه ,,, ساره حاولت تفهمها مو قادره تفهم,, كانت مسكره اذنها لاي كلام,,, كانت واثقه ببندر,, بس طلع كذاب,,, معنى هالكلام ان طلال هو المسئول عن عمليتها وعن سفرتها كلها ,, معقوله طلال يسوي كل هذا علشانها,, تذكرت سفرته معاها ووقفت معاها بكل وقت ,, كان موجود دايما معاها بس هي الي مو قادره تحس,, ومو قادره تقتنع الى بالكلام الي في بالها,,, ممكن لاي انسان غبي يعرف ويكتشف ان طلال يسوي كل شي علشانها,, شلون ماحست شلون ماعرفت,,, معقوله طلال؟؟؟ طلال يسوي كل هذا؟؟
مشاعل رفعت عينها لسعود وهي تبكي: طلال هو الي شرا الشركه
سعود يتاملها: يعني ماكنتي تعرفي
مشاعل: لا بندر كان يقول لي ان طلال كذاب ويحاول يخرب زواجي, وانه هو الي اشترى الشركه وهو الي كان مسئول عن علاجي
سعود: للاسف بندر كذاب,, وطلال كان هو صاحب هالوقفات الانسانيه معاك ومعانا,,, بس مشاعل ايش علاقتك بطلال
مشاعل حبت تحرج سعود: مثل علاقتك بهنوف
سعود: بس هنوف راح تكون زوجتي
مشاعل: طلال عرض علي الزواج وانا رفضت
سعود: ليش؟؟
مشاعل: لاني كنت اتوقعه كذاب وصدقت بندر
سعود: وقلبك وين ؟؟؟ عند بندر او طلال؟؟؟
مشاعل ابعدت عينها عن اخوها
سعود: ميشو خليك صريحه معاي انا مو مشعل,,, اذا انتي تحبي طلال لازم يجي يخطبك,, او انك تنسيه
مشاعل: هو مايعرف اني رفضت بندر
سعود: انا ومشعل بكره راح نروح له ونعطيه خبر اننا عرفنا كل شي,, وقتها الدور راح يكون دوره ,, اذا يبيك راح يخطبك
مشاعل ابتسمت غصب عنها: متى راح تروحوا بكره
سعود يغمز لها: اشوفك متحمسه؟؟؟
مشاعل تحاول تكون عاديه : لاعادي
سعود: عموما راح نروح له بكره المغرب انشالله
وطلع من عندها ,, كانت احلى ليله بحيات مشاعل,,, اخيرا هي وحبيبها طلال راح يجتمعون من جديد ,, يا الله قد ايش عانت بهالدنيا وخلاص تبي ترتاح,, حبيبها طلال كانت شاكه فيه وماعطته فرصه يدافع عن نفسه,,دايما ظالمته,, اخيرا جا الوقت الي تتصافا فيه القلوب ,,تمنت ان معاها موبايل وتدق عليه تتاسف منه,, ماقدرت تنام طول الليل تحلم فيه وتفكر بالبيت الي راح يجمعهم ,, اخيرااااا
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
طلال تعب من الركض والصراخ,, وكان يبي ينام بدري ع شان وراه بكره موعد مهم مرررره ومصيري بالنسبه له,, راح يقابل اخوان مشاعل ويشرح لهم كل شي,, بس قبل لازم يتكلم معاها ,, يعبر له عن حبه,, وامتنانه لها ,, اخيرا انتهت المشاكل,,, والهموم ومشاعل راح تكون له
تخيلها جنبه,,, تخيلها ام عياله,, ايش راح يسموا عيالهم,, فكر بكل شي,,, يطلع من البيت او يجلس مع اهله
طلال"احسن شي ميشو الي تقرر اذا تبينا نجلس هنا او نطلع"
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
فهده تكلم امها: هاه ماما حددتوا موعد الملكه
ام فهده: ايه حددتها انا وصالح,,, انشالله بعد بكره
فهده: حرام عليكم وروان مالها راي ,, يمه ترى هي الزوجه
ام فهده: بعد بعد البنت مالهم راي
فهده: الله يعني هالبنيه
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
في الصباح
طلال: يله بابا الحين الساعه 9 ونص واحنا ماطلعنا من المؤسسه
ابو طلال طفش من ولده: اووووووووه طلال انا قلت لك نروح لهم 10,, تونا 9 وربع حتى ماجت 9 ونص
طلال: يله مافيني صبر,, مانمت امس ولا دقيقه
ابو طلال: انا عارف اني اليوم ماراح اخلص شي من اشغالي وانت ع راسي,, خلنا نروح وارتاح منك
طلع ابو طلال وطلال بسياره طلال البنتلي,,, واخيرا وصلوا لشركه ابو مشعل كانت سياره سعود الانفنيتي واقفه برا وسياره مشعل الاكس 5
طلال كان لابس ثوب وهو نادر مايلبسه,, لان شكله لما يلبس ثوب يصير يموت ضحك,,كانه واحد اجني لابس ثوب,,, مع انه يعرف يتفنن بلبس الشماغ بس شكله مو رااااااااكب ابد,, كانه ممثل اجنبي بثوب وشماغ لوووووووووول
اما ابوه كانت ملامحه عربيه قاسيه ,, وطلال اخذ من ابوه حده النظرات والرجوله,, ولكن ملامح طلال كانت من نصيب اخواله لانه اخذ منهم الملامح والجاذبيه والجمال
دخل ابو طلال وطلال عند السكرتير
السكرتير: بايش اقدر اخدمكم؟؟؟
ابو طلال: لو سمحت مشعل موجود؟؟؟
السكرتير:ايه مين اقول له
ابوطلال:قول له طلال الـ.. وابوه
السكرتير: ابشر
دخل السكرتير عند مشعل
السكرتير: فيه اثنين يبوك برا
مشعل: ماقالوا لك مين هم
السكرتير: يقول طلال الـ وابوه
مشعل انصدم, كيف تجيهم الجرئه يجوا لهنا,, والى خلاص يبوا يباشروا الشغل بشركتهم
مشعل: روح عط سعود خبر خله يجي ,,, ودخلهم
السكرتير: انشالله
طلع من مكتب مشعل وبلغهم يدخلوا ع مشعل
طلال: بابا احس قلبي بيوقف
ابو طلال: اجمد خير انت رجال,, خلك ثقيل,, والله لو انك بنت
دخل ابو طلال وبعده طلال ,, كانت ردة فعل مشعل عاديه قام يسلم عليهم وبعد السلام
ابو طلال: طبعا انت مستغرب وجودنا هنا
مشعل: لا الشركه نصها لكم ليش استغرب
ابو طلال: احنا جايين لكم لان احنا مدانين لكم بتفسير للي قاعد يصير
مشعل بلهجه حاده: واحنا مدانين لكم ب 15 مليون غير علاج مشاعل
ابو طلال: اذا تتكلم عن الفلوس وعلاج مشاعل هذا الموضوع ناقشوه مع طلال لانه هذي فلوسه وهو المسئول عنها ,, لكن انا جيت هنا علشان افتح معاكم موضوع مشاعل وطلال
دخل سعود ورحب فيهم,, طلال كان منحرج من سعود بسبب تمثيله عليه بالمانيا
سعود: الله يحييك يابو طلال
ابو طلال اعجب بعقل سعود وسعه افقه: الله يحييك اكثر
ابو طلال كمل كلامه: يمكن انتوا مستغربين مثلي ع تصرف طلال الغريب,, لكن انا بديت استوعب طلال وافهم ليش سوا كذا واتمنى منكم انكم تفهموه وتقدروه مثل مافهمته,, ولدي طلال انا مربيه ع مبادئ سليمه وصحيحه,, وعارف شخصيته القويه والواثقه,, عمري ماشفته حزين ولا مهموم ,,لا حتى متردد,الا من بعد مشاعل,, مشاعل بنتكم قدرت تهز مشاعر هالولد القويه والي محد يقدر يهزها ,, قدرت تحوله من رجل قوي الى طفل وديع وضعيف حبها ,,, فكرت ايش الشي الي ممكن يحول طلال بهالشكل,,, وتاكدت انه الحب, انا عارف انه صعب عليكم اني اجي واقول لكم ان ولدي يحب بنتكم ,, ولكن انا جاي هنا اطلب يد مشاعل لطلال,, انا موضوع الفلوس وهالخرابيط ماهمني ,,, ماهمني الا سعاده ولدي وانا عارف انها راح تكون مع مشاعل
سعود ومشعل احترموا اسلوب ابو طلال الصريح والمباشر والمؤدب,, احترموا رغبه طلال بالزواج من مشاعل
سعود: بس يابو طلال العذر والسموحه منك,, تتكلم بموضوع يخص طلال وهو ساكت,, يمكن مو عاجبه الموضوع
طلال هنا قدر يكسر الصمت الي كان عايش فيه وقال: لا ياسعود الشي الي خلاني اوقف مع مشاعل بكل خطوه بالعمليه واسافر معاها هذا كله لاني احبها ولا كان قصدي اني اخدعكم او اتجاهلكم ,,, لكن خوفي عليها هو الي كان يوجهني لوين ماتكون ,, اما بالنسبه لموضوع الشركه فاعتبروا المبلغ مهر مشاعل
مشعل بشك : وايش الي يخليك واثق ان مشاعل راح توافق؟؟؟
طلال: لاني احبها وادري انها تحبني,, وانا يامشعل ابي اجي من الباب واكون زوجها ع سنه الله ورسوله ومابي اخدعكم واجي من طرق واساليب ملتويه,,, لكن انا ابي رضاكم وموافقتكم ع زواجنا
سعود: بس ياطلال مشاعل لها راي بالموضوع ,, بعدين انت فاجئتنا
طلال: انا ماراح استعجل عليكم ,, راح اخليكم لما بكره تردوا علي
سعود ومشعل وابو طلال ماقدروا يمسكوا ضحكتهم ,, فرحان انه راح يعطيهم مهله لبكره,, الناس يقولو فكروا ع راحتكم وهذا يوم وفرحان فيه
ابو طلال: خذوا راحتكم بالتفكير وردوا علينا
طلال: لا يابابا انتم فكروا اليوم وبكره ردوا لي,, ليش التاخير
مشعل ابتسم غصب عنه: اذا انت متعلق فيها لهدرجه ليش ماتقدمت لها قبل؟؟؟
طلال: ظروفي ماكانت تسمح
سعود: طلال كان لازم تقول لنا ع كل شي قبل ماكانت الامور تعقدت بهالشكل
طلال: مافيه شي تعقد ,, كل شي مثل ماهو ,,, بس انا انتظر ردكم لي بكره
سعود: بس ياطلال موضوع الشركه
طلال: سعود لو سمحت اترك هالمواضيع بعدين,, وخلنا نتكلم بالاهم
سعود: طلال راح نكتب لك انا ومشعل الجزء الباقي من الشركه بما انها اخيرا رجع نشاطها ,, هذا حقك من الفلوس الي دفعتها,, وانشالله راح نقدر نكمل باقي المبلغ بس عطنا فرصه
طلال: لا انسوا موضوع الفلوس الحين,, وبعد الزواج راح نتكلم بهالموضوع
انتهى النقاش ع انهم راح يفكروا ويردوا عليه بكره
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
طلع طلال بالسياره ينتظر ابوه يركب ,,, واول ماركب رفع ع صوت الاغاني ,,, وبدى يرقص بالشماغ,, ويهز ,,, وياخذ يد ابوه ويحاول يرقصه
ابو طلال بعصبيه: مجنون انت فكني لايشوفني احد من اصحابي يقولوا انهبل هالشايب
وقفوا بالاشاره وطلال رفع اكثر ع الاغاني,,, ابو طلال يلتفت ع السيارات الي بالاشاره لايكون احد يعرفه واقف وتلطم,, وطلال كان يهز رقبته ,,, والتفت ع جنبه كان فيه بنات بالسياره شكلهم رايحين يفطروا
طالعهم طلال ,,,والتفت ع ابوه
طلال: بابا شوف البنات منجنين ع عيونك,, تصدق لو شافوا وجهك راح ينحاشوا
ابو طلال: امش الاشاره فتحت ,, هذا وجهي ان ركبت معاك مره ثانيه
وصل ابوه للشركه وكان ماشي 10000 بالسياره ,, وصل البيت وراح ركض يقول للمياء كل شي ,, وانقهر لان امه مسافره اسبانيا عند اهلها ولا كانت راح تفرح له
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
في الشركه
مشعل: ايش رايك بكلام طلال
سعود: بصراحه انا خايف تعصب علي لكن بقولها انا الولد هذا يعجبني ,,, وواضح انه يحب مشاعل مررررره,,, حرام نرفضه
مشعل قال كلمه انصدم سعود منها : مين قال لك اننا راح نرفضه
سعود: سبحان مغير الاحوال,, امس كنت تبي تقتله
مشعل: بصراحه باين عليهم ناس راقين بتصرفاتهم واخلاقهم,, ويكفي انه جاء يخطبها,, ولاتنسى مركز ابوه ,,, وانشالله راح يقدر يسعد مشاعل
سعود: والاهم من كل هذا انه يحبها
مشعل: وهي تحبه
سعود: تدري انا راح ارجع للبيت ابلغها
000000000000000000000000000000 00000000000000000000000000
طلال باعلى صوته : لميـــــــــــــــــاء
وصل لغرفتها وصار يطق الباب باقوى ماعنده
لمياء خافت ايش فيه طلال الساعه 10 ونص الصباح ليش يصحيها
لمياء بعد مافتحت والنوم والرعب طاغي ع وجهها: طلال ايش فيك,, ايش صاير
طلال ماسك قلبه : لموووو الحقيني قلبي يعورني
لمياء خافت : ايش فيك؟؟؟
طلال: خطبت ميشو
لمياء فتحت فمها وعيونها حتى خشمها فتحته من الصدمه: الصباح؟؟؟
طلال: ايه
لمياء صرخت بقوووه فجرت اذان طلال: اخيرا ميشو راح تجي عندنا ,, اخيرا فيه احد راح يسهر معاي
طلال: لا والله ترى زوجتي مو زوجتك,,, والله ماخليك تشوفيها الا ساعه باليوم
وبدت المضاربه بين طلال ولمياء ,, لمياء تبي تحجز مشاعل كل خميس تسهر معاها وطلال رافض
واخيرا صحى نواف من النوم,, من صراخهم
نواف: لازم تصارخوا بصوت ماخليتوني انام
لمياء تكلم نواف: عمرك شفت احد يصارخ بصمت
نواف: ايه انتم ع شان اقدر انام
لمياء وطلال يطالعوا بعض ميتين ضحك على نواف وبدوا يصارخوا بهمس
لمياء: كذا
نواف: بايخه,, حروح انام وياويلكم لو سمعت صوت
بعدين رجع كانه تحسف
نواف: طلال ليش كنتوا تصارخوا
طلال: خلاص ميشو راح تجي عندنا
نواف وكله نوم: شلون
طلال: راح اتزوجها
نواف: متى ؟؟
طلال: قريب انشالله
نواف: طيب بسرعه اتزوجها
طلال مستغرب: ليش
نواف: عشان ابيها تلعب معاي بلي ستيشن
لمياء وطلال ماتوا ضحك حتى نواف يبي يحجزها
لمياء: لاحبيبي صف دور معانا
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
سعود يطق ع مشاعل: ميشو حبيبتي نايمه
مشاعل كانت نايمه,, صحت ع صوت سعود,, وقامت تفتح
مشاعل وكلها نوم: هلا سعود
سعود يطالعها ومبتسم: عندي لك اخبار حلوه
مشاعل : ايش صاير؟
طبعا سعود قال مشاعل كل شي عن طلال ,, وكيف بين لهم حبه لها,,
سعود: هاه تبيني اقول له انك موافقه اليوم ؟؟؟ او نتغلى لما بكره
مشاعل وهي تطالع سعود وبكل جديه قالت : سعود انا مو موافقه
بالجزء الجديد راح نعرف سبب رفض مشاعل طلال؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
جراكة غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 02-12-06, 02:41 AM   #58
|[ عـضـو مـشـارك ]|

 
الدولة:
الافتراضي رد : فارس احلامي)) قصه رومانسيه جريئه ؟؟؟؟؟؟؟

الجزء الخامس والعشرون





سعود يطق ع مشاعل: ميشو حبيبتي نايمه
مشاعل كانت نايمه,, صحت ع صوت سعود,, وقامت تفتح
مشاعل وكلها نوم: هلا سعود
سعود يطالعها ومبتسم: عندي لك اخبار حلوه
مشاعل : ايش صاير؟؟؟؟
طبعا سعود قال لمشاعل كل شي عن طلال ,, وكيف بين لهم حبه لها
سعود : هاه تبيني اقول له انك موافقه اليوم ؟؟؟ او نتغلى لما بكره؟؟؟
مشاعل وهي تطالع سعود وبكل جديه قالت : سعود انا مو موافقه
سعود ضحك : ايه صح مانتي موافقه لانك راح تطيري من الفرحه
مشاعل بحزن : سعود انا اكلمك جد مقدر اوافق
سعود خاف وحس ان مشاعل جديه,, ايش تبي بالضبط هي تحب طلال وهالشي باين بعيونها,, ليش ما توافق؟؟؟
سعود : مشاعل ماني فاهمك؟؟؟ايش تبي بالضبط؟؟
مشاعل طالعت فهد اخوها والي نايم جنبها
مشاعل : تعال نطلع نتكلم برا
سعود طلع مع مشاعل وكله حيره ,, جلسوا بالصاله الي فوق
سعود : ميشو تكلمي حيرتيني مو قادر افهمك؟؟؟ رفضتي بندر لانك تحبي طلال,, والحين ترفضي طلال ليش؟؟؟؟
مشاعل : انا قطعت وعد لسلطان وفهد وفيصل اني ما اتركهم
سعود : ميشو ايش الي ما تتركيهم ,, عندهم امهم
مشاعل بحزن : امهم؟؟؟ انت ماتعرف امهم؟؟؟ من بعد ماتوفى ابوي,, صارت تضربهم,,, سعود هم صغار وخايفين ووحيدين ومستحيل اتركهم ,, انا خايفه عليهم من امهم
سعود : تخافي على اخواني من امهم ,, ايش هالكلام
مشاعل : انت ماشفت ايش تسوي لهم
سعود : ميشو معقوله تدفني حياتك معاهم ,,, طلال الي تتمنيه جاء لحد عندك ويبي يتزوجك
مشاعل تبكي: ماراح اكون سعيده وانا ادري انهم يتعذبوا,, انا مستعده اضحي بحياتي بس ماشوف دمعه بعيونهم ,,, خلاص ياسعود يكفي,, انا عطيتك رايي وخلاص,, بليز لاتفتحوا هالموضوع معاي مره ثانيه ابد
سعود: بس يامشاعل ايش راح اقول لطلال
مشاعل : قول له الي قلت لك وانشالله راح يتفهم
سعود: بصراحه هو واثق انك راح توافقي والله راح ينصدم
مشاعل: انشالله يلقى الي تعوضه عني
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
في بيت طلال وبالتحديد في غرفه الاكل
ابو طلال : طلال ليش ماتتغدى
طلال : انتظر مشاعل تجي تغديني
الكل ضحك عليه
لمياء : وانشالله ماراح تاكل لما تجي تاكلك ,, صدقيني وقتها راح تكون من الاموات
طلال : انشالله كلها اسبوع وهي هنا
هيفاء شهقت: وانشالله ماراح تسوي حفله
طلال: اذا الحفله راح تاخذ وقت ماراح اسويها
هيفاء : لاحبيبي لازم نسوي حفله تبي تفشلني عند صاحباتي
ابو طلال: انتم تجهزون العصابه قبل الفلقه,, استنوا يوافقوا الناس
هيفاء: وليش مايوافقوا ماراح يلقوا مثل طلال , ,اصلا تلقاهم طايرين من الفرح
طلال: لا يابابا فال الله ولا فالك,, انشالله اخوانها موافقين
ابو طلال: يمكن البنت ماتوافق
طلال: هههههههههه لا معليش راح توافق
ابو طلال: قول انشالله
طلال: انشالله
هيفاء: اعمل حسابك ان زواجك في الفور سيزون
طلال: انشالله بالبطحاء بس خليني اتزوج
لمياء: لا ياحبيبتي مانبي الفور سيزون نبي نحطه في نياره
هيفاء: ياااااااااااي قديمه انتي مره
لمياء: قديمه والا مو قديمه مالي شغل
طلال: خلاص انا ارح اسوي حفلتين وكل وحده تعزم صاحباتها بمكان
الكل: ههههههههههههههههههه
000000000000000000000000000000 00000000000000000000000000
ام مشعل: والله هالبنت حيرتني معاها ماقدرت افهمها
نجود: خالتي اتركوها ع راحتها ولاتضغطوا عليها
مشعل: طيب ايش راح نقول للرجال
نجود: اتصلوا عليه وقولوا له الي قالته
مشعل: والله الرجال متعشم اننا نوافق,, بصراحه منحرج
نجود: اذا يحبها بيصبر لما تغير رايها
ام مشعل: ع قولتك
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
في غرفه طلال
دق موبايله كان الرقم غريب
طلال: الو
العنود صاحبه هيفاء : هاي
طلال: نعم مين معاي؟؟؟
العنود : وحده معجبه
طلال: ع فكره اسلوبك قديم,,, وانتي مره بايخه
العنود انقهرت مافيه احد اتجرا يهينها: طيب علمني ايش الاسلوب الجديد
طلال: والله,,, تبي تعرفي الاسلوب الجديد
العنود: ايه
طلال : اوكي اسمعيه بس ركزي ع الصوت كويس
وقفل بوجهها
العنود ماتت قهر ,,, وعزمت اكثر انها تجيب راسه ع قولتهم
كان طلال يتقلب مو قادر ينام ,,, فرحان من قلبه,,, انقلب ع جنبه اليمين ويطالع المخده,,, لمسها
طلال"متى يا مشاعل تكوني هنا ,,, متى ارتاح بحضنك,, ومتى اتصبح بوجهك,, متى انام ع صورتك,, متى تكوني انتي حلمي,, وانتي دنيتي,, متى تكوني زوجتي وشريكه حياتي,,, متى تكوني نصفي الثاني,,, متى ياميشو متى,, متى ياقطوتي العبك ,, واحكي معاك,, متى ازعلك وارجع ارضيك,,, متى اكرهك وارجع احبك,,, متىىىىى ,, الله يصبرني بس"
واخيرا نام طلال بصعووووبه
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
مشاعل كانت ليلتها صعبه ,,, ماتجرات حتى انها تحاول تنام,,, لانها عارفه ان النوم راح يجافيها,, والارق راح يكون من نصيبها,,, ياما تمنت السعاده مع طلال,, وهذا طلال الحين يعرض عليها الزواج وهي مو راضيه,, مستحيل تتخلى عن اخوانها خاصه بعد الي قالوه لها عن خوفهم من امهم ورعبهم منها,, وانهم يبوها هي الي تكون معاهم ,, معقوله تتزوج وتترك هالاطفال بيد وحده ماتخاف الله مستحيل
تمنت ان بكره مايجي,, كانت حاسه بفرحه طلال والي اكيد متوقع انه اراح توافق,, واكيد يتمنى اليوم الي راح يجمعهم اكثر منها بس مسكين مايدري انها راح ترفضه,,, حزنت عليه وعلى حالها,, وعلى الدنيا الي مو راضيه تخليها سعيده,,كان ممكن تتزوج وتترك كل شي وراها بس مستحيل راح تكون سعيده مع طلال وهي متاكده ان اخوانها يتعذبوا
سمعت صوت اذان الفجر ,, الله اكبر ,, الله اكبر ,, صارت تردد وراه ,, ,تذكرت ان الدعاء بين الاذان والاقامه مجاب باذن الله ,,, دعت ربها انها يفرج عنها كربتها ويبدل حزنها بفرح ويبعد عنها مايهمها ويكدرها,, وتوكلت ع الله
000000000000000000000000000000 000000000000000000000000
في الصباح
سعود : مشعل تدق ع طلال والا ادق انا؟؟؟
مشعل : انا مستحي دق انت,, بعدين انت تمون عليه اكثر مني
سعود: الله يعين,,, والله اني متفشل بس بدق
مشعل: انت فهمه وجه نظرها وانشالله راح يتفهم
سعود: بصراحه ميشو قاهرتني ,, شلون تضحي ع شان اخواني وهم عندهم ام ترعاهم حتى لو كانت قاسيه عليهم في النهايه هي امهم
مشعل: صادق مع اني مقهور ع طلال لانه فرصه بالنسبه لمشاعل ماتتعوض,, وانا ماتكلم عن حالته الماديه بس,,, الولد باين عليه يحبها,, وهالايام صعب الواحد يلقى الحب الصادق,,, بس رغم كل هذا احترم قرار مشاعل وبصراحه كبرت بعيني ع التضحيه الي تسويها
سعود: اي تضحيه انت الثاني,,, تدري اروح ادق عليه احسن
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
في سياره طلال
كان طلال يقاوم نفسه اكثر من مره ع شان مايدق على سعود ومشعل ,, ع الاقل مايقولوا ايش هالمرجوج
دق موبايله كان رقم سعود
طلال: الو
سعود : هلا طلال
طلال صارت حفله جوا قلبه من الخوف : هلا وغلا بسعود كيفك؟؟؟
سعود: بخير الحمدلله انت شلونك وشلون الوالد؟؟؟
طلال: الحمدلله
سعود : في المؤسسه انت ؟؟؟
طلال: لا والله في المحل حقي اشيك ع الشغل
سعود : ايه اجل مشغول؟؟؟
طلال: لافاضي والله ,, هاه بشر ايش صار بخصوص الموضوع؟؟؟؟
سعود : والله ياطلال مدري ايش اقول لك؟؟؟
هنا طلال بدى يخاف وقلبه ينغزه,, ليش يقول له هالكلام ,,, اكيد ميشو رفضت بس ليش ؟؟؟؟ شال هالفكره من راسه
طلال:ايش صاير؟؟؟
سعود: والله ياطلال مشاعل رافضه فكره الزواج
طلال ماسمع الا رافضه,, ليش ترفضه,,, مو هي كانت تحبه,, ليش ,,, قدم نفسه لها ,,, وقدم لها كل شي يقدر عليه,, اثبت لها حبه,,, واخر شي تتركه كذا بدون مبرر
طلال بصوت مبحوح: فيه سبب والا...
سعود: والله ياطلال هي ماترفضك انت,, هي ترفض فكره الزواج
طلال بصوت كله حزن : ليش؟؟؟
سعود : تقول ماراح تتزوج وتترك اخواني الصغار لوحدهم
طلال: بس على حسب علمي ان امهم موجوده
سعود : امهم قاسيه معاهم شوي ,,, وهي خايفه عليهم منها
طلال يعاتب : وليش ماخافت عليهم لما كانت تنوي تتزوج من بندر؟؟؟
سعود: والله ياطلال ماادري ,, انا منحرج منك
طلال: لا عادي ياسعود ,, انا مثل مااستنيتها هالشهور راح استناها لو سنين ,, وفي النهايه راح تقتنع
سعود : هي مو راضيه حتى اننا نفتح الموضوع معاها
طلال: سعود ودي اطلب منك طلب واتمنى ماتفهمني غلط ولاتردني
سعود: امر
طلال: سعود اظنك تعرف ان غرضي شريف وتدري اني احب مشاعل وماودي اخسرها
سعود: اكيد عارف هالشي وصدقني كبرت بعيني لما تقدمت لها لان هالشي يثبت لي انك رجال ومو راعي حركات الشباب ,, بس ماقلت لي ايش طلبك؟؟؟
طلال : والله اني منحرج منك ,, بس عارف محد يقدر يساعدني الا انت, واتمنى ياسعود انك تتفهمني
سعود: مع اني ماعرفت الطلب للحين بس ولايهمك مايصير خاطرك الا طيب
طلال: ماتقصر بيض الله وجهك ,,, سعود ابي اكلم مشاعل((وسكت شوي)) ابي اقنعها انا حاس اني اقدر اقنعها,, وماابي تعطيني رقم لها ,, ابي تعطيها موبايلك واكلمها وانت موجود,, ع شان تتاكد ان مو نيتي اني اكلمها من وراكم
سعود: ولا يهمك عموما انا بالشركه الحين,, اذا طلعت ادق عليك واخليك تكلمها
طلال فرح: مشكور ياسعود ,,, راح تسوي لي خدمه عمري ما انساها
سعود: ابشر ولا يهمك
000000000000000000000000000000 00000000000000000000000000
قفل طلال وهو متامل ان مشاعل فيه امل تتغير,, قهرته يسوي كل هذا ع شانها وترفضه,, ع شان عذر بايخ,,,, لاتكون ماتحبه؟؟؟ شال هالفكره من راسه,,, طيب معقوله ترفضه ع شان سبب تافه,,, حرام عليها تهدم احلامهم,,, لما حطموا كل الظروف واجتازوا كل المشاكل,, وصارت السعاده قريبه منهم ترفضه,,,, معقوله ماتحبه مثل مايحبها,,, معقوله لما صار الموضوع فيه زواج تتردد,,, معقوله المشاعر الي تملكها له مو كبيره لدرجه انها تترك كل شي وراها
000000000000000000000000000000 00000000000000000000000000
بوقت الغداء
كانت حال مشاعل ماتسر العدو ولا الصاحب ,, كانت تجلس معاهم ع الغداء تكمله عدد لااكثر,, حمدت ربها انهم خلصوا اكل,, يعني افراج,,, قامت مثل عادتها تروح تعزل نفسها بغرفتها مع اخوانها الصغار
ام مشعل : ايش رايك ياسعود ناخذ استراحه اليوم نطلع فيها نغير جو
سعود : والله فكره حلوه ياماما,, خليني ادق ع واحد يعرف استراحه زينه
ام مشعل : ايه الله يخليك خل مشاعل تغير جو ,, مسكينه حالتها حاله من بعد مارفضت طلال
سعود دق ع صاحبه
سعود: هلا ابو عبدالله
ابو عبدالله: هلا بسعود شلونك؟
سعود: تمام انت شلونك؟
ابو عبدالله: والله نشكر الله
سعود: ايش عنده اللبناني
ابو عبدالله: والله توني راجع من لبنان انا وام عبدالله
سعود: ياهوووووه اجل قالب اشقر,, صاير بروس ويليس
ابو عبدالله: اي اشقر ذبحتنا هالشموس في الرياض قلبنا ويل سميث
سعود: هههههههههههههه,, الله يعين
ابو عبدالله: اي والله ,, حيا الله سعود
سعود: الله يحييك,, اقول ابو عبدالله ماتخبر لي استراحه زينه ودنا نطلع مع الاهل اليوم
ابو عبدالله: انت تامر امر
سعود: مايامر عليك عدو
ابو عبدالله: عندي لك استراحه مره حلوه ,, متى بس تبيها
سعود: بعد المغرب
ابو عبدالله: خلاص انا راح اكلم لك الرجال,, وانشالله بعد المغرب اوصف لك المكان
سعود: الله لايهينك
ابو عبدالله: فمان الله
سعود : فمان الكريم
سعود تذكر انه مواعد طلال ع شان يكلم مشاعل ,, بس حس ان الوقت ابد ماينفع,,, قال خلني اخليها بالليل احسن
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
بعد المغرب كانوا في الاستراحه ,,, ومشاعل كانت معاهم وماوافقت تروح معاهم الا بعد تعب واقناع من سعود,, وطبعا وافقت بشرط ان اخوانها يكونوا معاهم
سلطان: ايش رايكم نسبح
فيصل: يله
سعود: جبتوا ملابس؟؟؟؟
مشاعل: ايه انا جبت لهم كل شي
سعود: طبعا انتي راح تسبحي معانا
مشاعل: لا سعود مالي خلق,,, بس بليز انتبه لفهد وفيصل ترى مايعرفوا يسبحوا
سعود: اذا خايفه عليهم تعالي انتبهي لهم
مشاعل: سعود وربي مالي خلق
سعود: ع راحتك,, هاه مشيعل تجي
مشعل: لو سمحت انا ابو سامي
مشاعل وسعود ماتوا ضحك تذكروا انه يبي يسمي ولده سامي
نجود تثبت طرحتها خافت تطيح من الصدمه: خير انشالله ايش سامي هذا
مشعل: هاه لالا مو احد ,,, هذا واحد نعرفه يقال له ابو سامي
نجود: ايه اشوا ع بالي بتسمي سامي
مشاعل غصب عنها ضحكت الموقف يموت ضحك,, كان مشعل يخاف من نجود
راح فهد وفيصل وسلطان وسعود ومشعل يسبحوا بالمسبح,, اما نجود ومشاعل وام مشعل ,, جلسوا يتقهوا
ام مشعل: مشاعل عندي لك اقتراح حلو
مشاعل: سمي ياماما
ام مشعل: ليش ماتخلي اخوانك عندي والله لحطهم بعيوني
مشاعل: لا ياماما ,,, الموضوع هذا تقفل خلاص مابي اتذكره
ام مشعل: حرام يابنيتي تضيعي عمرك
نجود: خالتي الله يهديك احنا طالعين نتونس مو نفتح هالمواضيع,, خليها ع راحتها
مشاعل تحاول تقاوم الدموع الي بعينها لاتنزل وتفضحها
مشاعل: عن اذنكم بروح اشوف اخواني
قامت مشاعل وهي تمسح الدموع الي ماصارت تفارقها ابد,, وصلت للمسبح,, وكان الصراخ يملا الاستراحه كلها , ,سلطان سباح ماهر ,,, ومشعل وسعود,, اما فهد وفيصل فكانوا يسبحو في بدايه المسبح وكانت المويه تغطي ركبهم مو اكثر ,, ,كانوا خايفين لانهم مايعرفوا يسبحوا,,, كانت تتاملهم بحب ,, جد يستاهلو التضحيه,, اطفال بريئين,, كتب الله لهم ان امهم تكون خبيثه ومافيها اي رحمه,, ولاعندها اي احساس بالامومه,,, الله انعم عليها بالاطفال وهي مهملتهم وتضربهم,, وفيه ناس يتمنوا طفل واحد ومو قادرين يحصلوا عليه,, سبحان الله الدنيا غريبه,, والناس اغرب
كملت مشوارها للحديقه وكانت مره صغيره,, جلست ع الارض,, غمضت عيونها واستسلمت للدموع
مشاعل: طلال احبك,, احبك,, ادري انك الحين تكرهني ,,, ماتوقعت رفضي لك,,, بس اتمنى انك تقدر رفضي وتعذرني هذولا اخواني,, ومستحيل اتركهم مستحيل
تذكرت تصرفات طلال معاها ,,, من اول علاقتها فيه ,, قدم لها قلبه ,, وكان رومانسي معاها وشهم,, عمره ماطلب يشوفها بمكان خاص ,, تفكيره مو مثل الشباب ,, افكاره راقيه ,, وتعامله معاها محترم,,, طلال شاب تتمناه كل بنت ,, حافظ عليها وحماها من غسان ,, وقف معاها لما كانت تعبانه,,, دافع عن حبهم لما خطبها بندر وهي ايش سوت غير صده,,, واخر شي جاها يقدم لها عمره وحياته وقلبه وهي رفضته ,, ااااه لو تقدر تقبل ,, ااااه لو تغمض عينها وتلقى نفسها بجنب طلال,, جنب طلال؟؟؟؟ تذكرت ملامحه والي اي بنت راح تحبه وتعشه بمجرد ماتشوفه,,, رجل بمعنى الكلمه ,, ياليتها تشوفه لاخر مره,, لا لو شافته اكيد راح تضعف,, نزلت دموعها بغزاره ,, وعاشت في عالم احلامها,, صحت منه ع صوت فيصل,,,
فيصل : ميشو تعالي تعشي
مشاعل تمسح دموعها: يله جايه
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
في مجلس عبدالله صاحب طلال
عبدالله: طلال ايش فيك جالس لوحدك تعال العب معانا بلوت
طلال بحزن : مالي خلق
عبدالله: اقول شباب مين ياخذ دوري
محمد: انا جاي
ابراهيم : العب زين مو توهقني
عبدالله: لا ماعليك محمد يفت بالبلوت
جلس عبدالله جنب طلال ,, واصوات الشباب مزعجه الي يلعب بلوت والي بلي ستيشن,, والي يسولف
عبدالله : طلال ايش فيك منت ع بعضك اليوم؟؟؟
طلال: للحين مادق علي سعود,,, اخاف مارضت تكلمني
عبدالله: يمكن نسى يقول لها
طلال: لا ماتوقع
عبدالله: طيب اتصل عليه
طلال: اخاف اني احرجته لما طلبت منه هالطلب
عبدالله: طيب ايش تسوي مالك الا سعود,,, تقول ان اخوها ماخذ موبايلها,,, يعني ماراح تقدر تتصل عليها الا عن طريق سعود
طلال: ياخي ماني قادر اتحمل
عبدالله: طيب دق ع سعود وريح عمرك
طلال : راح انتظر ساعه الحين وقت عشاء اخاف انه يتعشى
عبدالله: ع راحتك,, بس لاتترك الموضوع كذا معلق,, شوف اذا تبيك والا شوف حياتك مع غيرها
طلال: ايش جالس تقول ,, انا مع غير مشاعل مقدر اعيش,, لو ماقبلت تتزوجني راح انتظرها لاخر يوم بحياتي
عبدالله : الله الله ع الحب,, وينها تسمع
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
كانوا جالسين بالاستراحه ع العشاء ,,, الكل كان مشغول بالاكل الا مشاعل كانت توهمهم انها تاكل, وكانت في بحر ثاني من الافكار,, طالعت ام مشعل شلون قدرت تتحمل فقدان ابوها والي كانت تحبه حب كبير,, معقوله بيجي يوم تنسى طلال,,, مشعل ونجود وسعادتهم,, سعود وحلمه بانه يتزوج الهنوف,, كل واحد عنده حلمه ويطمح له,, اما هي حلمها جاء لحد عندها وترفضه,,طالعت سلطان كان حلمه انه يتوظف ويصرف ع اخوانه مسكين حمل الهم بدري كله من امه,,, اما فهد كان نفسه يكون طيار ,, فهد؟؟؟ وينه ليش ماجاء يتعشى
مشاعل: سلطان حبيبي وين فهد ليش ماجاء يتعشى
سلطان: مدري عنه
جواب سلطان سبب الرعب لكل الموجودين,, وين فهد؟؟؟
على طول الكل قام يركض يدور عليه ,, وين راح
ام مشعل بخوف : هاه لقيتوه
مشعل: لا دورت برا الاستراحه مافيه احد الله يستر لايكون بس طلع وانسرق الله يستر هالمكان منعزل ويخوف
مشاعل تبكي ومتجه عن ام مشعل ومشعل : مشعل مالقيته بكل الغرف,, وين فهد؟؟؟
صرخه قويه دوت بكل الاستراحه,, كانت صرخه سلطان
الكل ركض باتجاه سلطان,,, كان واقف عند المسبح,,,,و شايل فهد وكان بين يديه مايتحرك
مشاعل صرخت : فــــــــــــهــــــــــــــــ د
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
عبدالله: طلال ياخي دق وريحني تراك ازعجتنا
طلال قام : بروح ادق برا هنا مره ازعاج
عبدالله: وبلغني ايش يصير
طلال: انشالله
طلال طلع من المجلس,, ودق ع سعود وهو ميت خوف
سعود بحزن : هلا طلال
طلال: سعود ايش في صوتك؟؟؟
سعود: معليش طلال نسيتك بس انا بالمستشفى الحين
طلال الخوف راح يقتله لاتكون مشاعل : سلمات
سعود: والله كنا طالعين بالاستراحه وفهد اخوي غرق بالمسبح والله يستر
طلال: انتم باي مستشفى؟؟؟
طلال بعد ماقفل من سعود طلع من بيت عبدالله واتجه ع المستشفى يمكن يقدر يساعد بشي وبعدين مستحيل يترك مشاعل واخوانها لوحدهم
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
في المستشفى
ام مشعل: مشعل روح دق ع ام سلطان بلغها
مشاعل معصبه : وليش يدق عليها كانها راح تهتم ,, اصلا فهد مايهمها
ام مشعل: معليش ياحبيبتي هذي امه مهما كان
مشاعل وهي تبكي : ام بالاسم بس
مشعل: مشاعل ماما صادقه راح ادق عليها ,, هذا ولدها
مشاعل رجعت تبكي: ماما تتوقعي فهد راح يقوم
ام مشعل : يارب ادعي له
مشاعل شافت سلطان وفيصل يبكوا ,, وراحت لهم
مشاعل: سلطان لاتبكي انشالله راح يقوم بالسلامه
سلطان وهو يبكي : لا ياميشو فهد مات انا لما شلته كان مايتحرك
مشاعل رجعت تبكي : لا ياسلطان لا تقول كذا انشالله راح يقوم انا متاكده بس خلنا ندعي له
مشاعل تذكرت امنيات فهد كان يبي يصير ضابط,, معقوله يموت ومايحقق حلمه,,, بكت من قلب,,, لااا مستحيل فهد يموت مستحيل,, ,وانهارت بالمستشفى
مشعل يحاول يهديها: خلاص مشاعل تعوذي من ابليس
مشاعل تحاول تهدي نفسها بدون فايده كانت منهاره ,,, وكانت بكائها يسبب توتر لسلطان وفيصل
ام مشعل: هاه مشعل دقيت ع ام سلطان
مشعل: ايه وهي بالطريق
مشاعل: الحقيره ايش تبي ,, مسويه نفسها حزينه عليه
سكتت مشاعل لما شافت وجه تعرفه زين,, كانت تتخيل نفسها قويه وبسهوله راح ترفضه,,, بس الحين صعب مررره انها ترفضه بعد ماشافته ,,, كان يمشي باتجاهها وعيونه كلها خوف وقلق عليها
طلال : هاه سعود بشرني؟؟
سعود: والله للحين الدكاتره ماطلعوا
اتجهت نظرات طلال لمشاعل الي كانت متغطيه ,,, عرفها من جسمها ,, لان ام مشعل باين انها حرمه كبيره ,, اما نجود كانت اسمن من مشاعل
رغم صعوبه الموقف ,, ماقدر يمنع نفسه من السعاده لشوفتها ولو من وراء الطرحه
طلال: طيب انا اعرف واحد هنا بالمستشفى راح اروح له انشالله يطمنا ع فهد
مشعل: راح اجي معاك
بعد طلال مع مشعل عنهم,, انتبهت لنفسها انها مانزلت عينها عنه من اول ماجاء,, صدق شهم اول ماعرف بالموضوع جاء ركض لهم,,, نفسها تجلس معاه وتبكي بحظنه
لمحوا ام سلطان جايه تركض
ام سلطان: وين فهد وينه؟؟؟
ام مشعل: هدي نفسك هو الحين جوا وانشالله الله بيحفظه ويقومه بالسلامه
ام سلطان تكلم مشاعل: انتي السبب ,,, ليش تاخذي اولادي معاك,, حسبي الله عليك
سلطان: ماما مالك شغل بميشو ,,, ميشو الي كانت تطلعنا وتضحك معانا وتلعب معانا ,, انتي ايش سويتي لنا ,, وايش سويتي لفهد ع شان تحزني عليه,, اصلا امنا مشاعل مو انتي
ام سلطان انصدمت من ولدها : سلطان عيب عليك انا امك
سلطان: امي؟؟؟ انا ماعرف الا ماما مشاعل
ام سلطان: ايش سويتي لعيالي لعبتي بروسهم
سعود: ياام سلطان عيب عليك انت يحرمه كبيره
فيصل يضم مشاعل: ميشو لاتخليها تاخذني معاها
ام سلطان انصدمت من تصرف فيصل : لعبتي براس عيالي ,, ايش قلتي لهم عني,,, سلطان هذي ماتحبكم هذي تبي تموتكم ,, شوف ايش سوت لفهد ,, تركته يغرق
قطع كلامها صوت طلال: اذا ماتقدري تسكتي وتسكري فمك اطلعي برا,, مافكرتي تشكري مشاعل لانها وقفت مع عيالك وربتهم وانتي الي عجزتي عن تربيتهم,,, صدق اذا اكرمت الكريم ملكته واذا اكرمت اللئيم تمردا ,,, ترى انتي حرمه كبيره مو صغيره ع شان تتصرفي بهالشكل,,, بعدين احترمي ع الاقل ولدك الي جوا مرمي تعبان
مشاعل وهي تبكي وتترجى طلال : طلال كيف فهد ,, لاتكذب علي,, قول لي انه راح يعيش
كانت ملامح طلال قاسيه لما كان يكلم ام سلطان ,, حقد عليها ليش تغلط ع مشاعل ,, بس اول ماسمع صوت مشاعل وكأن السلام والحب ملا قلبه
طلال بحنان: لاتخافي فهد انشالله بخير طمنونا عليه وانشالله راح يصحى قريب
مشاعل: احلف ياطلال انه طيب,, احلف انه راح يصحى
ابتسم طلال لانها ماصدقته : انشالله انه راح يصحى حالته الحين احسن ,,, بس هو تعبان شوي من كميه المويه الي شربها
ام سلطان كانت في حاله ذهول شخص ماتعرفه جاي يهينها ,, ولدها بين الحياه والموت,,, اولادها يرفضوها,, ويكرهوها,,, اختاروا عدوتها ام لهم,, ليش؟؟؟؟
طلع الدكتور اخيرا
الدكتور: ابشركم الحمدلله الولد صحته كويسه بس راح نحطه تحت المراقبه 24 ساعه
مشاعل قامت: دكتور بليز ابي اشوفه
الدكتور: اوكي شخص واحد بس الي يدخل,, ,افضل ان الي يدخل امه,, وين امه؟؟؟
الكل سكت وطالع ام سلطان
ام سلطان بتردد وهي تطالع مشاعل : انا امه,,, بس انا ابي اخته مشاعل هي الي تدخل
الكل انصدم من تصرفها
مشاعل وقبل ماتغير رايها ام سلطان دخلت بسرعه ع فهد
جسمه صغير ومايتحمل هالاجهزه,, بكت ع حاله وشكله الي يكسر الخاطر,,, مسكت يده وطالعت عيونه
مشاعل: فهد حبيبي معقوله تبي تروح وتخلينا,,, مين يصير طيارنا ويودينا لكل مكان نبيه؟؟
ضغط بخفه ع يدها دليل تجاوبه معاها
مشاعل: فهودي اطلع بسرعه ع شان اول شي راح نسويه راح اعلمك السباحه ع شان ماتخوفنا عليك مره ثانيه
ابتسم فهد بصعوبه
000000000000000000000000000000 00000000000000000000000000
طلعت مشاعل وضمت ام مشعل: الحمدلله ياماما فهد صحى
طلال في نفسه"ياليتني ام مشعل ع شان تضمني ميشو,, بس يالله راح يجي اليوم الي تضميني ياقطوتي"
مشاعل توجه كلامها لام سلطان وبدون نفس قالت : ترى فهد صحى وهو احسن ,,, وشكرا لانك خليتيني ادخل
ام سلطان كانت ساكته
سعود: طيب اذا تطمنا ع فهد خلونا نرجع للبيت
مشاعل: لا ياسعود انا راح اجلس معاه هنا مستحيل اخليه
مشعل: تجلسي ايش تسوي ,,, بكره من الصباح واحنا عنده انشالله
طلال كان وده يجلس عند فهد بس ع شان يريحها ,, كان وده يقول روحي ارتاحي وانا راح اهتم بكل شي,, بس خوفه من اخوانها هو الي منعه
مشاعل: خلاص انا قررت اني اجلس
واخيرا اتفقوا ان مشاعل راح تجلس
ام سلطان كانت جالسه مع مشاعل وساكته ومحد تجرا يقول لها ارجعي للبيت لانها راح تفسر كل شي ع كيفها
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
جراكة غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 02-12-06, 02:42 AM   #59
|[ عـضـو مـشـارك ]|

 
الدولة:
الافتراضي رد : فارس احلامي)) قصه رومانسيه جريئه ؟؟؟؟؟؟؟

الصباح
كانت مشاعل نايمه ع الكنبه وتاركه السرير لام سلطان,, صحت الصباح وظرها متكسر من هالنومه المتعبه
وقفت عند فهد وعطته بوسه ع خده ,, مبين عليه التعب
لاحظت ان ام سلطان مو متغطيه كويس وكان الجو مره بارد بالمستشفى,, اخذت الغطاء وغطتها كويس ,, ام سلطان ماكانت نايمه وحست بمشاعل
بس مافكرت حتى تشكرها
دخلت مشاعل للحمام ولما طلعت لقت سعود موجود
مشاعل: هلا سعود ايش جابك من الصباح الساعه الحين 9
سعود: اف لاتقهريني
مشاعل: ليش؟؟؟
سعود: طلالوه ماخلاني انام,, يقول كيف تخلي مشاعل لوحدها بالمستشفى ,,, ومن 7 وهو يزعجني,,, وهو برا الحين البسي عبايتك انتي وام سلطان
مشاعل منصدمه: ايش جابه؟؟
سعود: يقول انه يبي يتطمن ع فهده,, بس انا متاكد انه يبي يتطمن عليك
مشاعل مره استحت خاصه انها لاحظت نظرات ام سلطان ,, وحست بانها راح تنفجر من الضحك
دخل طلال بعد ماتغطوا
طلال: السلام عليكم
الكل: عليكم السلام
طلال: اجل فهد نايم
سعود: ايه نايم احد يصحى من 8
طلال: اوه لا اكون بس صحيت الاهل؟؟؟
سعود: لا مشاعل صاحيه من بدري بس ام سلطان شكلها اليوم راح تدعي عليك
طلال: والله انا اسف بس حبيت اتطمن ع فهد واجيب لكم فطور
مشاعل: وليش ياطلال تتعب نفسك,, يكفي الي سويته معانا ويكفي وقفت معانا امس
طلال لما سمع صوت مشاعل حس ان الحياه رده له
طلال: لا ما سويت شي وعموما تطمنوا ع فهد الدكتور يقول انشالله المغرب راح يطلع من هنا
مشاعل: الله يبشرك بالخير
سعود: اقول طلال ايش رايك تجلس هنا وانا اروح اكمل نومي؟؟
طلال: والله فكره حلوه
مشاعل مره استحت,, ياكرهه طلال ماجاء الا مع اخوها سعود,, ع الاقل كان جاء مع مشعل لانه شديد اكثر من سعود وماراح يسمح لطلال انه يتكلم معاها
كلهم انتبهوا لفهد الي صحى من النوم
فهد: مشاعل انا عطشان
مشاعل على طول نادت الممرضات يجيبوا له مويه
ام سلطان تشوف مشاعل واهتمامها باولادها ,, وهي طول الوقت تتهجم عليها وتهينها,,, مافيه احد يملك مثل قلب مشاعل,, ع قسوتها معاها وكرهها لها كانت مشاعل خايفه على ام سلطان حتى من البرد ,, ماتخيلت ابد ان مشاعل تملك هالقلب,,, وندمت ع كل شي سوته
بدون ماتحس لقت نفسها تقول لمشاعل
ام سلطان : مشاعل ودي اشكرك ع اهتمامك باولادي ورعايتك لهم,, يمكن انتي مستغربه اني اتكلم معاك بهالاسلوب,,بس انا شفت نتيجه الي زرعته,, انا زرعت بقلوب عيالي الخوف مني وكرهي وانتي زرعتي بقلوبهم حبك ,,, انا كنت قاسيه معاك,,, وتذكرت كلامي لك واني دايما اعايرك بموت امك ,,, حسيت ان ربي عاقبني بولدي فهد وكنت راح اخسره,,, ولاحظت كره اولادي لي,, مشاعل انا غلطت بحياتي كثير بس انا ماطلب الكثير ولااطلب انك تسامحيني لاني عارفه انك ماراح تسامحيني بس الي اطلبه انك تساعديني ع تربيه اولادي
طلال كان منصت لابعد حد,, خاصه ان الموضوع يتعلق بمشاعل,,, وكان ام سلطان ندمت,, وبكذا راح ينفتح له المجال انه يتزوج من مشاعل
طلال لما سمع ام سلطان تقول ابيك تساعديني ع تربيتهم بدون مايحس قال
طلال: لا مشاعل مخطوبه وماتقدري تربي عيالك لانها راح تلهى بعيالها
الكل انصدم من جرئة طلال ,, سعود مات ضحك عليه وماقدر يمسك ضحكته ,,
ام سلطان: بصراحه يامشاعل خطيبك لسانه طويل الله يعينك عليه
الكل مات ضحك ع ام سلطان لان شكل طلال عدوها الجديد
مشاعل التفتت ع ام سلطان: وليش ماسامحك مو انتي ام اخواني,, كل الي ابيه منك انك تهتمي باخواني((وضمتها))
ام سلطان كانت تبكي من الفرحه,, معقوله مشاعل قلبها كبير لهدرجه,,, كل الي سوت فيها ومع كذا تسامحها بهالبساطه
مشاعل شافت فهد يطالعهم بحزن ,, قربت منه وجلست جنبه
مشاعل: ممكن اعرف طيارنا ايش فيه زعلان
فهد يطالع مشاعل: راح تتزوجي وتتركينا
مشاعل التفتت ع طلال والي كان ينتظر ردها ع احر من الجمر
مشاعل رجعت تطالع فهد : كل بنت لازم تتزوج وطلال خطبني وانا مقدر ارفضه,, وانتم عندكم امكم الي راح تكون احن عليكم مني,,, ترى يافهد مافيه مثل حنان الام
طلال مو قادر يمسك نفسه من الفرحه,, كان وده يشيل سعود ويرميه من الدور 3 الي كانوا فيه بس استحى من وام سلطان
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
بعد شهر
ام سلطان: سلطان حبيبي روح البس يله
سلطان: ماما شوي هذي اخر لعبه,, ماما تعالي العبي معاي
ام سلطان جلست تلعب مع سلطان بلي ستيشن
دخلت مشاعل عليهم ويدها ع خصرها: مشالله ياخالتي ,,جالسه تلعبي ومالبستي يله ام طلال واخواته راح يجوا الحين ,,, والا نسيتي ان اليوم ملكتي؟؟؟
ام سلطان: ايش اسوي حبيبي سلطان يبيني العب معاه ومقدر ارده
سلطان: ماما لا خلاص قومي ماتعرفي تلعبي خسرتيني
ام سلطان: طيب هذا جزاي الي جالسه العب معاك
فيصل جاء يركض: ماما ابي البس ثوب مثل فهد وشماغ
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
كانت مشاعل ع سنقه 10 ع قولتهم ,,, كانت لابسه فستان قصير ولا بسه بوت صيفي مفتوح من قدام يغطي رجلها ,,, كان لون الفستان بيج وع الصدر شريطه بينك ,, اما البوت كان لونه بينك ,,, والميك اب مره كويت,,, وكانت تسريحه شعرها بسيطه وناعمه
وبكذا برزت جمالها الطبيعي اكثر
ام مشعل دخلت ع مشاعل: يله حبيبتي وصلوا ,,, مشاعل امه ماتعرف عربي شلون راح اتفاهم معاها
مشاعل: هههههههههههه ماادري يمكن بالاشاره
ام مشعل: خلي ام سلطان تجي معانا تعرف انقليش ,, ع الاقل احد يسولف معاها
مشاعل: لا يماما ام طلال ماتعرف انقليش,, ماتعرف الا اسباني,, قلت لك مالك الاشاره
ام مشعل: يالله كان خلوها في البيت
مشاعل: هههههههههههه
نزلت مشاعل مع ام مشعل,,, وكانوا جالسين بالمجلس,,, كانت خايفه مره اوله مره تشوف امه واخته هيفاء
دخلت عليهم اخيرا
ام طلال: ماشالله هلوه كتير
مشاعل كانت راح تنفجر من الضحك حستها خدامه لان كلامها نفس كلام الخدامات
مشاعل اكتفت بالابتسام,, ولما وصلت لمياء,, وهي تسلم عليها
لمياء: تعرفي لو طلال يشوفك اليوم راح ينجن
مشاعل صار وجهها احمر
وصلت اخيرا لهيفاء
هيفاء تطالعها بتفحص : هاي كيفك؟؟
مشاعل: الحمدلله,, كيفك انتي؟؟؟
هيفاء: كويسه
كانت الجلسه صعبه لان ام طلال كانت تسولف بالاسباني ولمياء اشتغلت مترجم لها,, اما هيفاء كانت تتفحص مشاعل جزمتها لبسها ومبيك ابها,, شعرها كل شي,, تبي تعرف هي من مستواهم او لا
سعود من بعيد: مشاعل
مشاعل: هلا
سعود: تعالي
طلعت مشاعل لسعود ومعاها ام سلطان,, اما ام مشعل كانت مشغوله بالمطبخ بتجهيز الشاي
سعود يضحك : ميشو بصراحه مشعل مايبي يجي يخليك توقعي لانه خايف ان وجهه نحس((وطالعها بابتسامه)) جاهزه ؟؟؟
مشاعل حست بغصه يمكن من الخوف لانها اخيرا راح ترتبط بطلال,, يمكن الفرحه خلتها خايفه
مشاعل تبتسم : جاهزه
راحوا باتجاه مجلس الرجال ومن وراء الباب
سعود: ياشيخ العروس جاهزه
الشيخ: بنتي انتي موافقه ع طلال الـ ؟؟ وبرضاك؟؟؟
مشاعل سكتت
سعود: تكلمي ليش ساكته
مشاعل تهمس لسعود: مستحيه
سعود يبي يخوفها : طيب خلصينا ترى اذا سكتي الشيخ يحسبك مغصوبه ويروح
مشاعل خافت وعلى طول قالت : موافقه ياشيخ
سعود: هههههههههههههههههه
الشيخ : يااخ سعود ياليت تقول لها توقع هنا تحت اسمها
سعود: ابشر
سعود يكلم مشاعل يبي قهرها: هاه تبين اروح اقول لهم انك غيرتي رايك؟؟
مشاعل منحرجه: يوووووه سعود هات اوقع
سعود: اعصابك كل هذا شفاحه ع العرس
مشاعل: ايه ايش عندك
كانت مشاعل متشوقه تبي توقع ,, كانها خايفه انه يصير شي وماتتزوج طلال,, كانت مبسوطه ومتشوقه انها تكون زوجه لطلال,, الناس يقول عنها زوجه طلال ,,, السعاده خلتها مثل المجنونه,, كانت تبي تاخذ القلم من سعود بالقوه وتوقع,, مر عليها هالموقف قبل لكن مع بندر,,, كانت متردده وخايفه,, فرق كبير بين الموقفين,, مع انهم يتشابهوا ولكن الشعور داخلها يختلف
اخذت القلم واخيرا وقعت
مشاعل الحين زوجه لطلال ع سنه الله ورسوله
سعود يبتسم : الف مبروك يامشاعل والله تستاهلي طلال,, وطلال يستاهلك
مشاعل بكت
سعود: لالا ليش الحين الدموع ,, الميك اب راح يخرب,, بعدين يشوفك طلال وينتحر
مشاعل: بسم الله عليه
ام مشعل جايه ركض: هاه نقول مبروك
مشاعل تهز راسها وهي تبكي
ام مشعل على طول عرفت انها دموع الفرح: مشاعل الف الف مبروك
مشاعل: الله يبارك فيك
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
سعود دخل عليهم وعلى طول اتجه لطلال: الف مبروك ياطلال
رنه الكلمه هذي باذنه وكانه مو مصدق كان خايف تغير رايها ,, الف مبروك معنى هالشي ان مشاعل الحين زوجته ,,, مو معقوله ,, خلاص انتهت المشاكل,, والله جمعه معاها,, في لحظه كان فاقد الامل لرجعتهم,, والحين رجعت له كزوجه ,,, ماقدر يستوعب
طلال ووجه انشق من الابتسامه : الله يبارك فيك
وصار المجلس ماتسمع فيه الا مبروك والله يبارك فيك,,, وكانت الفرحه عامه المكان
حتى في مجلس الحريم,, الكل كان يبارك لمشاعل والي حست انها ملكت الدنيا كلها ,, اخيرا طلال صار زوجها
هيفاء دق موبايلها
هيفاء: هاي بابي
ابو طلال: حبيبتي خلي مشاعل تدخل ع شان يلبسها الشبكه
هيفاء: ايه بس يابابي احنا نبي نكون معاكم
ابو طلال: طيب اخوان مشاعل طلعوا تعالوا احنا بالمجلس
هيفاء: اوكي
هيفاء: مشاعل بابي يقول تعالوا المجلس ع شان طلال يبي يلبسك الخاتم والشبكه
مشاعل ماتت من الحياء معنى هذا انها راح تجلس مع طلال وابوه وامه واخواته لوحدها ,, يالله مستحيل تتحمل
مشاعل: اوكي
قامت هيفاء ولمياء وام طلال ومعاهم مشاعل تدلهم ع المجلس
واخيرا وصلوا بس مشاعل وقفت
مشاعل: هذا المجلس تفضلوا
لمياء: وانتي ماراح تدخلي معانا
مشاعل وكانها راح تبكي من الحياء: لا انا مستحيه
لمياء: ههههههههه,, اجل مين راح يلبس اخوي الخاتم ,, لايكون انا او هيفاء
هيفاء: ايش الي تستحي,,, ترى الحياء بطلوه من زمان,,, تعالي لانطول عليهم
مشاعل على طول عرفت انها راح تتعب مع هيفاء واضح انها مو سهله,, بس كله لعيون طلال يهون
مشاعل دخلت بالمجلس وكانت عيونها بالارض مو قادره ترفعهم ,, بس ايش تسوي لازم تسلم ع ابو طلال ,,, ع شان كذا رفعت عيونها تدور عليه
طاحت عينها ع طلال كان ودها تنفجر من الضحك ع شكله كان لابس ثوب ومشلح وغتره كان شكله يموت ضحك,, ابد مايناسبه الثوب
ابو طلال: مشالله قمر مالومك ياطلال اذا تعلقت فيها ,,, الف مبروك يابنتي
مشاعل بهمس وعينها بالارض : الله يبارك فيك
ابو طلال: تفضلي جنب زوجك
خلااااااااااااااااااص مشاعل انجنت لما سمعت هالكلمه زوجي ,,, اخيرا طلال صار زوجي
جلست جنبه وعينها بالارض
طلال: مبروك يامشاعل
مشاعل: الله يبارك فيك
طلال: وانا مافيه لي مبروك
مشاعل تبتسم: مبروك
طلال: على ايش؟؟؟
مشاعل : خلاص طلال
ام طلال قامت تتكلم كلام مافهمته مشاعل كان بالاسباني
طلال: ميشو ماما زعلانه تقول ليش تتكلموا عربي مافهمت شي بدا شغل الحموات الله يعينك
مشاعل: ههههههههههه
طلال طالع مشاعل بكل حب وشوق,,, مشاعل كان ودها تشيل الجزمه الي لابستها وتضربه بها,, كانت مره منحرجه من ابوه وامه واخواته
نواف: يله طلال لبسها الخاتم والا البسها انا
طلال: لا ياشيخ تعال مكاني احسن
لمياء: حرام عليكم خلصوها البنت راح يغمى عليها
طلال يطل بوجه مشاعل الي كان بالارض
طلال: اذا اغمى عليك ياحبي انا راح اشيلك من الارض
مشاعل قامت من الحيا ,, بس يد طلال كانت اقوا ومسك يدها وجلسها
ابو طلال كان ميت ضحك ع طلال اما امه ماكانت تدري ايش القصه,,, ولمياء رحمت مشاعل,, اما هيفاء غامضه ,, نواف يحاول يحرج مشاعل اكثر
ابو طلال : طلال لبس البنت الخاتم اخوانها برا ,, خلهم يدخلوا
كان ع الطاوله الي جنبها صينيتين وكان شكلها خرافي,,, كانت مزينه بالورد ,, الاولى كان عليهم فلوس كثيره كانت مهر مشاعل وكل الف كانت ملفوفه بشريطه حمرا
والثانيه عليها 5 علب
قرب طلال من مشاعل واخذ اول علبه والي هي اصغر علبه ,, وفتحها وطلع منها دبله تجنن كانت مرصعه بالالماس تدل ع ذوق راقي
مسك يد مشاعل وبكل رقه دخل الخاتم في اصبعها باليد اليسار,, ماتدري ايش صار لها لما لمس يدها اقرب شعور هوالاغماء ,, وطبع قبله كله حنان ع يدها
طلال: الف مبروك
مشاعل: الله يبارك فيك
اخذ العلبه الثانيه والي هي اكبر علبه موجوده ,,, وكانت عباره عن طقم الماس مبهر ,,, كان عباره عن طوق كله الماس وفي وسطه 3 من الاحجار الكريمه ,,, ومعاه حلق وخاتم
مشاعل بنفسها" الله يعين انشالله راح يلبسني كل هذا "
اخذ طلال يدها الثانيه,,, ولبسها الخاتم الثاني والي كان واسع شوي ع اصبعها,,, وجاء دور الطوق ,,, طلب منها انها تلف ع وراء عشان يقدر يسكره
كانت مطيعه لابعد حد تبي تنتهي من هالموقف المميت بالنسبه لها
كانت يده قريبه منها كان يحاول يقفل الطوق الي لف به رقبتها ,, ,واخيرا قدر انه يقفله,, كانت مشاعل مرتبكه من قربه ومنحرجه من اهله
وجاء دور الحلق,,, وهذا الي خايفه منه مشاعل ,,, اكيد راح يكون قريب منها مره لدرجه انها اكيد راح يوضح عليها الاحراج,, ياليته خلاها هي تلبسه
مشاعل: لالا ماله داعي انا البسه,, اخاف تعورني
طلال: لا ماما تتشائم اذا العروس لبست الحلق بنفسها ,,, تقول يمكن تكون حياتكم مو سعيده
الكل ضحك
بدا طلال يدخل الحلق في فتحه اذنها وكانت انفاسه قريبه منها ,, وهالشي اربكها ,,, واخيرا انتهى من الاذن اليسار,, جاء دور المرحله الاصعب وهي الاذن الثانيه,,, لانها لازم تلف باتجاه طلال ع شان يقدر يوصل للاذن الثانيه,,, وفعلا لفت وكان طلال قريب منها لدرجه انه لو قرب منها شوي كان قدر يضمها ,,, كانت ترتعش من الحياء والخوف
لمياء: بسرعه البنت راح تموت
طلال وقف عن شغله والي باين عليه كان مستمتع به,, وضحك ع كلام لمياء
مشاعل في نفسها" هذا وقت تضحك فيه خلصني"
وبعد مانتهت الدقايق والي كانها سنوات عند مشاعل
جاء دور العلبه الثالثه وكانت علبه فيها ساعه من ماركه شوبارد ,,, دقايق وصارت الساعه ع يد مشاعل
طالع طلال العلبتين : ميشو هذي العلبه لام مشعل والثانيه لام سلطان هديه بسيطه
مشاعل: ليش ماله داعي
طلال: هذا شكر لهم لانهم قدروا يستغنو عن خدماتك
الكل: ههههههههههه
مشاعل: طيب عن اذنكم
طلال: لالا ايش الي عن اذنكم,,, ابي اجلس معاك لوحدنا شوي
مشاعل : لا مقدر
لمياء: ميشو ترى طلول زوجك
ابو طلال وكانه امر : بنات روحوا داخل
على طول ام طلال طلعت وهيفاء ولمياء
ابو طلال : انا راح استنى برا
مشاعل: لا خالي خلك معانا
طلال: لا بابا استنى مع سعود ومشعل بالمجلس الثاني
بعد ماطلع ابو طلال
مشاعل: حرام عليك تطرد ابوك
طلال ماتكلم كان يطالع مشاعل بكل حب وحاط يده ع خده وكانه يتامل صوره مره عاجبته
مشاعل انحرجت: مضيع شي بوجهي؟؟؟؟
طلال: ايه
مشاعل: قول لي ايش هو ع شان ادوره معاك
طلال: قلبي
مشاعل انحرجت : طلال خلاص
طلال: من اليوم وطالع ماراح تسمعي الي هالكلام يالحقيره
مشاعل انصدمت: حقيره؟؟؟
طلال: ايه حقيره,, لما كنا مخطوبين ليش مارضيتي اني اكلمك
مشاعل تتغلى: كذا مزاجي,, امممم يمكن عشان تشتاق لي
طلال: والله الشوق كان راح يقتلني
مشاعل: بسم الله عليك
طلال يبتسم: تخافي علي
مشاعل: اكيد ياعمري اخاف عليك و...
طلال: وايش؟؟
مشاعل: واحبك
طلال صار يلعب بشعر مشاعل وبخدودها
طلال: ماني مصدق انك قدامي وانك خلاص صرتي زوجتي
مشاعل: مين قال اني زوجتك
طلال: والله اجل ايش انتي؟؟؟
مشاعل: انت الي زوجي
طلال:ههههههههههه
وصار الولد يمون بزياده وصار يقبصها من يديها ويسحب شعرها ويجننها
مشاعل: طلال خلاص مجنون
طلال: كيفي انا حر زوجتي
مشاعل تطالعه بكل حب : اخيرا ياطلال اجتمعنا انا مو مصدقه
طلال : قطوتي والله احبك احبك
مشاعل: وانا احبك
طلال: اثبتي لي
مشاعل : شلون؟؟؟
طلال يعطي خده مشاعل: بوسيني ع شان اتاكد
مشاعل عطته كف خفيف و قامت بسرعه: تمون اقول انا داخله
وراحت تركض قبل طلال مايوصل لها
اخيرا دخلت جوا البيت وبكذا هي في امان من طلال
تسندت ع الجدار وابتسمت : طلال احبك احبك احبك
000000000000000000000000000000 000000000000000000000000
في سياره طلال
طلال كان معاه لمياء وهيفاء ونواف
اما ابوه وامه فهم جاين لوحدهم بسياره ابوه المرسيدس
طلال : ايش رايكم اتصدق عليكم اليوم واعزمكم ع العشاء
هيفاء: ايش رايك تعزمنا في سبايزو
طلال: اوكي
لمياء: لالا انا ماحبه اكلهم مره شين
نواف: حتى انا ما احبه
طلال: هاه نروح له والا تبو شي ثاني؟؟؟
لمياء: نبي نروح creapaway
هيفاء: لا انا مابيه ايش هذا لو تشوفني وحده من صاحباتي تقول رايحه لهالمطعم الشين ,,, وبعدين كل صاحباتي اليوم بسبايزو
طلال: واحنا ايش دخلنا بصاحباتك ,, انشالله راح نعزمهم بعد
هيفاء: لا بس ابي اشوفهم هناك
طلال: خلاص اليوم راح نرضي هيفاء وبكره راح اوديك يالمياء انتي ونواف للي تبو,,, اتفقنا
لمياء وانوف بدون نفس: اتفقنا
طلال: بس راح امر ع البيت اغير ملابسي لاني احس اني ماقدر امشي من هالثوب
لمياء: طلول شكلك يموت ضحك فيه
طلال: ايش اسوي بابوك غصبني
هيفاء: هههه اجل ايش راح تسوي يوم زواجك
طلال: راح اقصه واخليه تيشرت
كلهم :هههههههههههههههه
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
سعود: هاه ميشو والله وصرتي حرمه وتزوجتي
مشاعل: هههههههههه احد قال لك اني بزر؟؟؟
سعود: والله للحين محد قال لي
مشاعل: ليش فيه امل احد يقول لك؟؟؟
سعود: والله مدري عن الهنوف يمكن تقولها
مشاعل: ايش صار ع الهنوف؟؟؟
سعود يطالع امه: والله مدري عن عجوزنا
ام مشعل : عجوزنا هاه خلني اشوف مين حيخطبها لك
سعود راح يبوس امه : لا كل شي ولا زعل الورده اقول ماما متى نروح نخطبها
ام مشعل: ايش تبي فيها هذي تكلمك والي تكلمك تكلم الف واحد غيرك
سعود: ماما لو سمحتي الا هنوفتي,, بعدين انا ماعرفها من يوم والا يومين اعرفها من 5 سنوات وواثق فيها
ام مشعل : والله انا عجوز وماقوى اروح معاك خل مشاعل تروح معاك
سعود: لا عاد بلا دلع انتي غزال بس كلمي امها ,,, ماما تكفين خايف تطير مني
مشاعل: قص جنحانها
سعود: انتي اسكتي فرحانه لانك تزوجتي طلالوه وصرتي تتهزي فيني
ام مشعل: خلاص تراك ازعجتني ,,, انشالله بكره اكلمهم
سعود: ماما خير البر عاجله دقي اليوم
قطع عليهم سالفتهم صوت موبايل سعود
ام مشعل: رد ع حبيبه القلب
سعود يطالع مشاعل: لا هذا حبيب القلب مو حبيبه القلب
مشاعل على طول فهمت قصده وفتحت اذانها وكانها ردارات
سعود: هلا طلالوه
طلال: عسى ماشر طلالوه تمون
سعود: ايه امون مو نسيبي ,, كيفي اناديك باللي ابي
طلال: استنى علي لما اختك تكون عندي وانا اوريك ياشبيه الضفدع
سعود: ضفدع هاه ,, ايش تبي ماعندنا حرمه لك باي
طلال: لالا تعال اسف طال عمرك
سعود: اخلص ايش تبي ترى انا مشغول
طلال: اخس يالمشغول,, اقول وين اختك ,, قول لها اني زوجها كانها ماتدري ,, ابي اكلمها وينها
سعود: ميشو زوجك يبيك
مشاعل اعجبها ان سعود يقول عنه زوجها كانت تسعدها هالكلمه
مشاعل: قول له يدق ع موبايلي
سعود: دق ع موبايلها
طلال: دقيت مقفل ,, حظرتها مو فاتحته من اول ماخطبتها ,, قول لها الحين تملكنا يعني زوجتي ع سنه الله ورسوله وغصب عنها تكلمني
سعود: يقول لك مقفل,, اقول انتم تحسبوني ببغاء,,, خذي كلميه ماني فاضي انقل كلام
اخذت مشاعل الموبايل
مشاعل بكل نعومه : الو
طلال: قلبييييي
مشاعل: سلامت قلبك
طلال: احبك
مشاعل تطالع ام مشعل وسعود والي كانوا مركزين معاها وانحرجت
مشاعل: حتى انا
طلال: انتي ايش؟؟؟
مشاعل: زي الي قلت
طلال: هههههههه عندك الضفدع
مشاعل تضحك: ههههههههههه مين الضفدع
طلال: اخوك سعود
مشاعل : ايه
طلال: يووه خليه ينقلع لايتلصق في المتزوجين ,, توه هو عزوبي اخاف نخربه
مشاعل: ههههههههههههههههههه
طلال: فديت هالضحكه
مشاعل انحرجت
طلال: طيب قلبو افتحي موبايلك ابي اكلمك
مشاعل: حطلع غرفتي واكلمك
طلال: اوكي حبي انتظرك
مشاعل: باي
طلال: بوسه
مشاعل بحده : باي
طلال: باي
مشاعل راحت ركض ع غرفتها تكلم طلال
000000000000000000000000000000 0000000000000000000000000
هيفاء كانت تضرب على طلال الغرفه لانه تاخر ,,, ساعه يغير ملابسه ,, طفشوا من الانتظار,, واخيرا طلع وكان لابس جينز لو وست كعادته وقميص انيق من Purberry
هيفاء: طلول يله طفشتنا
لمياء: طلول والله لو انك عروس اخيرا طلعت,,, اخس ايش هالكشخه
طلال: خلاص انا عريس لازم اكشخ